القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بكماء امتلكت قلبي كاملة بقلم مارينا عبود

رواية بكماء امتلكت قلبي كاملة بقلم مارينا عبود



خرسه؟
عاوزنى اتجوز خرسه؟
بابا أنتَ واخد بالكَ بتقول ايييه
نصار بهدوء؛ ايوه يا امير أنتَ هتتجوز اسيل بنت عمك
أمير بغضب؛ وانا مش موافق اتجوز الخرسه ديه شوفلكَ غيرى انا راجع لندن
نصار بغضب؛ أخرس يا ولد
أنا مش باخد رأيكَ انا بامرك يا امير
أمير بهدوء مرعب؛ ولو موافقتش هتعمل ايه؟
نصار ببرود؛ يبقه لا أنتَ ابنى ولا اعرفكَ وكمان هحرمكَ من الميراث
أمير بغضب وعيون حمراء كالدماء؛ أنتَ بتلوى دراعى يا بابا
نصار بهدوء؛ لا يا أمير أنا مش بلوى دراعك بس انا اخدت قرارى، وانا عارف مصلحتك اكتر منك
أمير بهدوء عكس ما بداخله؛ تمام يا بابا بعد اذنك
أمير طلع وركب عربيته ورجع الشركه ونصار اتنهد بحزن وخوف على بنت اخوه ومحدش اخد باله من اسيل إللى كانت واقفه وره الباب بتسمعهم ودموعها نازله كالشلال
اسيل جريت على اوضتها وفضلت تعيط بقهر وتسأل نفسها
ياتره ده نفس الشخص إللى حبته من طفولتها؟
هل ده نفس الشخص إللى قلبها اتعلق بيه وعشقه؟
اسيل قامت ومسحت دموعها بقوة ووقفت قدام المرايه واقسمت انها تندمه على وجع قلبها وكلامه القاسى عليها
*******************
فى شركه من شركات
عائلة الاسيوطى
كان قاعد أمير بغضب وهو بيتوعد ل اسيل وبيفكر ازاى يلغى الجوازه ديه لكن قاطع تفكيره دخول صديقه المقرب سامر او زى ما بيقولوله سام
سام بمرح؛ ايه يا بنى قالب وشكَ كده ليه
أمير بغضب؛ سام اخفى من وشى السعادى انا مش ناقصك
سام بهدوء؛ لا ده شكله الموضوع كبير احكى
أمير بهدوء؛ بابا قرر يجوزنى
سام بفرحه؛ طيب ديه حاجه تفرح مين تعيسه الحظ إللى هتقبل بيك
أمير بغضب؛ سااااام
سام بضحك؛ خلاص يا باشا اسف، مين سعيدة الحظ
أمير ؛ اسيل بنت عمى
سام؛ ديه حاجه كويسه أنت متعصب ليه
أمير بغضب؛ انتَ مجنون يالاااا هو ايه إللى كويس انا آخر مره شوفت اسيل كنا واحنا صغيرين وفاكر انها كانت بتتكلم ومن بعدها مشوفتهاش ولا أعرف حاجه عنها حاجه غير انها من يوم وفاة عمى ومراته وهى مبتتكلمش يعنى عاوزنى اتجوز وحده معرفش عنها أى حاجه وكمان خرسه
سام بابتسامة؛ اممم يعنى كل إللى مضايقكَ انها خرسه؟
أمير بغضب؛ وأنتَ عاوز أمير نصار الاسيوطى إللى أى بنت بتتمناه يتجوز وحده خرسه لا دنتوا كلكم اتجننتوا انا ايه خلانى ارجع مصر
سام بخبث؛ طيب مش يمكن البنت ديه هى إللى تغير حياتكَ وبعدين أنتَ متعبتش من الغربه والبعد عن أهلك
أمير بهدوء مرعب: سااام اطلع بره، بررره مش عاوز اشوف وشك واه متعبتش انا اصلا هتجوزها وهسيبها وهسافر
سام بغرور وهو بيشد لياقه قميصه: ماشى انا خارج انتَ إللى خسران أما بخصوص اسيل ف انتَ كمان هتبقه اكبر غلطان لو فكرت تعمل كده
أمير رمى عليه الملف؛ بررره يالااااا
سام بضحك؛ خلاااص ياعم طالع يخرب بيتك
أمير كان هيقوم بس سام هرب وطلع من قدامه
أمير بغضب؛ ماشى يا اسيل اما وريتكِ
***************
فى الخارج
سام بضحك؛ يا عمى ابنك خلاص هينفجر
نصار بهدوء؛ شويه وهيرجع يهداء
سام بهدوء؛ بس يا عمى ابنك لو عرف انى كنت عارف بقرارك مش هيرحمنى
نصار بابتسامة: متقلقش مش هيعرف
سام بهدوء؛ بس انت متاكد من قرارك يا عمى يعنى اسيل وامير أنتَ عارف أمير عصبى
نصار بهدوء؛ عارف يابنى بس كمان عارف انه اسيل بتحبه ومتقلقش اسيل بنت قويه ومتأكد انه هى الوحيده إللى هتقدر تغير أمير
سام بابتسامه؛ خلاص يا عمى إللى حضرتك تشوفه
نصار ؛تمام يابنى
سام قفل الفون ورجع يكمل شغل ونصار قام وراح اوضه اسيل
نصار بحب؛ ممكن ادخل
اسيل ابتسمت واتكلمت بالاشارة انه يدخل
نصار ابتسم ودخل قعد جنبها؛ أنتِ عارفه انى قررت اجوزكِ أمير صح؟
هزت رأسه بمعنى اه
نصار؛ انا عاوزكِ متخفيش انا عارف انه بنتى قويه ومحدش يقدر عليها وعارف انكِ الوحيده إللى هتقدرى تغيرى أمير
ابتسمت واتكلمت بالاشارة ( بس هو مش بيحبنى)
نصار بهدوء؛ ديه بقاا أنتِ وشطارتك أنتِ عارفه ابنى عنيد بس انا متاكد انك هتمتلكى قلبه
بصتله وابتسمت
نصار بابتسامة؛ خلاص جهزى نفسك علشان بعد يومين هيكون فرحكِ أنتِ وامير
بصتله بصدمه ( يومين )
نصار بهدوء؛ااه يا بنتى
اسيل ابتسمت وهزت رأسه
نصار قام وباس جبينها وطلع
اسيل لنفسها؛ طيب يا امير نصار الاسيوطى انا هوريكَ مين اسيل



تعليقات