أخر الاخبار

رواية جاسر ونرمين احاسيس مغلقة الفصل الخامس 5 بقلم ميمو مصطفي

رواية جاسر ونرمين احاسيس مغلقة الفصل الخامس 5 بقلم ميمو مصطفي




لحلقة الخامسة

نرمين : ازيك يا جاسر وحشتني جدا علي فكرة
جاسر شك قليلا ثم تراجع وكان سعيد عند سماع بوجود مني : مني بجد انتي اللي وحشتيني جدااا ومال عمي حكيم فين
نظرت نرمين لعماد بقلق ثم لاحق برد : عمك حكيم يا عم عنده شغل جامد اوووي مش هيقدر يجي الفترة دي بس مني هتقعد معانا فتره كويسة
جاسر بابتسامة : بجد انا سعيد انك جيتي بس حزين اني مش قادر اشوفك بجد
نرمين : ان شاء الله تبقي كويس وتشوفني
جاسر : ان شاء الله المهم روحي خدي شاور من السفر وبعد تعالي نتغدا مع بعض و تنامي شوية وبعدين لما تصحي بقي نحكي لبعض علي 15 سنه اللي مكناش مع بعض فيهم
نرمين بابتسامة : حاضر
عماد بسعادة : يااااه جاسر بذات نفسة هياكل معانا علي السفرة لا لا مش مصدق يا بركاتك يا مني
جاسر ضحك ضحكة جامدة : بقي كدا يا بابا ماشي
((( في الحارة )))
طلع عمرو الي صفاء في شقة نرمين : هيا البت نرمين راحت علي فين
صفاء بلويت شفايف : شافرت قال. الشملولة البت دي انا شكة فيها معرفش ليه
عمرو بغضب : قصدك ايه شكة فيها ازاي
صفاء : البت دي شكلة ماشية بطال
عمرو بعصبية : انتي اللي بتقولي دا انتي اتجنننتي
صفاء مسكت ايده ودخلته الشقة : ادخل كدا جوه بدل مانت واقف علي الباب وصوتك عالي والناس طالعة نازلة وكلامهم كتير
عمرو : بس يعني انتي لوحدك
صفاء بدلع : وايه يعني انت خايف
عمرو رفع احد حاجبية بعجاب : واخاف من ايه ندخل بالقوي كمان
((( في منزل هبة )))
هبة : لا انا خلاص مش عايزة يا كمال
كمال بنرفزة : انتي بتقولي ايه هو بمزاجك هو لعب عيال ولا ايه تتجوزي ورجلك فوق رقبتك دي كلمت رجالة يا حلوة والناس جاية بليل هيحددو مش عايز وش ملوي مش عايز اي حركة غلط منك فهماني
هبة ببكاء : هو الجواز بلغصب يا ناس
كمال : مع اللي زيك اللي بيضحك عليهم بكلمة اه يبقي بلغصب بدل الفضايح
والدتة هبة : انا قولتلك دي بت عايزة قطع رقبتها بلاش قلة ادب
هبة : يووووه انتو عايزين ايه مني اتجوز ولا لا انتو مالكم
كمال ضربها بلقلم : هتتجوزي وانا اللي هعجل في الجواز حتي لو هجيب انا كل حاجة من جيبي وحضري نفسك بليل الناس جاية ومن انهاردة مفيش شغل كمان تمام كدا
هبة : لا هشتغل
كمال : قولت مفيش شغل خلصت
((في قصر الحسيني )))
تجلس نرمين و جاسر و عماد علي السفرة
عماد : بجد سعيد جدااا ان جاسر موجود معايا علي السفرة البركة فيكي يا مني
نرمين بتوتر : تسلملي يا اونكل
جاسر : صوت بيدل انك بقيتي حلوة اوووي يا مني
نرمين باحراج : انت اللي بقيت حلو جدااا
جاسر بابتسامة : مالك حاسك مش واخده راحتك فرفشي كدا وكانك في بيتك فعلا
عماد : هسيبكم بقي يا ولاد واروح انا الشركة
نرمين قامت وهيا خايفة : طيب وانا يا اونكل
عماد نظر لنرمين بحذر : هتفضلي مع جاسر متقلقيش
جاسر : تعالي نقعد في الجنينة نشرب القهوة ونحكي مع بعض
نرمين ابتسامت باطمئنان : يالا هات ايدك طيب ( ثم مسكت يد جاسر لتخرج بيه الي الجنينة )
عماد بينظر اليهم بسعادة وفرحة : يارب يفك عقدتك يا بني
عند الجنينة قاعدت نرمين جاسر علي احد المقاعد
جاسر : ميرسي جدااا ليكي
نرمين : من غير شكر احنا اصحاب
جاسر : ها احكيلي يالا
نرمين بتوتر :- احكيلك ايه
جاسر : عاملة ايه في بلاد بره عاملة ايه انتي وعمي حكيم ارتبطي مرتبطيش كدا يعني كلميني عن نفسك
نرمين : احكي انت الاول
جاسر بتنهيدة : انا زي مانتي شايفة عميت باثر حادث
نرمين : مرتبطش
جاسر بحزن : ارتبط بس للاسف سبنا بعض من زمان ومن ساعة عملت شرخ جوه قلبي والشرخ مش عايز يلم
نرمين : طيب وايه سبب الانفصال
جاسر ابتدا يدايق جدا ويتعصب : ارجوكي بلاش السيرة دي مبحبش اتكلم في السبب لان السبب اللي وصلني للانا في حاليا
نرمين : اسفة بجد مكنش قصدي اوجعك
جاسر : انا اللي اسف اني اتعصبت عليكي
نرمين بابتسامة : ولا يهمك تعرف اول مرة ابقي فرحانه اوووي وانا قاعدة مع حد كدا
جاسر : انا اول مرة اقعد مع حد غير بابا واتكلم مع من اليوم الحادثة بجد حتي اصحابي قطعتهم
نرمين : طب ليه قطعتهم عملولك ايه
جاسر : بالعكس معملوش حاجة معايا خالص كانو واقفين معايا جدااا بس انا مش عايز احس بشفقة من حد وانا كل اللي حواليه بيحسسوني بدا فهماني
نرمين : ايوا
جاسر : المهم بقي سيبك مني انا احكيلي عن نفسك
نرمين بحزن : انا بقي عمري ما ارتباط عش ( ثم قاطعها صوت سوزان )
سوزان : مين دي يا جاسر
نرمين الخوف تملكها ومش قادرة تنطق
جاسر : دي مني بنت عمي حكيم ايه شكلها اتغير اوووي كدا
سوزان فضلت تنظر لنرمين من فوق لتحت : اممم مني بنت حكيم ازيك يا مني حمدلله علي السلامة ومال بابا فين
نرمين وهيا تبتلع ريقها بصعوبة : با بابا عنده شغل الفتره دي
جاسر : ايه يعني راجعه بدري انهاردة
سوزان بعصبية : ايه بلاش ارجع بيتي
نرمين اتحرجت : عن اذنكم هطلع انام شوية تعبانه من السفر ( بالفعل تركتهم نرمين وطلعة الي الغرفة الذي قال عماد لها عليها )
سوزان وهيا تنظر لنرمين بغضب : ودي بتعمل ايه هنا
جاسر : هو ايه اللي بتعمل ايه هنا جاية زيارة هتقعد فترة عندنا
سوزان : هتقعد هنا ليه متقعد في اي فندق
جاسر : يعني باباها صديق بابا واكتر من اخوات و تيجي بنته نخليها تقعد في فندق والقصر بتاعنا كبير ازاي يعني
سوزان : يا سلام زي ما هو مش عايز بنت اختي تدخل البنت بنت صاحبة متقعدش في البيت برضو جاسر : في فرق علي فكرة وانتي عارفة ايه السبب ومني هتقعد هنا غصب عن اي حد
سوزان بعصبية : انت بتعندني يا جاسر انت وابوك طيب انا مش ناسية اللي عملته في بنت اختي يوم الحفلة ومش هعدي ليك بساهل وطلامه البنت دي موجودة هنا اختي وبنت اختي هيدخلو القصر براحتهم
جاسر بهدوة : ينورو يا ماما ( ثم نادي علي السفرجي )عمي خميس عمي خميس
خميس جي يجري : نعم يا بيه
جاسر : تعالي وصلني لاوضتي
خميس : هات ايدك يا بيه تحت امرك
سوزان بغضب بتهمس لنفسها : الولد وابوه هيجننوني خلاص
(((في الحارة في منزل نرمين )))
عمرو برغبة : يعني لمؤاخذة انتي مالك محلوه كدا ليه
صفاء بدلع وضحكة عالية : ههه طول عمري حلوة بس انت اللي مش واخد بالك مني مركز بس في اللي اسمها نرمين دي
عمرو : فعلا كنت اعمي ( ثم قرب منها وحط ايدو علي رجليها برغبة ) رجلك حلوة قوي
صفاء بدلع : رجلي بس
عمرو نظر لجسدها برغبة وشوق : كلك علي بعض تجنني تتاكلي اكل
صفاء : طيب ايه
عمرو غمزلها : ايه انتي بقولك ايه
صفاء بضحكة اغراء : ايه
عمرو : فين اوضة نوم المرحوم
صفاء تعلي صوت ضحكتها اكتر وشاورت علي الغرفة : اهي هيا دي
عمرو شال صفاء وجري علي الغرفة : الله المستعان
(((في منزل امل )))
امل : ايه طمني حصل ايه
عماد بفرحة :بجد انا مبسوط اوووي انهاردة جاسر كان مبسوط بوجود نرمين جدا بجد بشكرك يا عمري كلة
امل : متشكرنيش يا حبيبي اهم شي تبقو مبسوطين بجد
عماد مسك امل فضل يلف بيها : مبسوطين جدا جدا جدا عشان السعادة اللي ابني فيها دي اطلبي حاجة انتي عايزها مني
امل بابتسامة : عايزاك جنبي وفي حضني دايما
عماد : اطلبي شي تاني يا عمري عشان جنبك من غير ما تطلبي لاني انا من غيرك مش عايش اصلا
امل : حبيبي يخليك ليا يارب
نرمين نايمة علي سريرها عمالة تتقلب ومش قادرة تنام قام جلست علي السرير : اوووف وبعدين مش عارفة انام عشان مش سريري اعمل ايه طيب ( قامت من علي سريرها ووقفت في البلكونة نظرت في البلكونة بجانبها شاهدت جاسر يشرب سجارة )
نرمين فضلت تنظر له جامد : يااااه فعلا مفيش حد كامل ماشاء الله عليك جمال وفلوس وكل حاجة وابوك بيدور علي واحدة عشان تحبك وتحبها متهيقالي اي واحدة تتمناك لا دا اكيد مين ترفضك انت بس صح ابوك قالك انك انت اللي بترفض ومش عايز تحب وتتجوز عشان كدا اختار ابقي مني دي لانك متعلق بيها يا تري مني دي شكلها ايه وخطيبتك دي شكلها ايه وعملت ايه فيك خليتك بشكل دا ( ثم اتنهدت بصوت عالي ) هو انا عمالة اكلم نفسي ومشغول بالي علي ايه اهم حاجة ربنا يعديها علي خير انا مش قد الناس دي دي ناس واصلة وليها نفوذ استرها يارب
(((ثم دق باب غرفة نرمين )))
نرمين : مين
الشغالة : انا يا ست مني
نرمين : ادخلي ( ثم دخلت الشغالة وابتسمت نرمين في وجهه ) نعم في حاجة
الشغالة : لا كنت عند جاسر بيه بديلو القهوة طلب مني اخبط عليكي لاحسن تكوني محتاجة حاجة ومكسوفة تطلبي
نرمين بابتسامة : لا شكرا جدا لو عوزت حاجة هنزل اطلبها انا بنفسي متتعبيش نفسك
الشغالة : طيب عن اذنك يا هانم
نرمين بابتسامة : اتفضلي ( ثم قالت في نفسها ) ياااه انا بقي يتقالي يا هانم انا بقيت قاعدة وفي ناس بتخدمني الله علي العز ( ثم اتنهدت ) يااااه لو كنت دخلت القصر دا بظروف مختلفة عن كدا انتي هتطمعي ولا ايه يا نرمين انتي هنا جاية لشغل وبس طلعي الكلام دا من دماغك ( ثم تذكرت حمزة ) يالهههوي نسيت اطمن علي ماما وحمزة ( مسكت الهاتف ورنت لكن الهاتف مغلق ) يا تري تليفونك مقفول ليه يا ماما هصبر بقي وخلاص لما عماد بيه يجي يرنلي علي حد من اللي معا ماما )
(((جاسر في غرفته بيسمع اغاني حزينة ))))
عماد دخل عليه : مش هتغير بقي الاغاني الحزينة دي امتي بقي تشغل رومانسي
جاسر بابتسامة : خلاص القلب مات ومبقاش رومانسي
عماد : ازاي طول ما احنا مستمرين القلب عايش مع ان مفروض العكس طلامه القلب عايش احنا مستمرين بس مش مهم النهاية واحدة ان القلب عايش رغم كل شي
جاسر فضل ساكت ثم قال لعماد : بابا انت بتحب ماما
عماد بتنهيدة :ليه السؤال دا يا بني
جاسر : من زمان اوووي نفسي اسالهولك
عماد : حاضر وانا هجاوبك انا كنت بعشق امك دي عشق جنون وهيا كانت بتحبني لكن كان مهملة فيا جدااا حاولت كتيي معاها حاولت كتير اغيرها مكنتش حابب ان الحب دا يروح بسهولة كدا بس هعمل ايه مقدرتش اغيرها
جاسر : وليه استحملتها السنين دي كلها
عماد : عشانك ضحيت وهضحي بي شي عشان خاطرك انت
جاسر : محبتش غيرها
عماد اتوتر : ها لا هو انا عندي وقت احب ولا اتحب انا رضيت بنصيبي
جاسر : حاسس بنبرة صوتك غير كدا
عماد : بس يا ولد متاخدنيش في دوكا قولي عملت ايه انت
ومني
جاسر : قاعدنا نحكي مع بعض عن حياة كل واحد فينا
عماد مسرعا : وهيا حكتلك ايه
جاسر : ملحقتش تحكي جات ماما
عماد : امك لما شافتها قال ايه
جاسر : مدايقة جدااااا وبتقارنها بس رودي قالت زي ما حضرتك رفضت دخول رودي القصر دي كمان متقعدش هنا
عماد : دا بيتي انا امشي منه اللي امشي واخلي اللي اخلي هيا هتحكم عليا صح نسيت اسالك جاسر : علي ايه
عماد : انت طلعة رودي من عندك عريانه
جاسر بخنقة وتنهيدة : اه حصل
عماد : حصل ما بنكم حاجة
جاسر : اكيد لا انا حبيت اعلمها الادب بس هيا كانت منتظرة دا مني بس انا عمري ما اعمل حاجة زي دي حرام يوم ما اعمل كدا لازم يبقي في الحلال بس هيا اللي اضطرتني اني انزلها بالمنظر دا قدام الناس
عماد : مش عارف عايزين مننا ايه الكلاب دول ( ثم خبط باب غرفتة جاسر )
جاسر : اتفضل
نرمين بكسوف : انا اسفة جدا
عماد بابتسامة : ادخلي يا مني
نرمين : كنت تحت بسال علي حضرتك حد من الشغالين قال ان حضرتك عند جاسر فجيت عشان عايزة حضرتك في حاجة
عماد : ولا يهمك يا بنتي البيت بيتك و جاسر اخوكي
جاسر بهزار : اخوكي اخوكي ايه يا حج مش للدرجة
عماد بابتسامة : ومال ايه مانتو متربين مع بعض
جاسر : طبعا اختي انا بهزر طبعا
عماد : كنتي عايزاني في ايه يا نرمين
نرمين : معلش يا اونكل ممكن بس لما تخلص كلام معا جاسر هكون انا منتظراك في اوضتي عن اذنكم
جاسر : هيا مالها يا بابا
عماد : الله اعلم يا حبيبي اكيد عايزة تقول حاجة بس محروجة
(((في منزل هبة )))
كمال للعريس : نورتنا يا حمدي
حمدي بكسوف : نورك يا اسطي كمال
كمال لاخته الكبيرة : نادي لهبة
اخته : حاضر يا خويا ( ثم زغرطت ودخلت لهبة ) انتي لسه بتعيطي ياللي يعيطو عليكي قومي يا بت اغسلي وشك وبلاش فضايح قومي
هبة ببكاء : انا مش عايزة الجوازة دي حرام عليكم
شقيقتها بعصبية مكتومة : والله يا هبة لو مقومتيش دلوقتي تغسلي وشك وتخرجي معايا للناس لابعتلك اخوكي وامك يشوفو صرفة معاكي
هبة : يووووه حاضر حاضر خارجة اهو
في غرفة نرمين دخل عماد : ايه يا بنتي خير في حاجة
نرمين : كنت عايزة اطمن علي ماما وحمزة عشان برن علي ماما تليفونها مغلق
عماد بابتسامة : كنت متاكد انك عايزاني عشان كدا رنيت علي حد من اللي معاها قالولي انهم نايمين من السفر وعشان كمان حمزة هيعمل بعد كام يوم العملية
نرمين : يعني هما كويسين
عماد : الحمدلله
نرمين : متشكره جدا لحضرتك ووقفتك جنبي
عماد : انا اللي بشكر انك من اول يوم رجعتي ابني شوية زي مكانك
نرمين : عقبال ما يرجع احسن من الاول
عماد : يارب
(((عند هبة خرجت للعريس وهيا وجهه في الارض : السلام عليكم ( وابتدت تسلم علي اهل العريس ثم جلست بجانب شقيقها )
كمال : يالا بقي نقراءه الفاتحة والدخلة وكتب الكتاب والشبكة الاسبوع الجاي
انصدمت هبة من كلمات شقيقها : ازاي دا هنلحق نجيب حاجتنا
كمال : حمدي كان متجوز قبل كدا وحاجته موجودة وانتي عزالك المهم موجود برضو يبقي خير البر عاجلة
هبة قامت بعصبية من مكانها اتحرج كمال ونظر الي حمدي و اهلة بكسوف : معلش يا جماعة حاجة جديدة عليها ومكسوفة
حمدي بابتسامة : طبعا طبعا دا شي وارد
(((بعد كذا يوم )))
كانت تجلس نرمين وجاسر يضحكان بصوت عالي
جاسر بامل جديد : اول مرة اضحك من قلبي كدا
نرمين عمالة تنظر لية وعلي ابتسامتة الجميلة : وانا كمان بجد
جاسر : رديتي فيا روحي من جديد يا مني بجد
نرمين حزنت عند سماع اسم مني كانت تتمني ان يكون عارف شخصيتها الحقيقية : وانا فرحانه اني قدرت اطلعك من اللي انت في بجد
سوزان بسخرية : ماشاء الله عليك يا جاسر ضحكتك جايبة لاخر القصر
جاسر بتنهيدة : ايه حرام الضحك اليومين دول
سوزان : لا مش حرام بس مستغربة يالا علي العموم انا رايحة النادي عايز حاجة مني
جاسر : لا ميرسي
((((عند صفاء في شقة نرمين ))))
صفاء في احضان عمرو : وبعدين يا عمرو احنا هنفضل علي كدا انا كان في عريس متقدملي وكنا هنتجوز خلاص صرفت نظر علي الموضوع عشان خاطرك وانت من يوم ما الولية حماتي وبنتها غارو من هنا وانت كل يوم تطلعلي وقبل ما تيجي افضل اقول حتي لو جي مش هخلي يجي جنبي اول ما تلمس ايدي بضعف وكدا مش كويس انت متعرفش اني ممكن احمل منك وتبقي نصيبة
عمرو : خلاص من المرة الجاية اجبلك برشام اللي بيمنع الحبل كدا حلو يا موزة يا جامدة انتي ايه يا بت الحلاوة دي
صفاء : افضل كدا كل بعقلي حلاوة انت كل مرة
عمرو : قومي بقي متفصلنيش من الدماغ اللي عملها قومي ارقصيلي قومي ( فضلت تنظر له صفاء بغيظ ) قومي يابت انتي لسه هتبصيلي قومي
صفاء : انت خلاص جننتني بشقاوتك دي دا انا اتاريني كنت متجوزة اختي وانا معرفش
ضحك عمرو بصوت عالي جدااا : ومال الواد دا جايبة منين
صفاء : ههههه خليها في سري احسن
كانت تجلس نرمين وجاسر كما هما
نرمين : مش ناوي تحب تاني
جاسر : انا الاول كنت بقول لا واستحالة احب تاني لكن دلوقتي بقول مش عارف
نرمين : معني كدا انه في امل تحب صح
جاسر : اممم في وانتي مش هتفتحي قلبك
اللي قفلة دا
نرمين : خليته موارب يمكن
جاسر : ان شاء الله هيدخل في اللي يسعدك وينسيكي العالم باللي في
نرمين : هيا دي امنيتي
(((في النادي )))
رودي : مالك يا طنط مكشرة ليه بقالك كام يوم
سوزان : الولد جاسر وابوه هيجننو خلاص
ايمان : حصل ايه
سوزان : جايبين واحدة اسمعا مني بنت صاحب عماد البت مسهوكة و سهتانة كدا وحاسة انها بتحاول تاكل عقل جاسر وخايفة فعلا لا دا يحصل
رودي بغيره : تاكل عقل مين استحالة
سوزان : انتي السبب في اللي احنا في ماكان هيتجوزك وكان بيعشقك روحتي عملتي عملتك السودة دي ضيعتي بيها كل حاجة وضيعتي بيها نفسك
رودي : اهو اللي حصل بقي
سوزان : بس انا عايزة فكرة امشي البت دي من القصر في اقرب فرصة
رودي : يا ريت يا طنط بس ازاي
سوزان : لسه مش عارفة ازاي بس هفكر
(((ثم دخل شخص ما الي القصر حتي وصل الي الجنينة ))))
ازيك يا جاسر ثم نظر لنرمين نظرة اعجاب واندهاش بجمالها
جاسر بسعادة : مين انت وحشتني



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close