أخر الاخبار

رواية ليلة في حضن الشيطان الفصل الخامس 5 بقلم لوجي احمد

رواية ليلة في حضن الشيطان الفصل الخامس 5 بقلم لوجي احمد 



جسمها بقى عباره عن خطوط زرقاء وبقت بترتعش وخايفه
ليله..يوه جسمي ازرق تاني والخطوط ظهرت في ايدي تاني ايه العمل دلوقتي دخلت الحمام جري وكانت مخبيه علبه من العلاج خدت منها اقراص وبدات تتنفس بصوت عالي وتهدي في نفسها لما الخطوط اللي في ايديها بدات تروح تروح وغسلت وشها وخرجت من الحمام وهي خايفه وبترتاحش دخلت على السرير نامت وبدات تكلم نفسها وتقول يوه يا ليله هتفضل لحد امتى بتهربي
يوم ما فكرتي تستخبي من جاد اتجوزتيه مشفتش غباء كده في حياتي وبدأت تنفخ
..
في الشركه كانت المناقصه بدات بين شركه جاد وشركه معتز
معتز قرب على جاد وقال له سيب لي المناقصه دي وانا مستعد اقول لك على السر اللي هيريحك ويطفي نارك
جاد.. انا مستعده اسيب لك كل املاكي بس تجيب لي البنت دي
معتز... وهو يضحك بصوت عالي ياه للدرجه دي يا ابن حجازي
حته بنت كده تخلي حياتك كلها مقلوبه وبدا يقل منها
في وقت ما جيت كان بيتكلم هو معتز كانت المناقصه خلصت لحساب شركه جاد
زياد.. مبروك يا جاد المناقصه رسيت علينا
جاد . تمام يا زياد خلاص الاوراق انت ونور وشاور له بدماغه كده ان هو يخرج ويسيبه هو ومعتز
معتز... عموما يا جاد انا عملت اللي عليا وكنت جاي لك ومدد ايدي للسلام وكانت المناقصه قبال البنت دي
جاد... قطع كلام معتز وهو بيتكلم ولكمه في وشه ولكمه جامده وقال له يوه بعصبيه انت لا بتقول ولا بتسكت يا معتز انا لو سايبك عايش على وش الدنيا فسيبك عشان خاطر السر ده بس
لكن مصير يوم هعرف هي منين البنت دي
وقتها خليك تفحر قبرك بايدك الحساب تقل ما بينا قوي يا معتز ولازم في اقرب وقت نصفيه
معتز.. وهو يضحك بصوت عالي لا يستفز جاد اكثر ويعدل لياقه قميصه والجاكيت ده لما تلاقيها بقى يا جاد
واتجه لباب المكتب ثم التفت ظهره لجاد وقاله هتجيني يا جهاد تطلب السماح وقتها مش هسامحك
غير لما تكتب لي كل حاجه ملكك وتجيب اختك في ايدك تعرض عليا ان
انا اتجوزها وتتحايل وتبوس الايادي وبرضو مش هريحك هخليك تموت من كتر التفكير
وخرج وسابه
جاد.. وهو يوقع كل حاجه موجوده على سطح المكتب هق'تلك يا معتز هق,تلك
وخرج هو كمان من مكتبه وعفاريت الدنيا بتتنطط قدام وشه
ركب عربيته وكان سايق بسرعه البرق
علي صوت تلفونه بيرن
ايه يانور
نور.. ما تنساش يا حبيبي انا مستنياك اصلك واحشني قوي
جاد.. مودي وحش نور مش عايزه اجي
نور..يوه ما انت خلاص اتجوزت وانا ما بقاش ليا لازمه
جاد..اخرسي هجيلك وقفل الخط في وشها
بس قبل ما يروح لنور فات على المستشفى
مستشفى الامراض العقليه اخته كانت فيها اخته ملك
فتح الاوضه ودخل كانت هي قاعده على السرير بس ما بتتكلمش كنها عايشه في عالم تاني غير العالم ده
حط ايديها جنبها وشها في مكان واحد ما بيتحركش وبتبص على الجدار جاد قاعد على السرير قلتلها وبدا يتكلم
هنت ا عليك يا ملك تسيبيني مش كفايه يا يحيى اخوك بيموت من غيركم يا ملك ارجع بقى يا بنت ابويا الحياه كلها واقفه من بعديكم ارجعوا قولي لي ايه اللي عمل فيك كده واحكي لي وانا اوعدك هجيب لك حقك من العالم كله متسبيس اخوك كده يا ملك
مش عارف ايه الافيكي
احكي لي اتكلمي وقولي لي على البنت اللي عملت في يحيي ا كده
اخوك ما بينامش ليل ولا نهار من كتر التفكير انتي ويحيى رحتوا مني في نفس اليوم
الرحمه يارب
وطبعا ما كانش فيه اي رد من ملك لان لما بتتكلمش جالها مرض نفسي من يوم حادثه يحيي
جاد قرب لها وبساها في خدها وحضنها ومشي وسابها
وخرج يسال الدكتور على حالتها
الدكتور هنا قال له احنا بنعمل اللي علينا والباقي على ربنا بس هي حالتها بتسوء يوم بعد التاني ربنا موجود
جيت خرج من المستشفى والدنيا كلها سوداء في وشه بعد ما كان بيقول هيروح لنور قرر انه هيروح بيته يرتاح
كان متجهه للقصر بتاعه
.
ليله فضلت ه قاعده على السرير كتير بتفكر هتعمل ايه في الإجاي وانها لازم تتعامل بحذر اكتر عشان ما تتكشفش واي حاجه ليها علاقه بالجر'يمه تخفيها
افتكرت الجاكيت اللي هي كان معاها يوم الحادثه وقامت جري فتحت الدولاب فتره تدور على الجاكيت هي كانت مخبيه تحت الملابس
طلعت الجاكت من الدولاب وقفلت الدولاب
فضلت تفكر هتعمل ايه في الجاكيت هتحرقه فكرت وقالت إنها لو حرقته كله هيجذب الانتباه للي موجودين في القصر
وبعدين جات لها فكره انها تقصصه بالمقص حتت صغيره وبعدين تحرق القطع الصغيره دي وفعلا حطيته على السرير ودخلت الحمام تجيب المقص
هي كانت في الحمام بتدور على المقص الجاكيت محطوط على السرير في الوقت دا جاد كان بيفتح باب الاوضه ودخل
وكانت المصيبه


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close