-->

رواية زوجتي من الريف الفصل الثالث 3 كاملة - رنا ياسر

رواية زوجتي من الريف الفصل الثالث 3 كاملة - رنا ياسر



    رواية زوجتي من الريف الفصل الثالث 3 كاملة - رنا ياسر 





    رواية زوجتي من الريف كاملة 



    .


    صلو علي محمد عليه الصلاه والسلام 💓

    في عيادة مؤيد الشناوي

    انهي مؤيد جميع أعماله وطلب من السكرتاريه أن تخبر من يأتي أنه في عمل خاص ولن يأتي العياده إلا يومي الخميس والجمعه
    مؤيد بصوت صارم:
    _ تمام يا نورا اي حد يسألك تقوليلو كده وانا هاجي العياده الخميس والجمعة بس

    نورا بتفهم:
    تمام يا دكتور حاضر

    مؤيد بإبتسامه مجامله:
    _ شكرا يا انسه نورا
    انا ماشي بقا

    نورا :
    العفو يا دكتور علي ايه
    اوكيه اتفضل يا دكتور

    خرج مؤيد من عيادته وركب سيارته وذهب الي ڤيلة ماهر الجندي
    وبعد ساعه وصل مؤيد الي الڤيله
    ودق الجرس
    ففتحت له الخادمه ماريا

    ماريا بإستفهام :
    _مين حضرتك ؟

    مؤيد بإيجاب:
    _ مؤيد قولي لماهر بيه اني تحت هو عارفني

    ماريا بتفهم :
    _ تمام اتفضل حضرتك في الصالون

    دلف مؤيد الي الداخل وجلس في الصالون

    أخبرت الخادمه ماهر بمجئ مؤيد ففرح كثيرا

    ماهر في نفسه :
    دكتور محترم جيه في معاده
    طيب قوليلو جاي حالا

    ماريا وهي تومإ رأسها:
    _ اوكيه

    كان مؤيد جالسا في الصالون
    وكانت مرام بالصدفه في المطبخ تشرب
    فرأت أحد في الصالون وايضا هذا الشخص رجل فغضبت جدا
    وذهبت إلي هناك ووقفت أمامه وهي تصيح بغضب :
    _مين انت وايه اللي جابك عندنا هاااا جاي تخدعني زي اللي قبلك

    التفت مؤيد ونظر لها وعرف انها هي ابنة ماهر المريضه نفسيا
    كانت جميله جدا تشبه القمر في جمالها وشعرها الاسود المبعثر علي وجهها

    مؤيد بهدوء :
    _ لا انا مؤيد ابن .........لم يكمل كلامه فقد قذفته مرام بكوب الماء الزجاجي في رأسه وذهبت مسرعه الي غرفتها

    مؤيد بصياح وهو يمسك رأسه :
    _ااااااه يا بنتي انا لسه كلمتك حرااام عليكي

    كانت الدماء تنزف من رأسه بسبب الزجاج الذي دخل فيها
    وهنا جاء ماهر علي اثر صوت الزجاج الذي تكسر وصوت مؤيد الذي يصرخ

    ماهر بخضه:
    _ينهار ابيض ايه اللي حصل ومين عمل فيك كده

    مؤيد بغيظ:
    _ هيكون مين بس حضرتك مفيش غيرها بنت حضرتك يعني

    ماهر بإستغراب:
    _ مرام بس ازاي مرام مبتطلعش من حجرتها ؟

    مؤيد بغيظ :
    _ هيكون مين يعني عفريتها
    ااااااه يادماغي مش قااادر حضرتك هتسيبني كده دماغي تفضل تنزل في دم لحد امتي

    ماهر بإعتذار:
    _ اسف جدا يا دكتور معلشي
    ماااااريااا

    ماريا بإستفهام:
    نعم يا ماهر بيه

    ماهر بإهتمام:
    _ هاتي بسرعه الاسعافات الاوليه اللي جوه وهاتي الابره والخيط علشان اخيطله الجرح

    مؤيد بإعتراض:
    _هوحضرتك هتخيطلي منغير بنج انت بتهزر بجد

    ماهر :
    _علي فكره انا دكتور بردو وفاهم بس ازاي هديك بنج يا دكتور مؤيد

    مؤيد بغيظ:
    _معرفش معرفش اعمل اي حاجه دماغي مش قادر

    جاءت ماريا بالادوات وبدأ ماهر بتخيط رأس مؤيد وربطها بالشاش

    مؤيد وهو ينظر في المرآة :
    ما شاء الله ولا اللي كان بيتخانق في الشارع منظري بقا فظيع

    ماهر وهو يكتم ضحكته:
    _ معلشي والله يا مؤيد اسف بجد

    مؤيد :
    _ لا حضرتك مفيش مشكله بس ياريت تروح تفهمها زي ما اتفقنا علشان المره الجايه ممكن تموتني مش تحدفني بكوبايه

    ماهر بضحك :
    _ ههههههه حاضر يا مؤيد

    ذهب ماهر الي غرفه مرام وطرق الباب

    مرام بصوت رقيق حزين :
    اتفضل

    دلف والدها الي الداخل
    واردف بهدوء قائلا:
    _ ينفع كده بردو يا مرام تحدفي مؤيد بالكوبايه فتحتي دماغه يا بنتي

    مرام بصراخ:
    _ مين ده اصلا وجاي ليه هااا لو دكتور زي ما بتجيب كل مره هطفشه زيهم كلهم ماشي وهوريه هعمل فيه ايه

    ماهر بهدوء:
    _لا يا حبيبتي ده ابن واحد صاحبي ......... قاطعته مرام بصراخ قائله:
    _ وجاي هنااااا لييييييببه انا بكرهم كلهم بكره كل الرجاله مش عايزه اشوف حد خالص خليه يمشي من هناااا

    ماهر برجاء:
    _ طيب اسمعي بس الاول
    ده ابن صاحبي اللي اتوفي الله يرحمه وهو نزل مصر بس معندوش شقه هنا علشان كان عايش في أمريكا علشان كده بيستأذني يقعد هنا لحد ما يلاقي بيت وكده بلاش تكوني قاسيه عليه وخليه يقعد هنا معانا عشان حرام يعني نسيبه كده هيقعد في الشارع لو مشي من عندنا
    مرام بحزن:
    _ ماشي يا بابا خليه يقعد بس ميكلمنيش خالص ولا عايزه اشوفه

    ماهر بإبتسامه:
    _ اوكيه يا حبيبتي انا هقوله كده بس ياريت لو لقتيه في وشك في اي وقت متعمللهوش حاجه

    مرام وهي تومأ برأسها:
    _اوكيه يا بابا
    ممكن تسيبني بقا لوحدي

    ماهر بحزن:
    _ حاضر يا مرام انا طالع اهو

    خرج ماهر من الغرفه
    وضعت مرام رأسها علي المخده وبدأت تبكي كما تفعل دائما

    ***************************************
    أما عند فارس
    رجع فارس وعائلته من عند فرحه كان الجميع سعيد عدا هو ظل شاردا صامتا طول الوقت حزين علي حاله فكيف يتزوج بس بنت ريفيه وهو أكبر مهندس بترول يتحدث عنه جميع الناس وله مكانه كبيره جدا بين الجميع

    الشناوي بإبتسامه:
    _ ايه رأيك يا فارس في فرحه مش زي القمر وعسوله جدا

    لم يرد عليه فارس لأنه كان شاردا ولم يسمعه

    الشناوي :
    فارس يا فارس

    فارس وهو ينظر له بإستغراب:
    نعم يا بابا

    الشناوي بإستفهام:
    آيه يا ابني مش بكلمك مش سامعني ولا ايه

    فارس بهدوء:
    لا يابابا معلشي مسمعتكش كنت سرحان بس

    الشناوي بإبتسامه:
    _ اه طيب كنت بقولك ايه رأيك في فرحه مش حلوه وعسوله ودمها خفيف

    فارس بضيق:
    وبلدي اوي وطريقتها في الكلام ارياف ولبسها بلدي اوي نسيت كل ده حضرتك فستانها عامل زي الجلبيه ايه القرف ده

    الشناوي بغضب:
    _ ايه يا ولد اللي بتقوله ده مش عيب تقول علي بنت عمك كده

    فارس بضيق:
    انا بقول الحقيقه انا قولت حاجه غلط وبعدين ده رأيي فيها مش انت بتقولي ايه رأيك فيها

    الشناوي بنظرات غاضبه:
    ماشي يا فارس بكره تحبها وتعرف قد ايه هي محترمه وعندها أخلاق مش زي بنات اليومين دول وانت صدقني هتعرف قيمتها

    فارس بتجاهل:
    اوفف يارب ارحمني بجد

    **************************
    عند فرحه

    دخلت فرحه غرفتها وظلت تقفز مثل الاطفال من الفرحه وظلت تنظر إلي الدبله التي بيدها
    وظلت تفكر فيه

    فرحه لنفسها:
    _ انا خطيبه فارس انا مش مصدقه بجد
    وكمان اسبوع هبقي مراته ده ايه ده
    انا هموت من الفرحه ياربي
    يا علي جماله ولا شعره ولا طريقته في الكلام وكل حاجه بجد
    ايه ده انا بكلم نفسي انا اتجننت ولا ايه
    اكيد لازم اتجنن ده فارس ده فارس احلامي

    دخلت عليها سعاد
    سعاد بإستغراب:
    _ ايه يا بت يا فرحه انت اتجننتي خلاص بتكلمي نفسك

    فرحه بخضه وبضحك:
    _ ايه يا امي انت جيتي
    شكلي والله اتجننت مش عارفه بجد

    سعاد بضحك وسعاده:
    _ ربنا يفرحك ويسعدك يا بنتي زي ما انت مفرحه كل الناس

    فرحه وهي تحتضنها:
    حبيبتي يا امي يارب

    سعاد بإبتسامه:
    _ يلا يا فرحه ادخلي نامي بقا علشان هنصحي بدري بكره علشان ننزل نشتري فستان الفرح ونجهز كل حاجه

    فرحه بسعاده:
    _ حاضر يا امي حاضر هنام دلوقتي

    في اليوم التالي استيقظت فرحه صباحا بنشاط وارتدت عباءتها بسرعه وذهبت هي ووالدتها لأشتراء اشياء الزفاف

    ذهبوا إلى محلات كثيره واشترو اشياء كثيره واشترو ايضا فستان الزفاف الذي اعجبت به فرحه وسعاد
    الذي بالطبع لن ينال اعجاب فارس لأنه بنسبه له فلاحي وبلدي وليس علي الموضه

    فرحه بسعاده:
    _ بجد الفستان ده عجبني اوي يا امي شكله حلو اوي

    سعاد بإبتسامه:
    اه صح جميل اوي يا فرحه بجد وهيبقي عليكي احلي يا بنتي

    فرحه بمرح:
    _ شكرا بجد يا امي

    ظلت فرحه وسعاد يشترون اشياء وملابس اعجبتهم كثيرا
    وكانت فرحه سعيده جدا

    *************************
    عند فارس

    ذهب الي عمله وظل فيه كثيرا وعندما ينتهي من العمل لا يعود البيت كان يخرج مع اصدقائه محاولا الخفيف عن نفسه
    وبدأ بشرب السجاير حتي اعتاد عليها واحبها

    مروان صديق فارس:
    _ ايه مالك يا فارس دايما سرحان وساكت وشكلك مضايق وبقيت تشرب سجاير بعد ما كنت بتحذرنا منها كلنا

    فارس بضيق:
    مضايق مضايق جدا يا مروان فرحي بعد يومين علي واحده مبحبهاش ولا طايق اشوفها خالص يارب علي القرف اللي انا فيه
    محدش حاسس بيا خالص

    مروان محاولا التخفيف عنه:
    _ يا فارس كبر دماغك متحبكش الموضوع يا ابني عادي يعني اتجوزها كام يوم وطلقها سهله يعني مش محتاجه كلام

    فارس بضيق:
    المشكله انها بنت عمي ولو طلقتها ابويا وعمي مش هيرحموني فاهم انت

    مروان بتفهم :
    بردو عادي اقرفها في حياتها لحد ما تطلب هيا الطلاق بس مش صعبه يعني

    فارس بتفكير:
    _ انا قولت كده بردو

    مروان بمزاح:
    يبقي علي ايه بقا مكشر ومتعصب وقارف نفسك يا ابني كبر دماغك وعيش حياتك بلاش هم

    فارس بضحك:
    _ علي رأيك والله تعالي نخرج

    مروان بموافقه:
    _تمام يا باشا يلا بقا بينا يا عم

    ***************************
    جاء يوم زفاف فرحه وفارس

    ذهبت فارس وارتدي بدلته السوداء الانيقه الفخمه وصفف شعره بطريقه جذابه
    ووضع عطره ذو الرائحة القويه

    أما عند فرحه فقد ارتدت فستان الزفاف وحجابها

    فرحه بسعاده:
    _ايه رأيك يا امي في الفستان شكله حلو عليا

    سعاد بإبتسامه:
    _اكيد يا قلبي زي القمر
    بس فاضل أمينه تيجي تحطلك المكياج بس وهتبقي احلي بكتير

    فرحه بسعاده:
    _شكرا يا امي بجد انا مبسوطه اوي

    وهنا جاءت امينه ومعها البنات لتجهز فرحه

    امينه بصوت عالي:
    _ مبروك يا عروستنا الحلوه انا جيت علشان احطلك المكياج يلا بقا اقعدي هنا علي الكرسي علشان اظبطك

    فرحه وهي تحتضنها:
    _الله يبارك فيكي يا حبيبتي
    شكرا جدا

    جلست فرحه علي الكرسي وبدأت امينه تضع لها المكياج وجهزتها بالكامل

    امينه بإبتسامه:
    _ يلا بصي في المرايه بقا وقوليلي ايه رأيك

    نظرت فرحه في المرآة وكانت سعيده جدا

    فرحه وهي تقبلها:
    _متشكره اوي يا امينه جميل اوي المكياج

    أمينه بمزاح:
    _ شوفتي بقا ولا الكوافيرات انا احسن منهم صح ولا ايه

    فرحه وسعاد:
    _ اكيد طبعا

    ذهبوا وركبوا السياره جميعا وسط الاغاني التي بدأو بتغنيتها وتصفيقهم وفرحتهم بأن فرحه ستتزوج

    كان فارس يقف هو واصدقائه منتظر مجئ فرحه كانو يضحكون ويتمازحون

    مروان بضحك:
    _ انا مش مصدق فارس هيتجوز وهيسبنا

    خالد :
    _ انا كمان مش مصدق خالص

    فارس بمزاح:
    _ يا جماعه اسيبكم ايه بس هو مش هروح الشغل ما انا هاجي الشغل يعني وهتشوفون........... فجأه صمت فارس عن الكلام ونظر الي هناك

    مروان بإستغراب:
    _ في ايه يا فارس سكت فجأه ليه يا ابني مالك

    نظر مروان إلي المكان الذي ينظر فيه فارس وجد فرحه وصلت ومعها صديقاتها ويغنون اغاني شعبيه ويضحكون

    نظر مروان وخالد الي فارس وبدأوا يضحكون بشده

    فارس بغيظ:
    _ فرحانين فيا اوي
    ده لسه الكل لما ييجي سيرتي هتبقي علي كل لسان في الشركه يارب ارحمني

    كان فارس غاضبا بشده لأنه لم يعجبه فستان فرحه نهائيا لأنه ليس علي الموضه وذوقه بلدي وايضا الطريقه الموضوع بها المكياج كان الروج الاحمر موضوع بكثره علي شفتيها وايضا الايشادو
    كان مصدوما بشده

    ذهب الي والدته وهو يهتف بغضب:
    _ ماما ايه المنظر اللي هي فيه ده
    انا حاسس اني هتجوز واحده من الشارع ايه القرف ده والميك اب مين اللي حاتطهولها مراحتش ليه لكوافير بجد انا مش عارف الناس هيقولو عليا ايه .......

    فاطمه بشده:
    _ فارس اسكت عيب كده هما جايين علينا ممكن يسمعوك وبعدين متقولهاش اي حاجه سامع
    هو يوم وهيعدي كبر دماغك

    فارس بغيظ:
    _ يوم وهيعدي

    لا ده يوم هيخلي الناس كلها تجيب في سيرتي لمده سنتين

    فاطمه بجديه:
    _
    خلاص يا فارس بقا
    الناس وصلت يلا روح سلم عليهم

    فارس بضيق:
    _
    ماشي

    ذهب فارس وسلم عليهم

    فارس بإبتسامه صفراء:
    _
    ازيك يا فرحه

    فرحه بخجل:
    الحمدلله

    فارس بغيظ:
    _
    ايه القمر ده بس
    مين اللي حطيلك الميك اب ده

    فرحه بسعاده وإبتسامه:
    _
    قصدك المكياج حلو صح امينه بنت عم مجدي هي اللي حتطهولي احلي من الكوافيرات بكتير مش كده

    فارس بضيق:
    _
    مش اوي يعني طيب ليه مرحتيش لكوافير يا بنتي بدل..........قاطعته والدته قائله :
    _
    فرحه حبيبتي ايه القمر ده بس ماشاء الله تعالي يا حبيبتي
    ونظرت لفارس بغضب قائله:
    تعالي يا فارس يلا

    جلس فارس وفرحه في الكوشه كانت فرحه سعيده جدا ونظراتها لفارس نظرات حب
    بينما فارس كان يشعر بالغضب والضيق والاحراج الشديد من الناس

    الشناوي بإبتسامه:
    _
    الف مبروك يا ولاد يلا تعالو بقا علشان تقطعو الترته مع بعض

    فرحه بسعاده:
    _
    الله يبارك فيك يا عمو
    يلا يا فارس

    فارس بضيق:
    _
    اوكيه يلا

    نهضت فرحه وفارس ايضا وذهبوا ليقطعو الترته
    امسك فارس بالسكين وفرحه ايضا وابتسمو للصور كانت فرحه تبتسم بسعاده بينما كان فارس يبتسم بضيق ومجامله فقط

    فرحه وهي تنظر لفارس بإستغراب:
    _
    مالك يا فارس في حاجه مضايقاك

    فارس بضيق:
    _
    لا مفيش
    هيكون فيه ايه يعني

    فرحه بضحك:
    _
    مش عارفه كنت بسألك بس
    بس شكلك مبتحبش التصوير

    فارس بغيظ:
    _
    ليه يعني

    فرحه :
    _
    اصلك بتضحك بالعافيه في الصور يعني

    فارس بإبتسامه صفراء:
    اممم صح

    انتهي الزفاف وذهبوا الي الاستوديو لالتقاط بعض الصور
    وذهبوا الي بيوتهم

    انتهت الحلقه رأيكم يهمني 😍تتوقعوا ايه اللي يحصل الحلقه الجايه ناقشوني

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .