أخر الاخبار

رواية فريدة وسليم كامله بقلم رنا ابراهيم

رواية فريدة وسليم كامله بقلم رنا ابراهيم 







بصوت المأذون وهو بيقول بارك عليكم وجمع بينكم في خير

ونا واقفة مصدومة وهو ابويا بيبعني لى واحد معرفوش

ابوها: يلا يا فريدة مع جوزك علي البيت

امها:انجرى يابت يلا قومى

فريدة فاقت من شرودها وبصوت زعل على اللى بيحصلها: حاضر

 ابطالنا فريدة 18 سنة في تالتة ثانوي بس ابوها وامها قعدوها من التعليم ومخلوهاش تكمل وعايشة تحت رحمتهم علطول ضرب واهانة وتعذيب فيها وشعرها طويل وعنيها رمادي وقصيرة


وسليم 26 سنة رجل اعمال ووسيم و بدقن خفيفة وطويل وعيونو البني الازرق.

سليم مسك ايد فريدة ونزلو ركبو العربية وهيا من جواها خايفة ومرعوبة ووصلو الفيلا فريدة اعجبت ب الفيلا دخلو الفيلا وفريدة وقفت تتامل ف شكل وديكور الفيلا

سليم بصوت رجولي وعالى: انتي يابت يا سناء

فريدة اتفزعت من صوتو

سناء وهيا بتجرى: نعم يابني

سليم: خدي البت دي ودخليها الاوضة اللى قولتلك عليها

سناء: يلا يابنتي

فريدة بزعل: حاضر يا طنط

سناء ضحكت: طنط اي قوليلى يا سناء عادي

فريدة: بس انتي كبيرة ومينفعش اقولك ياسناء عادي

سناء: خلاص اللى يريحك يابنتي المهم انك تبق مبسوطة

فريدة بإبتسامة باهتة: تمام

دخلت فريدة الاوضة واتفاجأت من الاوضة الواسعة وديكورها بس فاقت من شرودها وافتكرت ابوها وامها على عملو فيها

فلاش باك

امها:انتي يا بت فريدة

فريدة: نعم يا ماما ف اي

امها: جتك مو ياختي اقعدي ياختي عاوزين نقولك حاجة انا وابوكي

فريدة بإستغراب: حاجة اي يا بابا ف اي

يتبع…




تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close