recent
روايات مكتبة حواء

رواية منورة يا حماتي (حماتي ملاك) الفصل الثالث عشر 13 بقلم هايدي محمد

رواية منورة يا حماتي (حماتي ملاك) الفصل الثالث عشر 13 بقلم هايدي محمد

همسة : مرتاحه من ناحيته

أ بو همسة : موافقه يعنى
همسة : تحط وشها في الأرض وخدودها محمرة
ابو همسة بضحك : إيه ده انتى مين وعملتى ايه في بنتى ... مانتى بتتكسفي زى البنات أهو
همسة : بس بقي يا حاج
أبو همسة قام وحضنها : والله كبرتي يابنتى بس لازم تعرفي إنك هتبقي عايشه مع أمه وممكن تحصل مشاكل
همسة : اطمن أنا مش هعمل أى مشاكل
أبو همسة : خلاص هكلمه وأحدد معاد كتب الكتاب
همسة : إيه ده كتب كتاب مرة واحده
أبو همسة : خير البر عاجله يابنتى وبعدين خطوبة إيه وداخل وخارج كل شويه
أم همسة : لولولولولولولولوللى
ألف نهار أبيض أخيرا هخلص منك
همسة : فعلا يوم الفرح قالوا للعريس شوف أم العروسة لو بتعيط فاعرف إنك خدت زينة بنات البيت ... ولو لاقيتها فرحانه بتزغرط اعرف انك لبست في الحيكه يا معلم
أبو همسة : هشششششش التليفون بيرن أهو وفتح مايك التليفون
سامح : ألووو سلام عليكم
أبو همسة : عليكم السلام ازيك يابنى
سامح : اكله تمام ياعم طمنى
أبو همسة : شوف يابنى انا تشرفت جدا بمعرفتك وانت زى ولادى بس ...
سمح : لا أرجوك ياعم تنطقهاس .. تبوظش قصة حبنا الجميلة .. ده احنا مابينا ذكريات وخناقات في المستشفي ... ده أنا ياعم كلمتها على انفراد هناك
لا لا أرجوك بلاش تنطقها ولا تقول ...
همسه تخطف التلفون من إيد أبوها : مش قلتلك بلاش تسمع كوشي وأرناف تانى
أبو همسة ياخد التليفون تانى
أبو همسة : يابنى اهدى شوية كل الى عاوز أقوله بس احنا ماعندناش خطوبة .. احنا عاوزين كتب كتاب على طول والدخله بعد خمس شهور
سامح بلهفة : موافق طبعا ياعمى أجيب أهلى النهارده ونتفق على كل التفاصيل
أبو همسة بضحك : انت واقع كدا ليه يابنى
سامح : أصلي بحب بنتك ياعمى
أبو همسة : ماتلم نفسك يا أخى ألله
سامح : بعشق جمالها وبموت من كتر الإحساس وبقول للكل همسه دى حبيبتي يا ناس
أبو همسة : واضح إن حالتك صعبة أوى يا بنى .. عموما هنستناك يوم الخميس الساعة 7
سامح : وأنا لسه هستنى كل دة
أبو همسة : لاحول ولا قوة إلا بالله
سامح : معلش بقي يا بو نسب
ابو همسة : طيب يللا سلام
سامح : سلام
خرج سامح من أوضته وطلع لأمه
يا أممممممممممممممممممممممممى
سامح : زغرطى ياما أخيرا وافقوا خلاص
أم رتيبة : .....
أم رتيبة : وأنا مش موافقه على البنت دى
سامح : يعنى إيه
أم رتيبة : يعنى يانا ياهى وقت ماتتجوزهااعمل حسابك هابقي غضبانة عليك
سامح : يعنى كدا عالعموم أنا كدا كدا رايح على المعاد حابه تيجي هتشرفيني وتنوريني مش حابه ده شيء يرجعلك
وكدا كدا هاخد شقه تانيه غير دى كان من أولها مش طايقه همسة أوى كدا
دخل سامح أوضته
أم رتيبة : آه يافرستي منك يابن ... أنا هقوم أقعد مع أم عدلات حاسه هيجرالى حاجة
خرجت أم رتيبه من البيت وراحت لجارتها أم عدلات في العمارة اللى جنبهم
أم عدلات : مالك يا حبيبتي فيكي إيه
أم رتيبة : اسكتى الواد سامح هيفرسني .. هيموتنى ناقصه عمر
أم عدلات : ليه بس كدا
أم رتيبة : قلتله يا أنا يامقصوفة الرقبه اللى عاةوز تجبهالى في البيت يقولى لا هتجوزها واخد شقه بره
أم عدلات : يا لهوى يالهوى يالهوى .. وانتى هتسيبيه للحربايه دى هتنتصر عليكى من أولها كدا
أم رتيبة : دى واحده قويه ومفتريه ماشفتيهاش من أول مره أروحلهم تقوللى هاقول للكل ان بنتك سحرت لجوزها شفت جبروت كدا
أم عدلات بمصمصة شفايف : شوفى ازاى
ام رتيبة : دى واحده سو جبروت واحنا غلابه مانقدرش على كدا انتى عارفانى ماليش في الكيد والكلام دة
أم عدلات : طب شوفي ياحبيبتي تعالى قربي ......
أم عدلات تقول حاجه لأم رتيبة
أم رتيبة بشهقه : هيييييييييييييييييييييييييييييييييييييه ينيلك مرا ده يبقي ابنى بارضو ماقدرش اعمل حاجة زى كدا
أم عدلات : انتى حرة بس مش هي قوية .. واحده جبروت زى دى لازم تكسريها
أم رتيبة : بس أخاف لا يعرفوا
أم عدلات : لا لا اعملى بس اللى بقولك عليه
أم رتيبة بقلق : حاضر ربنا يستر
أم عدلات : تنسيش تجيبي اللى اتفقنا عليه وليني شويه مع سامح عشان تكسبي انتى في الآخر
تمشي ام رتيبة وتطلع بيتها تلاقي سامح قدامها
سامح : إيه يا أمى هتيجي معايه ولا إيه
أم رتيبة : أعمل ايه بس يابنى انت ضنايا ولازم أفرح بيك
وتمثل البكاء : بس أهم حاجه يا ضنايا هتفضل معايا في البيت مش هاتسيبني صح
سامح بفرحة : أيوه طبعا انا هكلم ممدوح ومحمد جوز رتيبة واعمامى واخوالى ييجوا معانا
عشان قعدة الرجالة بكرة
أم رتيبة : ربنا يكتبلك اللى فيه الخير يابنى
ينزل سامح من البيت وتروح أم رتيبة ترفع سماعة التلفون الأرضي وتتصل ببنتها رتيبة
أم رتيبة : شوفي ياختى اللى حصل من أخوكى
رتيبة : ايه اللى حصل ياما
أم رتيبة : لسه مصر يتجوز مقصوفة الرقبة دى بعد ماقولت اللى قلتيلي عليه بارضوا
رتيبه بشهقة : يعنى انتى قلتيله يا أنا ياهى واختارها
أم رتيبة : اهى اهى اه~ أيوا واضح إن الحرباية دى مش سهلة أبدا ... بس أم عدلات قالتلى على خطة نعملها بعد الجواز كدا
رتيبة : قالتلك ايه هاه
أم رتيبة : ....
واضح إن رتيبة كمان داخله المعركه الجاية ياترى رتيبه وامها هايقدروا يكسروا همسه ولا هايبقي فيه كلام تانى
المواجهة التانية قربت ياترى كتب الكتاب هيمشي ازاى

google-playkhamsatmostaqltradent