recent
روايات مكتبة حواء

رواية حكاية رغد الفصل الخامس 5 بقلم القلم الذهبي

رواية حكاية رغد الفصل الخامس 5 بقلم القلم الذهبي

 الجزء الخامس ...

@ حكاية رغد @ تاليف #القلم الذهبي
حسان واقف قدام الدكتور ومنتظر نتيجه الفحوصات .
بص ناحيته الدكتور وقال ،
_ للاسف يا حسان بيه الانسه رغد فقدت عذريتها .
حسان واقف قدام الدكتور وعلامات الحزن والقهر واضحه علي وشه بص لدكتور ومد ايده خد التحاليل. وقال بصوت متعب
_ دلوقتي نقدر نمشي يا دكتور ، واللي في حاجه تاني.
_ لا طبعا يا حسان بيه مفيش ممكن تتفضلوا تمشوا خلاص كدا.
=دخل الاستاذ حسان عندي ومعاه الفحوصات .
كنت نايمه علي السرير قمت وعدلت نفسي وبيبصلي وشكله مضايق وزعلان وباين علي وشه ،
سكت شويه وقال بتنهيده بتعب
_ اللي عمل كدا عمري ما هسيبه ولازم اعرف مين الجبان اللي عمل فيكي كدا.
انا من جوايا كنت حاسه اني مبقتش بنت من التعب والألم اللي شعرت بيه والنزيف اللي حصلي . لكن .
وقوف حسان معايا وكلماته ليا دايما تعطيني قوه وأمان انا حاسه ان ربنا عوضني فراق بابا وماما في الاستاذ حسان
كل ما اشوفه واقعد معاه احس بالأمان ومبقتش اخاف من اي حاجه وهو قريب مني. ومن يوم ما عرفته محستش باتجاهه باي حاجه وحشه..
= قرب مني وانا بسمع كلامه وساكته وطبطب علي كتفي بهدوء وبصلي وقال.
_ يلا يا رغد هنمشي . الدكتور قلي خلاص كدا ممكن نمشي.
_ هزيت راسي بصمت ومشيت معاه بهدوء !!
طلعنا من المستشفي وركبنا العربيه وطول الوقت حاسه بيه بيفكر وشارد مع نفسه وانا بتابعه بنظراتي.
وصلنا العماره اللي فيها الشقه . شاف البواب وراح ناحيته وانا واقفه منتظره.
وكان بيقول للبواب.
_ عايزاك تراقب شقتي طول الوقت واي حد تشك فيه غريب بلغني بسرعه .
رد عليه البواب وقال
_ حاضر يا حسان بيه من اليوم هتابع اي حد يدخل غريب وهراقب شقتك طول الوقت..
حسان مشي من عند البواب وطلعنا فوق الشقه وقعدت انا وهو بالصاله ومازال ساكت وبيفكر .
دخلت المطبخ واتحملت تعبي وعملت القهوه وحطيت قدامه فنجان القهوه . وقعدت بصلي علي فجاه وقال .
_ اسمعي يا رغد انتي مش هينفع تقعدي لوحدك ولا انا هقدر ابقي مطمئن عليكي ، ادخلي هاتي شنطة هدومك وتعالي معايا الفيلا .
= انا اتفاجت بقراره دي وبصيت ناحيته باستغراب ،
بصلي وابتسم ابتسامه خفيفه وقال .
_ متستغربيش ومش عايزك تخافي من
اي حاجه وانا جمبك.
=كلماته ونظراته ليا بعين الاب الحنين بتخليني غصب عني اسكت واسمع كلامه
كلامه واشعر بامان كبير.
_رديت عليه بلطف وهدوء.
انا مش مستغربه بس.
قاطع كلامي
_ بس اي قولت متخفيش وانا يا ستي طول الوقت بفكر بدخولك الفيلا من بعد ما طلعنا من المستشفي ، ومتقلقيش
من حاجه انا جهزت كل حاجه بدماغي .
؛ قمت من مكاني ودخلت اوضتي ولميت هدومي بشنطتي وبعد وطلعت من اوضتي وخرجنا من الشقه .
ركبنا العربيه وبعد وقت قصير وصلنا الفيلا
الفيلا تحفه بيت كبير اووي وفيها حديقه كبيره مليانه ورد علي كل الأشكال .
نزلنا من العربيه ودخلنا الفيلا من جوه حاجه كل ولا سريات الملوك. اول ما دخلنا الفيلا استقبلت الخدامه حسان . وطلب منها تنادي علي سميره مراته .
قعدنا في صاله كبيره وبعد شوي جات سميره وكان معاه ولادها .
قعدوا معانا وبيبصوا عليا وانا محرجه بصلي الاستاذ حسان وقال . اعرفك. دي مراتي سميره ودي عمرو ودي فارس .
=بص لسميره وقال .
_امال فادي فين
ردت سميره بهدوء ..
فادي راح يذاكر مع واحد صاحبه .
طبعا هما مستغربين وعايزين يعرفوا مين وانا منتظره اللحظه اللي هيعرفهم حسان بيا. سكت شوي ونادي علي الخدامه وقال..
_ خدي شنطة مدام رغد ووصليها لغرفة هايدي.
مسكة الخدامه الشنطه وشليتها. بص ناحيتي حسان وقال
_ اتفضلي معاها شوفي اوضتك وارتاحي شوي .
=الكل واقف مستغرب بس محدش قادر يتكلم وانا ملاحظه انهم بيبصوا لبعض ومفيش حد فيهم قادر يسال مين دي اللي اقتحمت الفيلا بدون مقدمات وكمان هتعيش معانا..
طلعت ورا الخادمه وسابتهم مع بعض .
_حسان بص لمراته واولاده وطلب منهم يقعدو. قعدوا كلهم وبصلهم وقال.
_ انا عارف انتوا عايزين تعرفوا مين دي .
وكمل كلامه حسان وقال
_ دي مدام رغد مرات واحد من موظفين الشركه واحسن موظف عندي . للاسف حصل معاه حادثه وتوفي من شهر . امبارح في ناس امبارح اتهجموا عليها عشان قاعده لوحده . عشان كدا جبتها هنا كام يوم اكون جمعتلها مكان كويس و امان .
= خلص كلامه حسان وطلب من سميره تخلي الشغاله تجيب له قهوه ويقعد هو وفارس لوحدهم...
_طلعت اوضتي وكانت حلوه وواسعه بصراحه وحطيت هدومي جوه الدولاب ووقفت ابص من الشباك بتاعه واشوف المناظر الجميله بحديقة الفيلا. وجاني شعور غريب او حسيت اني مش هكون مرتاحه هنا مش عارفه ليه الاحساس دي . غيرت هدومي ولبس هدوم النوم وطلعت نمت علي السرير وكنت تعبانه نمت بسرعه... .
_ صحيت الصبح علي صوت زعيق وعتاب شديد وكان واضح الصوت دي لحسان مع حد من ولاده بس مش عارفه مين وكان بيقوله بصوت شديد
_ تعالي هنا وكلمني زي ما بكلمك كنت بتعمل اي بره مع صاحبك .
رد عليه ..
_ كنت بذاكر يا بابا دي اخر سنه بالجامعه وبنذاكر انا وصحابي.
_ودي شكل واحد كان بيذاكر وداخل الفيلا مش قادر تسند طولك . يلا غور من قدامي ومفيش خروج بالليل تاني .
_ رجع الهدوء تأني وبعد شوي ببص من الشباك حسان كان خارج من الفيلا بعربيته ومفيش شويه باب اوضتي خبط. رحت فتحت الباب لقيت الخدامه بتقولي..
_ الفطار جاهز يا ست هانم وفارس بيه ومدام سميره في انتظارك..
. دخلت الحمام واخدت شور بسرعه ونزلت تحت وكان فارس ومامته سميره ومعاهم عمرو قاعدين ع السفره.
وطول قعدتي علي السفره الوحيد اللي كان بيتكلم معايا فارس ومامته واخوه عمرو حسيت كدا بنظرات غريبه منهم وكانه مش مرتاحين لوجودي.
خلصت الفطار وطلعت بره اتمشي بالحديقه وسبتهم لوحدهم .
قعدت بالحديقه وانا وراجعه الفيلا كان شباك غرفه مفتوح وسامعه صوت فارس بيتكلم مع واحد من اخواته وسمعته بيقوله
_ اسمع يا فادي انا فهمت اكتر من مره لو هتفضل سهران لصبح بره متجيش وبابا موجود. بابا مش حمل المناهده معاك بالشكل دي انت مش عارف ان بابا مريض والعصبيه مش كويسه عشانه لحد امتي هقولك كدا .
_ انا سمعت الكلمه دي وبلحظه الدمعه نزلت من عيني حسان مريض يا تري عنده اي ؟ ومقلش علي مرضه دي . معقول يا ربي الانسان اللي انا حسيته ليا سند وامان مريض يعني باي لحظه يروح مني . وفضلت اعيط واتضايقت كتير . مسحت دموعي ودخلت جوه الفيلا وانا طالعه السلم وقفني صوت سميره وهيا بتنده عليا.
رجعت تاني وكانت قاعده بالصاله وطلبت مني اقعد ولما قعدت معاه . بصتلي كدا بطريقه فيها غرور وتكبر وقالت .
_ ممكن تقوليلي ايه حكايتك بالظبط . وياريت تقولي الحقيقه.....
google-playkhamsatmostaqltradent