-->

رواية وفرقتنا الايام الفصل الرابع 4 بقلم ميمو مصطفي

رواية وفرقتنا الايام الفصل الرابع 4 بقلم ميمو مصطفي

    رواية وفرقتنا الايام الفصل الرابع 4 بقلم ميمو مصطفي


    وفرقتنا الايام

    الحلقة الرابعة
    منة بخبث : صحبتي مين
    ( مهاب بستعباط وعامل ان بيفتكر اسمها )
    مهاب : صحبتك دي مش عارف اسمها ايه اللي بتقوليلها زفته دي
    منة بستعباط : ااااه الزفتة سما قصدك
    مهاب : اه اه تقريبا كدا عزمتيها
    منة برخامة : يعني والله كدا محبتش اعزمها
    مهاب بغبظ ويكلم نفسة : بت ندلة منك لله يا شيخة
    منة : ايه مالك ساكت ليه وبعدين بتسال ليه
    مهاب بقرف : -امشي امشي بلا بسال بلا زفت ( وسبها وخرج رزع الباب وراء بكل قوة )
    منة بتكتم ضحكتها : شكلك وقعت يا هوبا ولا حدش سمة عليك
    ( في جانب اخر عن سما )
    عمالة تقلب في دولابها وتقلب في شمال ويمين وتقيس في اللبس ومفيش حاجة عجباها
    سما بخنقة : يؤؤؤؤؤ مفيش اي حاجة عجباني ايه القرف دا
    مريم : مالك يا بنتي عمالة تتخنقي مع دبان وشك ليه
    سما : انتي عارفة اهل منة مبسوطين واكيد الحفلة هتبقي فيها ناس كتير ومش لقية حاجة عدلة البسها وملحقتش اشتري
    مريم بخبث : طيب واللي يحللك الموضوع دا تعملي ايه معا
    سما : اعملو اللي هو عايزة والله لو في وقت كنت نزلت اشتريت
    مريم : راحت علي دولابها وطلعت فستان لسة جديد ( لونة احمر في اسود ستان ولي ديل شفاف طويل وكان جميل جدا )
    مريم : اتفضلي يا ستي اي خدمة عدي الجمايل
    سما : الله دا جميل جدا جبتي امتي دا يا لقيمة
    مريم : لسه اول امبارح جبته عشان فرح واحدة صحبتي الاسبوع الجاي بس يالا ميغلاش عليكي يا سماسيمو
    سما بفرح حضنت اختها : ربنا يخليكي ليا يا احلي اخت في الكون
    ( في فيلا الحديدي )
    الكل متجمع وناس كتير
    منة خلصت لبس وكانت جميلة جدا
    ( سيف اول ما شافها راح ناحيته )
    سيف : منمون حبيبتي وحشاني اوي
    منة : وانت كمان بس هوبا لو شافك واقف معايا هينفخك
    سيف : اعملو ايه مهو اللي عامل فينا كدا كل ما اكلمه بعد الجامعة ايه ارحموني تعبت والله
    منة : معلش استحمل شوية يا بيبي بقي هانت
    سيف : يا لهوي ونبي ازاي بعض بيبي دي استحمل وبجمال امك دا استحمل يخرابي يمي
    منة بغضب : ايه جمال امك دي احترم نفسك
    سيف : والله انتي جميلة بجد كدا ليه انهاردة
    منة بدلع : انهاردة بس
    سيف بحب ": انهاردة وبكرة وامبارح وكل يوم انتي جميلة يا قلبي
    (جتك وجع في قلبك يا كلب يا حيوان دا انا هكسر دماغك )
    ( التفت سيف لمصدر الصوت وجريت منة )
    سيف بصدمة : هوبا حبيبي يا هوبا والله
    مهاب ومسكة من هدومة : مين اللي قلبك ياض
    سيف : كان قلبي تعبني فبقول اه يا قلبي وهيا حرام اتعطفت معايا قلبها كبير
    مهاب : اسمعك تاني مرة قبل الخطوبة طولها كلمة كدا ولا كدا هعلق
    سيف بغضب : منا تعبت وبقول عابز كل شي رسمي وانت اللي واقف زي اللقمة في الزور
    ( مهاب لسة هينطق لمح ملكة داخلة من بابا الفيلا )
    سرح في سما وجمال سما
    مهاب بيكلم نفسة : هيا دي انسانة زينا ولا ملاك هيا دي ولا انا متهيلي اية القمر دا بجد
    ( شفتها منة من بعيد فرحت وجت عليها راخ مسكها مهاب من ايديها )
    مهاب : انتي مش قولتي انها مش جاية بتحوري
    منة بخبث : واهي جت انت شغل نفسك ليه
    مهاب بتوتر : وانا هشغل نفسي ليه
    منة : حبيبتي نورتي الدنيا فرحت انك جيتي
    سما بكسوف من نظرات مهاب ليها :نورك يا حبيبتي كان لازم اجي طبعا
    منة بتغمزلها : بس ايه الجمال دا ولا الملكة
    مهاب تتدخل واتجراءة : فعلا ملكة ازيك يا انسة سما
    سما بتوتر : احم الحمدلله تمام
    منة عشان تسبهم براحتهم : شريف وسهيلة نزلة هروح اسلم عليهم واجيلكم
    ( سما وقفة مع مهاب مكسوفة جدا وعمالة تبص شمال ويمين )
    مهاب حب يقطع الصمت : مالك سكتة ليه
    سما بكسوف : لا ابدا مفيش حاجة متوترة بس من المكان والناس
    مهاب بحب : تحبي تطلعي الجنينة
    سما : ميصحش نسيب الحفلة ونخرج
    مهاب بابتسامة : عادي محدش واخد بالة
    سما بابتسامة : طيب لما منة تيجي
    مهاب : يالا نخرج احنا وهيا تبقي تحصلنا
    ( خرجت سما ومهاب ومن بعيد منة تراقبهم )
    منة مبتسمة : يارب تبقي من نصيبك يا هوبا
    شريف : هيا مين دي
    منة : سما صحبتي حسة ان مهاب مشدود ليها
    شريف بفرحة : بجد ياريت لو عجبه نروح نخطبهالو
    منة : حيلك حيلك انت مصدقت دا مجرد شك مني مش اكيد
    شريف : باذن الله هيبقي بجد
    سهيلة : حبيبي كل سنة وانت معايا
    شريف : وانتي معايا وليا وفي حضني دايما ياروحي
    سهيلة : والسنة الجاية يبقي بيحتفل معانا البيبي
    شريف بستغراب : بيبي
    سهيلة بفرحة : اها بيبي انا حامل في اسبوعين
    شريف بفرحه شالها ولف بيها في وسط زهول الناس وخوف ابوة و امه عليه عشان قلبة
    شريف : بجد متعرفيش انا فرحت قد ايه
    الفت : في ايه يا ولاد
    شريف بفرحة : سهيلة حامل يا ماما هبقي اب
    ( الفت دمعت وحمدت الله ان هيبقي ليه ذكري وحزن علي ابنها واللي هو في )
    شريف بيبوس امه : بتعيطي ليه بس
    الفت بتمسح دموعها : مفيش دي دموع الفرحة يا ابني
    ( برة في الجتينة عند مهاب وسما )
    مهاب : احكيلي عن نفسك مش احنا بقينا اصحاب
    سما تبتسم : طبعا انا سما سليم الغازولي في 3 جامعة عايشة مع بابا وماما واختي
    بس كدا عايز تعرف ايه تاني
    مهاب بتسرع : مرتبطة
    سما بحزن : لا
    مهاب : عمرك ما ارتباطي
    سما : كنت مخطوبة ومحصلش نصيب
    مهاب : لية سبتي
    سما بحزن : غدر بيه وسبني ودلوقتي بيجري ورايا وعايز يرجعلي
    (مهاب ادايق وحس بغيرة لما قالت بيجري ورايا وعايز يرجعلي )
    مهاب : ممكن اعرف غدر بيكي ازاي
    سما : كنا مخطوبين وقربنا نتجوز فجاة عرفت انه اتجوز بنت عمة ولما وجهتة قالي هتجوزك انتي كمان عشان انا بحبك انتي طيب وتجوزتها هيا لية قال ابويا طلب مني كدا عشان عمه مات وبنت عمة بقت لوحده ولازم يسترها وغدر بية انا ودلوقتي عايز يتجوزني عليها
    مهاب : كنتي بتحبية ( بيبص في عنيها ومستني منها الجواب بنفي نفسة يبقي هو اول حب ليها )
    سما : انا عمري ما حبيبت كان مجرد خطيب حد محترم بس وجعني الطريقة اللي جرحني بيها بس بحمد ربنا اني مكنتش بحبة لان كان هيبقي وجعي اضعف اضعف اضعف وجعي دلوقتي
    مهاب بحب : اكيد هو الخسران مفيش حد يغدر بي القمر دا دة اكبد اهبل انا لو انتي خطيبتي عمري ما اسيبك تحت اي مسمي
    سما بكسوف : احم يالا ندخل احنل طولنا هنا
    مهاب بخبث : طيب وانتي مش عايزة تعرفي عني حاجة مش احنا اصحابة
    سما بتوتر : اه اه طبعا بس خليها مرة تانية
    مهاب بيبص في عيونها بحب : طيب توعديني اننا نشوف بعض ونتكلم تاني
    سما بحرج : ان شاء الله
    منة جاية من جوة تجري وفرحانة : وهبقي عمته وهبقي عمتة
    مهاب بفرحة : شريف بجد
    منة : ايوا سهيلة حامل
    سما : الف مبروك ربنا يكملها علي خير
    منة بخبث وافتكرت حاجة : صح انتو بتعملو اية في الجنية مع بعض وسايبن الحفلة
    سما بحرج : ا ا اصل


    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .