recent
روايات مكتبة حواء

رواية جعلتني ملتزما الفصل السابع 7 بقلم ايزيس

رواية جعلتني ملتزما الفصل السابع 7 بقلم ايزيس 

 البارت السابع

خرجت حبيبة برا الشركة
لسة هتركب العربية مالقيتش السواق اللي أدم مشغله مخصوص ليها
بصت يمين وشمال مالقيتهوش لسة هتطلع الفون بتاعها عشان ترن عليه ...لقت ايد جامدة بتمسكها وتشدها ناحيتها
حبيبة بصت بخوف شديد وقالت.........هشام
هشام العدلي.....ايه يا حبيبة كده برضو اسافر شهر شغل ارجع الاقيكي متجوزة....نسيتي خطيبك ولا ايه اركبي يلا اركبي العربية...شدها من ايدها جامد حست انه ايدها انكسرت
حبيبة بدأت تبكي ومرعوبة من هشام لانها بتخاف منه موت
حبيبة....سيبني يا هشام سيبني الله يخليك انا مش خطيبتك وعمري ماكنت كده انت اتقدمتلي وانا رفضت ..بدأت تعلي صوتها...يا اداااااام ادااام
هشام.....انتي رفضتيني عشان مش بصلي صح
وبالنسبة لادم ايه امام مسجد ...ادم دا كان خاربها انا اكتر واحد اعرفه يلا اركبي وبلاش غلبة
بقلمي :ايزيس بنت الصعيد
في اللحظة امن الشركة شكو انه في حاجة غلط هما يعرفوا حبيبة من استايل لبسها لانه محدش بيدخل الشركة باللبس دا غيرها
اتصل واحد منهم علي آدم اللي نزل زي المجنون في اقل من دقيقتين
هشام خلاص هيدخل حبيبة العربية غصب عنها وهي بتقاوم علي اد ما تقدر وبتبكي وترتعش
ادم جي زي المجنون وصرخ... هشااااااااام
هشام بص لادم....اهلا اهلا بالعريس الشيخ ادم
بقلمي:ايزيس بنت الصعيد
ادم بيحاول يظهر برود اعصابه عكس اللي جواه ....مش عيب راجل يمرمط بنت عمه واخته كده في الشارع
هشام....قصدك بنت عمه وخطيبته
ادم ....هشام سيب حبيبة آدم الالفي بهدوء ومن غير شوشرة
مروان اتجنن من هدوء ادم....يا برودك يا اخي سيبني اخلص عليه
ادم منع مروان انه يتقدم خطوة واحدة ..هشام هتسيب حبيبة بالذوق ولا بالعافية...وياريت يا هشام عقدة النقص اللي عندك ناحيتي من ايام الجامعة تطلع حبيبة منها وخليها من راجل ل راجل
هشام ....مش ملاحظ يا ادم انك بتحكي كتير عن الماضي احنا ولاد انهاردة يا حبيبي شوف انت وصلت للقاع ازاي بعد ما كنت ف القمة من يضحك اخيرا يضحك كثيرا والعبرة بالنهايات وانت نهايتك قربت يا ادم في عالم الهندسة والمعمار...اوعي تفتكر اني مش فاهمك لا يا دوومة انا عارف ليه انت اتجوزتها بأمارة ارض الاحلام
بقلمي :ايزيس بنت الصعيد
ادم في اللحظة دي فقد كل اعصابه ومبقاش شايف قدامه وخرج مسدسه وضرب رصاصة في ازاز العربية بتاعت هشام
وقال بنبرة تخوف سيب حبيبة...ادم مرح وعسول بس لما بيتعصب بيتحول لشخص تاني
ادم عارف انه هشام بيخاف جدا من الرصاص من ايام الجامعة
وهشام عارف انه ادم مجنون وممكن يضربه في ايده او في رجله
عشان كده ساب حبيبة وركب عربيته ومشي
حبيبة جريت علي ادم وحضنته وكان جسمها كله بيرتعش وهو احتواها ومسد علي ضهرها
مروان ...ادم روح انت مع حبيبة وانا هحضر اجتماع الشركة مع عمو منير وبكرة احكيلك ع اللي حصل
بقلمي :ايزيس بنت الصعيد
ادم ..هز راسه بالموافقة...ولسة حبيبة ف حضنه ركبها العربية
وساق ع البيت
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
في الشقة
حبيبة غيرت هدومها وخرجت في الصالة
حبيبة بتوتر....ادم انا هحضر الغدا
ادم كان لسة مضايق من كلام هشام...قالها ...اوك
حبيبة دخلت المطبخ ولسة هتمسك طبق قام وقع منها اتكسر ع الارض
ادم جري ع المطبخ لقاها بتعيط بصلها من غير كلام
حبيبة...بتعيط ....ادم ممكن تحضني
ادم ماصدق قالت كده وشدها دخلها في حضنه ومسد علي شعرها ..ومسك ايدها لاقاها مجروحة بسبب هشام شدها منها جامد
خرجوا من المطبخ
ادم....انا هاطلب اكل من برا
طلب ادم اكل واتغدوا وادم طهر الجرح لحبيبة وفضل جمبها اليوم كله صلوا مع بعض وقرالها قرأن وجه الليل بهدوءه وناموا ف سلام وصحيوا صلوا الفجر جماعة وادم طلب من حبيبة ماتجبلوش غدا تاني ع المكتب
الصبح صحي آدم وساب حبيبة نايمة لبس ونزل ع الشغل
&&&&&&&&&&&&&&&&&&
في الشركة
وصل آدم وراح علي مكتب باباه عشان يعرف تفاصيل الاجتماع لانه كان مهم جدا بخصوص مشروع ارض الاحلام
دخل آدم مكتب باباه لقي الحزن في عنيه ومروان قاعد عنده في المكتب ..ادم حس انه الاخبار ما تطمنش
ادم ....صباح الخير. ردوا الاتنين ..صباح النور
ادم ....ايه اللي حصل إمبارح في الاجتماع
والده.....بحزن....ادم كمال العدلي رفض انه ما يشاركش ف مناقصة ارض الاحلام وكمان رفض يدعمنا
ادم ....بص بصدمة وبعدها ضحك بصوت عالي
مروان ومنير قلقوا جدا علي ادم هما عارفين الشركة بالنسبة له ايه والهندسة دي مش مهنة عند ادم لا دي شغف
ادم ....تصدق يا بابا هو دا العدل فعلا...احنا اللي بدأنا بالشر معاه اتفقنا اني اتجوز حبيبة واطلقها عشان الشركة بس احنا مافكرناش في مشاعر حبيبة لما تطلق ولا فكرنا في والدها اد.
ايه هيكون مكسور عشان بنته بذمتك يا بابا ترضاها لكارما ..
ترضي انه حد يستغلها كده لذلك اللي عمله كمال العدلي كان عين العقل
منير ....بحزن ...عندك حق يا ادم انا كنت اناني اوي ....طب والعمل يا ادم هنعمل ايه
بقلمي :ايزيس بنت الصعيد
ادم ...هنقطع التصاميم
مروان ...انت اتجننت وليه ماندخل بيهم في المناقصة ويمكن ننجح
ادم....انت نسيت يا مروان انه كمال العدلي شاف التصاميم كلها ومش بعيد يكون نسبها لنفسه توقع اي حاجة يا مروان
منير....طب والعمل
ادم ...انا هاتصرف....هاعمل تصاميم جديدة
مروان....انت اتجننت يا ادم دانت لو اشتغلت ليل نهار مش هتقدر تخلص المشروع خلال اسبوع
ادم بتحدي ...هاقدر...وسابهم ومشي وتقريبا خاف تنزل دمعة منه قدامهم فيبان أنه ضعيف وخايف من جواه
عدي اليوم في الشركة بكأبة وحزن كان من اسوء الايام اللي عدت ع الشركة آدم خلص شغله العشاء كده ومشي علي طول ع البيت
&&&&&&&&&&&&&&&&
في شقة ادم
ادم وصل البيت وكان باين عليه اوي انه مضايق
حبيبة ....حمدلله ع السلامة يا ادم
ادم بصلها .....حبيبة انتي ايه حلمك بالنسبة للكوكب اللي انتي عايشة عليه....يعني ايه ناقص العالم عشان يبقي جميل
حبيبة ...غمضت عين وفتحت عين وقالت.اممممم ..السلام
متهيألي العالم لو فيه سلام هيبقي افضل بكتير من غير كره أو حقد أو عداوة أو حرب
أدم قال بتركيز وصوت واطي ....السلام
وبعدين قال.....حبيبة ادخلي جهزي شنطة هدومك
حبيبة..............
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
في الديسكو
رنا وميرنا سكرتيرة أدم وصاحبة رنا قاعدين بيتكلموا
رنا ......انتي بتتكلمي جد يا ميرنا يعني كمال العدلي رفض يدعم أدم اععععععععع مش قادرة أصدق دا اجمل خبر سمعته ...كده أدم هيخلص من حبيبة الزفت دي
ميرنا .....يا بنتي دا انهاردة الشركة كانت اخر كأبة تقولش ماتلهم حد الكل كان مضايق
رنا...ب شر..كده احسن عشان أدم يرجعلي تاني ويترجاني اني اسامحه
&&&&&&&&&&&&&
في شقة أدم
بقلمي :ايزيس بنت الصعيد
حبيبة .....ليه يا آدم هاروح فين
أدم ....بصي يا حبيبة أنا هبقي مشغول جدا الفترة اللي جاية والاكيد اني هبات ف الشركة أنا وكل المهندسين
لذلك مش هطمن عليكي غير وانتي عند اهلي في الفيلا ادخلي جهزي شنطتك ويلا عشان هوصلك فيلة بابا
حبيبة ...حاضر بس انت هتقعد كتير في الشركة
أدم ...لا اسبوع بس
حبيبة ....اوكي .أنا هدخل اجهز الشنطة
وفعلا حبيبة جهزت شنطتها واخدها وصلها بيت أهله وطلع ع الشركة لقي المهندسين مستنينه وبدأ رحلة العمل الجاد
&&&&&&&&&&&&&&&&&
الموضوع عند حبيبة مختلف تماما
كارما طايرة من الفرحة عشان حبيبة عندهم ..وقالت لها أنهم لازم يسهروا لغاية الصبح
دخلوا المطبخ وعكوا فيه وعملوا اكل ونسكافيه
ودخلوا التراث كان الجو جميل جدا
حبيبة كانت سرحانة ...ياتري يا آدم عامل ايه دلوقتي أكلمه في الفون ولا هعطله
فاقت علي صوت كارما
كارما.....حبيبة انتي عمرك حبيتي
حبيبة ....اممم حبيت . كارما ......كان سنك اد ايه
حبيبة .....كان سني ٢٤سنة يعني السنة دي
كارما ......قصدك أدم اخويا انتي عمرك ما حبيتي غيره
حبيبة ....بصي يا كارما الحب دا مشاعر حلوة اوي بتخلي الواحد طاير في السما بس لازم تعرفي انك مش مسموح لك انك تظهري مشاعرك دي غير للشخص اللي من حقه انك تظهريها يعني ماينفعش تحبي شخص غريب وتصارحيه بحبك ليه وتتمادوا في الحرام
كارما سكتت وعينيها اتملت بالدموع
حبيبة ....كارما افتحي لي قلبك أنا ديما حاسة انك مش مبسوطة وفي حاجة مخبياها نفسك تقوليها لي
كارما اتنهدت ....حبيبة انا بحب مروان صاحب أدم
حبيبة ....طب وقلتيله
كارما ......في موقف حصل قبل ما يسافر مروان لندن الموقف دا جارحني منه وهو اصلا مش بيحبني بس ماكانش المفروض يجرحني بالطريقة دي ويخوفني
حبيبة .....هو ايه اللي حصل يومها
&&&&&&&&&فلاش باااااااااااااك &&&&&&&&&&
من اربع سنين فاتت
كارما كانت في أولي ثانوية عامة
مروان كان مسافر ف جه يودع عيلة أدم اللي بيعتبرهم زي عيلته بالظبط
ودعهم كلهم بس كارما كانت بتذاكر ف أوضتها
دخل مروان اوضتها لانه عندهم مروان زي أدم
مروان ...كرملة أنا هسافر هتوحشيني يا اروبة شدي حيلك وذاكري
كارما......انفجرت من العياط ....مروان ما تسافرش أنا مش هقدر اعيش من غيرك أنا بحبك يا مروان عشان خاطري خليك ما تسافرش
مروان انصدم من اعتراف كارما الجرئ دا قام مسكها من قفاها كأنه قافش حرامي غسيل وقال بنبرة حادة
مروان......بقا انتي يا مفعوصة يطلع منك دا كله وديني يا كارما لو قلتي الكلام دا لاي ولد تاني لأكون قايل لادم واخليه يقتلك
ولعلمك هامشي وراكي واحد عشان لو شافك بتكلمي اي ولد يبلغني
كارما ..بدأت تعيط جامد .....خلاص يا مروان أنا آسفة اعتبرني ماقولتش حاجة بس ما تقولش لادم عشان خاطري.
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
باااااااك
كارما .بدأت تعيط لمجرد أنها افتكرت الموقف قامت حبيبة حضنتها ومسدت علي ضهرها
حبيبة ......اهدي يا كارما اهدي يا حبيبتي .....تعرفي أنه مروان كبر اوي في نظري لما اتصرف كده ..هو اتصرف كده لانه خايف عليكي مش قصده يجرحك ابدا...طب انتي عارفة لو كان سايرك وقالك أنه بيحبك كان هيبقا ف نظري خاين لصاحبه ....صديقني يا كارما اللي عمله مروان دا هو الصح
كارما ....تفتكري كده يا حبيبة ...بس انا كل ما بشوفه بتعصب غصب عني رغم اني لسة بحبه
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
عند أدم في الشركة
أثناء ما الكل علي علي أعصابه والثانية لها قيمتها عندهم
أدم سمع اذان الفجر وقف وقال للمهندسين
أدم .....يا جماعة ناخد بريك بقا عشان نصلي الفجر
الكل في الشركة عارفين أدم الالفي بتاع بنات ومش بيصلي
كلهم بصوا لبعضهم وعلامات الدهشة علي وشوشهم
أدم باصلهم .......................يتبع

google-playkhamsatmostaqltradent