recent
روايات مكتبة حواء

رواية وجه في الذاكرة الفصل الثامن عشر 18 بقلم نرمين قدري

رواية وجه في الذاكرة الفصل الثامن عشر 18 بقلم نرمين قدري

 الفصل الثامن عشر بقلم نرمين قدري

استيقظ الجميع علي صوت خبط عالي علي الباب
ذهب سليم مسرعا لفتح الباب
سليم /أيوة حضرتك مين .. وهو في حد بيجي في الوقت ده
الشخص /انا اسف لحضرتك بس انا لسة واصل من السفر وملقتش حته اروحها
سليم/أيوة بردو بس حضرتك مين
نزلت زينب وفريده وغاده
زينب ينهار اسود ده محمود ايه بس اللي حابة دلوقتي
فريده/انتي تعرفي الراجل ده ياعمتي
محمود/انا والد فريده يابني
سليم بزهول /اهلا اهلا بحضرتك أنا آسف مكنتش عارف ان والد فريده لسة عايش اتفضل يافندم
دخل محمود. وسط زهول فريده واستغراب غاده
زينب /محمود انت ايه اللي جابك مش انا قلتلك متجيش
سليم /زوز ميصحش كده . ده مهما كان والد فريده
تنحت فريدة
فريده/ والد مين انتم بتهزرو انا بابا وماما ماتو في حادثة وانا صغيرة . صح يا زوزو مش انتي قلتيلي كده هما ماتو الاتنين ماتو
ماهو مستحيل يكون عندي اب . ويسبني لدنيا تخبط فيا كده .. لا مستحيل متعقلش يعني ..
صح يازوز اتكلمي وقوللهم أن ابويا ميت علشان كده الدنيا جت عليا بزياده
. قوللهم مش معقول يكون ابويا عايش وانا اتبهدل كده
الراجل ده استحاله يكون ابويا
.
محمود /حقك عليا يابنتي حقك عليا
فريده مسكتها كريزة ضحك هههههههههههه اههههههه هههههههههههه بيقولي يا بنتي ..
بنتك انت اكيد بتهزر بنتك صح كنت فين انت والناس بتنهش فيا .. كنت فين لما اترميت في حضن اول واحد قالي كلمة حلوة كنت فين كنت محتاجة حد يقولي اللي بتعمليه غلط . كنت محتاجة اب ينصحني ويقولي ده صح وده غلط كنت محتاجة اب يعاقبني لما اغلط كنت انت فين من دا كله
كنت محتاجة اب يحط أيده في ايد جوزي وانا بتجوز. كنت انت فين
اوعي تقول انك ابويا انا ابويا ناجي هو اللي وقف جمبي هو لما وقعت مد ايده وشالني .. هو اللي ستر عليا هو اللي حط أيده في ايد جوزي هو وكيلي انا معرفكش
انا معرفهوش يازوز مين ده
سليم /اهدي بس يا فريده ومسك أيدها
زقت فريده أيده متلمسنيش انت كمان جيت عليا علشان مليش حد
أيوة مليش حد وفجاءة وقعت فريده علي الارض
زينب /بنتي يالهوي الحق ياسليم
سليم حمل فريده وطلع علي فوق مسرعا وضعها علي السرير
سليم /فريده فوقي ياقلبي . انتي اتحملتي فوق طاقتك انا عارف يلا يا روح سليم من جوا فوقي بقي
فاقت فريدة والدموع تنهمر من عينيها بشده
فريده. / انا عاوزة اروح من هنا انا عاوزة حياتي القديمة روحوني من هنا هي فين زوزو عاوزة امشي
سليم /ممكن تهدي انتي هنا في بيتك اهدي ياقلب سليم
حضنها سليم يحتوي ضعفها فهي هشا من الداخل حضنها حتي استكانت في حضنه ونامت لقد استمدت منه الامان
أيوة الامان كل ما تحتاجة فريده هو الشعور بالأمان الذي افتقده منذو وفات أبويها ..
و,,ننزل تحت شوية
زينب /بردو عملت اللي في دماغك وجيت انا مش قلتلك متجيش يا محمود فريده مش مستحملة صدمات اكتر من كده
محمود/زهقت من الغربه وحشتني بنتي
زينب/اي بنت اللي وحشتك انطق ..
أنه بنت لسة فاكر انك عندك بنت بعد 22 سنه ايه مصلحه اللي حتطلعك دلوقتي يا محمودا
استحاله اصدق انك رجعت علشان بنتك وحشتك انا زينب يا محمود يعني فهماك اكتر من نفسك ..انت حرقت قلب امها و موتها مقهورة .. جاي دلوقتي تكمل علي بنتك عاوزة ايه انطق
محمود /انا بعتلها الفلوس اللي تكفيها
زينب/فلوس ايه يا ابو فلوس انت بعت الفلوس دي بعد ما جابت اياد
لما انا اتصلت بيك وبهدلتك علي انك سايبها كل العمر ده حبيت تريح ضميرك بقرشين مش اكتر . بس البت من قلت مافيش كانت مبهوره بلمبلغ . بس عزت نفسها ملمستش منهم مليم .. طلعا آلامها .
محمود /انت عاوزة ايه دلوقتي يا زينب
زينب /عاوزاك تمشي من هنا وحالا .
خد ده مفتاح البيت عندي . وانا الصبح حكون عندك اطمن علي فريده وحاجي . يلا اتفضل
انقضي مساء طويل علي الكل معادا فريده كانت في عالم تاني خالص
وفي الصباح استيقظت فريده وسليم كان نايم ورجعت له الكوابيس مرة أخري لسليم وكأنه شريط سينما يمر أمامه
النار النار حااااسب حااسب اخويااا
فريده/سليم اصحي انت بتحلم
فاق سليم
سليم /صباح الورد علي الورده الجوري بتاعتي .صباح الخير يا وردتي
فريده/ سليم من فضلك كفايا الكلام.ده انا تعبت ومش عاوزة اتعلق بيك اكتر من كده
سليم /فريده انتي ندمانه انك اتجوزتيني
فريده/انت بعد كله بتسأل يا سليم
سليم /انتي لسة بتفكرني في زياد صح كل مرة بتتعمدي تفكرني بيه أنه كان اول واحد في حياتك قلتلها امبارح تلات مرات .
مرة لغاده لما قلتلها انتي اخدتي مني زياد وعاوز تاخدي سليم
مرة تانية لما قلتيلي انك لعبة مرة اخوك ومرة انت
مرة تالته لما قلتي لابوكي انا رحت مع اول واحد قالي كلمة حلوة
فريده/يااااه ياسليم كل ده في قلبك انت لدرجاتي الموضوع ده مضايق
سليم/,مش يضايقني بس انا بموووت في اليوم ألف مرة كل ما افكر أن حد غيري لمسك بمووت يافريدة عارفة يعني ايه بموت
فريده/,انت بتموت من واحد ميت و مقعدش معايا غير ست شهور بس و اتجوزته يوم واحد بس
لكن انا مش مسمحولي اموت من. وحده انت قاعدت جوزها سنتين و افتح الباب القيها في حضنك بلبس أقل ما يقال عنه فادح
سليم /انتي عارفه كويس أنها لعبه منها
فريده /,لا واللهي ياسولي
سليم /بطلي تريقة يا فريده ،، انا عارف اني جيت عليكي بزياده حقك عليا واسف مرة تانية علشان ايدك بس صدقيني انا عمري ما لمست غيرك حتي لما كنت فاكر انها مراتي .. عمري ما لمستها كان جوايا حاجة بتبعدني عنها
متخلهاش تتدخل الشك جواكي من نحيتي انتي اكبر من كده يا ديدا .
انتي قلبي من جوا ومستحيل المس واحده غيرك بقي حد يبقي معاه قطعة ماس و يبص للازاز .. بزمتك ينفع
ضحكت فريده فهي تعشقة وتغير عليه من الهوا
فريده /وانا كمان عاوزه احط النفط فوق الحروف بخصوص موضوع زياد
عارف يا سليم اللي يسيبك وحيد من غير. سؤال اتاكد أنه يقدر يغيب العمر كله من غير وداع
وزياد مات في قلبي لما سبني بس غصب عني الاستيقاق وانت جيت صحيت كل جروح الماضي بسبب الشبه اللي يينكم . لكن احاسي بزياد مات .. وصحي معاه حب ليك من نوع تاني حب عمري ما حسيته مع زياد . حب له طعم خاص طعم حنين واشتياق وغيرة احاسيس كلها متلغبطة في بعض .
سليم/فريده انا مش قد المشاعر دي كلها .. بقولك انا مش قادر ابعد عنك اكتر من كده .. تعالي بقي علشان في كلام اللي محوشة بقي كتير بتكتب في كتاب
فريده /,سليم ايدي مش حينفح
سليم /مالي انا ومال ايدك هه .. انا عاوزك كلك وحضنها بأشتياق ظمأن للمية واخدها معاه في عالمة يذوقها من نبع حنانه لها و اشتياقه إليها
ساعد سليم فريده في ارتداء ملابسها ونزلو علي الفطار وهو حاضن أيدها .
كانت صدمة لغاده وهي شايفة فريده ماسكة ايد سليم
غاده /,بدلع صباح الخير ياسولي أيده انتم اتصالحتو
فريده بعدت سليم عن غاده
ليه هو احنا اتخاصمنا علشان نتصالح
غاده /امال ايه اللي خرشمك كده مش سليم بردو
فريده /غاده انتي بتضحكي علي نفسك سليم ميقدرش يعمل فيا كده علشان انا حته منه انا اتكعبلت في سجاده. ووقعت حتي أسءلي ماريا هي اللي ندهت سليم يلحقني
بس عقلك الباطن خرف و صورلك أن سليم يكون هو اللي عمل كده .. معلش يا غدغوده المرة جاي بقي ..
غاده بغيظ /ايه ياسولي مش حترد عليها
فريده / بايخة قوي منك سولي دي
نزلت زينب صباح الخير يا ولاد
فريده لم ترد وجلست علي سفرة
سليم /صباح الورد يا زوزو اقعدي افطري يلا
زينب في نفسها هو مين بس اللي له نفس انا مش عارفه ناجي اتأخر ليه
زينب /فريده انتي مش حتصبحي عليا
فريده بصت لها نظرة لوم وعتاب وقهر ..وبصت تاني في طبقها .
رن جرس ودخل ناجي
ناجي صباح الخير لاسلام على طعام
سليم/استاذ ناجي اهلا وسهلا اتفضل افطر معانا يلا
فريده فور دخول ناجي جرت اترمت في حضنة و بداءت في بكاء شديد
ناجي /اهدي يافريدة اهدي يا بنتي انا جيت مخصوص علشانك اهدي ياحبيبتي
فريده مش قادره. . واللهي وما قادره انت عرفت اني ابويا طلع عايش ..
ناجي بصدمة عايش .. ثم التفت لزينب وبصلها بصي افزعتها .
زينب / منا كنت اتصلت بيك علشان تيجي واحكيلك
ناجي /. تحكي ايه ولا ايه تحكي عن عذاب بنت كانت بتموت قدامك في اليوم ألف مرة تحكي عن بت كانت محتاجة ابوها في اهم يوم في حياتها
زينب/ انتم محملني غلطة هو ليه انا مالي انا اللي قلته يموت مراته من قهرها . انا اللي قلته يتجوز علي مراته وهي لسة عروسة مكملتش شهر ..
فريده / ايه اللي انتي بتقوليه ده احكيلي احكيلي عن امي هي امي مماتتش في حادث
زينب وتهز رأسها بالنفي /,لا يابنتي امك ماتت بجلطة في القلب والسبب كان ابوكي
امك الله يرحمها اتحدت أهلها علشان تتجوز من ابوكي . واهلها مكنوش موافقين عليه لأنه مكنش ليه مستقبل بس هي اتحدت أهلها واتجوزته .. أهلها قطعوها وأبوها اتبرا منها .
المهم اتجوزت ابوكي و باعت الدهب بتاعها علشان تجيب شقه ايجار و فرشتها هو متعبش في حاجة .. وبعد شهر جواز بلظبط .. لقيته داخل و في أيده واحده بيقولها دي مراتي .
ماهو كده يابنتي اللي يجي ببلاش بيروح ببيلاش و ابوكي متعبش في امك علشان كده بعها ببلاش
المهم امك مستحملتش و قعت مشلوله في ساعتها اتصل بالاسعاف تاخدها و اتصل بيا احصلها .. وهو مكلفش خاطر يروح معاها
المهم وصلت المستشفي والدكتور بيكشف شك أنها حامل عمل سونار وطلعت حامل فيكي .. وقف العلاج علي طول علشان كان خطر عليكي .. و قالي أنه لازم ينزل الجنين لأن صحتها مش حتستحمل ولازم نعالج الجلطة علشان لو متعلجتش حتفضل مشلوله العمر كله ..
انا ساعتها كنت صغيرة معرفتش اتصرف للاسف اتصلت بابوكي علشان ياخد قرار حينزل الطفل ولا ايه
ابوكي لما عرف أن امك حامل بطبعة الاناني مرضيش ينزل الطفل .. الدكتور قاله غلط عليها .تعرفي رد ابوكي كان ايه هي ميهمنيش انا عاوز الطفل ده
الدكتور قاله حتفضل عاجزة العمر كله .. قاله أن شله تموت انا عاوز. الطفل بردو
واتصابت امك بشلل كامل أيدها و رجليها وكانت عاوزة عنايا من نوع خاص وخصوصا انها حامل وهو رماها طبعا عندي و هو مع مراته في عالم تاني
ولدتك امك وحالتها الصحية ازدات سؤ . ياعيني مستحملتش وماتت بحمي النفاس وجلطه في القلب
وفضلتي عندي وانتي عمرك يوم انا اللي ربيتك وكنتي عوض ربنا ليا . علشان انا مش بخلف . وصديقتي يا فريده مقدرتش اقولك الحقيقة و اعتبرت ابوكي ميت
لانه فعلا كان ميت بلنسبالي .
مافيش كام شهر وسمعت أنه طلق مراته دي كمان وسافر برا ومشفتهوش غير امبارح بليل .. بس كان كل كان سنة بيتصل يسءل و في مرة اتصل وعرف انك جبتي اياد . بعد ما بهدلته أنه مش بيسأل عليكي بعتلك هبه مدام انجيل .
فريده /بذهول من اللي سمعته هو اللي بعت الفلوس دي ايه ضميره صحي فجاءة ومين انجيل دي
زينب /,انا كمان كنت فاكرة أنه ضميره صحي بس للاسف الفلوس دي الضرائب هناك كانت حتحجز عليها فبعتها باسمك علشان يضمنها وانجيل دي مراته الأجنبية و هو راجع دلوقتي علشان الفلوس مش علشانك
فريده /ياااه هو في كده في دنيا انا مش مصدقة وداني
استاذ ناجي بتوكيل اللي معاك اسحب الفلوس و رجعهاله صحيح انا كنت سحبت منها علشان اشتري لبس
سليم ممكن بس تسلفني خمس الف جنيه اكمل الفلوس
سليم/,اسلفك انتي مراتي يا فريده ودي فلوسك ياقلبي و عندك كمان ورثك من زياد ، انتي مش محتاجة لحد
فريده /,شكرا يا حبيبي
ناجي خلاص تمام انا حقبله واديلو الفلوس
سحب ناجي الفلوس وذهب ليعطية الفلوس
دخل لقي باب البيت مفتوح
ناجي /استاذ محمود انت جوا . استاذ محمود انا ناجي محامي فريده ..
دخل ناجي وصعق من المنظر لقي محمود مدبوح ودم مخرق المكان
.
بقلم نرمين قدري

google-playkhamsatmostaqltradent