القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الوريث الفصل الثاني وعشرون 22 بقلم داليا السعيد

رواية الوريث الفصل الثاني وعشرون 22 بقلم داليا السعيد


البارت التاني والعشرون
حور بصوت مرتفع / م انا بحبك
صدمه في الوقت الحالي صدمه بالنسبه لجاسر من كلام حور وبالنسبه لحور من تسرعها في الكلام
Dalia
جاسر بصدمه /انتي قلتي ايه
حور بارتباك / آآ انا م.مقلتش حاجه
قالت هذا الكلام وتحركت سريعا لتخرج غرفه المكتب
لكن امسكها جاسر من معصمها
وقال / كنتي بتقولى ايه عاوز اسمعها تاني
حور بارتباك وخجل / آآ بس بقه انت سمعت آآ
جاسر بضحك / سمعت ،يعني خلاص هتتنقلي الاوضه ابتعتي وبدال متبقي ابتاعتي تبقه ابتعيتنا
حور بخجل / اها
ثم ابدلت الحديث بفرح / انا عاوزه اكل ايس كريم وفراوله وشوكلاته وآآ
قاطعها جاسر بتعجب وصدمه / ايه ده انتي قلبتى الكلام كله روحي يا حور الاوضه ابتاعتك خلاص ايه الرومانسيه دي يا ربي
نظرت له حور بخجل
جاسر / بحبك علي فكره
.........................................
كانت سلمي في غرفتها تبكي لتدخل عليها مليكه
مليكه بصدمه /مالك يا سلمى بتعيطي ليه
سلمى ببكاء / انا كويسه سبيني لوحدي يا مليكه لو سمحتى
مليكه بحنان وهى تجلس بجانبها / لا مش هسيبك مالك انا عارفه ان امجد الي مزعلك
سلمى بدهشه والدموع في عينها / عرفتي ازاي
مليكه / انا عارفه انك بتحبي امجد باين عليكى اصلا وعرفت ان امجد الي مزعلك ازاي يا ستى شفتك من بلكونه الاوضه ابتاعتى وانتى داخله القصر بعد ما كنتي قاعده مع امجد
سلمى ببكاء / هو مش طايقنى مش عاوز يشوفنى خالص
مليكه بتفهم / انا عارفه الي امجد هيعمله
سلمى بدهشه / ازاي يعنى
مليكه / سلمى امجد مش عاوز يأذيكى
سلمى بغضب / مليكه متتكلميش معايا بالالغاز ماشي وبعدين خلاص انا هنساه ومش هفكر فيه
مليكه / واللهي انتم قصر اهبل انا راحه اوضتى قبل ما اتجنن
..............................
في القصر علي مائده الصعاد مان يجلس جاسر وحور وامجد ومليكه
جاسر / فين سلمى منزلتش ليه
حور / مش عارفه في الاوضه مش راضيه تنزل منها بتقول تعبانه شويه وعاوزه تستريح
جاسر وهو ينظر لامجد / تمام
فجأه يقتحم عليهم هذا المجلس ادهم
جاسر بنفاذ صبر / نعم عاوز ايه مش لسه سيبك في الشركه
ادهم وهو يقول / اصلك وحشتني قلت اجي اشوفك
جاسر / انا الي وحشتك
ادهم وهو ينظر الي مليكه / اكيد طبعا يا امجد دي فيها كلام
جاسر بنفاز صبر من هذا الاحمق / انا الي بكلمك يا اهبل
ادهم بلا مبالاه / مش مشكله
جاسر / اتنيل اقعد
ادهم وهو يجلس / انا اصلا قاعد
امجد / الصبر يا رب
ضحكت حور فنظر لها جاسر نظره اخرستها
حور بصوت منخفض وصل مسامع جاسر
/ اوووف ايه ده يا ربي حتي الضحك
جاسر / حووور
حور / اتخرست خلاص
...................................
حل المساء عليهم وهم يجلسون استأذن كل منهم للذهاب الي غرفتهم
.............
في غرفه جاسر ذهبت حور معه بعدما انتقلت الي هناك
كانت حور نائمه علي الفراش اقترب جاسر منها ضمها لحضنه بقوه وبعد مده من الزمن نامت حور بين احضانه
بعد فتره استيقظت حور
حور / جاسر جاسررر
جاسر / اممممم
حور /جاسر قوم
اعتدل جاسر في الفراش / نعم يا حور صاحيه دلوقتى ليه احنا الساعه 3 نامي يا حبيبتى نامي هه
حور / جاسر انا جعانه قوم
جاسر بنفاذ صبر / اقوم اعمل ايه يا حور الخدم نايمين دلوقتى الصبح يا حور الصبح نامى
قال هذا وعاود النوم
حور بصوت مرتفع /جاااااسررررر
قام جاسر وهو يقول / عاوزه ايه من زفت
حور ببرائه / متقلش علي نفسك كده تعالي معايه المطبخ جهزلي أكل
جاسر بزهول / انا جاسر الصياد اخش المطبخ اجهز اكل لا انتي شكلك اتجننتي
.......................
بعد وقت قصير كانت حور تجلس علي رخامة المطبخ تأكل نوتيلا وجاسر يقوم بإعداد الطعام
حور / ههههههههه شكلك امور اوي وانت بالمريله
جاسر بغضب / اخرسي يا حور مانشوف اخرتها
يأتى لهم صوت بقول بصدمه
/ جاسر


تعليقات