أخر الاخبار

رواية اقدار واسرار الفصل السادس 6 بقلم ولاء ندا

رواية اقدار واسرار الفصل السادس 6 بقلم ولاء ندا


البارت السادس
حور.... سليم خلي باااااااالك
لسه حور بتتكلم وفي واحد فضل يضرب ف سليم جامد
حور طلعت تجري تصوت لحد ما جابت أمن العمارة ولما وصلت كان سليم غرقان ف دمه وفقد الوعي
حور... تجري ع سليم
سليم انت كويس رد عليا وانبي
الإسعاف توصل وتاخد سليم
(ف المستشفى)
حور... خير يادكتور ف ايه سليم كويس
الدكتور... احنا خيطنا الجروح الموجودة بس هو عاوز رعايه ف البيت علشان جسمه ف حالة وحشه جدا وانا هقدم التقرير أن شاء الله للنيابه عن اذنك
حور تدخل ع سليم الاوضه
سليم... شوفتي وشه يا حور شوفتي مين ضربني
حور... لا معرفتش اشوف وشه المهم انت ياسليم انت كويس
سليم... كويس ازاي وفي حد عاوز يقت*لني وانا مش عارف هو مين
حور... اهدأ بس كده ولما نوصل البيت أن شاء الله هنلاقي الحل
المحامي... ايه ال حصل يا انسه حور ف ايه
حور... الحقني يا استاذ عبد العزيز
المحامي... سليم ايه ال حصلك ده
حور.. تحكي ل المحامي ال حصل كله وموت الدادة كريمه
المحامي... طيب يلا ع البيت الاول
(ف منزل حور )
حور... تدخل بسرعه الاوضه بتاعتها
المحامي .. مين ال هيكون عمل فيك كده
سليم ... طيب مين هيفكر يق*تل الحاجه كريمه وليه
المحامي... الموضوع بدأ يقلق وشكل ف حاجه غلط وانت كده ف خطر ع حياتك
ايوه صحيح انت مش فاكر ايه ال حصلك وانت مسافر الشغل قبل ما يجيلك غيبوبه
سليم.. مش فاكر غير أن احنا كنا ب نصتاد ب البندقيه ومرة واحدة وقعت ومش فاكر اي حاجه تاني
المحامي... طيب ومين ف الوقت ده كان معاك
سليم.. مش عارف بحاول افتكر مش متذكر خالص
المحامي... طيب انا عاوز منك ترتاح الاول ع ما جرحك يلم وبعدين تروح الشركة بتاعتك براحه وتسأل مين كان معاك ف البعثه دي
وانا بقا هعرف موضوع نور بطريقتي
حور... هتعمل ايه يا استاذ عبد العزيز
المحامي... انتي كنتي فين ياانسه حور كل ده
حور... كنت بطمن ع البنات
المحامي... هما كويسين
حور... اه نايمن والدادة معاهم
سليم... طيب يلا يا استاذ عبد العزيز علشان الوقت اتأخر
المحامي... طيب انت هتروح فين دلوقتي وانت متعرفش حد ف مصر
سليم... لا ما انا حاجز اوضه ف فندق
حور... بس انت ازاي هتغير ع جرحك وتهتم بنفسك
سليم... انا هتصرف
المحامي.. انت ف خطر ع حياتك ومفروض تكون ف مكان ومعاك حد
حور.. تقدر تقعد معايا هنا يا استاذ سليم لحد ما نشوف هنعمل ايه
سليم... لا طبعا مش هينفع مش عاوز اتعبكم معايا
حور... مافيش تعب ولا حاجه تقدر تقعد معانا هنا يومين
المحامي... طيب ياجماعه ده حل كويس مؤقتا انا بقا استأذن علشان الوقت اتاخر عن اذنكم
يذهب المحامي
حور... هي فعلا نور كانت بتحبك يا سليم
سليم... ليه السؤال ده دلوقتي
حور... عادي مجرد سؤال
سليم... ايوه كنا بنحب بعض اوي
حور... كدب كدب انت كل حياتك كانت كدبه يا سليم
سليم... ليه بتقولي كده
حور... بصوت مكسور وحزن شديد ف نظرتها
علشان نور عمرها ما حبت حد يا سليم
سليم كان هيقوم بس مش قادر
تروح حور وتمسك أيده ودخله الاوضه
سليم... شكرا تعبتك معايا
حور... تعبك راحه قوم انت بس بسلامه علشان ف حاجات كتير هتحصل
سليم... قاصدك ايه
حور... مافيش حاجه تصبح ع خير
(ف صباح اليوم الثاني)
حور والبنات وسليم قاعدين ع الفطار والباب يخبط
حور... افتحي الباب يادادة لو سمحتي
يدخل سالم عليهم
سالم... حور أنتي كويسه بخير
حور... ايه ال جابك بدري كده يا سالم
سالم... بقولك انتي بخير ردي عليا
حور... ايوه كويسه الحمد لله
مي.. حور فيكي حاجه
حور... لا اله الا الله ف ايه ياجماعه ما انا زاي القردة اهوه
مي... تخدها ب الحضن
اصل احنا سمعنا ال حصل امبارح وكنا قلقنين عليكي اوي
سالم ... يروح ع حور ويمسك ايديها انا كنت قلقان عليكي جدا
حور.. انا كويسه والله الحمد لله
مي... مين الاستاذ يا حور
حور... دا الاستاذ سليم ابو البنات ال قولتلكم عليه
سالم... اهلا وسهلا
بس هو حضرته بيعمل ايه بدري عندك
حور.. استاذ سليم هيقعد معايا يومين اصل هو من الاسكندريه وميعرفش حد هنا ف القاهره
سالم... ال هو ازاي ياعني يقعد معاكي ف شقه لوحدكم
حور... سالم وطي صوتك عيب كده
سالم... عيب ايه ياحور وانتي قاعده مع راجل ف شقه لوحدكم هو في عيب تاني
حور....
سليم... انت صح الموضوع فعلا غلط انا اسف
عن اذنكم يخرج سليم من المنزل ويمشي
حور... انت وقح والله العظيم يا سالم مين قالك تدخل ف حياتي وتقول مين يقعد ومين لا انت مجنون الظاهر عليك كده
مي... اهدي يا حور هو خايف عليكي مش اكتر
حور... مش عاوزه حد يخاف عليا يا ستي هو انا صغيرة علشان اخد الاذن من حد
سالم... يلا يامي الظاهر كده أن حور ال نعرفها مش موجوده خلاص
والكل يمشي وتروح حور ال غرفتها وتنام ع السرير وتفضل تعيط وتفتكر ال حصل
(ف الليله الماضيه)
حور تدخل الاوضه وتطلع ع الكرسي فوق الدولاب
وتجيب الصندوق وتفتحه
تلاقي جواب ومفتاح
(الجواب )
نور... انا بكتب الجواب ده ومش عارفه انتي فعلا هتشوفيه ولا لا
بس ارجوكي خدي بناتي ارجوكي ياحور
انا معملتش حاجه صح ف حياتي غير أن جبت البنتين دول ياحور
انا مكنش قاصدي اقت*ل بابا ولا ماما ولا اهلي والله انا كنت طفله والحقد والغل مليني
انا غضبت ربنا كتير اوي ياحور
وعملت حاجه وحشه كتير
خلي بالك من البنات
المفتاح ال معاكي ده مكان صندوق أمانات ف بنك هو ب اسمك محدش هيشوف الورق ال فيه غيرك بس لما بناتي تكبر اوعي تجيبي سيرة ليهم ع ال امهم عملته وانبي
وكمان ياحور انا لحد دلوقتي مش عارفه هما فعلا بنات جوزي سالم ال قتلته ولا بنات حد تاني
انا عارفه أن بعد الكلام ده هتكرهيني اكتر واكتر بس بالله عليكي اهم حاجه بناتي وانبي ياحور...
.
.
.
(ف منزل ياسر)
ياسر... مكنتش قادر تقت*له
؟... هو انا لحقت بنت الكل* صوتت ولمة الناس وانا هربت ب العافيه
ياسر... طيب عرفت مكان الصندوق ولا لسه
؟... لا لسه بس قريب
اوي هعرف أن شاء الله
(ف الشارع )
حور... رد بقا يا سليم انت رحت فين انا من الصبح بدور عليك
الفون يرن
حور... الو يادادة خير
الدادة... خير ياحبيبتي بس انتي فين الوقت اتاخر تعالي
حور.... حاضر انا هاجي دلوقتي
حور... كانت ماشيه ع النيل وفجاه تلاقي حد بينط من ع الكبرى
حور.... هااااار اسود استني استني ....
يتبع...


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close