recent
روايات مكتبة حواء

رواية نقابي ليس عائق الفصل السابع 7 بقلم هند

رواية نقابي ليس عائق الفصل السابع 7 بقلم هند 

 البارت السابع

نقابي ليس عائق 💕
يزن:زي ما سمعتي
إسراء:بس انت مش مضطر تعمل دا عشاني انا ربنا معايا
يزن بتجاهل ما قالت: هاتي رقم بابكي
إسراء:اتفضل
وسابها ومشي
روح يزن البيت وبلغ باباه ومامته الاستغربوا وقال له مش كنت تستني لما تظهر نتيجتك
يزن:معلش يابابا انا حابب كدا
الاب:خلاص يابني التشوفه
وبعدين فعلاً راحوا بيتها وقعدوا مع أهلها وحددوا ميعاد الخطوبه وهي بعد ما النتيجه تظهر
وفعلاً النتيجة ظهرت ويزن جاب امتياز وبعدها عمل الخطوبه طول فترة الخطوبه إسراء بالنسباله كانت متغيره مكنتش بتكلمه كتير ولما يكلمها ترد علي اد السؤال وهو كان بيتعلق بيها اكتر لأنه فسر دا علي أنه كسوف وحبها جدا وفي يوم وهو عندهم
يزن:اي بقي احنا بقالنا 3شهور مخطوبين أنا عاوز اتجوز يانااااس
إسراء :اللي تشوفه ودخلت علي اوضتها
ويزن أتفق مع ابو إسراء علي كل حاجه وقرروا أنه الفرح وكتب الكتاب يكونوا بعد شهر
وقبل الفرح بيوم
يزن بفرحه حقيقة وهو بيكلم إسراء:ياااه أخيراً هتبقي مراتي
إسراء بغموض في نفسها :ايوه بكرا كل حاجه هتخلص وهاخد حقي
وبعد كدا قالت بصوت عالي:ايوه كلها بكرا بس
‏وفعلاً جي يوم الفرح ويزن كان طاير من الفرحه وراح يجيب إسراء من الكوافير بس اتفاجأ بس البنت الشغاله هناك بتقوله العروس جت سابت الورقه دي ومشيت
‏استغرب وبعدين ابتسم افتكرها عملاله مفاحأه فتح الورقه وبدأ يقرأ:
‏كنت بحبه أوي كنت بنت محجبه في أولي جامعه ماليش علاقه بحد بس هو كان دايما الاقيه في وشي وكل مره يجي يحاول يكلمني واصده وفي مره رديت عليه عجبني كلامه بدأت اتجاوب معاه واكلمه مره ورا مره بدأنا نتكلم كل يوم وبدأت أخرج معاه لحد ما حبيته ويوم ما قولتله تعالي اخطبني قالي أخطب اي هخطب واحده كلمتني من ورا أهلها هخطب واحده بتخرج معايا انا لما أخطب هخطب بنت صاينه نفسها وجعلي قلبي في اللحظه دي وقررت أنتقم منه في أكتر حد بيحبه ماهو زي ما وجعلي قلبي لازم يتوجع والحد دا كان أخوك الاستاذ زين وأنت كنت اكتر حد يتكلم عنه وأه صحيح أنا مش منتقبه انا بس لبسته عشان أخوك ميعرفنيش واقدر انتقم منه ولا عندي أخوات وأهلي دول كمان مزيفين متشكره علي الايام الفاتت ومبروك ياعريس
‏يزن كان بيقرأ وملامحه بتتحول من الشفقه للصدمه والغضب وفجأه دخل عليه زين
‏زين:اي اتأخرت كدا ليه ياعريس العروسه هتاخدك مننا ولا اي
‏يزن بصله بصه عمره ما هينساها وضربه قلم وقاله:كنت فاكر إني مربي راجل ياخساره ورماله الورقه وسابه ومش وزين قرأ الورقه وبص ناحية يزن وقال عمره ما هيسامحني
‏نهاية الflash back
‏يزن قام من المكتب بتاعه خد بعض الملفات ورجع الفيلا
‏في نفس اليوم صحيت عائشه وفعلته روتينها اليوم زي سلمي الصلاة والقرآن والاذكار
‏ولفت خمارها ونزلت شغلها
في الشركه اول ما وصلت خبطت علي الباب وسمعت أذن الدخول وزي ما توقعت لقت المدير بتاعها ومعاه ابنه فدخلت
ابو يزن:اتفضي ياعائش تعالي دا ابني زين
زين مد أيده يسلم بس
عائش :مبسلمش
زين حاول يرفع حرجه فقال:ليه هنقض وضوئك
عائش بهدوء:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
(لئن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد،خيرا له من أن يمس إمرأة لا تحل له)
وقالت السيدة عائشة رضي الله عنها والله لم تمس يد الرسول يد امرأة قط"
زين حس بالخجل لأنه ميعرفش في دينه الحاجات دي ومقدرش يرد
ابو يزن :طب اقعدوا افهمكم طبيعة شغلكم مع بعض
........
وبعدها بدأت عائش الشغل وفي نهاية اليوم روحت وكلمت سلمي وحكوا لبعض كل اللي حصل
تاني يوم الصبح
سلمي دخلت المستشفى ولقت حركه غريبه
‏فسألت الممرض فيه اي
‏الممرض :.........

google-playkhamsatmostaqltradent