القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الوريث الفصل الثاني عشر 12 بقلم داليا السعيد

رواية الوريث الفصل الثاني عشر 12 بقلم داليا السعيد



الفصل الثاني عشر ❤️❤️
جاسر بدهشه / انت
امجد بإستغراب / جاسر
جاسر بحده / بتعمل ايه هنا يا امجد
امجد بمكر / ايه هو انا مش كنت دكتور هنا ولا ايه
جاسر بغضب / اهو انت قولت كنت كنت يا يا دكتور ويا تري لسه فاكر الطب يا امجد ولا السهرات ابتاعتك نستك
امجد بعصبيه /انت مالك يا جاسر خليك في حالك
جاسر بعصبيه مفرطه / ما انا في حالي هو انا الي بلف وراك
امجد / بدال انت في حالك عرفت منين اني بيسهر ولا لا يا جاسر
جاسر بنفاذ صبر /علشان انت غبي ماشي مع ابوك وخلاص علشان تنتقم مني كل ده علشان عرفتك الحقيقه وعارف انك بتسهر كل يوم فين وهخلي عينى عليك دايما فاهم لحد مترجع لطبيعتك تاني يا امجد
امجد بغضب /لا يا جاسر دي كانت كويسه كانت بتحبني ماتت بسببك انت
جاسر بغضب اكثر / انت بجد غبي شوف ابوك بعمل فيك ايه وارجع شوف الحقيقه مين السبب في موتها
قال جاسر هذا الكلام وابعد امجد من طريقه لكي يخرج من الغرفه
اما عن حاله حور فهي لاول مره ترا جاسر بهذا الغضب من قبل
"واخذت تسأل عن سبب هذا الكلام من ماتت ومن السبب وما علاقه جاسر بهذا الطبيب المجهول بالنسبه لها ومن ومن ومن لغز نعم هذا الجاسر هو لغز محير "
خرجت حور وراء جاسر وجدته جالس بإهمال علي مقعد امام الغرفه جلست بجانبه
حور بعطف علي ما هو عليه / مالك
إلتفت لها جاسر ثم تلاقت اعينهم وقال بضعف / تعبان بجد.
.......................
اما في غرفه سلمى
امجد بحزن يداربه وراء شخصيته المزيفه / تمام هتفضلي هنا في المستشفي يومين تحت المتابعه وتقدري تخرجي بعد كده ثم قال / بعد ازنك
سلمى بطيبه / ليه
التفت لها امجد بتعجب وقال / نعم هو ايه الي ليه
سلمى بتساؤل / ليه بتحاول تداري حنيتك وحبك له
امجد / لمين
سلمي / لجاسر
امجد بإستغراب /انا مش فاهمك ايه الي عاوزه توصليلوا
سلمي برفع كتفيها لفوق وبرائه / ولا حاجه انت طيب ليه بتحاول تبقه شرير
امجد لم يحاول منع ضحكاته من الظهور / طيب وشرير هو انتى بتتفرجي علي كرتون كتير
سلمي ببرائه / اه كتير اوي ليه
امجد بإبتسامه /لا مفيش ارتاحي دلوقتى
سلمي بتساؤل / هتيجي تاني
امجد بإبتسامه /هاجي
..............................
يجلس امجد في مكتبه في المشفي وهو يتزكر الماضي
"فلاش باك ".
امجد بغضب /انت كذاب يا جاسر
جاسر بنفاذ صبر /يا ابنى افهم البت دي مش كويسه دي زباله ابعد عنها
امجد / ابعد انت عني
جاسر وهو يمسح علي شعره بغضب / انت غبي البت دي بتلعب عليك يا حيوان
امجد بعصبيه /انت عاوز توصل لايه يا جاسر ولا علشان رفضتك عاوز تخلينى ابعد عنها
جاسر بصدمه / رفضتني وعاوزك تبعد عنها ، انا غلطان اني عاوز اعرفك حقيقه الواطيه الي معاك الي مخدوع فيها
"بااااك".
تنهد امجد ثم رجع الي شروده مره آخره
"فلاش بااااك ".
يتكلم امجد في الهاتف بحنو / اهدي يا سالي انا جيلك
سالي ببكاء / لا يا امجد انت اكيد مصدق جاسر وهو عاوز مني ايه عاوزك تبعد عني ليه انا خلاص هموت نفسي علشان يرتاح بقه
امجد بجنون وغضب / لااا يا سالي لا يا حبيبتي ملكيش دعوه بيه انا عمري ما سيبك
سالي / خلاص يا امجد بس خليك معايه علي التليفون اخر حاجه عاوزه اسمعها صوتك
امجد ببكاء وجنون وهو يسرع الي سيارته للحاق بها / سالي اهدي انا جايلك
سالي / خلاص يا امجد آآآه
امجد بصوت مرتفع وهو يوقف سيارته مما ادي الي صرير مرتفع / ساااالي
"باك".
.................................
جاسر / تعبان بجد
حور بشفقه علي حاله وحزن / من ايه ومين امجد ده
جاسر / بعدين يا حور بعدين كل حاجه هتتعرف بس قريب خلاص
ثم التفت لها /روحي يا حور لسلمي اقعدي معاها يلا
تركت جاسر وذهبت الي اختها
ينتبه جاسر لرنين هاتفه يجيب قائلا بحب / مليكه
مليكه بسعاده / جاسر انا راجعه خلاص هقعد معاك في القصر
جاسر / بجد ثم إعتدل في جلسته
مليكه / ايوه انا خلاص هرجع من امريكا بكره
جاسر / هبعتلك السواق يخدك من المطار هستناكي يا حبيبتي


تعليقات