رواية ليالي والقدر الفصل الثالث 3 كاملة - سما زرد

 رواية ليالي والقدر الفصل الثالث 3 كاملة - سما زرد

     رواية ليالي والقدر الفصل الثالث 3 كاملة 




    لتحميل رواية ليالي والقدر كاملة pdf 



                                  
    
    
    ليالي رجعت البيت بعد ما إشترت كل اللي كانت محتاجاه ورتبت الهدوم والميكب وحطت كل حاجة ف مكانها .... راحت ع الفستان اللي خدته م آدم ومسكته وبصت عليه .. كان فستان رقيق وجميل .. كان لونه رمادي ف دهبي وضيق م فوق ومنفوش م بعد الوسط وشكله حلو جدا وبكم وواصل لحد بعد الركبة .. إفتكرت آدم واللي عملته معاه فضحكت وقالت : يستاهل هيعمل ايه بالفستان يعني .. قررت تنام وتستريح قبل ما الكلية والمذاكرة تبدأ
    .....
    ف قصر أبو آدم .. نعم قصر فعائلة آدم عائلة غنية جدا تمتلك الكثير م الشركات ف مصر وأمريكا وأوروبا وسلسلة م الفنادق والقري السياحية والكثير م محلات الألماز والدهب
    روح آدم بعد ما إشتري لأخته اللي هي عاوزاه .. طلع أوضته وهو متعصب م اللي حصل مبيحبش حد ياخد حاجة هو كان عاوزها .. ضحك لما افتكرها وهي بتطلع له لسانها
    آدم ف سره : إيه يا آدم بتضحك ع إيه بدل ما تأدبها عشان متاخدش حاجة منك وتستغفلك تاني بس إيه ده سبحان الله فيها م ندي كتير .... راح ع صورة ندي حبيبته التي توفاها الله
    رواية ليالي والقدر الفصل الثالث 3 كاملة - سما زرد
    فلاش باك
    م 15 سنة ف قصر السيوفي كان آدم يبلغ 12 سنة
    كان عائدا م الخارج بعد رحلة طويلة قضاها مع والده .. وجد البيت يعمه الحزن والصمت والجميع يرتدي الأسود .. لحظة أين هو صوت صغيرته وحبيبته
    آدم بقلق : بابا هو فيه إيه ومين الناس دول
    أبو آدم بعد أن عرف بخبر غرق إبنة أخيه وهو عائد مع إبنه : إيه مفيش يا حبيبي ده النهاردة السنوية بتاعت جدتك الله يرحمها
    آدم : طب أنا هروح أشوف ندي .. وجري طلع فوق
    أبو آدم محتار مش عارف يقول لإبنه إزاي إنها ماتت هو عارف تعلق إبنه بيها وأد إيه كان بيحبها وبيقول ع طول لما ندي تكبر هتجوزها
    وبعد وقت قصير علم آدم بموتها وحزن كثيرا .. كلمة حزن ليست كافية بل انهار
    خلص الفلاش الباك
    آدم بحزن : وحشتيني يا ندي أوي .. يا تري لو كنتي موجودة وكبرتي كان شكلك هيبقي ازاي أكيد كنتي هتبقي أحلي واحدة ف الكون كله .. ربنا يجمعني بيكي ف الجنة يا حبيبتي .. قرر ينام عشان يصحي بدري ويروح الشركة يخلص الشغل اللي وراه
    ....
    رواية ليالي والقدر الفصل الثالث 3 كاملة - سما زرد
    بعد مرور يومين جاء أول يوم ف الكلية
    صحيت ليالي الساعة 6 عشان تجهز وتروح بدري .. لبست بنطلون ضيق أسود وعليه ڤيست موڤ ماسك م الوسط وواصل لحد بعد الكمر بشوية وكوتشي وحطت قلوس وبيرفيوم وعملت شعرها كيرلي وبصت ع نفسها ف المراية برضا .. كانت جميلة جدا بشرتها بيضاء صافية وعيناها واسعة ولونهما أزرق ورموشها كثيفة وعيناها مكحلة طبيعي وأنفها صغير وشفايفها ممتلئة وخدودها حمراء وعندها غمازتين ف خدودها وشعرها أسود وطويل وناعم ومش طويلة .. قصيرة
    وصلت ليالي الكلية وقفت محتارة تروح فين .. النهاردة أول يوم ليها ف كلية ادارة الاعمال ... دخلت الكلية لقت كل بنت قاعدة مع شلة .. حزنت ع نفسها معندهاش ولا صاحبة .. بعد ساعتين عرفت بطلتنا تنضم لشلة
    سوسن بسخرية : أم طويلة وصلت
    سلوي بقرف : معرفش إيه الغرور اللي فيها ده
    نجلاء : ليها حق عندها أخ زي القمر البنات هيتجننوا عليها وم عيلة غنية
    ليالي : فين دي عاوزة أشوفها
    البنات شاوروا لها عليها
    ليالي : إسمها إيه
    سوسن : إيمي
    بعد قليل
    
    
    
    
    رواية ليالي والقدر الفصل الثالث 3 كاملة - سما زرد
    ليالي : يلا نروح المحاضرة
    نجلاء وسوسن : روحي انتي احنا هنقعد
    ليالي بهزار : يلا يا سلوي بينا .. سيبك م الفشلة دول
    قامت ليالي وسلوي وراحوا وف طريقهم للمبني شافوا إيمي
    ليالي شاورت عليها وقالت بعبط وصوت عالي : أم طويلة أهي
    سلوي إتصدمت وع طول شدت ليالي ودخلت بيها المبني
    سلوي : إيه اللي هببتيه ده يخربيتك 😳😳
    ليالي بضحك : والله ما أعرف قلت كدة ازاي .. غصب عني مكنتش أقصد
    سلوي : طب يلا ندخل قبل ما الدكتور يجي
    دخلت سلوي وليالي
    ليالي : هنقعد جنب بعض ولا ايه
    سلوي : لا يا أختي كدة هنرغي وهنطرد م المحاضرة كل واحد يقعد ف مكان
    ليالي : ماشي
    راحت ليالي وقعدت جنب واحدة وكعادة ليالي اللي بتحب تتكلم مع أي حد ... اتكلمت مع البنت اللي جنبها وبأسلوبها وخفة دمها قدرت تكسبها كصديقة
    ليلي أخت آدم بضحك : إسكتي مش قادرة هموت م الضحك
    ليالي : استني هقولك آخر نكتة
    الدكتور : انتي يا آنسة انتي وهي بره المدرج
    بصت ليالي وليلي لبعضهم بصدمة وقاموا خرجوا وأول ما خرجوا فطسوا م الضحك وراحوا الكافيه ياكلوا
    بعد ما كلوا
    ليلي : هاتي رقمك .. لازم نبقي صحاب
    ليالي : اكتبي ********* وانتي رقمك ايه
    ليلي : *********
    وقاموا عشان يمشوا
    ع باب الجامعة
    
    
    
    
    رواية ليالي والقدر الفصل الثالث 3 كاملة - سما زرد
    ليلي : تعالي أوصلك ف عربيتي
    ليالي : لا لا مش لازم عشان معطلكيش
    ليلي : بطلي عبط .. مش هتعطل بعدين مش ورايا حاجة والشوفير هو اللي هيسوق
    ليالي : خلاص خلاص مش هكسفك
    وركبت ليالي ووصلت بيتها وودعت ليلي
    ......
    عند آدم
    روح البيت لقي إخواته البنات الاتنين وأمه قاعدين وبيتكلموا
    سلم عليهم وقعد
    إيمي بقهر : أنا تقول عليه أم طويلة الحيوانة القزمة يا ماما
    أم آدم : قطع لسانها .. سيبك منها يا حبيبتي .. إنتي طولك حلو أحسن ما تبقي قصيرة تلاقيها غيرانة منك
    آدم : فيه ايه
    ليلي بضحك : فيه واحدة النهاردة ف الجامعة شاورت عليها وقالت أم طويلة
    آدم ضحك وقال : عندها حق إنتي طويلة يا إيمي
    إيمي إتعصبت وقالت : والله لأقوم ومش قاعدة معاكم بعدين دي بت شكلها سمعتها وحشة شيري صاحبتي قالتلي إن خطيبها سابها قبل الفرح عشان سمعتها وحشة
    ليلي بسخرية : مش شيري دي اللي سرقت خطيب أختها .. دي حيوانة .. حتي لو نفرض إن فعلا هي مش كويسة تقوم الحلوة شيري تتخطب له طب تعمل حساب لمشاعر أختها الخطافة
    آدم بعصبية : خلاص خلاص صدعتوني انتم هتتخانقوا
    أم آدم بهدوء : مش ناوي بقي يا حبيبي نروح نخطبلك بنت خالتك دي مستنياك
    آدم : مش عاوز أتجوز يا ماما قلت أنا لسة صغير
    أم آدم بعصبية : مفيش حاجة اسمها كدة هتفضل عايش ع ذكراها لحد امتي هي خلاص ماتت .. عيش حياتك وبنت خالتك زي القمر وبتحبك
    ليلي ف سرها : قمر بالستر
    آدم بزهق : إعملي اللي إنتي عاوزاه .. وقام وسابهم
    ........
    ف بيت أبو ليالي وتحديدا عند سعاد وشيري
    سعاد بغل : أخلص منها ازاي دي أخلص إزاي
    شيري : أنا عندي فكرة يا ماما احنا نجيب أي واحد ننضفه ونلبسه ونشغله ف أي مكان ونتفق معاه إنه يتقدملها وطبعا العيلة هتوافق عليه عشان سمعتها اللي بقت ف التراب دي بعد ما مودي حبيبي سابها
    سعاد : وهي هتوافق يعني
    شيري : مش مهم توافق ... المهم أعمامها يوافقوا وهما أساسا مش بيحبوها ... وإحنا بردو نسخنهم شوية والبنت سمعتها بقت ف التراب وكدة .. هو أنا اللي هعلمك بردو يا ماما
    سعاد بشر : عليكي دماغ إيه .. فكرة حلوة بس لازم نظبط الموضوع عشان منتكشفش
    ...........
    عند ليالي ف أوضتها ... مبسوطة جدا وفرحانة إنها بقي عندها صحاب وقاعدة بتكلم ليلي ف الفون
    ليالي : ذاكرتي اللي خدناه ولا لا
    ليلي : لا انشغلت ومذاكرتش وانتي
    ليالي : ذاكرت .. أنا مواريش حاجة ولا عندي حد أقعد معاه ولا حاجة فبتسلي ف المذاكرة
    رواية ليالي والقدر الفصل الثالث 3 كاملة - سما زرد
    ليلي بحزن ع ليالي : وأنا رحت فين بقي أنا كدة أزعل منك .. عاوزاكي تبقي تجي عندنا البيت وتتعرفي ع ماما وأختي وبنات عمو وعمتو ... هيحبوكي جدا هما بيحبوا أي حد دمه خفيف وقمر زيك كدة
    ليالي : أخاف أتقل عليكم
    ليلي : غبيااااة .. تتقلي علينا ايه ... ده انتي هتنوري البيت .. تعالي انتي بس
    ليالي : إن شاء الله .. أنا هقفل بقي عشان أنام وأعرف أصحي
    ليلي : ماشي وأنا كمان هنام
    ........
    تاني يوم ف الجامعة
    ليلي : إنتي معندكيش إخوات هنا ف الجامعة ولا قرايب
    ليالي إفتكرت شيري ومحبتش تجيب سيرتها لأنها بقت مش معتبراها أختها : لا معنديش وإنتي
    ليلي : عندي أختي بس أكبر مني بسنتين
    ليالي : يلا نقوم نجيب أكل
    ليلي : يلا بينا
    وراحوا جابوا كل واحد 6 كريب و3 كانز وكلوهم ف أقل م ربع ساعة ... فليلي وليالي م محبين الأكل لا لا بل عاشقينه .. لا يفوتوا لحظة ف حياتهم ولا يأكلون فيها
    ليالي : هو إحنا ورانا محاضرات إيه النهاردة
    ليلي : هو فاضل محاضرة واحدة بتاعت دكتور مصطفي وبمزح : اللي طردنا إمبارح
    ليالي إفتكرت اللي حصل وفطست م الضحك
    ليلي : إهدي إهدي فرجتي علينا الجامعة وم دلوقتي بقولك منتكلمش ف محاضرته أحسن يطردنا ويسقطنا
    ليالي : متخافيش هقفل بؤي بسوستة
    بعد إنتهاء المحاضرة
    خرجت ليالي وليلي
    ليلي : أووف ده كله لسة مجاش
    ليالي : هو مين فيه إيه
    ليلي : أخويا أصل الشوفير تعبان فأخويا هو اللي جاي ياخدني
    ولسة ليالي هترد عليها لقت واحد جاي عليهم ... ليالي إتصدمت .. إيه ده ده هو يا فضيحتي هو جاي علينا ليه ده طب أجري ولا أعمل إيه يا كسفتي
    آدم كان جاي ونظره كله موجه لأخته ومشافش اللي جنبها
    ليلي : أخيرا جيت أنا إتحرقت م الشمس
    آدم : طب يلا عشان مش فاضيلك .. كفاية إني جيت آخدك
    ليلي : طب سلم
    آدم : أسلم ع مين
    ليلي : ع صاحبتي
    آدم بإستغراب : هي فين دي
    ليلي وهي بتشاورله ع ليالي .. نعم فليالي قصيرة وآدم طويل فلم يلحظها
    نزل آدم نظره ع ليالي وأول ما شافها إتصدم .. إنها نفسها تلك الفتاة التي رأها ف المول .. لم يتوقع أن يلتقي بها مرة ثانية
    الفصل الرابع من هنا


    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .