recent
روايات مكتبة حواء

رواية بنت يتيمة الفصل السادس 6 بقلم رحمة محمد

رواية بنت يتيمة الفصل السادس 6 بقلم رحمة محمد

لبارت 6
مشيت سميره قدام غزل ولسه غزل هتمشي وراها سليم وقفها
سليم : علي فكرا انتى قمر اوي
غزل بصدمه : ا.. اي
سليم قرب منها وبص في عيونها
سليم : وعيونك قمرين
غزل عيونها وسعت : يا...ياخالتو
وسبتو وجريت وسليم ضحك عليها..
سميره مامت سليم وغزل طلعو الاوضه
سميره: وحشتينى اوى ي غزل كبرتي وبقيتي زي القمر
غزل بحزن : وانتي كمان وحشتيني اوي يخالتو
سميره قربت من غزل وضمت وشها بايديها : من النهارده مفيش زعل ابدا عيزاك تضحكي ديماً يلا قومي غيري هدومك وانزلي عشان نتعشي سوا
غزل لسه هتتكلم
سميره : مفيش رفض يلا
غزل ببتسامه: حاضر
سميره ابتسمت ليها وخرجت من الاوضه
راحت تشوف الخدم جهزو الاكل ولا لسه وبعد ما خلصت رجعت الصالون تشوف سليم
شافت سليم سرحان ومبتسم
سميره: مالك ي سليم
سليم بسرحان: مش عارف بنت اختك عملت فيه اي من ساعة ما شوفتها
سميره لحظه سرحانه وابتسمت بخبث: اي وقعت ي سليم
سليم ولسه سرحان: شكلي كدا
سليم استوعب كلامو: اي.. لا لا انا بهزر ي سوسو
سميره بضحك: ومالو ي حبيبي هزر
وقطعهم دخول غزل..
سليم اول ما شافها سكت وتنح ليها وعيونو وسعت
سميره ببتسامه : تعالي ي حبيبتي
غزل بكسوف وملحظه نظرات سليم: حاضر
سميره لحظه نظرات سليم هي كمان
وابتسمت: طب اي يا سليم مش هنتعشي ولا هتفضل متنح كمان شويه
ضحكت وقامت تشوف الخدم جهزو الاكل ولا لا
سليم وقف وقرب من غزل: شكلك حلو اوي
غزل نبضات قلبها بتزيد: ش... شكرا
وجريت من قدامو وهو ابتسم ومشي وراها
في دخول اياد
اياد: اي الخيانه دي بتاكلو من غيري
سليم: لسه.. اقعد ي طفس
سميره ببتسامه: تعالى ي اياد اعرفك علي غزل بنت اختي
اياد قرب منهم وسميره عرفتو علي غزل وسليم كان قاعد هيولع وهو شايف اياد بيهزر مع غزل
اياد: مكنتش اعرف ان عندك قرايب بالحلاوه دي ي سوسو
سليم بهمس لاياد: اتلم عشان مقومش المك بطريقتى
اياد بهمس: لي هي تخصك
سليم: مش عارف دلوقتى بس شكلها بعدين هتخصني
اياد غمز: وقعت ي سولوم
سليم: أخرس
اياد بضحك: ماشي
قعدو كلهم علي السفره وتعشو... غزل كانت فرحانه جدا وحسه بالامان والراحه
سليم: عملت اي في السكرتيره
اياد: ملقتش حد مناسب من الى قدمو
سليم: ازاى ريم مشيه بكرا ولازم حد يستلم الشغل مكانها
سليم سكت وبص لغزل وابتسم بخبث
سليم: توافقي ي غزل تيجي مكانها لحد ما نشوف سكرتيره
اياد فهم صحبو بيفكر في اي وضحك : والله فكرا حلوه اى رايك ي غزل
غزل بصت لسليم: لا.. لا انا مش بفهم في الشغل دا
سليم: دا سهل.. كل الى هتعملي انك تظبطي موعيدي واوقات الميتنج واوراق وكدا
سميره: طب ما سهل اهو.. روحي يا غزل ولو مش عجبك ارجعي عادي
غزل بتوتر: طب ولو معرفتش
سليم رد بسرعه: انا موجود وهعلمك وهكون جنبك
اياد بهمس لسليم: لا حونين
سليم ضربه علي كتفو وكمل لغزل: ها قولتى اي
غزل ببتسامه : موافقه
سليم فرح جدا وقام وقف: طب يلا قومي نامي عشان تكوني مصحصحه الصبح
وبص لسميره الى كانت مبتسمه لابنها: وانا هطلع انام ي سوسو تصبحي علي خير
سميره ببتسامه: وانت من اهلو ي حبيبي
غزل: تصبحي علي خير ي خالتو
سميره بحنان: وانتي من اهل الخير ي عيون خالتك
كل واحد راح الاوضه بتاعته
*عند غزل
اول ما دخلت الاوضه اتنهدت
غزل: لي كل ما بشوفو قلبي بيدق بسرعه وبكون فرحانه
وفضلت تفكر في سليم لغايت ما نامت
*عند سليم
قاعد بيفكر في غزل وفرحان انها هتكون معاه بكرا طول الوقت... وغلبو النوم ونام
*في صباح يوم جديد
سليم صحي من النوم بنشاط وجهز وخرج من الاوضه بتاعتو... شاف باب الاوضه بتاعت غزل مفتوح قرب منو وخبط
سليم: غزل انتى جوا
غزل قربت من الباب: ايوا انا جهزه اهو
سليم اول ما شافها ابتسم: طب يلا نمشي
غزل بتوتر: م.. ماشي
سليم بيحاول يهديها: متخفيش انا معاكي وهساعدك
غزل ابتسمت وهزت راسها بالايجاب
خرجو من الفيلا وفي طريقهم لشركه.. سليم شغل اغنيه لعمر دياب
"يوم ما اتقابلنا اليوم دا هفضل مش ناسيه انا انكتبلي احلي قصه حب فيه اول مشاعر حلوه قلبي حسها ولهفتي لمعاد اقابلك بعدها"
بص لغزل وابتسم وبدا يغنى مع الاغنيه
"انا بوعدك من الليله دي هفضل معاك وهعمل الى يريحك وهخاف عليك انا بوعدك ي حبيبي ي اجمل ملاك لو عوزت نجمه من السما هجيبها ليك"
غزل: صوتك حلو
سليم: وانتى عيونك حلوه اوي
غزل بكسوف: شكرا
سليم (وهو بيقلد صوت غزل): شكرا
غزل بصدمه: انا بتكلم كدا
سليم بص لملامح غزل وكتم ضحكتو: ايوا من اول ما جيتي وانتى مفيش علي لسانك غير شكرا
غزل ببراءه: اومال اقولك اي يعني
سليم ركز في عيون غزل: قوليلي بحبك


google-playkhamsatmostaqltradent