recent
روايات مكتبة حواء

رواية فجر ادم الفصل الثالث 3 بقلم اماني المغربي

رواية فجر ادم الفصل الثالث 3 بقلم اماني المغربي


 الام ..... انتي مش ناويه ي بنتي تتجوزي وتعيشي حياتك بقا

فجر .... انا خدت نصيبي خلاص ي ماما وهعيش عشان اربي بنتي وبس
الام ... ي حبيبتي هتفضلي عل ذِكرا جوزك لحد امتي انا عارفه انك كنتي بتحبيه كتير بس العمر بيجري ولازم تتجوزي واحد يكون سند ليكي ولبنتك الدنيا غداره ي بنتي وملهاش أمان
احمد .... اي ي ماما انتي معرفتيش تقنيعي ادم بموضوع الجواز اضيرتي علي فجر
الام ... تنفع تنقطني بسُكاتك
احمد .... اهو الواحد لما يقول كلمه الحق تسكتوا متسبيهم ي ماما براحتهم
الام بغيظ.... قوم ي احمد اطلع لمراتك وسيبني اتكلم مع فجر
فجر ..... ي ماما انا مش هتجوز بعد محمود ومش هجيب لبنتي جوز ام
الام .... ي حبيبتي اسمعي مني في واحد ابن حلال شافك وعجبتيه وعاوز يتجوزك هو ارمل ومش بيخلف وهيحط بنتك جوا عيونه
لتقف فجر .... انا مقدرا خوفك ي خالتي بس انا مش هتجوز تاني
ام ادم .... ي بنتي اسمعي
لتوقفها فجر .... خالتي لو انتي شايفه اني وبنتي ثقال عليكي انا هاخدها واروح بيت حماتي الله يرحمها ومش تنسي انتي الي طلبتي مننا نيجي نعيش معاكي بعد ما البيت فضي عليكي
خالتها .... اخص عليكي ي فجر هو دا الي فكرتي فيه لتبداء في البكاء دا لو مش شالتك الارض شيل اشيلك انتي وبنتك جوا عينيا
لتحضنها فجر .... انا عارفه ي خالتي والله بس انتي عارفه ردي علي الموضوع دا انا استحاله اجيب جوز ام لبنتي لتبلع ريقها وتتابع بحزن وحسره وبعدين انا مش قادره اتخيل ان حد تاني غير محمود يلمسني
كان ادم واقف بيسمع كلامهم وعندما نطقت فجر بتلك الكلمات اغمض عيونه باألم شعر كأن أحدهم قد طعنه بسكين حاد في قلبه
آدم ...... انا هتجوز فجر ي امي
لتنظر له فجر بصدمه و تتعالي دقات قلبها وتتنفس بسرعه كأن الهواء قد انسحب من الغرفه فجأه
الام بغضب .... انت بتقول اي انا لا يمكن اسمح بكدا
لتنظر لها بصدمه اكبر وتحبس دموعها وتقول بجمود.... متقلقيش ي خالتي انا الي مش هوافق لتجري الي غرفتها
لتغمض خالتها عيونها بندم لتسرعها
ادم .... دا انا فكرتك هتفرحي بقراري
الام .... كنت هفرح بجد لو اخترت بنت غير فجر
ادم بغضب ... اشمعنا فجر مش فجر دي الي اتحديتي الكل عشان تعيش معاكي مش فجر دي الي كنتي بتعتبريها واحدا مننا وبتحبيها ذي بنتك بظبط اي الي حصل بقا
الام بجمود .... ولسا بحبها وهفضل احبها ومعتبراها بنتي بس جواز منها لا
ادم ... لي
الام بحده ... عشان هي ارمله وانت لسا مش دخلت دنيا مش هيبقا أول فرحتك واحدا كانت متجوزا قبلك
ادم بغضب .... انتي بتفكري اذاي دي بنت اختك يعني انتي اول واحده تفرح بقراري دا ومش فاهم يعني فيها اي يعني كانت متجوزا قبلي او انا مش اول واحد في حياتها انتي لي محساساني أن المطلقة او الإرمله دول كانوا ماشين في الحرام دول كانوا متجوزين علي سنه الله ورسوله
الام ..... ي حبيبي انا مقولتش كدا بس اي الي يجبرك تتجوز واحدا ارمله وانت ممكن تتجوز بنت بنوت تكون أول واحد في حياتها
ادم بإنفعال.... لأني بحبها
الام بصدمه .... بتحبها
ليغمض عيونه بألم ..... ايوا بحبها
الام ...... طب لي مقولتش من الاول وكنت جوزتها ليك دا انتوا كنتوا ذي القط والفار مش بطيقوا تقعدوا في نفس المكان خمس دقايق
ليجلس ادم علي الكرسي ويمسح وجه بيده ويهز برجله...... عشان مكنتش اعرف اني بحبها انا لما سافرت حسيت بفراغ حسيت أن في حاجه نقصه في حياتي قولت لنفسي اكيد عشان انتوا بُعاد عني برغم شوقي ليها الي كان كل يوم بيزيد بس اتجهلت دا كله وقولت عادي ليغمض عيونه بألم وتبداء دموعه بالنزول أول مسمعت خبر جوازها انا ساعتها حسيت بروحي بتطلع حسيت ان حد ماسك سكينه وعمال يطعن يطعن وانا واقف وبتفرج عليه ليمسح دموعه ويقف حتي بطلت انزل عشان متعذبش كل ما اشوفها و عيوني كانت هتفضحني ساعتها و انا اول مسمعت خبر موت محمود علي قد ماحزنت لموته علي قد مفرحت أن القدر إداني فرصه تانيه عشان اكون معاها
حاولت انزل يوميها بس كان عندي شغل قولت خلاص هنزل لما العده تخلص بس في يوم
احمد كلمني حزين علي أحوال فجر ....انا زعلان علي فجر قوي ي ادم محمود بقاله ٥ شهور ميت وهي مموته نفسها من العايط ومش راديه تكلم حد شكلها كانت بتحبه كتير كان مع كل كلمه بيقولها قلبي بيتقطع عشان كدا منزلتش ومش كنت هنزل بس انتي في اخر اتصال قلقتيني عليكي فا نزلت
الام .... دا كله في قلبك ي ضنايا ومخبي انا بردوا قولت أن في حاجه فيك متغيره وطلع دا عشان انت عاشق
ادم بقوه ... يارب بعد كلامي مش تعرضي جوازي
لاني مش هفوت الفرصه دي من إيدي ولو هتتجوز يبقا انا اولي بيها ليذهب الي غرفة فجر
ليجدها تخرج وتمسك شنطتها في يد
ادم .... راحه فين
فجر بجمود .... راحه مكان مجيت بيت جوزي وحماتي اولي بيا
ادم وهو يأخذ منها الشنطه .... مفيش خروج من هنا
لتحاول أن تأخذ منه الشنطه ولكن يمنعها الغضب وتنادي إسمه
فجر بغضب ... ادددددم
ادم بحب .... عيونه
لتنزل فجر عيونها الي الأرض وتتعالي دقات قلبها
فجر .... لو سمحت ي ادم هات الشنطه انا خلاص قررت وعلي ما اعتقد سبب وجودي هنا مبقاش له لازمه بعد ما انت إيجت
خالتها. بخزن..... اي إلي بتقوليه دي ي حبيبتي
فجر بحزن...... دي الحقيقه ي خالتي انتي بعد موت حماتي اصريتي اجي اعيش انا وبنتي معاكي عشان نونس بعض وعلي ما اعتقد ادم اهو نزل يبقا انا مبقاش ليا لازمه
الام ........اي الكلام الي بتقوليه دا ي فجر هو انا اقدر استغنا عنك انتي بنتي إلي مش خلفتها
فجر بجمود وهي بتحاول تمنع دموعها من النزول ..... مبقاش ينفع اقعد اكتر من كدا خاصه إن أبنك بدأ يفكر فيا كزوجه فمينفعش اقعد هنا اكتر من كدا
لتأخذ الشنطه م آدم الذي كان مغيب عن الواقع مع كل كلمه بتقولها
الام .... ادم انت واقف ذي الصنم كدا لي امنعها تمشي
ليجري ادم ويقف علي الباب .... مش هسمحلك تطلعي من حياتي تاني
لتتقابل الأعين ويصمت اللسان وتتحدث العيون
فجر .... ياريتك مسافرت
ادم .... غصب عني مكنتش اعرف اني بحبك كدا
فجر ....... متخلنيش امشي وحارب عشان نتجوز
ادم..... انا استحاله اسيبك تاني حتي لو هحاربك انتي
لتبيعد فجر عيونها عنه .... لو سمحت ي ادم مينفعش الي بتعمله دا ابعد خليني امشي
ادم .... مش هبعد إلي لما نتكلم مع بعض
لتترك الشنطه وتربع يديها.... اتفضل قول إلي عندك
لينظر ادم تجاه امه... احم مش هنا في الاوضه
فجر ..... امك مش غريبه ي ادم ممكن تقول قدامها
ادم .... لا ليمسك زراعها ويجرها ورائه.... بعد إذنك ي ماما
بقلمي اماني المغربي
فجر بعد مدخلت الاوضه..... انتي اهبل إذاي تمسكني كدا
ليقترب منها ادم .... بتقولي اي
لتبلع ريقها وترجع الي الوراء .... ها مش بقول بقول انت عسل كدا لي
لتغمض عيونها بإحراج وتعض شفتيها.... انا قصدي
ادم .... هههههههههه طول عمرك مش بتيجي غير بالعين الحمرا
فجر بغيظ..... لا والله انت نسيت إلي كنت بعمله فيك ولا إي ي أستاذ ادم
ادم بحب .....انا عمري مانسيت اي حاجه بتخصك ي فجر
لتخفض فجر عيونها وضربات قلبها تزداد وتلعب بيديها بتوتر ........ ياريت ي ادم تقول انت عاوز اي عشان امشي
ادم .... انتي لي مش موافقه تتجوزيني
فجر .... انت مش سمعت خالتي قالت اي
ليرفع ذقنها وتتقابل العيون ويقول بحب وامل..... يعني انتي موافقه تتجوزيني
لتتبتعد عنه فجر وتتوتر.... انا مش قولت كدا
ادم بحزن .... بس انتي لسا قايله أن الي منعك توافقي هو كلام خالتك
لتجلس فجر علي السرير وتقول بجمود..... ايو بس انت بردوا علي ما اعتقد سمعت كلامي مع خالتي إني مش هقدر لتأخذ نفس وتغمض عيونها تمنع دموعها من التساقط ثم تفتح عيونها وتنظر الي ادم ..... إني مش هقدر اتخيل حد يلمسني غير محمود
ليجلس ادم بجوارها ويغمض عيونه من الوجع وهو ينظر الي الارض ويأخذ نفس طويل لكي يستطيع الكلام ... اممممم سمعت عشان كدا طلبت اتجوزك
لتنظر له فجر بخيبه الم لانه تخيلت أن يقول انها يحبها لذالك طلب يتجوزها
ليرفع ادم عيونه وينظر لها ولكن هي ابعدتهم .... انا لم سمعت كلامك قولت انا كدا كدا لاغي فكره الجواز من دماغي لي متجوزكيش واضرب عصفورين بحجر واحد امي تبطل تزن فوق رأسي عشان اتجوز ليتابع بحزن ....وانتي تفضلي عايشه علي ذكريات محمود
فجر ..... وانت إي إلي مخليك رافض تتجوز لحد دلوقتي مع انك لو شورت علي اي بنت هوافق علطول
ادم ..... لان نصيبي راح لحد تاني
فجر ... مش فاهمه
ادم .... البنت إلي بحبها إتجوزت وخلفت وحاليا بتحب جوزها
فجر وهي تنظر للباب.... شكلك بتحبها كتير برغم انها اتجوزت غيرك بجد ي بختها
ادم وهو ينظر للباب ..... ويبخت جوزك حتي بعد ما مات وعدي علي موته سنين لسا بتحبيه
فجر بحزن وهي تنظر له .... اه بحبه بحبه اكتر مما تتصور
لينظر لها ادم ويبتسم بحزن ويقف .... لو موافقه ابعت اجيب المأذون
فجر ..... موافقه
ليخرج ادم ويغلق الباب ويضع رائسه عليه ويسمح لدموعه بالنزول
وفي نفس الوقت تجري فجر الي الحمام وتفتح الماء وتبكي ((( سبب أن حب ادم وفجر للأوضه لانها كانت بها حمام )))

google-playkhamsatmostaqltradent