أخر الاخبار

رواية اقدار واسرار الفصل السابع 7 بقلم ولاء ندا

رواية اقدار واسرار الفصل السابع 7 بقلم ولاء ندا


البارت السابع
حور..... هاااار اسود انت بتعمل ايه تجري حور وتمسك فيه وتوقعه ع الأرض
؟... ااااه ضهري ضهري
حور... انت مجنون انت عاوز تنتحر ليه مافيش حاجه مستاهله والله
؟... الله يخرب بيتك انتحر ايه بس انا عامل الإنارة العمومية بتاعت الكوبري وجاي اشوف العواميد ال مش شغاله
يأتي صوت ضحك من الخلف
سليم.... انا اسف يا استاذ معلش حقك عليا انا علي سوء الفهم ده
حور... سليم ياخبر ابيض ع وشي ال ف الأرض
؟... حصل خير ياباشا جت سليمه الحمد لله
سليم ياخد حور ويمشي هو وهي
حور... انت كنت فين من الصبح والفون بتاعك مقفول ليه
سليم... كان ورايا شويه حاجات بخلصها
حور... سليم انت زعلان من الموقف ال حصل الصبح صح
سليم.. لا عادي انا ال غلطان مكنش مفروض اقعد ف البيت عندك
حور... لا والله الموضوع مش كده خالص انا ال عرض عليك أن انت تقعد عندي وكمان انت ليك مين هنا علشان تروح عنده
وكنت عاوزاك تقرب من البنات الفترة ال هتكون موجود فيها
سليم... عارفه ياحور انا خلاص مش فارق معايا حاجه خالص
حاسس ان الدنيا ظالمه اوي مش عارف ليه فضلت عايش ايه الحكمة أن أعرف أن مراتي واحدة تانيه غير ال اعرفها انا لحد دلوقتي مش عارف هي مين والماضي بتاعها مظلم لابعد الحدود
حور... مش عارفه اقولك استحمل ولا اقول لنفسي
انت محتاج حد يقولك معلش ويقف جمبك وللاسف انا مش هقدر اكون الشخص ده عارف ليه
سليم... ليه
حور.... علشان الوجع ال انت فيه ولا حاجه بنسبالي
انا عارفه أن انت حياتك بتدمر شئ ف شئ بس انا عاوزه اعرفك أن الدنيا دي لا تساوي جناح بعوضه اوعي تستسلم يا سليم اوعي تستسلم لليأس
اوعي تعمل زاي ما انا عملت زمان انا مره واحده بعد عيله كبيره حوليا وام واب بيحبوني مره واحده كل ده اتباخر اهلي كانه بيصرخه ف النار جوه وانا واقفه مش عارفه اعمل حاجه
فضلت فترة ف الملجي ع ما حد يجي ياخدني يخلصني من ال انا كنت فيه
فضلت قاعده مع عيله طيبه بس كنت خايف كنت بخاف اذاكر وانجح علشان محدش يكرهني تاني زاي ما نور اختي عملت كنت بخاف البس لبس نضيف علشان محدش يقولي انتي حلوه ليه
انت عارف لدرجه ايه بخاف
سليم... هو ينظر إليها وهي تتألم مع كل كلمه بتقولها
حور... انا بخاف لدرجه اني مش عاوزه احب زاي اي بنت ف سني مش عاوزه اتجوز مش عاوزه اتعلق بحد وبعد كده يكرهني
انا بخاف من نفسي يا سليم انا واحده عايشه حياتها بطول والعرض مستنيه موتها ف اي وقت انت عارف انا وصلت لدرجه ايه من اليأس علشان كده مش عاوزاك توصل لل انا وصلتله ارجوك خليك انت قوي علشان خاطر البنات ارجوك يا سليم
سليم... كان بيقرب من حور وهي واقفه بتتكلم وكل شويه يقرب منها لدرجه ان هي سامعه صوت نفسه وعيونها ف عيونه ال مليانه ألم وحزن
حور... كانت عامله تنظر إليه ومش بتتكلم كان نفسها تترمي ف حضنه وتقوله معلش حقك عليا اختي ظلمتك اختي هي ال السبب ف ال بيحصلك بس مكنتش قادره تتكلم
سليم... كان عاوز يقبلها ويحضنها بس مش عارف هو عاوز يعمل كده ليه مش عارف هو بيقرب منها ليه حاسس ب الدافئ وهو قريب منها بس كان بيكدب نفسه
حور مرة واحدة تبتعد عنه
حور... وهي بتمسح دموعها
ايه ده الوقت اتاخر اوي والدادة عاوزه تمشي يلا علشان البنات هنتاخر عليهم
سليم... يرجع لعقله ويحط أيده ع رأسه ايوه صح يلا علشان اوصلك
(ف منزل حور)
تيا وتاليا... ماما ماما وحشتيني
حور... ياخرابي ع تعب طول اليوم إل انتم بضيعو ف ثانيه واحده
وتفضل تبوس فيهم
الدادة... ايه ال اخرك كده يا بنتي الوقت متاخر اوي
حور... معلش يا دادة كنت ف مشوار انا اسفه
الدادة... ولا يهمك انا هدخل البنات علشان تنام قبل ما امشي
حور... خلاص تمام
سليم... طيب انا همشي عاوزه حاجه
حور... هتروح فين دلوقتي
سليم... هروح الفندق علشان ارتاح
حور... طيب خليك هنا النهارده
سليم... لا مش عاوز يحصل سوء فهم تاني
اه انا بكرا مسافر الاسكندريه علشان هروح الشركه بتاعتي
حور... طيب انت هتقدر تروح
سليم... ايوه انا تمام الحمد لله
حور... طيب خلي بالك من نفسك سلام
سليم... سلام
(ف اليوم الثاني ف الاسكندريه)
يدخل سليم الشركه
ويطلع ال غرفه المدير
يخبط الباب
المدير... ادخل
سليم... السلام عليكم
المدير... عليكم السلام ياسليم ايه خلاص هتستلم الشغل
سليم... لا انا كنت عاوز اتكلم معاك ف موضوع مهم تسمحلي
المدير.... طبعا يا سليم اتفضل اقعد
سليم... هي فعلاً نور مراتي كنت ف اصلاحيه قبل ما تيجي تشتغل هنا
المدير ... انت عرفت
سليم... ياعني الكلام ده صح طيب حضرتك معرفتنيش ليه
المدير... هي بصراحه ماكنش فيها أي شيء خطأ هي كانت كامله اخلاق وأدب وأسلوب وانت عارف كده يا سليم
سليم... عارف صح عارف
طيب ممكن اسأل كمان سؤال
المدير... اتفضل يا سليم
سليم... مين كان معايا ف البعثه بتاعت الأدوية ال كنت فيها
المدير... انت مش فاكر مين كان معاك ياسليم
سليم... لا بحاول اتذاكر مش فاكر ال حاجات بسيطه
المدير.... دكتور ياسر صديقك
سليم... هو ياسر كان معايا
المدير.. ايوه كان معاك وفضل مدة طويلة يدور عليك وقلبنا الدنيا عليك ومحدش عرف طريقك بس الحمد لله ربنا أراض يطول ف عمرك
سليم... شكرا لحضرتك وان شاء الله ف اقرب وقت أرجع الشغل
المدير... مستنينك يادكتور سليم
يخرج سليم ويذهب ال يأسر
سليم... ايه يا ياسر طيب رن عليا اسأل عليا ولا انا مش وحشك دا انا صديق العمر يابني
يأسر كان قلقان من لهجة سليم
ياسر... اوعي تقول كده يابني دا انت متعرفش انا فرحان برجوعك قد ايه
سليم... عارف والله بس بقولك يا ياسر انت كنت متعرفش حاجه عن نور مراتي
ياسر كان مش عارف يرد يقول ايه وكان مرعوب جدا
ياسر... لا طبعا نور كانت معانا ف الشغل ع طول وكنت بسأل عليها دي مرات اخويه يابني
سيلم... طيب الحمد لله علشان كنت قلقان أشيل ذنب التعب ال هي فيه
طيب انا همشي انا بقا
ياسر... بس قولي ايه الجرح ال ف رأسك ده
سليم... لا دي حاجه بسيطه دا انا وقعت من ع السلم
يلا سلام
ياسر ... كان عارف ان سليم بيفكر ف حاجه
(القاهره)
حور قاعده ف الاوضه وماسكه الجواب والمفتاح
حور... مش عارفه يانور انتي ليه فكرتي فيا ايه ال ممكن يكون هناك انا كنت خلاص بدأت انسي ال حصل ليه رجعتي ب ماضي وحاضر أسواء يانور
الدادة... يا حور استاذ سليم جه برا
حور.. دقيقه واحده يادادة وجايه
حور... حمدالله ع السلامه انت جيت امتي
سليم... لسه واصل حور هو ينفع اخد البنات ونخرج شويه عاوز افسحهم
حور... أيوه طبعا دي حاجه حلوه خلاص
سليم... بس اكيد هاتيجي معانا
حور... خلاص ماشي انا هخلي الدادة تجهز البنات ع ما البس
تلبس حور هي والبنات ويذهبون الي المول
(المول)
حور... كفايه بقا ياسليم انت اشتريت هدوم كتير اوي للبنات وهما اصلا عندهم
سليم.. يمكن دي اول مره اشتري ليهم حاجه من بعد ما وصلت
انا فرحان اوي اني بخرج معاهم
حور... تحدث نفسها ياخوفي من ال جاي ياسليم لو طلع البنات مش بناتك ايه ال ممكن يحصلك
سليم... ايه بتفكري ف ايه
حور.. لا ولا حاجه
الفون بتاع سليم يرن
سليم... الو يا استاذ عبد العزيز
المحامي... ايه يا استاذ سليم عملت ايه
سليم.... ال انت كنت شاكك فيه صح ال حصلي مكنش صدفه كان فعل فاعل
المحامي... ياعني أبدا ف الإجراءات ال قولتلك عليها
سليم... ايوه وياريت بسرعه
يخلص سليم الفون
سليم... يلا ياحور علشان نأكل البنات جاعت مننا اوي
حور... ايوه عندك حق يلا ولسه حور بتمشي تشوف نسمه
حور... نسمه انتي نسمه صح
سليم... نسمه انتي بتعملي ايه هنا
نسمه... هار اسور وتجري
حور... استني بتجري ليه
سليم... انتي تعرفي نسمه منين بقولك .
يتبع....



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close