-->

رواية انا السيء كاملة pdf بقلم سوما العربي

رواية انا السيء كاملة pdf بقلم سوما العربي

    رواية انا السيء كاملة pdf بقلم سوما العربي 



    يا حلو صبح يا حلو طل.. يا حلو صبح نهارنا فل.. من اد ايه وانااا بستناك وعينى على الباب والشباك... من اد ايه وانا بستنااك وعينى على الباب والشباك عشان اقولك واترجاااك يا حلو سا حلو صبح.. ياحلو صبح يا حلو طل.. ياحلو صبح نهارنا فل..
     
       
    من داخل احد الأحياء الشعبية فى شرفه احد المنازل وقفت تلك الجميله تدندن بروقان واستمتاع هذه الاغنيه الشهيرة المحببه للجميع وهى تحتسى كوب النسكافيه الخاص بها بعدما قامت باعداده بمنتهى الدقه.
                     
    مكتوب عليا ابص لفووق واجيب لقلبى شوق على شوق.. مكتوب عليا ابص لفووووق واجيب لقلبى شوق على شوق..... قاطعتها صوت قادم من الشرفه المجاورة:وده ليه يا رايقه على الصبح؟
    _:عشان قصيرة ياحبيبه.
    حبيبه:بقا ده منظر واحدة مرفوضه من شغلها لسه امبارح طازه... نفسى فى نص روقانك ده يا هاجر.
    هاجر بامتعاض:بقا يارب دونا عن كل الخلق ما لاقيش الا دى اصاحبها وكمام تبقى الشقه لازقه فى الشقه حتى البلكونات كمان.
    حبيبه:مش عاجبك يابنت ليلى.
    هاجر :اه مش عاجبني.. واسكتى بقا بوظتيلى المود.
    حبيبه بجنان:يالهوووى.. انتى ايه.. ده انتى لسه مرفوده امبارح.. واحده غيرك كان زمانها مبوزه وشايله هم الدنيا ومكتئبه.
    هاجر وهى تتلمس بشره وجهها :لا لا اكتئب ايه.. انا واحده بتخاف على بشرتها وشعرها من الزعل... هينفعنى فى ايه الشغل لما تظهرلى تجعيده هنا ولا هناك.
    حبيبه:عارفه نفسى فى ايه.
    هاجر :طعميه سخنه صح؟
    حبيبه :لا.. نفسى اطبق فى زماره رقابتك.
    هاجر :وازمر انا بايه بعد كده.
    جبيبه بجنون:لاااااا.. انا هروح افطر عشان الحق شغلى بدل ما اصور قتيل هنا.
    ثم دلفت للداخل بجنون ونفاذ صبر.
     
    هاجر بمرح:خد هقولك ماتبقاش قماص كده..
    ثم أخذت شهيقا عالياً وهى تتذكر انه عليها البحث اليوم عن عمل جديد لا تريد أن تزيد من أعباء اخيها فهو يحمل مسؤليتهم منذ وفاة والدهم ولم يشتكي يوما ولكنها لا تريد أن تزيد عليه هى الاخرى. تحاول دائما ان تخفف من هول المصائب تعلم علم اليقين أن رب الكون لن يتركها ابدا. ضحكت مجدداً وهى تتذكر مديرها فى العمل وخلافها معه ثم تطاولها عليه حين تعدا حدوده معها.
    تنهدت مجددا وهى تفكر ان عليها اليوم البحث عن عمل جديد.
                   
    قطع شرودها صوت اخيها قائلا بضيق:مش قولت 100 مره قبل كده ماتخرجيش البلكونه بشعرك.
    ابتسمت هى وقالت :صباحو فل يا شق.
     
    قال من جديد :صباح الخير وماتغيريش الموضوع.. هو انتى فى الشارع محجبه وفي البلكونه بشعرك.
    هاجر بمرح:البلكونه بتاعتنا إنما الشارع مش بتاعنا.
    نظر لها ثوانى بصدمه ثم ابتسم وقال:اعمل فيكى ايه بس... اه من طوله لسانك ده.
    هاجر :تنكر يا اخ عمر انه احلى حاجة فيا.
    عمر بقلة حيله:لأ.. ثم قال يخشونه لا تقبل الرفض من جديد: بس برضه اتفضلى جوه بشعرك ده.

     

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .