recent
روايات مكتبة حواء

رواية ثائر وليلي ( تزوجته غصب فاحببته ) الفصل الثالث 3 بقلم علياء محمد

رواية ثائر وليلي ( تزوجته غصب فاحببته ) الفصل الثالث 3 بقلم علياء محمد 

وقفنا البارت اللي فات لما ليلي كانت في المطبخ وصرخت وهي تبكي  : ااه ععع

**

يدخل ثائر المطبخ مره اخري ويري ليلي تمسك يدها وتنفخ فيها: في ايه ياليلي؟  ايه دا ايدك اتحرقت ازاي؟! 

ليلي ببكاء:  وانا بعملك قهوة وقعت علي ايدي وحرقتني عععععع بتوجع اوووي 

ثائر بتوتر:  طب مين اللي قالك اعملي قهووة طب!!! 

ليلي:  انت.. 

ثائر:  ورجعت تاني قولتلك لاا بتعملي ليه بقا  

ليلي:  ععععع انت بتزعقلي وايدي بتوجعني 

ثائر:  خلاص خلاص هاتي ايدك احطلك عليها حاجه يمكن الوجع يقل شويه 

ويأخد ثائر بعلبه الاسعافات وهو يطهر لها ايدها ويحطلها اشياء كي تخفف عنها الوجع وينفخ في يدها 

ليلي:  اااااااه بتوجعع اوي 

ثائر:  خلاص. استني هوووف هووف ها كده، حلو؟  

ليلي:  خلاص مش بتوجع اوي 

ثائر:  اومال ليه بتقولي بتوجعني اوي 

ليلي:  ما هي كانت بتوجعني اوي في الاول ودلوقتي لا مش اوي عموما انا هدخل انام 

وتتجه ليلي لغرفه ثائر وتدخل وتنام عالسرير 

ثائر يدخل خلفها:  ايه دا ايه داااا؟؟  

ليلي:  ششششش اقعد ساكت شويه عاوزة انام 

ثائر:  مليش دعوه روحي اوضتك 

ليلي:  لا دي اوضتي مش عجبك اطلع انت برا 

ثائر:  طييييييب ويقوم ثائر ينام عالسرير ويتقرب من ليلي ويغمض عينه 

ليلي:  أ أ نت مقرب كده ليه.... ابعد شويه 

ثائر:  مش عجبك اطلعي برا 

ليلي فهمت انه بيعمل كده عشان تتطلع برا الاوضه ولكنها اعند منه فا تتركه يتقرب وتنام 

ثائر في نفسه:  ايه دا؟  دي نامت.... طب اعمل اي عشان تتطلع!!! بسس عرفت.....

يقوم ثائر حضنها وهي نايمه فا تحس ليلي بذلك وهي عارفه انه قاصد لما يفعله ولكنها تبالي ولا تعمل رد فعل 

ثائر ينام وهو يفكر كيف سوف يخرجها من الغرفه دا حتي محستش بيا وانا نايم في حضنها ممممممم ونام........... 

**

يستيقظ ثائر فيري ليلي تنام وهي  في حضنه وشعرها موجود علي وجهها فا يحاول ابعاد شعرها ولكن ليلي تحس به فا يعمل نفسه نايم بسرعه 

ليلي:  هممممممم انا نمت كتي.. ولم تكمل كلمتها حتي تري نفسها في حضن ثائر: ععععععع ايه دا انا نمت في حضنه ياختيييي يالهووي بس الواد قمر اووي وهو لسه نايم برموشه الطويله الحلوة ديي ولا عيونه ههيححح بني فاتح لونها مميز كده وهي تتحدث عنه وثائر يسمع ذلك ويبتسم 

ليلي:  دا حتي بيبتسم وهو نايم ابتسامتك حلوة اووي يا ثائر قلبي...  ايه دا؛! لااا انا مش بحبه انا متجوزااا غصب وكمان الرخم مش راضي يخليني اروح الجامعه او اكمل تعليمي بكرهككككككك بس لحظه هو في حد نايم بيبتسم كده!!!  ايه دااا انت صاااحي هاااا

ثائر بأبتسامه مليئه بالخبث:  هه قولتي علياا قمر ورموشي طويله 

ليلي:  محصلش 

ثائر:  وعيوني البني الفاتح لونها مميز 

ليلي:  محص.... ولم تكمل كلامها حتي امسك ثائر يدها ووقعت عليه وليلي تنظر الي عينيه وسرحت فيها 

ثائر:  عيوني عجبتك.... ليلييي... انتي يا بنتي روحتي فين؟  

ليلي بتوهان:  عيونك حلوة اووي 

ثائر:  ايوا عارف

ليلي انتبهت لما قالته:  هااااا 

ثائر بأبتسامه خبيثه:  هو انا عارف ان عيوني حلوة بس مش لدرجه دي انا بقالي ساعه بحاول اخليكي تردي بس انتي سرحانه في عيوني اللي لونها مميز هههه

ليلي:  نيننينينيي مش لونها مميز عيوني احلي علي فكره  هييهي

ثائر:  هي فعلا حلوة 

ليلي بكسوف:  طب طب.... صحيحححح يعني انت مسمعتش غير داا كله ومسمعتش لما قولت اني عاوزة اكمل تعليمي.  

ثائر:  وانا منعتك؟  

ليلي:  نعم!!!  اومال مين اللي قالي مفيش تعليم قبل الجواز وقعدت تقولي انا مش بحبك ونينيني 

ثائر:  كنت متعصب وقتها بس يا ستي ممكن تنزلي جامعه بعد اسبوعين عادي 

ليلي:  شكراا يا احلي ثائر في الدنياا كلهاا وطبعت قبله صغيرة علي خده من الفرحه 

ثائر بخبث: لو كنت اعرف انك هتبوسيني 

لو قولتلك روحي الجامعه كنت قولتلك من زمان 

ليلي طلعت تجري من الكسوف برا 

ليلي في نفسها: اي دا....ايه اللي عملته داا ياربييي بس الواد قمر بصراحه شكلي بدأت احبه هيههيهي لا وكمان ت...ولم تكمل كلامها حتي قطع كلامها صوت رن جرس الباب 

فاتذهب ليلي لتري مين اللي جاي في الوقت دا الساعه٦ لسه 

وقبل ان تفتح الباب يجري ثائر ويسبقها ويفتح هو الباب 

ثائر يفتح الباب: انتي؟ 

=ايوا يا روحي وتحضنه امام ليلي..

google-playkhamsatmostaqltradent