recent
روايات مكتبة حواء

رواية قسمة ونصيب الفصل السادس 6 بقلم اماني المغربي

رواية قسمة ونصيب الفصل السادس 6 بقلم اماني المغربي

 قسمة ونصيب بقلمي٦ أماني المغربي

نودع النكد و حرقة القلب👋 ونرحب بالغيرة وحرق الدم😂 قبل مانبداء نقول
استغفر الله العظيم واتوب اليه
اللهم مصلي وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين
لا إلة إلا هو الحي القيوم
بسم الله الرحمن الرحيم
سلسلة عشق النكد لأماني ومحمد الجزء الثاني ((قسمة ونصيب )إلجزء الاول حب العمر
محمد ... تعالي اوصلك
أماني بخجل ....شكرا انا هوقف إي تكسي وهركب
محمد .... ي بنتي انتي في طريقي
أماني... معلش انا هكون مرتاحة كدا
ليتنهد محمد بحزن وهو يراها وضعا يدها علي ذالك الخاتم اللعين الذي لا يتبين ملامحة.. تمام براحتك
الطفلة .... وانا كمان هركب تكسي مع طنط أماني
محمد يربع إيدة وينظر لها كأنة يقول شوفتي
لتنظر أماني الطفلة.... لولو ي حبيبتي اركبي انتي مع بابا وانا هاحصلك
لتمسك الطفله رجلها... لا انا هاجي معاكي عشان الكل يعرف إني عندي مانا ذيهم
لينظر كل من محمد واماني لبعض وبكدا قلب كل منهم يطلع من محلة لمجرد تخيل أنهم تزوجوا لتخفض أماني نظرها بسرعه وتنزل إلي مستوي الطفلة وتبتسم .... بس انا مش ماما ي حبيبتي
الطفلة بحزن .... انا عارفة بس انا اعتبرتك ماما لاني مش عندي واحدة لتبكي
لتمسح أماني دموع الطفلة ..... وانا كمان مش عندي بنت حلوة كدا عشان كدا بعتبرك بنتي
لتحضنها الطفلة ويبتسم محمد ويسرح بمعالم أماني
الطفلة بفرحة ... يعني كدا هتيجي معاي عشان كل إلي في كلاس يعرف انك مامتي
أماني... مش هينفع ي روحي اجي معاكي بس اوعدك توصل معاكي عشان نتدخل الكلاس سوا تمام لتتغير ملامح الطفلة إلي الحزن وتبعد عنها
أماني... وكمان انا لسا مش جبت ليكي شوكولاتة انتي هتروحي مع بابا وانا هجيب شوكولا واجي وراكي
محمد بضيق.... متخلصي ي أماني وتعالي معانا هو إي هاكلك
لتقف اماني وتنظرله بضيق ... مش هتاكلني ولا حاجة ي بس محمد بس الناس
محمد ... وإي دخل الناس
أماني.. محمد مش تستعبط انت عارف الناس هتقول عليا إي
محمد ... خلي حد ي جراء ويقول عليكي كلمة كدا هيكون اخر يوم في عمرة
كأن اللسان توقف عن الحديث كأن الاتنين رجعوا بالزمن إلي الوراء كان الزمن يعاد من
جديد
فلاش باك
أماني بغضب ... اوووف بقا ي محمد ما قُلنا مش هنركبوا وياك
محمد ..... اعدلي كلامك بس وبعدين تبقي تتكلمي يالي اركبي
أماني .... محمد انا قولت كلمة مش هركب
محمد ... ي بت مش كل يوم هنقف الوقفة دي ونعمل نفس الحوار دا
أماني... لا بس المرادي مختلفة عن كل يوم
محمد .. وإي إلي جد ي اخرة صبري إذا كان أيومي عارف وامك هي إلي بتقولي وصلها ي محمد في طريقي يبقا إي اتغير
أماني بحزن ... إلي تغير إن البنات بداءت تطلع عليا كلام مش كويس .
محمد بغضب ... بنات مين دول نهار ابوهم اسود إلي يقول عليكي كلة يكون اخر ليلة في عمرة النهاردا ليكمل بسخرية وبعدين ي ختي فين طولة اللسان إلي قرفاني بيها علي طول مش عارفة تقولي ليهم إن هكون خطيبك المستقبلي لينهي كلامة بغمزة
لتبتسم له أماني وتقول بعند .... بس انا بردوا مش هركب معاك
محمد .... ماشي براحتك ليعمل أنه سيركب العربية وفجاءة يلتفت لها ويشلها
أماني بضحك ... ههههه نزلني ي مجنون ي خربيت دماغك ههه
ليجلسها في العربية .... احسن عشان تحكمي تعندي معايا في حاجة تانية ههههه
لتضربة أماني في كتفة عندما جاي بجوارها.... انا بكرهك
محمد .... ههههه انا عارف
باك
ليبعد كل منهم نظرة عن التاني من كتر المشاعر التي استولت عليهم
محمد ... احم أماني بطلي عند واركبي انا قايل لباباكي علي فكرا
أماني بعند ... انا قولت لا يعني لأ
ليتقدم محمد منها ولا يفصل بنهم غير القليل
لتخجل أماني من هذا القرب وتنظر إلي الارض وترتفع دقات قلبها وتقول بهمس ... محمد لو سمحت ابعد
ليبتسم محمد لانة مازال يستطيع التأثير عليها مثل زمان ليهم ليهمس محمد لها .... لو ناسية كنت بعمل إي زمان عشان تركبي انا مستعد افكرك
لتنظر له أماني بسرعه لتجد ملامح وجه جدية مع حبت مكر فتمسك يد الصغيرة وتنظر له بغضب وتركب السيارة ثم ترتسم الابتسامة علي وجهها عندما أعطتة ظهرها
ليضحك محمد ويتوجة إلي العربية ... هههههه ما كان من الاول ههه لازم العين الحمرا ناس
لتنظر له بضيق وتخفي ابتسامتها كأنها مجبرة علي الصعود ولكن من الداخل ستطير من الفرحة لانة مازال يتذكر مواقفهم معا
_______________Amany'Elmaghraby
تمشي أماني بستعجال كأن احد يطاردها
..... ي أماني اسمعني ي أماني
لتنظر أماني للشخص ...... ارجوك ي احمد انت قولت إلي عندك وانا كمان قولت إلي فاملهوش داعي للفضايح
ليصل لها أحمد ويمسك زراعها
لتنظر له بغضب
ليبعد احمد يدة.... اسف مش قصدي بس أنتي لازم تسمعيني
لتوقفة أماني بوضع كفها في وشة........ لو سمحت ي احمد انا سمعت جوا كفاية وانا قولت ليك قراري
أحمد بحدة...... وانا مش موافق علي قرارك ي أماني ليتابع بنظرة حب .... أماني انا لسا بحبك ومش قادر انساكي
أماني بضيق ... لو سمحت ي احمد ملهوش لازمة الكلام دا دلوقتي انت شخص متجوز حاليا وعندك ولد ذي القمر بلاش تضيع وقتك مع واحدا خلاص خدت كفايتها من الدنيا
ليمسك احمد زراعها بغضب .... انتي بتقولي كدا عشان لسا بتحبية صح طب هو فين دلوقتي ها
لتحاول أماني إبعاده عنها ... احمد لو سمحت مينفعش كدا
احمد بغضب وهو يشد علي زراعيها..... ما تردي هو فين تلاقية ولا خايفة تصدمي نفسك بواقع انك هتفضلي طول عمرك تتعذبي بحبة وهو عايش حياتة مع مراتة وعيالة
خلص كلام مت هنا لقا بوكس علي وشه من هنا .د ويقول بصوت غضب .... ابعد عنها ي حيوان
محمد كان نازل من عربيتة فشاف أماني واقفة مع واحد معطية ظهرة ليتقدم منهم بغيرة وغضب ينوي أن يسحبها من شعرها ولكن عندما اقترب لمح غريمة القديم لم ينسي نظرة الانتصار في عيون ابدا عندما اخدها منة وهو واقف عاجز يتفرج عليها وهي بتضيع من يدة ازداد غضبة عندما مسك زراعها فتوجه إلية وضربة بالبوكس..... ابعد عنها ي حيوان
أرتد احمد إلي الخلف بسبب الضربة إلي علي خوانه لتشهق أماني وتضع يدها علي فمها
ليضع احمد يدة مكان الدم وينظر إلي محمد بغضب ليبادله محمد النظرة بغضب اكبر
كاد أن يهجم علية من جديد لانة تجراء وامي شئ ملكة لتمسك أماني زراعة .... محمد كفاية ارجوك مش عاوزة مشاكل
محمد بغضب... هو لسا شاف مشاكل دا انا هندمة علي اليوم إلي اتجراء فية أنه يلمسك
احمد ببرود..... تعرف انا ممكن اخدك علي خوانه دلوقتي بس تربيتي مش تسمح ليا لينظر لة محمد بغضب
واول ما نظر له احمد ضربة بوكس في عينة
ليبتسم احمد بشر .... بس انا مش من النوع إلي بسيب حقي
ليهجم علية محمد وي ضربة بوكس في وشة ولكن أماني تقف أمامة وتفرد زراعيها أمام احمد كأنها بتقول لى لو عاوز تضربة يبقا تضربني الاول
تصنمت يدية مكانة وينظر لها بعدم تصديق أهي الآن تحمية وتخاف علية وهو من ظن أن خلال اليومي إلي رجعت فيهم علي العمارة ف
شعر أنها مازالت تحبة لقد كما يحبها ولكن اليوم تأكد إن ذالك الخاتم اللعين يخص ذالك المهرج الذي تحمية الان منة
لينزل يدية بكسرة وألم ..... تمام اسف إني اتدخلت اصلا
احمد ببرود ..... مع إن اسفك مرفوض بس طرقنا يالي عاوزا اكلم مراتي
لينظر لها محمد بصدمة لتهز رأسها بنفي وتستدير إلي احمد بغضب .... إي إلي بتقولة دا ي احمد انا وانت اتكلمنا عن الموضوع وقولت ليك رائي
لينظر له محمد بغضب بسب كذبة
احمد لكي يغيظ محمد ... بس دفاعك عني دلوقتي قال ليا كلام غير كلامك ليقترب منها حتي تنعدم المسافة.. انا عارف أنك لسا بتحبيني بس كرمتك وجعاكي لاني اتجوزت عليكي
لينظر لهم محمد بغضب ويغادر
لتجري ورائه أماني... محمد استني
ليشد احمد زراعها وتقع في حضنة في نفس اللحظة إلي محمد بقا رأسة يشوفها لينظر لهم من الأسفل للاعلي بغضب ويغادر إلي سيارتة
بعد أن شاهدتة يرحل عرفت أن الامل الأخير لي رجعهم مات وكدا اختفي
لتبتعد عن احمد وتضربة كف .... انت مش بتفهم انا قولت ليك مش هرجع ليك تاني إي مش بتفهم لي عملت كدا ليييي
ليمسك احمد زراعها ويشدها علية بغضب ..... عشان انتي لو مش هتكوني ليا مش هتكوني لغيري
لتبعدة بغضب .... مش مكفيك خمس سنين من عمري عشتها معاك وبعدين كل واحد راح لحالها لي راجع تاني ليييي
احمد بكرة ..... لا مش مكفيني الخمس سنين ليرجع ويمسك زراعها وهي بتحاول أن تحرر نفسها ليكمل احمد بكرة .... عارفة لي لاني بحبك ومش مكفيني الخمس سنين ولا حتي هيكفيني العمر كلة ليمسكها من خصرها بحركة مدروسه منة ويمرر يدة الاخري علي وجهها ويقول بنبرة عاشق مكسور قلبة .... عارفة لي لاني طول الخمس سنين إلي فاتوا برغم محاولاتي الكتيرة أني اخليكي تعشقيني ذي ما انا بعشقك عارفة لي ليتركها ويشير إلي قلبها.... لانة هو ساكن جواتك ليصرخ بوجهها طول حياتنا مع بعض ماعيشاني في كدبة الحب كنتي بتحسبي انك هتقدري تضحكي بتمثيلك ومش هقدر احس إذا كان حبك ليا كدبة ولا حقيقة
لتتوجة له أماني بغضب وتضربة في صدرة وتقول بغضب .... طب طلما كنت عارف لي سبتني اتعذب لي كنت تطلقني وتريحي من عذاب الضمير والقلب لي سبتني علي ذمتك طول المدة دي
ليكتف حركت يدها.... لاني بحبك وقولت مع الوقت هخلي عيونك تشع حب ليا بس مش قدرت كان حب محمد اقوي بكتير كأنه ساكن روحك ومحدش يقدر يطلعة منك انتي كذبتي عليا وخنتيني لما قولتي انك هتحبيني ومحمد بقا ماضي في حياتك ومع ذالك مقدرتش اطلقك
أماني بوجع ... انا عمري في حياتي ما خنتك انا طول حياتي إلي عشتها معاك عمري مفكرت في محمد لحظة ولو حصل وفكرت بعاقب نفسي انا بخصوص حبي لمحمد فد مش بإيدي مش بإيدي اني تحبة وافضل احبة وهفض أحبة
لحد ما موت بس مع ذالك انا مش خنتك ولا كذبت عليك انا حبيتك بعقلي وموت قلبي عشان اقدر اعيش معاك لتمشي بعيد عنة
احمد بصراخ ... امااااااني
لتنظر له لتجدة يحمل مسدس ويضعة علي رأسة.... انا جربت اعيش حياتي من غيرك سنتين كانوا جحيم عليا فى مش هقدر اكمل باقي حياتي من غيرك طخخخخخخخخخ

google-playkhamsatmostaqltradent