recent
روايات مكتبة حواء

رواية فجر ادم الفصل الثاني 2 بقلم اماني المغربي

رواية فجر ادم الفصل الثاني 2 بقلم اماني المغربي


 احمد ..... انا مش مصدق نفسي فجر وادم قاعدين في مكان واحد من غير منسمع خناق اي الي حصل ي جدعان

الام .... م خلاص ي حبيبي اخوك كبر وفجر بقت ام مبقاش ينفع التصرفات الي كانوا يعملوها زمان
احمد ... دا علي اساس انه كان صغير ساعتها دا كان عنده ٣٠ سنه ي ماما
ادم .... دا علي اساس انك عندك ٢٣ سنه مأنت حاليا عندك ٣٠ سنه ولست اهبل ذي مانت هههه
احمد .... بالأحضان ي ابو الادهوميه
ليحضتنه ادم .... فين عيالك عاوز اشوفهم
احمد .... ادم الصغير ي سيدي من ساعه م ست نور مشرفت وهو في ديلها علي طول
ادم بسرحان .... ي بخته
احمد .... بتقول حاجه ي ادم
ادم .... بقول اومال فجر الصغيره فين
احمد .... لا دي حبيبه امها مش بتسبها هروح اجبها ليك
ادم ..... اذيك ي فجر
فجر .... الله يسلمك انت عامل اي
ادم .... كويس
فجر ... يارب دايما
الام ... تعالوا ي اولاد الاكل اتحط
الام ... مش ناوي تتجوز بقا ي بني وتفرحني بيك
ليضع ادم الاكل من يديه .... ما سبق واتكلمنا قبل كدا في الموضوع وقولت ليكي لسا مش لقيت بنت الحلال
الام بغضب ... لحد امتي ي ادم لحد امتي انت دلوقتي ي حبيبي عندك ٣٧ سنه هتفضل تستني لحد ما العمر يجري بيك وتلاقي نفسك وحيد
ادم .... ماما مش تخليني أندم اني نزلت من أمريكا دي حياتي وانا حر فيها ياريت تسبيني براحتي الحمد الله لياترك الاكل ويذهب الي غرفته
احمد ... ي ماما كان اي لازمت كلمك دلوقتي كنتي حتي تسبيه يرتاح من السفر
الام بدموع .... عشان انا ام نفسها تشوف ابنها مرتاح عاوز تشوف عياله قبل ما موت
الكل ... بعد الشر عليكي
الام.... كلنا هيجي لينا ونموت انا عاوزة اطمن عليه اخوك من اول مسافر وفي حاجه مزعلاه مش دا ادم ابني انا متاكده ان في حاجه وجعاه
نسيبهم احنا بقا مع أحزانهم ونروح عند ادم
ادم نايم علي السرير ومغمض عيونه وبيبتسم
فجر بضيق .... ادم اي الي دخلك اوضتي ونيامك فيه
ادم وهو مزال مغمض عيونه .... اجري ي شطره نامي في اوضه احمد هو مسافر يومين وانا في اليومين دول هنام في اوضتي
فجر ... دا في أحلامك ي بابا يالي قوم لنادي خالتي
ليصفر ادم دون الأهتمام بها
فجر ... خالتي ي خالتي اي دا محدش في البيت قوم يغلس انا جايه من الكليه وتعبانه وعاوزا انام
ادم ... وانا جاي من الشغل وتعبان وعاوز انام لو عاوز تنامي نامي في اوضه احمد
فجر... عااااااا انا مش هنام الي هنا
ليضحك ادم ... هههههه خلاص تعالي نامي جانبي
فجر ... عااااااااااا بارد وقليل أدب لتخرج وتغلق الباب بقوه
ادم .... هههههه حسبي ليطق ليكي عرق كدا مش هنعرف نجوزك وهتقعي في أرابيزنا ههههه
وبعد دقائق
ادم بفزع....... ي بنت المجنونه في حد يعمل كدا
فجر ..... انا عملت يبقا في ههههه
ادم ... طب والله ما سيبك بقا تغرقيني وتغرقي السرير
فجر وهي بتجري من ادم .... هههههه الحاجه الي مقدرش احصل عليها محدش يحصل عليها ههههههه
ادم ... طب والله ما انا سيبك لتجري وراها في الشقه وهي تصرخ بضحك وهو يتوعد لها حتي أصبحت الشقه في حاله لا يرث لها
عندما احست فجر بقدوم خالتها جلست علي الارض وتبكي وتقول .... لي كدا ي ادم انا عملت ليك اي عشان تحاول تضربني ه ه ه ه ه كدا خليت رجلي تتكسر
لينظر لها ادم بصدمه لما تفعله ليتفاجاء بوالدته.... مالك ي فجر بتعيطي واي الي حصل في الشقه
فجر بتمثيل وهي تحضنها .... الحمد الله انك ايجيتي ي خالتي ابنك المتوحش دا كان عاوز يضربني وكان هيكسر رجلي بس ساتر ربنا انك ايجيتي لتكمل بكاء وتغمز لادم
ادم في سره... اه ي بنت.... ..
الام بغضب .....مش حرام عليك ي ادم هي عملت اي لدا كله عشان تجري وراها في الشقه وتحاول تضربها
ادم بغضب .... ي ماما انا مش عملت حاجه دا هي غرقتني مايه حتي شوفي هدومي كلها مبلوله
لتنظر لها خالتها
لتزيد فجر من ارتفاع صوت بكائها....... ايوا انا غرقتك مايه بس لي مش انت الي بدائت وتبداء بالتمثيل ... كنت نايمه في أمان الله يخليتي في اوضتي ابنك المجرم داخل يصحيني ويقولي قومي نامي في اوضه احمد عشان انا هنام هنا ولما رفضت ي خاااالتي جاب مايه وغرقني بيها ه ه ه ه وقالي
الحاجه الي مش تكون ليا مش هخليها تكون لحد تاني
ادم بصدمه ... انا الي عملت كدا
الام .... مش عيب ي ادم
ادم ... مش تصدقيها ي ماما دا بتكذب
لتغمز له فجر واول ما خالتها بنت لها بدأت تمثل تاني ..... وهكذب لي يعني هتنكر انك بتكرهني ومش عاوزني في البيت لو انا يخلتي تقيله عليكي قولي انا مش هزعل وازعل ابنك هو لما رش عليا مايه انا بس عملت ذي مهو عمل يبقا عندي حق ولا لأ
الام .... عندك حق ي حبيبتي واياكي اسمعك تقولي كدا تاني دا بيتك ولي مش عجبه يمشي
لتحضن فجر الام وطلع لسانها لادم ... ساعديني بقا ي خالتي اقوم انام في اوضه احمد بما أن ابنك غرق السرير
الام ... حاضر ي حبيبتي وانت حسابك معايا بعدين
ليضرب ادم كف علي كف .... ي بنت المجانين وربنا ما انا سيبك ههههه
ليستيقظ ادم من ذكرياته علي صوت طفله
نور .... انت ي عموا
ادم ... يعيون عمه
نور .... انت نايم في اوضتي انا وماما لي
لتدخل فجر .... انا بجد اسفه ي ادم هي دخلت ومش عرفت ألحقها
ادم بابتسامه ... هي هتجيب حاجه من برا ههههه
لتبتسم فجر ... يالي ي نور عشان نسيب عموا ينام
نور .... لا دي اوضتي انا ومش هسيبها
فجر ... نور انا قولت اي انا مش عارفه جايبه الدماغ الوسخ دا منين
ادم ... ههههههه من السوبر ماركت هتكون جيباه منين يعني نفس دماغك الحجر بس هي مش شكلك كلها محمود ليتابع بحزن... شكلك كنتي بتحبيه قوي عشان كدا بنتك طلعت شبه ومش واخده منك حاجه
فجر بحزن .... ايو بحبه قوي
ادم وبيحاول يداري حزنه.... ربنا يرحمه
فجر .... يارب يالي نور نسيب عمه ينام
نور بتذمر......لا دي اوضتي انا
فجر بزعيق..... نور انا قولت اي
ادم .... في اي ي فجر انتي نسيتي انك كنتي كبيره وانتي بتعملي اكتر من كدا سيبي البنت براحتها
ليجلس ادم لمستوي البنت ..... اميرتي الحلوة هتقعد في الاوضه ولو عاوزة كمان نغير لونها انا موافق
نور بتفكير.... . لا انا وماما بنحب لونها كدا لتقبل خده .... انت طلعت كويس ذي ماما كانت بتقول لتجري
كانت هتخرج فجر ليمسك ادم زراعها.... انتي كنتي بتحكي ليها عني
لتنظر له فجر ونتقابل الأعين.... كنت بحكي ليها عن مواقفنا سوا وهي حبتك من الحكايات ممكن إيدي
ليترك ادم يديها ويبتسم وتتعالي دقات قلبه وفجر تغادر بخدود حمر
# اماني المغربي

google-playkhamsatmostaqltradent