أخر الاخبار

رواية اقدار واسرار الفصل الخامس 5 بقلم ولاء ندا

رواية اقدار واسرار الفصل الخامس 5 بقلم ولاء ندا



البارت الخامس
يقوم سليم يقف وهو مصدوم مم سمع
سليم... بتقول ايه قت*لت
المحامي... اقعد بس يا استاذ سليم انا عارف ان حضرتك مصدوم ومقدر موقفك بس لازم نحل الموضوع ده ب العقل
كانت حور تجلس وتسترجع ذكريات الماضي
(قبل سنوات طويلة)
حور... ياماما احنا عاملين الحفله الكبيرة دي كلها علشاني صح
مروة... علشانك وعلشان اختك نور كمان
حور... والتورتة دي كلها بتاعتنا
مروة... ايوه يا عيوني روحي بقا العبي مع اختك ع ما اخلص ال ورايا زمان الضيوف جاين
حور... تجري وتروح ل نور
حور... تعالي يالا يا نور نلعب انتي عارفه جوا عند ماما تورتة كبيييرة اوي لينا
نور... ابعدي عني وتزق حور توقعها ع الأرض
حور... تتكلم بطفولة بريئه
انا عملت ايه يانور
نور... انتي بيعملولك كده علشان انتي نجحتي وانا لا صح
حور... لا يا غبيه دا النهارده عيد ميلادنا انا وانتي
نور.. انتم كدابين كلكم كدابين
تجري نور وتخرج برا المنزل
حور... ياماما ياماما نور خرجت
مروة... شويه وهاتيجي ياحور روحي العبي بقا
خديجه... بت يامروة انتي مش هتروحي تكشفي ع نور انتي عارفه لو فضلت كده هتكون مصيبه
مروة... اروح اكشف ع طفله عند دكتور نفسي انتي مجنونه يا خديجه
خديجه.. مجنونه ايه بس بنتك عندها عقدة الغيرة من اختها وعندها نقص وكمان مش بتذاكر وده كله عاوز دكتور نفسي اسمعي كلامي هتندمي
كل ده وكانت حور تستمع ال كلامهم
(ف المساء)
حور... يانور انتي عارفه خالتو خديجه بتقول ل ماما أن هي توديكي عند دكتور انا خايفه تاخدي حقنه
نور... كانت تنظر ال حور ونظرة الحقد تعلو ع وجهها
وأثناء الاحتفال تذهب نور ال المطبخ وتفتح عيون الغاز الطبيعي وتذهب برا المنزل
علي... يامروة جبتي العصير
مروة... ايوه برا ع التربيزه
علي... ايه ريحه الغاز دي
خديجه... يلا ياجماعه علشان نولع الشمع
يذهب علي ومروة
سميرة... اطلعي ياحور نادي ل نور اختك علشان نطفي الشمع
خرجت حور تنادي ل نور من الجنينه
ولسه بتلف وراها تلاقي انفجار وتفقد الوعي
(ف الوقت الحاضر)
المحامي.. انسه حور انسه حور انتي معانا
حور.... مرة واحدة تفضل تصوت ب هستيريا وتقعد جمب الحيطه وتحط أيدها ع رأسها وتفضل تخبط عليها
سليم... حور انتي بتعملي ايه انتي كويسه مالك ياحور ايه ال حصلك استاذ عبد العزيز اتصل ب اي دكتور بسرعه
كان يتحدث وحور وقعت في حضنه واغمي عليها
سليم يشيلها ويدخلها الاوضه ويفضل قاعد مش عارف يعمل ايه
(بعد مدة من الوقت)
المحامي... خير يادكتور احمد ف ايه
الدكتور... ايه ال حصلها دي عندها انهيار عصبي شديد
وضغطها عالي جدا
سليم... طيب هنعمل ايه
الدكتور... انا كتبت ع علاج تاخده ف معاده بس بلاش اي ضغط ولا زعل الفترة دي
المحامي... شكرا يا دكتور احمد
يخرج الطبيب ويقعد سليم والمحامي
المحامي... انا ال غلطان مكنش مفروض افكرها ب ال حصل
سليم... انت عاوز تفهمني أن فعلا نور مراتي قتلت عائلتها كلها
المحامي... أيوة يا استاذ سليم ودخلت اصلاحيه وبعد ما كبرت طلعت منها واشتغلت ف الشركه بتاعت الأدوية قبل ما انت تستلم شغلك هناك
نور كانت شغاله عامله صح
سليم... صح بس الشركه كلها كانت بتحلف ب اخلاقها وأسلوبها وانا حبيتها من كل قلبي
انا مش قادر اصدق حضرتك بصراحه نور عمرها ما تعمل حاجه زاي كده
المحامي... انا مقدر موقفك
بس تقدر تفهمني الفلوس ال ف حساب مراتك دي كلها منين
قدرت تصرف ع اطفالك وتعيش حياة الرفاهيه دي كلها منين وانت مش موجود
عمر المرتب بتاعها ما يعمل كده صح
سليم.. صح بس دي حاجه تانيه خالص
المحامي... استاذ سليم انا موكل ب القضيه دي علشان حضانة الأطفال بس بعد كده اكتشفت أن في حاجه غلط ف الموضوع انا مش طالب منك تصدقني ف الوقت الحالي بس عاوز حضرتك تدور ورا الموضوع ده علشان انا متاكد ان في حاجه غلط
انا هديك عنوان الدادة كريمه ال كانت شغاله عندها وال عرفتني مكان حور اختها ويمكن تقدر توصل ل حاجه وانت هناك
تطلع حور من الاوضه
حور... وانا هاجي معاك علشان عاوزه اعرف نور كانت بتعمل ايه طول الفترة دي
سليم.. انسه حور انتي كويسه
المحامي... خلاص العنوان موجود هنا ولما تتواصل معاها عرفني
سليم... وحضرتك متكلمتش معاها ليه بدلنا
المحامي... والله التلفون بتاعها اتقفل مره واحده ومش عارف اوصلها وكمان هي ف اسكندريه وانا مش فاضي اروح هناك
حور.. خلاص تمام انا هروح انا وأستاذ سليم بكرا
(ف صباح اليوم الثاني)
سليم.. انسه حور البنات فين
حور... البنات تمام مع الدادة فوق
يلا علشان نلحق نوصل ومنتأخرش
تركب حور العربيه مع سليم وينطلق
سليم... انتي متاكده أن انتي كويسه
حور... أيوة انا بخير الحمد لله
سليم... الحمد لله
يعم الصمت المكان لمدة من الوقت
حور كانت مغمضه عيونها ونايمه ع كرسي ومرة واحدة تقول
حور... سليم مهما حصل أو عرفنا حاجه اوعي تحرمني من البنات ارجوك نفسي اصلح حاجه من ال انكسر زمان ارجوك مش عاوزه ابعد عنهم انا عوزاهم جمبي محتاجاهم
سليم مكنش عارف يرد يقول ايه ل حور ففضل ساكت
(ف مكان ما في الاسكندريه)
حور... لو سمحتي يا امي فين بيت الحاجه كريمه
؟... الحاجه كريمه انتم عاوزينها ليه
سليم.. عاوزين نطمن عليها
؟... الحاجه كريمه تعيش انت لقوها مقت*وله من اسبوع يابني
حور... مقت*وله ازاي ماتت
؟.. أيوة يابنتي ماتت هو ابنها عايش ف البيت ع اول الشارع هناك
سليم... شكرا سلام عليكم
حور.. تذهب مع سليم ال البيت
سليم... يخبط ع الباب
ابراهيم... أيوة مين
سليم... انا استاذ سليم
ابراهيم يفتح الباب ويرحب بيهم
سليم... انت ابن الحاجه كريمه الله يرحمها
ابراهيم... أيوه انت مين
سليم... انا جوز نور ال كانت شغاله عندها
يجي صوت من جوة مرات ابراهيم
شيماء... ربنا ينتقم منها ربنا يجحمها مطرح ما راحت
ابراهيم... اخرسي يابت وخشي جوا
حور... هو في ايه هي بتدعي عليها ليه
ابراهيم... اتفضل الاول يا استاذ
يدخل سليم ويقعد هو وحور
ابراهيم... بس ال اعرفه أن مدام نور كان جوزها ميت علشان كده امي وافقت تشتغل هناك
سليم... ايوه الموضوع كبير جدا وصعب شرحه
حور.. هي ليه مراتك بتدعي ع نور انا عاوزه افهم
ابراهيم... امي الله يرحمها نور كانت مديها امانه توصلها ل اختها وتعرفها مكانها ولما جيت اقول ل امي ايه هي الأمانة دي يامه قالت محدش ليه دعوه
وسكت ع كدة واختها تقريبا خدت البنات
ومن فترة هي كانت بتنام هنا لوحدها والصبح وانا داخل عليها لقيتها بتطلع ف الروح ويفضل ابراهيم يعيط وقاعدة تقول الامانه الامانه
بس ف مراتي فاكره أن هي اتق*تلت بسبب نور
سليم... طيب والحكومة والنيابه عملت ايه
ابراهيم.. والله يا أستاذ لسه التحقيق شغال ومحدش عارف حاجه
كل ده وحور كانت مصدومه وافتكرت الصندوق بسرعه بس مردتش تتكلم
خرج سليم وحور وركب العربيه وطول الطريق حور مش بتتكلم
سيلم... ف ايه ياحور انتي ساكته ليه انتي مالك
حور... بسرعه يا سليم انا عاوزه اوصل البيت بسرعه
سليم... يجري ب العربيه ويوصل مصر وبيركن العربيه ف الجراچ
وحور واقفه
ومرة واحده يجي شخص يضرب سليم ع دماغه من ورا
حور..... سليم خلي باااااااالك
يتبع...



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close