recent
روايات مكتبة حواء

رواية حياة الصقر الفصل الثاني 2 بقلم شهد جاد

رواية حياة الصقر الفصل الثاني 2 بقلم شهد جاد

الفصل 2 من روايه--»حياة_الصقر
بقلم//Shahd_Gad
_____________________________
ملاك:اجي فين و ازاي
حياه: ملكيش دعوه ادخلي ريح شويه عبال ما اجهز الحاجه الي هخدها معايا
ملاك وهي تسحبها من يدها وتجلسها: فهميني الاول ازاي انا معرفش حاجه عن الدكاتره اصلا
حياه: انا عرفه هعمل ايه ادخلي خدي بجامه من بتوعي ونامي لك شويه
_____________________________
في المعسكر
في مكتب مراد
كان يجلس وامامه خالد يحاولون استيعاب كلام اللواء بعد غلق الهاتف
خالد: ازاي الكلام ده يعني انا علي اخر الزمن ادرب شويه بنات
مراد: مش فكرت بنات هم عارفين انهم يتدربوا اصلا
خالد:مش عارف وشكلهم ميعرفوش حاجه زينا كده
مراد: ربنا يستر بنات وتدريب قوات خاصه دول هيتنفخوا
_____________________________
في مكان اشبح بصحراء
يقف ذالك الاتوبيس في الظلام بانتظار الاشاره لكي يدلف الي المعسكر
ملاك بتوتر فحياه نامت وتركتها: حياه بت حياااه
حياه بنوم:بس بقي يا مراد
ملاك: مراد مين قومي الله يخربيتك
فتحت عينيها ونظرت حولها وهي تتذكر: ايه وصلنا ولا ايه
ملاك: اه وانتي نمتي ولافي دماغك ده لو حد عرف اني
قطعتها حياه عندما رأت عسكري يتقدم منهم:في حاجه يا فندم
العسكري: الاتوبيس كله نزل وانتوا قعدين بتتكلمه اتفضلوا انزلوا
نظرت حياه علي الاتوبس الفارغ وقفت واخذت حقيبتها وخرجت هي وملاك ثم وقف مع باقي الاطباء والممرضين
ملاك بتسائل: هو ليه كلنا بنات هي المستشفي مفيهاش دكاتره رجاله
نظرت حياه علي الدكاتره والممرضين فلم ياتي في بالها هذا ابدا: مش عارفه الطبيعي يبقي في علي الاقل دكتور او اتنين
وقطع كلامهم دخول خالد ومراد الذي صدم عندما رأى اخته وصديقتها
خالد: انتو عارفين ليه جايين هنا
حياه بسرعه: دكاتره هنيجي ليه يعني اكيد مش هنتفرج علي المعسكر
خالد بغضب: للاسف انتي فهمه غلط وسكت فجاء عندما اقترب مراد من اذنه و هتف: اهدا وبلاش دي ابعد عنها
نظر خالد لمراد ثم رجع خطوه للخلف ونظره عليهم: انتوا هنا علشان تدريب مش بس هتعملوا مهمتكم كا دكاتره
كانت ملاك تتمسك بيد حياه بخوف ولكن الان تاكدت انها اوقعت نفسها في مأزق عندما وافقت علي المجيئ الي هنا
مراد بحزم: عسكري محمد خدوهم علي المكان الي هينامول فيه ثم نظر اليهم و هتفت: اتفضلوا ناموا انهاره وبكره الساعه 6 في التدريب هتفهموا كل حاجه
____________________________
في مكان اخر كان يقف ذلك الشاب يتحسر علي حبيته فهو بالنسبه لها شخص بارد يحاول التكلم معها او كما تقول يعاكسها
كان دائما ينتظر خروجها من منزلها لكي يراها فقط ويحاول ان يتحدث معها ولكنها في كل مره تتركه وترحل بسيارتها
واليوم كان ينتظرها علي امل ان توافق وتقف لتتحدث معه ولكنها ذهبت وتركته وذهب هو ايضا ولكن كان فقد الامل في التحدث معها ولكن قلبه رفض بشده فهو دائما يره حزنها في عينيها الزرقاء التي تشبه امواج البحر كان يتمني انا يكون سبب في رسم ابتسامه علي وجهها يريد ان يعرف ما الذي يحزنها يريد ان يكون امان لها من هذه الدنيا القاسيه ولكنها كانت ترفض ولا تعرف انه لا يعاكسها كم تقول فهو يعشقها دون التكلم او التعرف عليها فعندما يراها
لا يستطيع السيطره علي دقات قلبه و بركان مشاعره فهو يعشقها
_____________________________
في منزل ملاك
كانت مرات ابوها تجلس وتحاول الوصول الي هاتف ملاك ولكنه كان مغلق جلست تشتم عليها با ابشع الشتائم ثم ذهب لهذا الجالس لا يعي شئ والقت عليه كوبا من الماء البارد لكي يفيق
وبدت في تمثيل دور البريئه لكي تثبت له ان ابنته غير مهذبه
مرات الاب: بنتك خرجت من امبارح مع الي اسمها حياه دي و ماجتش لحد دلوقتي وانت عارف ان البنت دي مش محترمه ويعني استغفر الله العظيم بتمشي مع شباب
نظر حامد والد ملاك لها لا يفهم عن ماذا تتحدث من كمية الخمر التي يتناولها يوميا لم يعد يستوعب شئ فأصبح يعيش من اجل الشرب فقط
حامد: مش فاهم
مرات الاب بغل وخبث: يعني بنت نزلت مع واحده دايره علي حل شعرها
حامد بغضب: فين عنوان البنت دي انا علي اخر الزمن بنتي تدور علي حل شعرها
مرات الاب بفرحه فكان سهل عليها فهو من كثرة الكحول لا يعي شئ ويصدق اي شئ يقال: هي ساكنه في شارع........
_____________________________
تاني يوم الصبح
دقت الساعه الـ6 صباحا كان يقف خالد في وسط المعسكر بانتظار تجمع الجميع فهو يكره التاخير وبدا الرجال بالتجمع ولكن لم يرى احدا من البنات نظر لمراد وذهب للداخل وهو لا ينوي خير فهو دائما يقول ان البنات لا تنفع لهذا ل ياتي اليوم ويكون هو المدرب لهم
ذهب الي الغرف المتواجدين بها فكان كل اثنتان في غرفه وهو يحمل جردل من الماء وكانت اول غرفه يدخلها غرفت حياه وملاك
وقف امام سريرهما والقي عليهم الماء فزع الاثنتان
حياه وملاك بفزع : في ايه بنغرق
حياه استوعبت الموقف ونظرت له بغضب: انت غبي ازاي تعمل كده وازاي تدخل الاوضه اصلا
خالد بغضب: انتي فاكره نفسك قعده في فندق
حياه: وانت مالك اصلا واتفضل اطلع بر
خالد: هنا في نظام يعني الساعه 6 كله يبقي واقف بره مش حضرتك نايمه هنا ولا علي بالك
حياه: والله انا جايه هنا دكتوره مش اكتر
قطعها خالد بحزم: للاسف و من حظي الاسود ان انتي وكل الدكاتره جايين تدريب مع القوات الخاصه، ثم اكمل بأمر، خمس دقايق وتكونوا بره، وتركهم في صدمتهم وخرج ل يصحي الباقي
في الخارج كان يقف مراد في جانب يتحدث في الهاتف ولكن كان ينظر حوله
مراد: كل حاجه تمام بس لو اكتشف ان احنا السبب هيقتلنا
____::_________
مراد::اه الصقر يافندم يعني مش اي حد
____:________
مراد: عارف انه ل مصلحتي بردو بس........طب خلاص سلام علشان جاي
اقفل مراد الهاتف عندما راى خالد يتقدم منه
خالد::انا ماشي وانت اتصرف معاهم ماشي انا مستحيل ادرب بنات
مراد::ازاي بقي ده اللواء جايبك انت علشان تدربهم
خالد: طب اقولك دربهم انت وانا خليني مع الرجاله
مردا: انا عارف بدرب الرجاله ازاي وبعدين انت لسه هتبدا معاهم من الاول وبعدين يلا علشان خرجوا كلهم
خالد: بقي انا صقر المخابرات الي عمره ما اقتنع ان البنات تنفع لكده ابقي المسئول عنهم منكم لله وذهب وقف امام القوات والبنات كلهم
خالد: انتباه طبعا كلكم النهارده هتبقوا قوات الصقر يعني مفيش هزار خالص ومفيش تاخير انهارده سماح للناس الي اتاخرت بس بعد كده في عقاب للي هيتاخر ودلوقتي نبدا التدريب يلا اجروا 100متر الي هيقف يعيد من الاول واكمل كلامه بصوت عالي،يلا
بدا الرجال في التحرك كان هذا سهل وقفت حياه وهي تفتح فمها من الصدمه وخلفها تقف ملاك بصدمه ولكن قطع صدمتهم صوت خالد الغاضب: ايه مش هنتحرك النهارده
نظرت حياه لمراد الوقف خلفه ثم نظرت لخالد بعناد و جلست علي الارض: انا قعده هنا مش هتحرك يلا اقعدوا يا بنات احنا دكاتره مش ضباط
مراد خوفا علي اخته فهي لن تتحمل غضبه: احنا جاي لينا اوامر بنفذها وانتوا كمان لازم تنفذوا فيلا قوموا و ابداُوا التدريب
ملاك بهدوء: بس مستحيل نقدر نجري ال100متر الي بيقول عليهم
خالد: احنا مش بنهزر هنا ده تدريب ولازم يتنفذ
مراد وهو يتوعد لحياه لجلب هذه الفتاه معها فهي لن تتحمل
فاخذ خالد وقف بعيد
مراد: خليك واحده واحده هم عندهم حق مش من اولها 100 متر
خالد بعضب: يعني اطبطب عليهم ولا اعمل ايه انت عارف ان الشغل شغل
مراد: بس هم عمرهم ما جريوا 20 متر علي بعض
خالد بتفكير: طب انا عندي حل احنا نشوف مقدرة كل واحده والي مش هتقدر تعدي ال50 متر نرجعها من مكان ما جت
مردا فكره حلو كده نقلل العدد شويه هم كلهم عشرين بنت يعني


الثالث من هنا

google-playkhamsatmostaqltradent