recent
روايات مكتبة حواء

رواية دار الايتام الفصل الحادي عشر 11 بقلم اميرة اسامة

رواية دار الايتام الفصل الحادي عشر 11 بقلم اميرة اسامة

 البارت الحادي عشر..

عشق..إنا لله وإنا إلبه راجعون
الدكتور..ابتدا يشيل عنه الاسلاك
نور..مسكت ايده بتبعده انت بتعمل ايه بابا عايش بابا مامتش بابا مش هيسبني هو قاللي كده
نوح..بيحاول يسيطر على نور ويمسكها
نور..اوعي سيبني بابا قوم والنبي متخليهمش ياخدوك مني
نور..جريت على ليل ومسكت ايده وهي بتترجاه
والنبي خليهم يكشفو عليه تاني والله بابا عايش متسبهمش يشيلو الاجهزه
ليل..وعينه كلها حزن على نور مسك ايدها ادعيله يانور هو الوقت محتاج انك تدعيله
نور..وحيات غلاوة بابا عندك يا مستر ليل خليهم يكشفو عليه تاني
نوح..مسك ايد نور
نور اهدي عشان خاطر عم محمد هو اكيد حاسس بيكي الوقت متتعبهوش عليكي
نور..والنبي يانوح خليهم يكشفو عليه تاني انا مليش غيره يانوح بابا مماتش والله بابا وعدني انه مش هيسبني وراحت جري على والدها تكلمه بابا قوم عشان خاطري قولهم انك مموتش قولهم انك بس تعبان شويه قولهم اني مليش غيرك وفضلت تهز فيه بعنف قوووووم قووووم قولهم اني من غيرك هضيع قولهم اني من غيرك هموت..طب رد عليا وقولي انت هتسبني لمين طب كده خلاص مش هستناك كل يوم تخلص شغلك وترجعلي طب مش هستناك تسهر معايا كل يوم خميس زي ما احنا متعودين قولهم انه مينفعش تسبني قوم بقي بالله عليك يابابا
شدها نوح من فوق والدها نور كفايه
نور..لو بتحبو بابا بجد اعملو حاجه انا قلبي واجعني اوي
فاللحظه دي نوح شدها لحضنه من غير تفكير انهارت نور جوه حضنه
شال من عليه الدكتور كل الاسلاك
ليل..بنبره حزن جاسر خلص كل الاجراءات
الدكتور..حضرتك هيدفن انهرده
ليل..لا بكره الصبح الوقت اتأخر
الدكتور..تمام تعالى معايا يا جاسر باشا نخلص كل الاجراءات والصبح ميبقاش فاضل غير الغسل
جاسر..تمام اتفضل يادكتور
ليل..ادم بلغ الشركه كلها اننا اجازه 3ايام وبلغهم بوفاة حاج محمد
وانت يانوح عايزك تعمل اتصالاتك وتنزل اكبر نعي لحاج محمد الوقت عشان لو في اي حد من اهله يحب يكون موجود وعايزك تحجز اكبر مكان للعزا
نوح..حاضر ياليل
عدى..اليوم بسرعه والكل كان ساكت وحالة الحزن اللي سببها في قلوبهم عم محمد كانت اكبر بكتير من انهم يعبرو عنها بالكلام
الكل فاليوم ده فضل موجود فالمستشفى بعد رفض نور التام انها تروح وبعد اقناع فاشل من الجميع قررو يوافقو انها تفضل خوف عليها من الانهيار وكلهم فضلوا معاها لكن كل واحد من الشباب كان بيخلص اجراءات الدفن والغسل وتبليغ كل الناس ومكان العزا اما البنات فافضلو طول الوقت ماسكين المصاحف يقرأو قرآن
عدت الساعات كأنها عمر
وطلع الصبح عليهم ومحدش فيهم عينه غمضت
جه وقت الغسل دخل الشباب وقفو عالغسل بتاع حاج محمد كانت لحظه صعبه عالجميع
وبعد مدة من انتهاء الغسل اتفتح الباب خرج ليل ونوح
كانوا البنات اعدين ادام الباب منتظرنهم
نور بعيون حمرا من شدة البكاء سألتهم .خلاص
نوح..هز دماغه وطلب ليل من نور والبنات يدخلو يودعوه
مشيت نور بخطوات بطيئه وكأنها بتجر رجليها من على الارض مدلها نوح وليل ايديهم يسندوها مشيو معاها براحه والبنات وراها
لمحت نور والدها نايم على سرير الغسل ومتغطي بالكفن قربت براحه وهي قلبها مقبوض حاسة ببرودة في كل اطراف جسمها حاسة انها مش ماشيه على ارض صلبه حاسة انها ماشيه على مطاط ورجلها كل شويه تخونها وقبل ما تقع يسندها ليل ونوح وصلت ادامه
فضلت واقفة باصة عليه دموعها بتنزل بغزاره من غير صوت
جاسر..تعالو يابنات قربو عشان تودعوه ووقف جاسر وادم وليل ونوح بعيد عشان يسبوهم براحتهم نور واقفة من جمب لوحدها وباصة عليه بزهول ومن الجمب التاني عشق وتمارا وزهره
قربت زهره باسته في جبهته بدموع عمري ماهنساك وعمري ماهبطل ادعيلك اشوفك فالجنه يا احن اب فالدنيا بعدت وقربت منه تمارا باسته من جبهته سامحني لو كنت انا السبب يارتني كنت بدالك يمكن اعرفك من مده مش كبيره بس عمري ماحزنت على حد زي ما حزنت عليك من قلبي اشوفك فالجنه ياحبيبي
قربت عشق بخوف لأول مره تتحط في موقف زي ده
عشق..بنهيار وهي بتبوسه هتوحشني اوي هيوحشني صوتك وانت بتخبط عالباب الصبح وتناديني عشان نصلي الفجر حاضر مع بعض انت وجعتني اوي يمكن الوجع اللي حسيته في حياتي دي كلها ميساويش الوجع اللي انا حاسه بيه الوقت على فراقك طول عمري حاسه بنقص وفراغ عشان مليش اهل وانت في مده بسيطه قدرت تعوض النقص ده والوقت انت روحت وسبت في قلبي فراغ اكبر بكتير من اللي كنت حاسه بيه انا اول ما شوفتك بتتخبط وبتقع كنت عارفه ان دي هتبقى النهايه بس كنت بدعي ربنا انه يخيب ظني لكن هو اختارك عشان انت طيب وربنا بيحب الطيبين فالجنه ونعيمها يا اطيب وانضف قلب فالدنيا ورجعت باسته تاني وقامت
نور ..ممكن تسيبوني لوحدي معاه شويه
ليل..هزلها دماغه وخرجهم كلهم وراح لنور اللي كانت واقفه باصه لوالدها ومديه ليل ضهرها
ليل..نور انا عارف انك محتاجه تودعيه وتفضلي معاه بس حاولي متطوليش عشان نلحق نصلي عليه
نور..حاضر
ليل..طبطب على كتفها وخرج سمعت نور قفل الباب
وفالوقت ده انهارت انت عارف انك وحشتني من قبل ما تمشي وتسبني هونت عليك يابابا تسبني انا موجوعه اوي ومحدش حاسس بيا طب انت عارف نومتك دي عامله في قلبي ايه الوقت انا مش متخيله اني هروح البيت من غيرك مش متخيله اني اسيبك في قبرك واروح طب قولي بعد كده هعمل ايه انت قولتلي ان الموت الحقيقه بس مقولتليش انه يوجع اوي كده وقولتلي انك عايش عشان تسلمني بايدك للراجل اللي يستاهلني خلفت الوعد ليه يابابا هتوحشني اوي هتفضل في قلبي وروحي
فاللحظه دي دخل ليل ونوح
قربو منها قومها نوح من على حاج محمد يلا يانور إكرام الميت دفنه
نور قامت من غير ولا كلمه
ابتدو يتحركو وبعد مده وصلو المسجد وكان مليان ناس من الشركه وجيرانهم في خان الخليلي وللاسف مكنش في اي حد من عيلته
نور..كانت ماشيه معاهم كأنها مغيبه بتمشي وبس لكن حالت الزهول والتوهان مكانتش مفرقاها وبعد ما تمت الصلاه عليه
طلعو عالمقابر بتاعت عيلة السيوفي
وكانت زحمه بطريقه محدش يتخيلها مكنش في حد مبيحبش الراجل ده الكل كان حزين عليه من قلبه بجد
اتفتحت المقبره واترفع غطاء النعش وظهر جثمان حاج محمد الكل كان بيساعد انه يطلعه شاله ليل وجاسر ونوح وادم وسط حزن وبكاء الجميع واول ما نور شافتهم بينزلو بيه فاللحظه دي انهارت حرفيا
متسبنيش يابابا أرجوك فضلت عشق وتمارا وزهره ماسكينها
ثواني وكانت كل حاجه خلصت ووصلوا حاج محمد لمسكنه الابدي
فضلوا الناس يمشوا واحد ورا التاني والمكان يفضى
لحد ما الكل مشي ومفضلش
غير البنات والشباب وعم ليل
سراج البقاء لله يابنتي شدي حيلك
نور.بحزن وتوهان ونعم بالله
سراج انا عارف ان اي كلام الوقت مش هيهديكي بس والدك كان غالي عندنا ده عشرة العمر النضيفه والطيبه اي وقت تحتاجي اي حاجه هتلاقيني موجود اوعي تترددي لو احتاجتيني اكيد هتلاقيني معاكي ابوكي وصانا عليكي انتي والبنات طبعا
نور..شكرا لحضرتك
سراج..وانتو يابنات اي وقت تحتاجونا هتلاقونا وديما انا هتابعكم بنفسي
عشق..شكرا يا افندم
تمارا..شكرا يامستر سراج
زهره..شكرا
سراج..لليل انا همشي وهشوفكم بليل فالعزا
ليل..هزله دماغه
مشي سراج وفضلوا البنات والشباب
نور واقفه باصه على مكان عم محمد من غير ولا كلمة مفيش غير دموعها اللي نازله وقلبها اللي بيصرخ ومحدش سامعه فضلوا اعدين من غير كلام اكتر من نص ساعه اللي اعد يقرا قرأن واللي اعد يدعيله وبعد وقت
ليل..يلا بيناعشان تقدرو ترتاحو شويه قبل العزا
نور..خليني معاه عشان يطمن امشو انتو
نوح..نور يلا عشان ترتاحي انتي شكلك تعبانه اوي
نور..متقلقش انا عايشه ادامك اهو
نوح..قرب منها اكتر اسمعي الكلام يلا عشان ترتاحي شويه
نور..عشان خاطري يانوح امشو انتو
نوح..نمشي فين انتي بتهرجي صح يلا يانور اليوم انهرده طويل لازم ترتاحي
نور..بدموع انتو مستكترين عليا الشويه دول انا حتى مش هشوفه تاني وبعدين راحه ايه خلاص مبقاش في راحه
نوح مسك ايدها لا طبعا مش مستكترين عليكي حاجه بس هنجيله تاني ولو الميت بيحس بجد يبقى كده انتي هتوجعي قلب عم محمد عليكي يلا يانور سبيه يرتاح
نور..بقلة حيلة حاضر
نوح..يلا ياجماعه
ليل..خرج وكلهم وراه
نور..لليل ممكن اطلب من حضرتك طلب
ليل..طبعا يانور وبلاش حضرتك دي انا اخوكي الكبير
نور..هو ينفع ابقي ازور بابا تاني
ليل..طبعا من غير استأذان دي مش محتاجه طلب كل ما تحبي تيجي اتصلي عليا او على نوح واي حد فاضي فينا يجيبك وياستي لو عايزه المفتاح كمان خديه تعالي وقت ماتحبي
نور..شكرا
ليل..العفو يلا اركبوا
ركبت..نور وعشق ونوح مع ليل في عربيته
وركبت تمارا وزهره مع جاسر وادم
واتحركو
طول الطريق ليل باصص على عشق فالمرايه وهي واخده نور في حضنها وباصة عالطريق ودموعها نازله من غير ولا صوت والحال كان نفسه عند جاسر اللي بيسرق نظرات لتمارا من تحت نضارته واللي حالها مكنش يفرق عن حال البنات فالحزن
بعد مده وصلو تحت بيت عم محمد
ونزلو البنات بعد ما ليل قالهم انهم هيعدو عليهم ياخدوهم على الساعه 5 عشان يروحو مكان العزاء
طلعو البنات الشقه بحزن كان البيت شكله حزين
اعدت كل بنت فيهم على كنبه ساكتين من غير ولا كلمه عشان يرتاحو من تعب اليوم وكل واحده فيهم سندت دماغها ونامو وهما اعدين كان بقالهم كذا ساعه مداقوش النوم
عدي..الوقت بسرعه
وصوت تليفون نور صحاهم
نور..مسكت تليفونها بضعف
نور..الو
نوح..ايوه يانور اسف لو صحيتك
نور..لا يانوح انا بس كنت مريحه شويه
نوح..انتي كويسه
نور..الحمد لله
نوح..طيب احنا اتحركنا وجاي عليكو حضرو نفسكم انا قولت اكلمك قبل مااجي عشان تجهزوا
نور..حاضر يانوح هنجهز ونستناكم
نوح..تمام
نور..سلام
نوح..نوور
نور..نعم
نوح..خلي بالك من نفسك
نور..حاضر
نوح..سلام
نور..سلام
نوح..كان راكب في عربية ليل هو وادم مخدوش عربياتهم
وجاسر كان محصلهم على هناك
ابتدو البنات يلبسو ويجهزو
وعدي الوقت بعد ما جهزو فضلو اعدين مستنينهم وصوت القرأن في الشقه ودموعهم منشفتش لحظه
ثواني ورن تليفون نور
نور..ايوه يانوح
نوح..يلا يانور انزلو احنا تحت
نور..حاضر نازلين حالا
قفلت معاه نور وابتدو يتحركو ونزلو مع بعض
قرب نوح من نور عامله ايه الوقت
نور..بابتسامه كلها وجع بخير
ليل..يلا عشان نوصل قبل ما الناس توصل
فتح نوح الباب لنور وعشق اللي ابتدت تحس بالتعب تاني لانها مخدتش الدوا من ساعة ماتعبت أتشغلو فاللي حصل
اتحرك ليل ووراه جاسر
وصلو المكان اللي هيقام في العزاء
كان عباره عن قاعتين قاعه لاستقبال الرجال وقاعه للسيدات
كان المكان مليان بالناس
عدى الوقت بسرعه كان الكل تعبان وابتدت قاعة السيدات تفضى خالص وفضلو الاربعه مع بعض
وبعد وقت بسيط خلص الشيخ وانتهي العزا دخل ليل مع الشباب
اول ما البنات شافوهم قامو وقفوا ماعدا عشق اللي حاسه بتعب فظيع
ليل..عامله ايه يانور
نور..انا بخير يامستر ليل
ليل..مش قولنا بلاش مستر دي
نور..انا مش عارفه اشكرك واشكركم كلكم ازاي تعبتكم معايا بس انتو عارفين انا مليش حد
ليل..ايه العبط ده احنا مش بنقف معاكي عشان انتي لوحدك بس احنا بنقف معاكي عشان انتي بنت عم محمد وانتي اكيد عارفه هو غلاوته عندنا اد ايه
نور..عارفه والله وكنت يعني عايزة
ليل..قولي يانور عايزه ايه
نور..كنت عايزه حضرتك يعني تقولي على اي حاجه حضرتك صرفتها بابا كان شايل مبلغ فالبنك وقبل ماتكمل كلامها قاطعها ليل بحده
ليل..ايه اللي انتي بتقوليه ده يانور عم محمد خيره كان عالشركه كلها ويتوزن بالدهب وانا معملتش حاجه يانور ده حقه ودي حاجه بسيطه اقدر اقدمهاله
نور..ايوه بس
ليل..مفيش بس مسمعش منك الكلام ده تاني وعايز اقولك ان مرتب عم محمد هيوصلك كل شهر ده غير التأمين بتاعه اللي هيكون عندك بكره
نور..المرتب ده مش من حقي بابا خلاص مات
ليل..لاحقك يانور عم محمد مكنش مجرد موظف مات وخلاص هو بالنسبالي اكبر من كده بكتير والتأمين ده حق اي موظف فالشركه وفلوس دراستك كلها انا متكفل بيها
نور..لابعد اذنك كده كتير انا مصاريف دراستي هعرف اتصرف فيها انا هعدي يومين كده وانزل ادور على اي شغل هشوف مكتب محاماة انزل اتدرب فيه هشتغل اي حاجه المهم اني اشوف شغل
ليل..انتي لا هتشتغلي ولا هتعملي اي حاجه تأثر على دراستك وكلامي منتهي زي ماقولتلك مصاريفك عليا ولو ياستي حابه تشتغلي عشان تضيعي وقت انا هشوفلك شغل مع حد من معارفي حابه تيجي تشتغلي فالشركه حاجه بره تخصصك الشركه مفتوحه في اي وقت لكن لو هتشتغلي عشان الفلوس فا ده مرفوض واظن ان عم محمد وصاني عليكي وانتي سمعتي ده بنفسك يعني من انهرده انا اخوكي الكبير ومسؤوول عنك ولازم تسمعي كلامي اتفقنا
نور..حاضر
ليل وجه كلامه للبنات والكلام اللي سمعتوه الوقت مش بس لنور الكلام ليكم كلكم من انهرده انتو الاربعى مسؤولين مني واي حاجه تخص دراستكم انا متكفل بيها
عشق..شكرا لحضرتك بس احنا بنشتغل وهنقدر
ليل قاطعها اظن كلامي مفهوم عايزين تشتغلو انتو حريين بس اي حاجه تخصكم دي مسؤوليتي
تمارا..مستر ليل عشق عندها حق حضرتك تقدر تعمل كده مع نور لانها بنت الراجل اللي كان بيشتغل معاك وفي بينكم حاجات كتير لكن احنا
قاطعها ليل انتو بناته زي نور مش هو قال كده مش وصاني عليكم زي ما وصاني على نور وأدام كنتو تهموه زيكم زي نور يبقي تهموني انا شخصيا دراستكم حياتكم تعبكم حمايتكم كل حاجة تخصكم مسؤوليتي الكلام ده انا مش هكرره تاني بص لعشق كان باين عليها التعب
انتي كويسه
زهره..لا عشق تعبانه ومش بتاخد العلاج من ساعة اللي حصل ولا بتاكل
ليل..بحده اظن الدكتور قال تهتمو بيها صح
عشق..هما مش مقصرين في حاجه بس اللي حصل لخمنا كلنا
ليل..وطبعا مكلتيش
ادم..هو واضح ان كلهم مكلوش مش بس هي
ليل..طيب يلا نوصلهم الاول ونشوف موضوع الاكل ده
ركبو عربياتهم وبعد وقت وصلو البنات
وطلعوهم ليل كان بيتكلم مع نوح براحه وثواني وخد نوح مفاتيح العربيه من ليل ومشي
ليل..زهره من فضلك حضري العلاج لعشق
زهره..حاضر بس هأكلها الاول عشان هي مكلتش
ليل..حضريه بس والاكل حالا هيكون جاهز
نور..كده كتير اوي بجد
ليل..بابتسامه بلاش عبط مفيش حاجه كتيره على بنات عم محمد
نور..بابتسامه حزينه ليه حق بابا يحبك
جاسر..تمارا طبعا انا عارف ان الظرف اللي احنا فيه ده مش ظريف ومينفعش اقول كده لكن غصب عني بكره في ميتنج امبارح للأسف كان معاده و لغيناه وطبعا انهرده برده اتلغي معلش هحتاجك معايا بكره مينفعش يتأجل اكتر من كده
تمارا..انا جاهزه يامستر جاسر
مر الوقت ورجع نوح فتحتله زهره كان معاه اكياس كتير
خدتها منه زهره
ليل قام وقف تمام يابنات هنسبكم بقي ترتاحو ياريت تاكلو و متنسوش علاج عشق
نور..متقلقش
ليل..اي وقت تحتاجوني كلموني
عشق..شكرا يامستر ليل
ليل..بأبتسامه العفو يلا اقفلو على نفسكم كويس
نزل ليل وعينه علر عشق وعشق بتحاول تبعد عينها عنه
نوح..نور خلي بالك من نفسك وياريت تاكلي هبقى اكلمك اطمن عليكي
نور..شكرا يانوح تعبتك
نوح..مفيش بينا شكر وياستي اتعبيني انا راضي
ابتسمت..نور
نوح..يلا تصبحي على خير
ادم..تصبحو على خير يابنات
البنات..وانت من اهله
جاسر..تصبحو على خير معادنا بكره الساعه 7 ياتمارا
تمارا.. حاضر
نزلو الشباب ودخلوا البنات غيروا هدومهم وابتدو ياكلو لكن جواهم حزن ووجع ميتوصفش
بعد ما خلصو دخلو ينامو بعد تعب ووجع اليوم في صباح يوم جديد
نزلت زهره على شغلها
ونزلت عشق على شغلها
وفضلت تمارا ونور مع بعض لحد ما يجي معاد نزول تمارا مع جاسر
طول الوقت تمارا بتحاول متسبش نور
تمارا..نور عايزه اتكلم معاكي
نور..قولي ياتمارا سمعاكي.
تمارا..بدموع انتي زعلانه مني صح بس انا مليش ذنب والله لو عليا يارتني كنت انا بدل بابا بس انا معرفش مين عمل كده وعمل كده ليه وبقصد ولا من غير قصد انا قلبي واجعني والله على بابا ومكنتش اتمنى يحصله حاجه بسببي بس لو وجودي معاكي هيضايقك ويفكرك ب بابا
قاطعتها نور
نور..ايه اللي انتي بتقوليه ده انا مش زعلانه منك طبعا اللي حصل قضاء وقدر وده عمر بابا بيكي من غيرك كان هيحصل كده بلاش تحملي نفسك ذنب حاجه ملكيش دعوه بيها ووجودك معايا انتي وعشق وزهره مش حاجه بمزاجكم انا مليش غيركم خلاص
تمارا..يعني مش زعلانه مني
نور..حضنتها مقدرش ازعل منك
تمارا حضنتها جامد عدى الوقت بسرعه طلعت زهره البيت وكانت تمارا بتجهز عشان الميتنج وبعد مدة بسيطة اتصل جاسر بتمارا عرفها انه وصل ونزلتله
جاسر كان واقف ادام العربيه
تمارا..مساء الخير
جاسر..مساء الخير يلا بينا
تمارا..يلا
ركبت تمارا واتحرك جاسر بالعربيه
فضلو شويه ساكتين
جاسر..عامله ايه ياتمارا
تمارا..تمام يامستر جاسر
جاسر..هو انا مش قولت بلاش مستر دي
تمارا..سامحني بس مش عارفه
جاسر..ليه اسمي صعب اوي كده
تمارا..لا بس
جاسر..مسمعش مستر دي تاني ماشي
تمارا..ماشي يا
جاسر...ياايه
تمارا..بابتسامه ياجاسر
جاسر..ايوه كده ناس مبتجيش الا بالعين الحمرا
ابتسمت تمارا
جاسر..طمنيني نور كويسه
تمارا..لا مش كويسه خالص
جاسر..هي لسه فالاول الصدمه وحشه عليها شوية شوية هتتعود
تمارا..اكيد ربنا يكون في عونها انا مش بنته واتوجعت عليه هي تعمل ايه ربنا يصبرها
جاسر..يارب وعشق اخبارها ايه
تمارا..هي كمان تعبانة خالص بس بتحاول تثبت عكس كده
جاسر..انتو بس اهتمو باكلها وعلاجها وان شاء الله هتبقى احسن
تمارا..يارب
وصل جاسر وتمارا الاجتماع وادم كان وصل في نفس الوقت معاهم سلمو على بعض ودخلو وابتدا الميتنج
فضل جاسر يتكلم فالشغل بكل جديه هو وادم تمارا كانت مركزه مع جاسر وهو بيتكلم بجديه شكله كان يجنن واثق قوي طريقة كلامه فالشغل تقول انه حد كبير الكل كان عامله حساب ولكن كانت مضايقه من نظرات هادي اللي حاسه انها بتخترقها
جاسر..تمام يبقى احنا كده على اتفاقنا
هادي صاحب المنتجع بس كده هنحتاج نحدد يوم تاني نمضي فيه الورق
ادم..شوف اليوم اللي يناسبك
هادي..انا اعد هنا فالقاهره يومين يعني المفروض اني اسافر بعد بكره وهرجع تاني بعد عشر ايام فاياريت لو ينفع بكره او بعده بس الصبح لان طيارتي الساعه 9بليل
جاسر..انا معنديش مشكله بس الاول اشوف المواعيد لو بكره تمام اوك نتقابل
تمارا بكره في مواعيد
تمارا..بكل ثقه خلاص اتعودت واتأقلمت عالاجتماعات والشغل بكره في ميتنج الساعه 6 يخلص 7
جاسر..طيب بعد 7في حاجه
تمارا..لامفيش في ميتنج الساعه 9يعني حضرتك ادامك ساعتين من بعد الميتنج الاول
جاسر..لو يناسبك الساعه 7ونص اوك
هادي..بأعجاب وهو مركز على تمارا سكرتيرتك شكلها شاطره
جاسر..بغضب بسيط كل اللي بيشتغلو في مجموعة السيوفي شاطرين
هادي..ياريت كان عندي سكرتيره شاطرة كده
جاسر..بابتسامه صفرا مقولتليش المعاد يناسبك
هادي..تمام
جاسر..يبقى اتفقنا
خلص الميتنج وقاموا كلهم يسلموا على بعض
ادم..لهادي اتشرفت بمعرفتك
هادي..الشرف ليا انا
جاسر..وهو بيمدله ايده اشوفك بكره
هادي. على معادنا ان شاء الله
ومد ايده لتمارا اتشرفت بمعرفتك
تمارا..تنحت وارتبكت
جاسر بابتسامه نصر حط ايده في ايد هادي معلش مبتسلمش على رجاله
ادم..كان مصدوم و كاتم ضحكته وحاسس ان نوح كان معاه حق
هادي..حس باحراج وابتسم ابتسامه صفرا بعد اذنكم
ادم..اتفضل
جاسر كان شايط يلا
ادم..يلا
خرجو بره ادم هطير انا بقى
جاسر..تمام
ادم..حب يرخم عليه لو وراك حاجه روح وانا اوصل تمارا
جاسر..اتكل على الله يا ادم
ادم..وهو بيقرب من ودن جاسر لينا اعده وخصوصا مع نوح
جاسر..طب اخلع قبل ما اخليك تتشاهد على روحك
ادم..بضحك سلام ياتمارا
تمارا..سلام يامستر ادم
مشيوا بالعربيه وطول الطريق جاسر ساكت ووشه ميبشرش بخير
تمارا..مش فاهمه ماله بس حبت تقطع الصمت

google-playkhamsatmostaqltradent