recent
روايات مكتبة حواء

رواية بنت يتيمة الفصل السابع 7 بقلم رحمة محمد

رواية بنت يتيمة الفصل السابع بقلم رحمة محمد


البارت 7
سليم بص لملامح غزل وكتم ضحكتو: ايوا من اول ما جيتي وانتى مفيش علي لسانك غير شكرا
غزل ببراءه: اومال اقولك اي يعني
سليم ركز في عيون غزل: قوليلي بحبك
غزل شهقت: يالهوي
سليم ضحك جامد: اهدي انا بهزر
غزل: انت رخم علي فكرا
سليم بضحك: عارف علي فكرا
سليم وغزل وصلو الشركه وراحو علي مكتب سليم
وطلب من ريم تسلم شغلها لغزل وفهمتها كل حاجه
غزل اتعلمت الشغل بسرعه... وسليم كان بيتابعها كل فتره ويساعدها
وهي كانت قعده في مكتب سليم لحد ما يجهزو مكتبها
سليم قاعد علي مكتبو وفاتح اللاب توب وفايدو اوراق ومركز في الشغل جدا
دخل اياد بستعجال المكتب: سليم
سليم: اي ي اياد في اي
اياد بستغراب: علي برا تانى
سليم بغضب: اى الى جابو تانى
غزل كانت متابعه الكلام واستغربت من رده فعل سليم وغضبه المفاجئ ومين علي دا
اياد: مش عارف
سليم بنفاذ صبر: خلي يدخل لغايت ما نشوف اخرتها
اياد: ماشي
خرج اياد ودخل علي اول ما دخل بص نحيت غزل وابتسم بخبث... قعد علي كرسي قدام مكتب سليم
علي: ازيك ي سليم
سليم: عايز اى ي علي
علي: جاي اشوفك قررت اي
سليم ببرود: اظن اني جوبتك اخر مره
علي: ولسه عند قرارك ي سليم
سليم ببرود: بالظبط
علي قام وقف وكان هيمشي بص لغزل
علي: جامده.. جيبها منين دي
سليم وقف وبص ليه بقرف: عايز تعرف منين
علي وهو لسه بيبص علي غزل: ياريت
سليم ببرود: من نفس المكان الى بيجبوك منو
علي ادايق اوي وسبهم ومشي
اول ما خرج غزل بضحك: هموت من الضحك مش قادره
سليم بضيق: عجبتك اوي وهو كان بيبص ليكى بالنظرات دي وانتى ساكته
غزل بضحك: انا كنت هرد بس البركه فيك
سليم: اقعدي ي بت كملي شغلك
غزل: بس مين دا
سليم قعد علي كرسي المكتب: دا علي اكبر منافس ليا كنا شركه زمان بس هو غدر بيا و فسخ شركتنا وانا مسكت شركات السيوفي كلها بتاعت ابويا وكبرتها اكتر بعد وفاته وهو دلوقتي راجع وعايز نبقا شركه عشان شريكاته بدات تافلس
غزل وهزت راسها بالايجاب: ايوا فهمت
سليم: طب الحمدلله
غزل حطت اديها فوسطها: تقصد اي يعنى... اني مش بفهم
سليم بحزن مصطنع: انا ي بنتى.. انا قولت كدا
غزل بعصبيه: لا مش قولت بس كلامك بيقول كدا
سليم: كلامي بقا هو الى قال مش انا
غزل ضربت الارض برجليها: اوف بقاا
سليم ضحك علي اسلوبها: روحي كملي شغلك
غزل رجعت لشغلها وهو كمل شغلو
*بعد ساعات من الشغل
سليم بيقفل اللاب توب: اخيرا خلصت
بص لغزل لقاها نامت علي الكرسي... قرب منها كانت شبه الملاك ابتسم ليها
سليم: غزل.. غزل اصحي عشان نمشي
غزل وهي بتفوق: انا فين
سليم ابتسم: احنا لسه في الشغل ويلا هنمشي اهو
غزل قامت وقفت: يلا
خرجو من الشركه وفي طريقهم للبيت
غزل بصت لسليم وهي مبتسمه: سليم انا عيزه ايس كريم
سليم بستغراب: انتي مش كنتي عيزه تنامي
غزل مطت شفايفها زى الاطفال: لا عايزه ايس كريم
سليم ببتسامه علي طريقتها: حاضر
وصل سليم لمحل ايس كريم
سليم: وصلنا ي ستى اهو.. عيزاه بطعم اي
غزل بفرحه: الشكولاته
سليم ابتسم ونزل من العربيه دخل المحل
غزل: يخربيت ابتسامتك الجميله دي
وبعد دقايق رجع سليم وركب العربيه وغزل خدت الايس كريم وبتاكلو
بعد شويه غزل: سليم.. سليم
سليم: في اي فزعتيني
غزل ببراءه: عايزه بلونه (شاورت علي واحد معاه بلالين كتير)
سليم: بلالين؟
غزل هزت راسها ببراءه زي الاطفال
سليم: والله طفله
غزل ربعت اديها: مليش دعوه عايزه بلونه
سليم: حاضر ي غزل
نزل سليم من العربيه وراح للراجل واشتري منو كل البلالين وغزل فرحت جدا
سليم: ها حاجه تاني
غزل بتفكير: لسه مش عارفه
سليم: يختاااي شكلك هتتمرمط يسليم يقلب امك
غزل ضحكت من طريقته
غزل: اهدي يختي متعمليش في نفسك كدا
سليم: يبختك المايل ي سليم
غزل: يقلبي شايل في قلبك دا كلو وساكت
سليم قرب منها فجاه: انتي قولتى اي
غزل وستوعبت الى قالتو: هاا.. لا مقولتش
سليم بص في عيونها وهي سرحت فيهم: لا قولتى
غزل بسرحان: قولت يقلبي
سليم ركز في عيون غزل اكتر: انا قلبك
غزل بسرحان: هاا..
سليم بعد عنها وضحك وغزل فاقت وبصت نحيتو
غزل: اي الى حصل وانت بتضحك لي
سليم بص ليها وضحك: ولا حاجه
سليم ساق العربيه ورجعو الفيلا
غزل: تحب اجهزلك الاكل قبل ما اطلع
سليم بتعب: لا هطلع انام
وراح كل واحد علي الاوضه بتاعتو ونامو.. سليم قام بلليل يشرب وراح المطبخ شرب وهو راجع للاوضه بتاعتو لمح نور اوضه غزل مفتوح... استغرب وقرب من الاوضه وخبط علي الباب
سليم: غزل انتي لسه صاحيه
باب الاوضه اتفتح
سليم بخوف: غزل مالك انتى بتعيطي.....


google-playkhamsatmostaqltradent