أخر الاخبار

رواية السيد المغرور عمار ونور (الجزء الثاني ) الفصل الخامس عشر15 بقلم جهاد محمد

رواية السيد المغرور عمار ونور (الجزء الثاني ) الفصل الخامس عشر15 بقلم جهاد محمد 

 

الفصل الخاااامس عشر
.
.
.
وقف عمار امام الغرفة يمشي ذهبا وايابا بتور وخوف ثم نظر الجميلة ودلته ترقض هيا ونور وفاطمة بخوف
جميلة:في ايه يا عمار نور ملها
عمار:معرفش يا ماما شكلها بتولد
فاطمة:دي لسه في سابع ربنا يستر
جلس عمار وهو يفرك وجه بخوف
اقترب جميلة منه ثم لمس بحنو بس يا حبيبي متخفش هيا بس عشان اول ولادة ليها
عمار:انتي مشفتهاش يا ماما دي كانت تعبانة اوي
نورهان:اهدي يا حبيبي ان شاء هتقوم بسلامة
نظر عمار لهم وهو يبحث عن ادم وخالد
عمار:امال فين ادم
نظرت جميلة لنورهان وفاطمة بتوتر
عمار؛في ايه يا ماما ادم فين
جميلة:سيبك بس ادم دلوقتي خلينا في نور
وصل احمد ونعمة وهم يجرون ثوبهم
احمد:في ايه يا عمار نور ملها
عمار:معرفش يا عمي شكلها بتولد
احمد:ازاي بس دي في سابع
طلع دكتور من غرفة العمليات
اقترب منه عمار والجميع ينظرون له بخوف
عمار:طمني في ايه
دكتور:اهدي يا عمار بيه ان شاء الله هتبقي كويسه بس لازم نولدها
عمار:طيب هيا مش مفرود تولد معدها
دكتور:مفرود بس شكلها اتعرصت لضغط عصبي شديد وهيا ضعيفة جدا غير ان جنين مش في حاله مستقرة عشان كده لازم نولدها
ده الاحسن بيها ولجنين
عمار:في خطر عليها
دكتور:مش هضخك عليك في خطر بس ان شاء الله خير ممكن حضرتك تيجي تمضي عشان اقدر ابدء
عمار:وهو يأخذ نفسه حاضر يا دكتور
***********
دلف خالد وادم الي الغرفة يتظرون لعزت الذي مدد وعلي راسه يغطيه شاش ابيض يغطي جرح راسه العميق
ادم:عزت انت صاحي
فتح عزت عيونة بتعب ثم نظر لأخيه
انا فين يا ادم
ادم:هتكون فين في الموستشفي ممكن اعرف انت ايه الي هببته ده كنت بتعمل ايه مع بنت في شقة يا عزت
عزت:بت مين ثم حاول يتذكر
ادم:بت مين البت الي لقوها طبحاك بشكل ده يا خويا
عزت:اه افتكرت بنت ال.......
ادم:ممكن اعرف انت تعرف نسمة خيري متين
عزت:بنفعال نسمة مين انا معرفهاش مفيش مرة قبلتها في طيارة وانا جاي مصر من يومين
خالد:طيب كنت بتعمل ايه انت وهيا في شقة لوحدكم
عزت:بعمل ايه يبني انت وهو مش زفت عمار طلب مني اروح امضي العقد الاسود ده
ادم:امال ده بده
عزت:مال ازاي انا روحت العنوان الي قلي عليه عمار وقبلت البنت الي اسمها سلين
ادم:نعم امال ازاي ده حصل
عزت:انا هحكيلك عشان كمان مش فاهم حاجة قص عزت كل الي حصل لهم
**********
وصل خيري مقر قسم الشرطة ثم اقتحم الباب بنفعال وهو يهاتف بصوت عالي
الظابط:اهلا خيري بيه
خيري:ممكن اعرف بنتي بتعمل ايه عندكم
ظابط:طيب اتفضل حضرتك اعض
خيري:مش هعض فين بنتي
ظابط:في الحجز
خيري:بنفعال ايه حجز ازاي يعني حجز بنتي انا في الحجز
ظابط:خيري به وطي صوتك وياريت تهدي عشان الانفعال وحش عشانك كده الموضوع هيوسع ولو وسع حضرتك الي هتتئزي
خيري:انا اتجنت انت مش عارف يتكلم مين
ظابط:لا ازاي عارف كويس بس ده ميمنعش ان هطبق القنون يا خيري به اتفضل حضرتك اقعض واهدي عشان افهم بنتك حضرتك عملت ايه
جلس خيري وهو يستمع لظابط
ظابط:خيري به بنتك مقبوض عليها بتهمتين اولا :هيا كانت مع راجل لوحدهم في شقة وكانت لبسها يدل ان حصل حاجة بنهم
وكمان هيا حولت تقتل راجل ده
خيري:انت بتقول مستحيل طبعا
ظابط:خيري به بنتك تحت في الحجز بهدومها الي اتقبض عليها انا هجبها لحضرتك ومش هعمل محضر الاداب اقفل عليه عشان هيا بنت حضرتك وبنت ناس وعشان حضرتك بس مش هقدر اقفل محضر تاني الا لما تتصالح مع الراجل
خيري:انا عايز اشوف بنتي
ظابط :هنزل اجبها لحضرتك بنفسي
***********
وقف عمار امام الغرفة وهو ينظر لسماء يدعي لها بخوف
اقتربت جميلة منه وهيا تلامس عليه بحنيه
نظر لها عمار ودموع في وجهة
جميلة:بتحبها اوي كده يا عمار
عمار:اوي اوي يا ماما مقدرش استغني عنها مقدرش اعيش من غرها دي حته مني
جميلة:متخفش يا حبيبي هتقوم وهتبقي كويسه وهترح انت وهيا بئبنكم
اقترب احمد منهم وهو ينظر لعمار
احمد:بنتي حلها ضغط عصبي من ايه يا عمار
عمار:عادي يا خالو
احمد:لا مش عادي انا عرفت انك سبتها لوحدها وكلكم سبتوها لوحدها محدش فكر فيكم يفكر ان هيا علي وش ولادة وممكن يحصلها حاجة
عمار:انا كنت في مشوار يا عمي مكنتش اعرف ان هيا تعبانة
احمد:اول ما نور تقوم بسلامة هايجي معايا البت ولما تعرف مراتك تعبانة ولا لا ابقي تعالي خدها
كدا عمار يرد عليه امسكت نور يد عمار لكي تسكته
جميلة:الي تشوفه يا احمد بس نطمن عليها وكل حاجة تهون بعد كده
ابتعد احمد وهو ينظر لعمار نظرات مشتعلة
عمار:ماما نور مش هتروح حتي علي جوزتي
جميلة:اهدي يا عمار معلش ابوها زعلان عليها هو بس بيقول كده مش غضبه بس لما تقوم بسلامة ويشيل حفيدة هيهدي بس تقوم بسلامة
عمار:يارب
***********
فتح العسكري الزنزانة ثم دخل الظابط طارق وهو ينظر لها وهيا تجلس منهارة ودموع تملأ وجها
ظابط طارق:انتي تعالي
قامت نسمة بخوف ثم اتجهت ثوبه

قامت نسمة بخوف ثم اتجة ثوبه
نظر لها من الاسفل الي اعلي بقرف
غطت نسمة جسدها بيداها وهيا تخفي وجها
طارق:لا بجد.مكسوفه
نسمة:لو سمحت انا عايزة بابا
طارق:بابا ياختي الله يحرقك انا لو من بابا كنت زماني قتلتك
نسمة:وهيا تزيد في البكاء وهيا تنحي راسها
طارق:ابوكي فوق ياختي تعالي يا بت اطلعي معايا
نسمة:بخوف علي فين
طارق:انتي غبيه بقولك ابوكي فوق يلا
نظرت نسمة لنفسها مكسوف ثم اردفت
ارجوك جبلي اي حاجة غطي جسمي بيها ارجوك
نظر لها طارق ثم تنهد بثقل
خلع قميصة القطني وهو يلفه حولين جسدها وهو. يخفي وجه بعيد عن نظر في جسدها العاري
نسمة:شكرا ليك
طارق:بحدة يلا ورايا
**********
طلع الدكتور من غرفة العمليات
اقترب منه عمار بخوف وزعور
خير يا دكتور ها في ايه ليه كل ده جوة
نور:معلش يا عمار بيه بجد حلتها كانت صعبه اوي بس الحمدالله
عمار:هيا ولدت
دكتور:ابوة مبروك يا عمار بيه ولد زي القمر
ابتسم عمار بفرحة والجميع
عمار؛طيب هيا كوبيه يعني الحمدالله
دكتور:اه الحمدالله هيا دلوقتي هينقلوها في غرفة بتعتها عن وانك
ذهب الطبيب ثم هاتف عمار بفرحة
حمدالله يارب
طلعت الممرضة وهيا تمسك البيبي ثم اقترب منه وهي تمد يداه له
اتفضل يا عمار بيه ابن حضرتك
نظر عمار وهو يتعمق بيه كانت الفرحة اكبر من ان يعبر عنها بكلام
الممرضة:عمار به اتفضل
اخذ عمار ابنه وهو يقربه لحضنة وهو يحس بأول مرة احساس غريب وجميل وهو ينظر له
جميلة:وهيا تبكي من الفرحة هاتو يا عمار
مد عمار يداه وهو يلقيها له
جميلة:ماشاء الله شبهك يا عمار حته منك
احمد:هاتي،يا جميلة خليني اشيل ابن بنتي
جميلة:انا لحقت يا احمد
نعمة:الله هاتي يا جميلة خلينا نشوفه
ممد جميله وهيا تلقيه لهم
ثم حول الجميع نظره علي نور التي كانت علي سرير المتنقل
اقترب عمار منها وهو ينظر لها وينظر لملمحها التي بهتت وجها المتعب بسدة
اقترب منها ثم كبع قبله علي راسها
وهو يهمس في ازنيها
مبروك يا حبيبتي بقيتي ام وانا بقيت لي اخيرا بقي ليا حاجة منك حته منك
ثم طبع قبلته علي يداها
ممرضة:بعد ازن حضرتك خلينا ننقلها للغرفة
عمار:طيب بس براحة عليها
اخذتها الممرضة الي غرفتها ثم اقترب عمار لابنه مرة ثانية
*********
قام ادم بوضع الجلوس وهو يشداد غيظا
خالد:طيب انا همشي لازم اروح اطمن علي نور
ادم:استني خدني معاك
عزت:ايه ده هيا نور ولددت
خالد:اه يا خويا بس معرفناش نروح بسبب حضرتك
عزت:وانا مالي بقي المهم استني انت وهو. انا كمان هطلع معاكم
ادم:يبني انت لسه تعبان خليك انا هروح اطمن علي عمار ونور وهجيلك
عزت:بقولك انا مبخيش جو الموستشفي ده انا لازم اقوم واروح اتصرف يا ادم
ادم:طيب استني اسأل الدكتور لو صرح ليك تمام
***********
دلفت نسمة الغرفة وهيا تنظر في الارض
وقف خيري وهو ينظر لها بصدمة
طارق:اتفضل حضرتك بنتك
خيري:انتي يا نسمة انتي
نسمة:والله يا بابا ما تعرفة والله العظيم صدقني
طارق:والله والبس ده كمان متعرفهوش
نسمة:لا بس
طارق:تعالي اقعضي واحكي كل حاجة عشان اقدر اوعدك عشان ابوكي بس لو عليا البنات الي زيك برميهم في الحجز ومش بسأل فيهم
جلس خيري وهو يخفي وجه بتغب قم جلس امامة نسمة وهيا تنحي راسها
طارق:اتفضلي يلا احكي
نسمة:انا هقول الحقيقة كلها ثم بدأت احكي لهم خطتها وهيا وسلين
*********&
افتحت نور عيونها ثم نظرت لغرفة وهيا تنظر لجميع
اقترب منها عمار وهو يمسك يداها
حمدالله علي سلمتك يا حببتي
لمست نور بطنها ثم اتنفضت بخوف
ابني فين يا عمار. حصلو ايه
عمار:اهدي يا حببتي ابننا في الحضانة
نور:يعني هو كويس صح
جميلة:اهدي يا نور هو كويس يا حببتي وهما هيجبوه دلوقتي عشان تشفيه
اقترب منها ابيها وامها وخالد
احمد:حمدالله علي سلمتك يا عيوني
نور:الله يسلمك يا بابا
نعمة:حمدالله علي سلامتك يا حببتي اخيرا شلت ابنك يا نور
نور:وهيا تمسح دمعتها اخيرا يا ماما
خالد:ايه يا ستي انت عليي طول نكدية
نور:ماشي يا رخم
اقترب منها خالد وهو يضحك عليها
والله ما في ارحم منك ازاي هتبقي ام انا مش عارف
نور:هكون احسن ام يا رخم
نورهان:انا علي طول كده مرخم عليها
ثم وجه نظرها لنور حمدالله علي سلامتك يا نونو
نور:الله يسلمك امال فين فاطمة
نورهان:فاطمة مع ادم برة بتوسيه
نور:بتوسيه ليه
عمار وهو يجلس بجورها سيبك من اي حاجة
خليكي في نفسك
نظرت نور اعمار بغضب ثم استدارت وجها لوجه اخري
عمار:نور خلاص متزعلش حقكك عليا انا اسف
نور:اسف متردش عليا يا عمار وانا كنت بموت وتقولي اسف
عمار:بس يا نور متقليش كده انتي لو كانت حصلك حاجة كنت انا الي اموت خلاص بقي وحيات عادل ما هتقرر تاني
نظرت له وشبح الابتسامة علي وجها
طيب انا عايزة اشوف ابني
عمار:حاضر اروح اجبهولك يا ستي
ثم قام وذهب ليعيد لها طفلها


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close