recent
روايات مكتبة حواء

رواية احببت مسلمة الفصل الثاني عشر 12 بقلم ياسمينا

رواية احببت مسلمة الفصل الثاني عشر 12 بقلم ياسمينا

 احببت مسلمه /بقلم ياسمينا (الفصل 12)

ادوار فضل يضرب نار والغريب انو مركزش أن السلام بتاعو فاضي ومفهوش غير طلقه واحده بس وجت في الحيطه
جاك بقلق : ابوك هيتجنن ياليو
ليو قرب من أدوار ومسك المسدس وقالو : اهده ممكن
ادوار زقو وقال بصوت عالي : انتو ولا ولادي ولا اعرفكم انتو ارهابين ولي انتو عملتوه ده هتتحسبو عليه
ليو بضيق : ممكن تهده
ادوار بغضب : مستحيل مستحيل اهده انتو تعرفو انتو عملتو ايه
ادوار حط ايدو علي قلبو وقال بوجع : انا مش هرحكم
ليو بلهفه : بابا انت كويس
ادوار بتعب : ابعد عني
ادوار حاول يبعد ليو بس مقدرش وبعدين فقد الواعي
ليو بصدمه : بابا
جاك قرب من أدوار وقال : لازم نوديه المستشفي
ليو بصوت عالي : انده اي زفت من برا خليهم يجهزو العربيه
هنادي بحزن : هيبقا كويس متخافش ياليو
ايه بهمس : خايفه ليندمو أنهم عملوا كدا
مريم بستغراب : يندمو ليه لا طبعا أنا حاسه غير كدا
ايه : يارب يقوم بسلامه رغم انو كان هيأذيني انا وبابا بس مش مشكله
مريم : برافو خليكي دايما كدا مسامحه وربنا هيجيلك حقك
رجاله ادوار دخلو وشالو.ادوار وركبوه العربيه ومريم قربت من ليو وقالت : ممكن اجي معاك
ليو بهدوء : اكيد
ليو ومريم وهنادي ركبو العربيه وتحركو وجاك وايه كانو واقفين قدام الفيلا
ايه : هو انت مش هتروح تطمن عليه
جاك بضيق : لا
ايه : مش انت أسلمت صح
جاك : اه
ايه : تمام بس ياريت ميبقاش بلاسم وبس
جاك بستغراب : مش فاهم
ايه بهدوء : بسم الله الرحمان الرحيم ......وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَبِيًّا ۝ إِذْ قَالَ لِأَبِيهِ يَا أَبَتِ لِمَ تَعْبُدُ مَا لَا يَسْمَعُ وَلَا يُبْصِرُ وَلَا يُغْنِي عَنْكَ شَيْئًا ۝ يَا أَبَتِ إِنِّي قَدْ جَاءَنِي مِنَ الْعِلْمِ مَا لَمْ يَأْتِكَ فَاتَّبِعْنِي أَهْدِكَ صِرَاطًا سَوِيًّا ۝ يَا أَبَتِ لَا تَعْبُدِ الشَّيْطَانَ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلرَّحْمَنِ عَصِيًّا ۝ يَا أَبَتِ إِنِّي أَخَافُ أَنْ يَمَسَّكَ عَذَابٌ مِنَ الرَّحْمَنِ فَتَكُونَ لِلشَّيْطَانِ وَلِيًّا ۝ قَالَ أَرَاغِبٌ أَنْتَ عَنْ آلِهَتِي يَا إِبْرَاهِيمُ لَئِنْ لَمْ تَنْتَهِ لَأَرْجُمَنَّكَ وَاهْجُرْنِي مَلِيًّا ۝ قَالَ سَلَامٌ عَلَيْكَ سَأَسْتَغْفِرُ لَكَ رَبِّي إِنَّهُ كَانَ بِي حَفِيًّا.....
ايه كملت : يعني سيدنا ابراهيم فضل يحاول معا باباه مسبهوش زايك رغم أن أبوه ساب الكفار يحطو سيدنا ابراهيم في نار
جاك بصدمه : وبعدين
ايه : الكفار كانو بيعبدو الأصنام وسيدنا ابراهيم فضل يرشدهم لطريق الصحيح ويعرفهم أن الله لا اله الا هو وان الاصنام دي مجرد صنم ولا بيسمع ولا بيتكلم ولا حتي بياكول ويشرب سعتها بقا هما مصدقوش وأبو سيدنا ابراهيم كان معاهم وقرارو يحرقو سيدنا ابراهيم بس من معجزات ربنا بقا أن نار تولع بس سيدنا ابراهيم يطلع من نار دي سليم
جاك بتركيز : كملي
ايه : قال الله - عز وجل -: ﴿ يَا نَارُ كُونِي بَرْدًا وَسَلَامًا عَلَى إِبْرَاهِيمَ ﴾
جاك : سبحان الله
ايه : وبردو سيدنا ابراهيم مقدرش يكره أبوه روح ياجاك لي باباك مهما عمل حاول تغيرو
جاك بابتسامه : بس توعديني تحكيلي الحكايات دي وتعلميني اكتر
ايه بابتسامه : حاضر اوعدك
جاك : طب يلا نروح سوا
ايه بتوتر : بعرببتك
جاك بحزن : ايه منستيش
ايه : لا بس بخاف
جاك : ممكن تثقي فيا و متخافيش
ايه بصتلو بحزن وقال : هحاول
جاك ابتسملها وركب العربيه وايه كانت حاسه انها خايفه بس كانت لازم تركب وتكسر خوفها وفعلا ركبت وجاك فرح جدا وبعدين اتحرك ......
_______________________________________
*في المستشفي *
ليو وايه كانو قاعدين قدام اوضه ادوار ودكتور كان بيكشف عليه وكان معاهم هنادي
مريم بابتسامه : انا مبسوطه
ليو : بس انا لازم اتعلم اصلي ازاي
مريم بهدوء : انا معاك وهعلمك وشيخ عبدالله ده اكيد هيعلمك
ليو: حاسس نفسي لسا مولد جديد
مريم : ده شعور حلو مش وحش بص بقا احنا عندنا ٥ صلوات في اليوم
ليو بهدوء : اسمهم ايه
مريم بهدوء : في اليوم بنصلي خمس صلوات منهم صلاة الفجر والظهر والعصر والمغرب والعشاء، يعني 17 ركعة، تعتبر فرضا على كل مسلم الفجر ركتين الضهر اربع ركعات العصر اربعه والمغرب تلاته والعشاء اربعه وكمان في 12 ركعة قبل وبعد الصلوات اسمهم السنن المؤكدة، وفوقها كمان 8 ركع تعتبر سننا غير مؤكدة،
ليو بضحك : اهدي اهدي عليا كدا هنسا
مريم بضحك : خلاص بص معا كل صلاه هتصل عليك أو ابعتلك رساله اقولك فيها مثلا دي صلاه الفجر ركعتين
ليو : شكرا بجد يامريم
مريم : شكرا علي ايه انت فرحتني
ليو ابتسملها وجاك وايه قربو منهم
جاك : ايه ياحبيبي خلصتو محن ابوك عامل ايه
ليو بضيق : فصلتني
جاك : معلش هبقا احطك علي الشاحن
ليو : لا تخف من خفت دمك دي وكل حاجه هتبقا تمام المهم هو كويس وماما قاعده معه
جاك : اوبا امك رجعت لشقاوه
ايه : لا ياذكي هي من واجبها أنها تفضل معه لان في يوم من الايام كان بنهم عيش وملح
جاك بصلها وقال : ماشي ياستي فهمنا
مريم بهدوء : سامعين ده اذان ايه
جاك : العشاء
مريم بابتسامه : ها هتصلو
ليو : اكيد بس هنتوضا ازاي
ايه بتفكير : اممم اكيد في حمام في المستشفي بس اكيد رجاله بس
جاك بهمس : ليه هو انتي عايزه تدخلي معانا الحمام
ايه بضيق : لا مينفعش كدا
جاك بخبث : مهو مينفعش كدا فعلا مره بروفه ومره عربيه وكمان حمام لا كدا كتير كتير كتيرررر
ايه بغضب : وانا عماله اقول ايدي بتكلني ليه من صبح دلوقتي عرفت ليه بتكلني
جاك بسخرية : اكيد يعني علشان جعانه
ايه : لااا دا وشك وحشها بس مش اكتر
وفي لمح البصر ايه ضربت جاك بلقلم وهو أنصدم وبصلها بغضب
ليو حط ايدو علي وشو وقال : الحمدالله حبيبيتي هاديه
مريم بضحك : مش اوي يعني
جاك مسك ايه من كتفها بغضب وقال : انتي ليه عايزني اقلب لي وش تاني هاااا دانتي يوم ابوكي اسوووود
ايه بغضب : ده منظر انسان لسا داخل الدين الاسلامي
جاك ساب أيدها وقال بغيظ : اهده ياجاك اهده انا عارف هجيب حقي منها ازاي
ايه بفضول : ازاي
جاك بصوت عالي : اخرررسي
مريم : هنتاخر علي صلاه
ليو : طب تعالو ورايا
ليو مشي من قدامهم وهما مشيو وراه ودخلو مكتب دكتور في المستشفي وستأذنو يستخدمو الحمام ...
ليو ومريم دخلو الاول ومريم بدأت تعلم ليو ازاي يتوضأ
مريم : اسمع (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ) دول الي مفروض نعمل تمام
ايه وجاك كانو واقفين قدام الباب
ايه : اسمع علشان مش فيا حيل اقول الكلام ده تاني
جاك بضيق : طيب
مريم : يلا قول بسم الله وابدا
ليو : بسم الله
مريم : يلا اغسل كف ايدك وخلل صوابعك كدا
مريم بدأت تعلم ليو ازاي يخلل صوابع ايدو وليو عمل زايها بظبط
مريم : جاه دور أنفك
ليو بسخريه : متقولي منخيرك وخلاص انا بفهم عربي بلعفيه
مريم بضحك : طيب منخيرك وبعدين بوقك ووشك كمان كل واحده تلات مرات
ليو بدا يعمل زاي ما مريم قالتلو
مريم : وبعدين ايدك لغيت المرفقين وايدك اليمين الاول وبعدين الشمال وبعدين تمسح شعرك بلمبه من الامام للخلف
ليو كان بيسمع كلامها وبيعمل كل حاجه آكنو طفل لسا بيتعلم من مامتو
مريم : وبعدين ودانك من جوا وبعدين رجلك لكعب وكدا نكون خلصنا
ليو فعلا عمل كدا وبعدين جاك عمل نفس الي عملو ليوو وجاك جاب مصليه وفرشها وليو عمل نفس النظام كانو بيصلو في اوضه الدكتور
مريم : بص انت مش حافظ اكيد سوره الاخلاص والفاتحه صح
ليو : صح
ايه جابت مصحفين وفتحتهم علي صوره الاخلاص وحطتهم قدام مصليه جاك وليو
ايه : انا هقول سوره الفاتحه بصوت عالي وانتو اقرأو سوره الاخلاص وسوره والناس
جاك : طيب
ايه مسكت تلفونها وشغلت اليوتيوب وخلتهم يشوفو الناس بتصلي ازاي وهما كانو مركزين جدا كانو شبه التلاميذ الي في المدرسه و لسا بيتعلمو وخلص الفيديو وبدأو يصلو وايه ومريم كانو جمبهم بس فيه مسافه بينهم وايه عالت صوتها وهي بتقول سوره الفاتحه وهما كانو بيقولو وراها .....
______________________________
*في اوضه ادوار ...ادوار فاق ولقه هنادي قاعده علي كرسي جمب سرير
أدوار بتعب : انتي عايزه ايه خلاص خديهم وبقا زايك عايزه مني ايه
هنادي بهدوء : حمدالله علي سلامتك لازم تخلي بالك من صحتك
ادوار بغضب : انتي هتجننيني
هنادي : انا هخلي الولاد يعملولك اكل تاكول اكيد انت جعان
ادوار بضيق : مش عايز
هنادي بابتسامه : هتعوز المهم تحب تاكول ايه
ادوار بغضب : برا
هنادي : فراخ اوك عنيا هعملك
ادوار سكت ومردش عليها وهي ابتسمت هي عايزه تغيرو علشان ولادها كمان يشوفو حب واهتمام الاب كمان ......
أما ليو وجاك خلصو صلاه كانو قاعدين علي مصليه وكانو مرتاحين اوي
مريم : حلو صح
ليو بضحك : فاتني كتير اوي بجد الصلاه بتدي احساس حلو اوي
جاك : الراحه
ايه : بظبط احنا بقا هنبقا نفكركم كل صلاه علي ماتتعودو
مريم : احنا لازم نمشي
ليو : هوصلكم
مريم : لا طبعا
ليو بضيق : ليه
مريم بابتسامه : اسمع الكلام بقا يلا يا ايه
ايه قامت وقالت : يلا
جاك بهمس : ماسك فيهم ليه هو انا حمل قلم تالت
ليو بضحك : تستاهل
جاك : اقسم بالله نفسي الزمن يرجع بينا علشان اعرف ادلها القلم قلمين
ايه : سمعاك يامحترم
جاك : والله مش بكلمك يامحترمه
ايه بصتلو بضيق وبعدين مشيت هي ومريم
ليو : لا انا لازم اوصلهم انا مينفعش اسبهم لوحدهم
جاك : اها ياحونين
ليو بستغراب : حونين مش كانت حنين
جاك : لا مهو معايا هتجد كل جديد
ابو بضيق : طب اسكت
جاك : المهم مبسوط ولالا ايه
ليو : جدااا جداااا جداااا وانت
جاك :مبسوط ومرتاح الحمدالله
ليو : بس ابوك
جاك : احنا هنفضل معه لغيت لما يقوم بسلامه
ليو : اشطااا...
_____________________________________
ايه ومريم وصلو قدام العماره وبعدين طلعو شقتهم وايه خبطت علي باب شقتها وباباها فتحلها بهدوء
مريم : ازيك ياعمو عامل ايه
شهاب تجاهلها وقال : كنتو عند ليو وجاك صح
ايه بصت لي باباها برعب وقالت : بابا انا
شهاب قطعها وقال بحزم : عرفت انهم أسلمو وان ليو بيحب مريم ومريم بتحبو صح كلام ده ولالا
مريم بتوتر : بص ياعمو انا
شهاب قطعها بصوت عالي : صح ولالا
مريم بدموع : اه صح
شهاب بغضب : وتجري بنتي وراكي لييييه
مريم: ياعمو انت فاهم غلط ايه ملهاش دعوه وليو أسلم وبقا انسان تاني
شهاب بغضب : ماليش دعوه وانتي مش انا قولتلك اوعي تشوفيهم تاني
ايه بتوتر : صدفه يابابا صدقني
شهاب بص لي مريم وقال ؛ لو عايزه تجوزي ليو اتفضلي بس انسينا انسي أن احنا اهلك وانسي ايه كمان
مريم بدموع : كدا ياعمو جالك قلب تقولها اصلا ايه عايز تسبني زايهم طب انا عملت ايه
شهاب بغضب : قولت كلمه يااحنا ياليو اختاري
مريم بصتلو وعنيها كلها دموع وقالت : صعبتها عليا ليه
شهاب : مش انتي مريم الي ربتها ابدااا ازاي تعملي كدا انا قولت الي عندي يااحنا يا هو
مريم بصتلو بحزن وقالت : ........ هنبقا نعرف ب

google-playkhamsatmostaqltradent