recent
روايات مكتبة حواء

رواية البحر الملعون الفصل الرابع 4 بقلم ندي علي

الصفحة الرئيسية

رواية البحر الملعون الفصل الرابع 4 بقلم ندي علي

البحر الملعون
البارت الرابع
للكاتبه /ندي علي حبيب
عاصي بصدمه :العربيه فين
مصطفي خبط راسه بأيده:نقلتها
عاصي بنرفزه:نقلتها فين
مصطفي بغيظ :مكنتش متخيل ان دا ممكن يحصل العربيه قدام البوابه الرئسيه
عاصي بغضب:صعب نروح نجبها لازم نمشي من هنا دلوقتي وطلعوا لحد ما وصلو علي الطريق
مصطفي بغضب :عاصي اطلب اوبر علشان راسي مش متحمله اي حاجه تانيه
عاصي :دا الحل الوحيد طلب الاوبر
هاجر بدموع :انا اسفه كل دا بسببي
عاصي بغيظ:علي فكره انا لسه معرفش ايه حكايتك ومش بحب الاعتذار الزياده
هاجر بدموع :حكايتي ان انا بنت بقالي 5 سنين محبوسه بين اربع حطان اسيرة لشهوا*ت واحد حق*ير ولو اعترضت دا اللي يحصل فيا تعذ*يب من ابشع التعذ*يبات اللي ممكن تتخيلها كسر رجلي كسر ايدي اي حاجه ممكن تتخيلها وانهارت وهي بتتكلم وصوتها بدء يعلي
عاصي بحزن حضنها :اهدي اهدي انا معاكي انتي خلاص خلصتي منه
هاجر بعياط وهي بصه في عينه :انا خلصت خلصت من الوحش اخيراً
مصطفي مسح عينه اللي دمعت بسرعه :يلا الاوبر ايجه هنرجع القاهره وانتي متقلقيش هنحميكي
عاصي :طيب انتي فين اهلك
مصطفي :عااصي لما نعد نعرف نتكلم يلا نمشي دلوقتي وركبو الاوبر ومشيو
..................
في القاهره
كانت ياسمين قاعده في الحديقه مستنيه مصطفي بقلق شديد
ياسمين بقلق:يارب خليك معاهم ورجعهم لينا بخير وسلامه ومسكت بطنها ببتسامه
بعد ساعه وصل الاوبر قدام البيت ونزل مصطفي
ياسمين جريت عليه :ايه اخرك كدا كل دا النهار قرب يطلع وقافل فونك ليه وبصت علي هاجر مين دي
مصطفي :ياسمين الله يرضي عليكي انا معدتش قادر اقف من الفلم اللي حصل النهارده الموضوع كبير المهم انتي خديها خليها تنام معاكي النهارده لما نشوف ايه اللي هيحصل الصبح
ياسمين ابتسمت ليها :تعالي يا حببتي
هاجر مسكت في جاكت عاصي بقلق
عاصي :متقلقيش دي مرات اخويا انا هنا
هاجر راحت مع ياسمين علي جناحها بتوتر
مصطفي :هنعمل ايه في موضوع البنت دي
عاصي :مش عارف بس الحق*ير جاسر مش هيسكت
مصطفي :واقعدتها هنا غلط الناس هتقول مين دي
عاصي بغموض وتعب :انا لحد دلوقتي مش عارف اعمل ايه بس انا محتاج انام واعرف افكر تصبح علي خير وسابه ودخل
مصطفي :اللي جي صعب ودخل علي غرفة الضيوف ينام
...................
في جناح ياسمين
ياسمين طلعت بجامه من عندها لهاجر
ياسمين :خدها البسيها يا حببتي هدومك متبهدله وايدك حمرا اوي دا من ايه
هاجر بحزن :انا اسفه لخبطت نومتك بس بكرا هشوف مكان اروحه متشغليش بالك بأيدي دلوقتي اعقمها
ياسمين :انتي زي اختي بس هو ايه اللي خلاكي تيجي وانا مش قصدي حاجه بسؤال والله
هاجر بدموع حكت لياسمين الموضوع
ياسمين بدموع حضانتها :واحد حق*ير الحمد الله انك خلصتي منه
هاجر بدموع:الحمد الله
ياسمين :يلا قومي خدي شور والبسي البجامه دي احد ما نشوف صباح بكرا مخبي ايه
.….................
في الصباح
عاصي كان نايم في جناحه عاري الصدر لقي الباب بيخبط
عاصي بنوم:ادخل
دخلت هاجر :لو سمحت ممكن نتكلم واتصدمت من منظره لفت وشها النحيه التانيه
عاصي بخبث :وقفه عندك ليه تعالي ادخلي
هاجر بتوتر:لو سمحت انا كنت جايه علشان عوزه امشي
عاصي بعصبيه قام لبس تيشرته :راحه فين انشاء الله
هاجر :انا جيت لخبط الدنيا وجاسر مش هيسكت واكيد هيجي علي بيتك علشان يخدني وانا ما صدقت هربت منه معنديش استعداد ارجع تاني
عاصي قرب منها :انتي متجوزاه
هاجر بحزن ووجع :انا متجوزتش حد
عاصي :هيخدك بصفة ايه
هاجر بتوتر:ا ا مين هيمنعه
عاصي :انتي من الساعه اللي طلبتي فيها ان احميكي وانتي مسؤله مني يا هاجر
هاجر بتوهان :ها
عاصي بخبث:ها ايه بس
الباب خبط بشده
عاصي بستغراب :ادخل
زينب :والله عال العال دخله فوضتك وقافله الباب وقعده انا عوزه اعرف الدهيه دي ايجت منين
هاجر بدموع ايجة تطلع
عاصي مسكها :استني
زينب :مين دي البت دي تطلع برا بيتي حالاً انا مش ناقصه فضايح
عاصي :يا امي كفايه بقي انتي لازم تعرفي ان هاجر مش هتمشي من هنا
زينب بغضب :ليه مين دي دي احنا مالنا اذا كانت جوزه بيضربها ولا بغتصبها
هاجر بنهيار :بس بس بس كفايه محدش لمسني انا محدش لمسني انا م ح د ش ونزلت علي ركبها بنهيار
عاصي بحزن :اهدي انا اسف بنيابه عنها اكيد متقصدش
هاجر بتعب :انا عوزه امشي من هنا
زينب بسخريه :هتروحي فين اكيد اهلك بعوكي ليه
عاصي بغصب :كفااااااايه بقي
هاجر :عندها حق دي الحقيقه انا هحكيلك يا هانم انا في يوم وانا في اولي ثانوي رجعه من دراستي زي اي بنت لقيت جاسر جي ومعاه ابويا وخدني علي بيته ومن اليوم دا وانا اسمي اسيره محبوسه بين 4 حيطان حولت اهرب اكتر من 1000 مره بس ديما كنت بتمسك واتحرق بنار زي ما انتي شايفه ومره تانيه اتحبس في قوضة ضلمه من غير اكل وشرب كان اسمي جارية علشان كدا مش هزعل منك ولا علي خوفك علي ابنك
زينب بحزن عليها :طب اهدي انتي قلتي دلوقتي ابني يعني حته من روحي وخوفي عليه حاجه طبيعيه واسمه جاسر دا شراني
دخلت ياسمين :لو هو حوت احنا لازم نكون نقطت ضعفه احنا عيله الجوارحي
هاجر ببتسامه بدموع :شكراً
مصطفي :بس العدد من غيري ميكملش
عاصي :احنا دلوقتي عرفين ان جاسر الزفت دا ممكن يهجم علي البيت في اي وقت ولازم ناخد احطياط كويس
هاجر : بيدوخ من ريحه الدخان ونفسه بيتقطع
ياسمين :ايه اللي عرفك
هاجر :ديما لما اكون عوزه ابعده عني بولع بخور في البيت فبدوخ
زينب :انا مش مرتاحه وانا قولت اهو المهم ان عيالي اتأذت انا معديش حاجه اخاف عليها غيرهم وبصت لهاجر بتحذير
ياسمين :متقلقيش انتي اهم حاجه بس تعرفي ان لازم نحمي هاجر لو دي بنتك تقبلي حد يعمل فيها كدا
زينب :وانا معنديش بنت وسابتها وطلعت
عاصي :دلوقتي ياسمين معاكي هاجر اهي احنا هنروح علي الشركه علشان عندنا شغل
مصطفي :النهارده تروح تسلم ورق الصفقه وتعمل اجتماع علشان المناقصة الجديده لازم تتم
عاصي :انت هتفضل
مصطفي :مينفعش البنات تفضل لوحدها لازم حد يكون معاهم
عاصي :تمام انا نازل انا
هاجر بسرعه :خلي بالك علي نفسك
ياسمين :اوووووو
عاصي ببتسامه :متقلقيش عليا ونزل ولسه طالع من البوابه رصاصه اتضربت وايجه في عاصي
زينب بصويت :عاااااااااصي !


google-playkhamsatmostaqltradent