أخر الاخبار

رواية جاسر ونرمين احاسيس مغلقة الفصل التاسع 9 بقلم ميمو مصطفي

رواية جاسر ونرمين احاسيس مغلقة الفصل التاسع 9 بقلم ميمو مصطفي



لحلقة التاسعة

الجميع في صدمة من حضور حكيم ووجوده فجأة
جاسر : اهلا عمي حكيم جيت في وقتك والله
حكيم : اشمعني يا بني
جاسر : عشان عايز أخطب مني بنتك هيا فين مني مش سامع ليها صوت يعني
نرمين برعشة : انا اهو
استغراب حكيم ونظر لعماد بعدم فهم هز عماد رأسه لحكيم بسكوت : حكيم تعالي عايزك في مكتبي
حكيم : تعالي ( ذهب عماد وحكيم الي المكتب )
جاسر بابتسامة : مني
نرمين برعب : ها ايوا
جاسر : انتي عارفة بابا عايز باباكي في ايه
نرمين : في ايه
جاسر : اكيد في جوازنا
نرمين تتصنع الفرحة : بجد انا مبسوطة اوووي
جاسر : مني بحبك اوووي
(((في النادي )))
رودي : انتي هتسيبي دي تتجوز جاسر يا طنط
سوزان : استحالة طبعا انا مش طايقها اصلا
رودي : اتصرفي طيب انتي مخليها ليه
سوزان : انا اتصلت ابوها من كام يوم و قال انا جاي لعماد
يارب يقدر يتصرف ويبقي عنده دم وياخدها ويمشي بقي
(((في مكتب عماد))
حكيم بعصبية : ايه اللي بيحصل دا يا عماد علي فكرة أنا جاي وعارف أن في حاجة غلط
عماد : وعرفت منين
حكيم : من الهانم بتاعتك اللي اتصلت بيا تهزقني وتهزق بنتي ورغم كدا مرضيتش ابين ليها أن في حاجة مش مظبوطة وجيت انهاردة عشان افهم منك في ايه
عماد. : سمحني يا حكيم علي اللي حصل من سوزان اسف اني حطيتك في موقف زي دا بجد
حكيم : مش مهم اللي حصل انا عايز افهم ايه اللي بيحصل ومين البنت اللي بره دي
عماد : انت اكيد طبعا فاكر إللي وحصل اخر مرة كنت عندك وفاكر انا طلبت منك ايه مش كدا فلما رجعت لقيت ابني متعلق أنه يشوف مني اول مرة جاسر يكون متحمس لحد كده قلبي وجعني عليه جبت البنت دي عشان تعمل أنها مني وفعلا حبها وهيا حبته
حكيم : انت ازاي تعمل كدا في ابنك ازاي تضحك عليه قولي انت عملت ايه غير اللي الناس بتعملو معا انت استعميت ابنك يا عماد قولت دا اعمي ومش هيشوف حاجة انت بقيت اوحش من الناس
عماد أتأثر بكلام حكيم : اعمل ايه طيب فكرت اني كدا بسعادة لكن طلعة بدمره انا خايف من لحظة لما يعرف الحقيقة
حكيم : بجد مش عارف اقول ايه انا عن نفسي معنديش مشكلة فإنك امتحان شخصية بنتي انا اللي فارق معايا لما جاسر يعرف
عماد.: هيبقي ليها حل في وقتها المهم انت مش مدايق يعني
حكيم : لا
عماد : طيب لو طلعنا دلوقتي وسالم هتقولة ايه
حكيم : هقولة موافق هقول ايه يعني
عماد : طيب حاول تفهمه انك مستعجل علي الجواز عشان عندك شغل ولازم تسافر
حكيم اتنهد : طيب تمام يالا نخرج ليهم
عماد وحكيم خرجوا : ايه يا ولاد بتعملو ايه
جاسر بابتسامة : قولي انتو عملتو ايه
عماد : كل خير يا بني الف مبروك عمك حكيم وافق علي جوازكم بس عايز في اقرب وقت عشان عنده شغل ولازم يسافر
نرمين اتوترت اكتر : طيب وهنستعجل ليه لما يخلص شغل يجي تاني ونعمل الفرح
عماد. برق لنرمين : لا بابا لسه هيسافر في احد الدول لشغل وهيقعد مش اقل من سنه
حكيم : اه يا بنتي عمك عماد عنده حق
نرمين تبتلع ريقها بصعوبة : اللي تشوفو
(((في الحارة )))
صفاء لوالدتة نرمين : بنتك موتت ابني ما كان عايش سفرته لقضاء منكم لله يا بعده
والدته نرمين ببكاء : يا بنتي دا قضاء ربنا بنتي ماله دي كانت عايزه يبقي كويس بس أمر الله ونفذ
صفاء : تقدري تقوليلي هيا فين مختفيه ماشية علي حل شعرها متكلميها وشوفيها هيا في انهي زريبة
والدتة نرمين : تليفوني ضاع مني في السفر ملاقتهوش
اتصلي انتي بيها
صفاء : انتي عارفة انا معايا تليفون مابايظ يا ختي.
والدتة نرمين ببكاء : اعمل ايه طيب يا ربي ااااه يا قلبي الموجوع علي طول ااااه يا حمزة يا حته من قلبي راحت
صفاء :ااااه يا بني ضيعوك اااه يا عمري
(((في مكان ما))
هبة : انت عايز ايه مني انت
محسن : عايز احبك
هبة : حبك برص
محسن : ليه كدا يا قلبي هتزعليني منك دا انا بحبك
هبة : بقولك ايه انا متجوزة
محسن : منا عارف وطلامه اخوكي صمم علي جوازك وريحتي واتجوزتي تعالي بقي نعيش انا وانتي متحوزين برضو
هبة : انت اتجننت ولا ايه يا محسن
محسن : منا هموت عليكي من زمان يا هبة
هبة : مامون ولا تغور في داهية انا جيت انهاردة عشان اقولك احترم نفسك بدل ما اقول لجوزي كل حاجة
محسن ببرود : اه يا ريت تقوليلو عشان انا كمان نفسي أقوله كل حاجة
هبة : انت بني ادم وسخ
محسن : اه وسخ جدااا ( ثم مسكها فجأة وزنقه في احد الحيطان وقرب منها بوقاحة ونظر لعيونها وشفاتيها ) انتي مالك حلوة كدا ليه
هبة حنت له : اوعي كدا يا محسن مينفعش اللي بتعملو دا حد يشوفنا
محسن : اللي يشوفنا يشوفنا بذمتك انتي بتحبي جوزك
هبة : لا
محسن : طيب سيبك منه وخليك معايا انا انا حبيبك محسن نسيتيني ( ثم باسها في شفتيها برغبه )
هبة : مانت اللي بعتني يا محسن انا كنت بحبك ومش عايزة اللي معايا يكرهه كره العمي
محسن : هجوزك بس خليكي معا لحد ما اظبط اموري وبعد كدا تتطلقي منه واتجوزك انا
هبة : بجد يا محسن
محسن : بجد يا عيون محسن
((في القصر ))
نرمين بهمس : ايه اللي حصل
عماد : خلاص انا اتصرفت مع حكيم
نرمين : انا ازاي هتجوز جاسر باسمي المزور دا
عماد : كل شي هيبقي باسمك متقلقيش يعني جوازك صحيح
نرمين : انا خايفة
عماد : متخافيش
نرمين : هو انا ليه مش عارفة حاجة عن ماما ولا حمزة عايزة اكلم ماما اقولها واطمن علي حمزة
عماد : حمزة عمل العملية وبقي كويس وهو في فتره نقاهه بس هيقعد هناك كذا شهر عشان يتعالج كويس
نرمين : كذا شهر وماما هتقعد هناك كذا شهر لوحدها
عماد بتوتر : لو عايزها ترجع وحمزة يقعد هناك لوحدو عادي
نرمين : مش عارفة مش هينفع
عماد : المهم اطمني ومتشغليش دماغك بيهم هما بخير
نرمين بدموع : وحشوني اووي
عماد : المهم حضري نفسك الفرح يوم الخميس الجاي
نرمين بحزن شديد: حاضر
تاني يوم في القصر
سوزان : انت بتقول ايه انا مش موافقة علي الحوازه دي
جاسر : مش مهم توافقي المهم اني انا وبابا موافقين
سوزان : قصدك ايه اني ماليش لازمة في قلب القصر دا
جاسر : لا ازاي منا بقولك اهو يبقي ازاي ملكيش لازمة
سوزان : انا مش هحضر
جاسر : شي يخصك
سوزان : انت ولد متربتش
جاسر : فعلا متربتش عشان حضرتك مكنتيش فاضية تربيني
سوزان بتجز علي أسنانها : دا اللي انت في مش كتير عليك كان مفروض تتبلي بشئ اكتر من كدا عشان تبطل غرور
جاسر أتوجع : غرور ههههههه تصدقي ضحكت
عماد : في يا جاسر
جاسر : امي أو اللي مفروض تبقي امي بتعايرني باللي انا في وبتتمنالي اكون في اكتر من كدا
عماد : مش جديد عليها يا بني
نرمين : جت في ايه
جاسر : تعالي يا عمري مفيش ( وخدها وذهب الي الجنينه )
نرمين : مالك مدايق ليه
جاسر : نفسي افتح وأبطل اتعاير من اقرب الناس ليا
نرمين : ليه هيا دي فيها معايرة انت جميل في كل حالتك انا حبيتك وبحبك زي مانت متحاولش تعمل حاجة عشان ترضي حد ارضي باللي ربنا كتبه ليك
جاسر : انتي جميلة اووي في كلامك نفسي اشوف شكلك اوووي بعد ما كبرتي أمنيته حياتي اني افتح عشان اشوف اللي قلبي اختارها من جديد
نرمين : طيب افرض لاقتني وحشة هتعمل ايه
جاسر يتصنع التفكير : اممم هعمل ايه
نرمين : ايه دا انت لسه هتفكر
جاسر : انا بحبك زي مانتي وحشة حلوة حبيتك واللي كان كان
نرمين : يعني خلاص نسيت رودي
جاسر : رودي كانت لسه ليها في قلبي مكان لحد ما قلبي حس بيكي طلع اخر ورقة في قلبي برودي وولع فيها بجاز
ضحكت نرمين : يا ساتر يارب لدرجة
جاسر : اول مرة اسمع ضحكتك انتي ليه علي طول حزينة
نرمين : فعلا كنت حزينه من غيرك بس من ساعة ما شوفتك وانا بقيت انسانه تانيه
جاسر : بس حاسس انك عندك حمل كبير
نرمين : اوووي
جاسر : حملهولي خفي عن نفسك
نرمين : اكيد هيجي الوقت ودا هيحصل بس مش دلوقتي
جاسر : هسيبك براحتك مش هضغط عليكي وقت ماتحبي تتكلمي هتلاقيني بين ايديكي
نرمين : ميحرمنيش منك أبدا
جاسر مسك ايديها باسها : ولا منك يا نور عيني
(((عند شقة هبة )))
حمدي يجلس في انتظار هبة فتحت الباب انصدمت بوجود زوجها : ايه دا انت جيت
حمدي بغضب : اه جيت يا هانم بقالي يجي ساعة
كنتي فين
هبة : عند ماما
حمدي مسكها من حجابها : ماما ايه يا روح امك مانا سالت عليكي عند ماما قالت بقالها كام يوم مشافتكيش
هبة بتتوجع : بصراحة ايوا مكنتش عندها
حمدي : ومال كنتي فين
هبة : كنت عند واحدة صحبتي وخوفت اقولك
حمدي : وأنا من امتي بمنعك من حد ليه تكدبي وتخليني اتنرفز عليكي
هبة ببكاء : معلش انا اسفة
حمدي : انا اللي اسف اني اتعصبت عليكي متزعليش مني
هبة : عادي مش مشكلة
حمدي بحضنها : شكلك لسه زعلانه
هبة بتبعده : خلاص قولت مش زعلانه
حمدي : انتي كل ما اقرب منك تبعديني
هبة : تعبانه معلش
حمدي : الف سلامه عليكي
(((بعد كذا يوم في الحارة )))
عمرو : شوفتي بنتك المصونه
والدتة نرمين بلهفة : عرفت عنها حاجة
عمرو : عرفت عنها بلاوي
صفاء : عرفت ايه قول
والدته نرمين : قول يا بني مآلها
عمرو : بنتك قاعدة مع رجل كبير في قصر قاعدة معا في الحرام يا حاجة
والدتة نرمين خبطت علي صدرها بصدمة : انت ايه اللي بتقوله دا بنتي متعملش كدا
عمرو : واديها عملت
والدتة نرمين : لا مش مصدقة بنتي انا لا
صفاء : انتي كدا مش بتصدقي عنها حاجة
عمرو : بس اعرف مكان القصر دا وانا اوريكي هعملك فيها ايه
صفاء : ومال انت عرفت ازاي كلامه متعرفش مكانه
عمرو : شوفتها انهاردة في السجل مع واحد كباره ولما حاولت اكلمها رجالة الرجل دا أدوني بالجزمة وسابوني مرمي ومشيو وبعدين سمعت ناس بتتكلم أنه رجل غني والبت دي عايشة معاه في الحرام
والدتة نرمين بتلطم : يالهوي يا لهوي يا خرابي يا فضحتتتي
صفاء : وانا اقول البت ولا حس ولا خبر اتاريها عايشة حياتها
(((في القصر )))

نرمين مرعوبة : وبعدين خايفة لاحسن الزفت دا يعمل حاجة
عماد : متقلقيش رجالتي عملو معا الواجب واكيد يعني
مش هيعرف مكانك
نرمين : يا ريتني ما روحت
عماد : كان لازم تروحي عشان البطاقة الجديدة
نرمين : بس انا مستغربة هو ايه اللي جابه السجل دا
عماد : شكلة شغال في فراش هناك
نرمين : هيروخ يفضحني في الحارة كلها
عماد : هو انتي عايزة ايه تاني من الحارة اصلا ليكي ايه فيها
نرمين : ليا امي وابن اخويا
عماد بيفكر يقولها علي موت حمزة لكنه خاف : المهم فكري في فرحك اللي بعد بكرة دا وبعد كدا اجبلك والدتك
نرمين : وابن اخويا
عماد : وابن اخوكي ولا تزعلي
(((تاني يوم )))
جاسر لنرمين : انا مش مصدق أننا بكرة هتبقي معا بعض
نرمين : ولا انا بجد فرحانه جدا
جاسر : الله يباركلك يا عمي حكيم انك جيت وعجلت في الجواز رجل سكره
نرمين : يا سلام دا انت مشكلة
جاسر : ايوا بحبك عندك مانع مستعجل تبقي معايا ممنوع
نرمين بابتسامة : لا يا عمري مش ممنوع بعشقك
(((وبعد يوم كبير من التحضيرات اتئ تاني يوم علي خير وسط فرحة جاسر و نرمين رغم كل الالم التي تعاني منه لكنها قرارات رمي كل شي وراء ظهرها والفرحة بتلك اليوم فقط ))
في غرفة جاسر يحضر نفسه للعرس ومعه كذا شاب من أصدقاءه تأتي له والدته و رودي : عايزاك في كلمتين
جاسر : مش وقته يا ماما
رودي : لا وقته يا جاسر
جاسر : بعد اذنكم يا شباب انتظرو بره شوية لحد ما اشوف الهوانم مالهم
خرج الجميع وبقي جاسر و رودي و سوزان فقط
جاسر بخنقة : ها خير بس بسرعة عشان المأذون و نرمين زمانهم جاهزين
في غرفة نرمين بتبكي دخل عليها عماد و حكيم
عماد : جهزتي يا بنتي
بنت :اه جهزت بس عمالة تعيط و الميكب هيبوظ
عماد : بتعيطي ليه يا بنتي وحدي الله وبالا عشان المأذون وصل و زمان جاسر خلص هو كمان
نرمين بتحاول تهدي : خلاص انا جاهزة
وبالفعل مسكها حكيم كاي اب يوصل ابنته الي زوجها
عماد خبط علي باب غرفة جاسر و تفاجاة بوجود رودي و سوزان في الغرفة مع جاسر : انتو بتعملو ايه هنا
جاسر : ابدا يا بابا بيباركولي العروسة جاهزة
عماد : اه يا بني والماذون وصل وكل شي جاهز
جاسر : وانا كمان جاهز
وسلم حكيم نرمين في يد جاسر و تم كتب الكتاب علي خير و الاحتفال بزواج وأخيرا اخد جاسر نرمين و ذهبوا الي فندق خاص بهم )))
جاسر : مبروك يا عمري
نرمين : الله يبارك فيك يا حبيبي
جاسر : انتي صدقة في كلمه دي
نرمين قربت منه تحضنه : طبعا حبيبي وحياتي وكل اللي ليا
جاسر زقها : بس انا بقي كداب في كلمه عمري
نرمين اتصدمت : بطل هزار بايخ
جاسر جلس علي اقرب كرسي وحط رجل علي رجل : تعالي قلغيني الجزمة
نرمين الدموع نزلت من الصدمة : حاضر
جاسر وطي عليها : تعرفي انا مكرهتش حد قدك و مثلت عليكي وانتي هبلة و صدقتي
نرمين بدموع اكتر : طب ليه
جاسر : لانك


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close