القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ليتك احببتني الفصل الثاني 2 بقلم الكاتبة المجهولة

رواية ليتك احببتني الفصل الثاني 2 بقلم الكاتبة المجهولة


البارت التاني( ليتك احببتني)
عليا بعياط : الحقني ي عمار أنا حامل
عمار بصدمة : نعممممم
عليا بعياط : اقول اي لاهلي دلوقت ارجع ازاي عندهم
عمار بعصبية : مش قولتلك تاخدي حبوب
عليا بعياط : نسيت اخد امبارح
عمار : انتي هتنزلي البلد امتي
عليا : كمان شهرين
عمار قعد مش عارف يتصرف ازاي بصلها و : هتنزليه
عليا بدموع : يعني انت مش هتتقدملي ي عمار
عمار بعصبية : علي أساس أنك متعرفيش ظروفي مع مراتي
عليا بعياط : عشان خاطري هتفضح
عمار بتنهيدة : هردك ليا وبعدين نشوف الموضوع
وسابها ونزل*
***
عمار نزل وشاهي طلعت عند عليا
عليا باستغراب : ايوا حضرتك مين
شاهي بغرور : صاحبة البيت وزقتها ودخلت
عليا : انتي يااااا استني هنا
شاهي ببرود : أنا مرات عمار ي عينيا
علي بصدمة وخوف : ع ع عمار
شاهي قعدت وحطت رجل علي رجل : ادخلي اعمليلي كاس
عليا : مفيش هنا أنا مش بشرب
شاهي : ممم طيب اعملي قهوة
عليا بتنهيدة : حاضر
دخلت المطبخ ودموعها نزلت علي الحال ال هي فيه
وقعدت تفكر في اهلها لو عرفوا اي ال هيحصل
قاطع شرودها رنين الهاتف
عليا بتحاول تكون طبيعية : ايوا ي بابا
الاب ( عادل) : ايوا ي بنتي عاملة اي ي حبيبتي وحشاني اوي
عليا بدموع : وانت كمان ي بابا
عادل : مالك ي عليا
عليا : مفيش ي حبيبي وحشتوني بس ماما فين وعلاء فين
عادل : نزلوا شوية وانا قلقت عليكي عشان كدا كلمتك
عليا بتحاول تكتم عياطها : لا ي حبيبي أنا كويسة هقفل عشان عندي مذاكرة كتير
عادل : ماشي ي بنتي خلي بالك من نفسك ي عليا
عليا : حاضر قفلت وانفجرت من العياط لدرجة أن كانت مش قادرة تاخد نفسها
عمار رجع لقي شاهي قاعدة : شااااهي
شاهي ببرود : كنت عارفة أنك مش هتتعدل ابدا
عمار بتنهيدة : شاهي أنا
شاهي : أنا ماشية ي عمار تكون عندي بكرة وسابته ومشيت
عمار : يارب لحد أمتي هفضل انفذ أوامرها دي أمتي اخلص بقي والاقي أهلي
وقام يشوف عليا لقاها واقعة علي الارض بتعيط : مالك ي حبيبتي
عليا بعياط : ياريتني م عرفتك ي عمار
عمار بتنهيدة : هتجوزك قدام الناس كلها ي عليا
عليا : بس أنا ***


تعليقات