recent
روايات مكتبة حواء

رواية وفرقتنا الايام الفصل الثالث 3 بقلم ميمو مصطفي

رواية وفرقتنا الايام الفصل الثالث 3 بقلم ميمو مصطفي


 وفرقتنا الايام

الحلقة التالتة

سهيلة : شريف حبيبي قوم
مهاب بزعيق :حد يتصل بلدكتور
( عند سما في البيت )
عمالة ترن علي منة وتشتم فيها
سما : هيا مش بترد ليه البت دي لاحسن يكون فيها حاجة يخربيت كدا شوية كدا وارن لو مردتش اروحلها
مريم دخلت عليها : بخ بتعملي ايه
سما : خضتيني غوري
مريم بضحكة : يا ختي كميلة اتخضت كنتي بتكلمي نفسك ليه يا هبلة
سما بقلق : منة مش بترد علية ودي مش من عوايدها
مريم : واقسم بالله انتي محسسني لن منة دي حبيبك مش صحبتك
سما مسكة الفون وعمالة ترن علي منة : يا شيخة اتنيلي حبيب مين هو في احسن من الاصحاب بلا حبيب بلا وجع دماغ
( عند فيلا الحديدي )
نصر بقلق : ها يا دكتور ابني عامل ايه
الدكتور : انتو عارفين طبعا ان قلبة تعبان جدا وهو في مرحلة صعبة وعارفين ان الجواز كان غلط علية
نصر بصوت واطي حزين جدا علي ابنه : وطي صوتك يا دكتور هو ميعرفش حاجة ذي دي وهو كان بيحب مراتة كنا منقدرش نرفضلو حاجة زي دي كان لازم يعيش حياته زي اي شاب
الدكتور : بس انتو كدا بتخاطرو بحياتة وهتفضلو لحد امتي مخليني اكدب علية وانتو بتكدبو علية
نصر بحزن : لحد ما ربنا يسهلها ويشفي
الدكتور : وانت عارف انه صعب
نصر بزعيق : مفيش صعب علي ربنا
( جوة في قوضة شريف )
مهاب بهزار : ايوا ياعم هنبتدي الدلع بقي وتعملي فيها تعبان وبتاع
الفت بحزن :حبيبي حاسس بحاجة في حاجة بتوجعك
شريف : لا يا ماما انا كويس متقلقيش
سهيلة ماسكة ايد شريف وبتعيط : حبيبي مالك فيك ايه حاسس بي ايه طمني عليك
شريف مسك ايد سهيلة وباسها : حبيبتي مش عايزك تقلقي كدا ولا عايز اشوف دموعك دي تاني لو شوفت دموعك تاني هو دا اللي هيتعبني بجد
سهيلة بتمسح دموعها : اهو انا مش هعيط
منة بهزار : يالا بقي قوم كدا عشان نعملك حفلة عيد ميلادك ورجوعك من شهر العسل ونشهيص بقي
مهاب بقرف : نشهيص معرفش انتي جاية منين والله
منه بكلش : جاية من المولد عندك مانع
نصر الدين : يالا يا ننزل احنا عشان شريف يرتاح
( عند سما رايحة جاية وقلقانة علي منة )
سما : لا انا هروحلها
مريم : وبابا هيوفق يا ختي
سما : اها انا كدا كدا كنت مستنيها عشان رايحين كورس مع بعض فعدي اطمن عليها واشوفها هتروح ولا لا
مريم : طيب يا ختي روحي دا لو جوزك مش هتقلقي كدا
سما : عيلة غيورة كل شوية تقول نفس الجملة
(خرجت سما استاذنت والدها )
سما : بعد اذنك انا نازلة رايحة كورس وهعدي علي منة اخدها عشان مش بترد علي فونها
سليم : روحي يا بنتي بس خدي بالك من نفسك
سما بابتسامة : حاضر يا بابا
( عند فيلا الحديدي )
( مسكت منة فونها )
منة بخضة : يا لهههههوي سما رنيت عليه 35 رنة دي تلاقيها مخضوضة عليه
مهاب ضحك ضحكة عالية : اللي يشوفك يقول ان جوزك اللي رن عليكي و هيتخض
منة : اسكت اسكت اصلك متعرفش يعني اية صحوبية وصداقة دي ممكن تلاقيها جيالي بلبجامة بتاعت البيت
( في نفس اللحظة يرن جرس باب الفيلا )
الشغالة :منة هانم في واحدة عايزكي اسمها سما
منة ضحكت وبصت لمهاب : شوفت شايف عشان تصدقني بس
مهاب ضحك : والله مجانين بس يا تري جتلك بلبجامة
منة : البت واقفة علي الباب اسكت قوليلها تتفضل
(دخل سما بجمالها الباهر وهيا مخضوضة فعلا علي منة)
اول ماشافت منة سما : حبيبتي فيكي حاجة مش بتردي علية لية
منة سحبت ايديهل تعالي بس ندخل جوة وهحكيلك كل حاجة تعالي
( دخلت لقيت في وشها مهاب واول مرة تشوفة من قريب )
منة : دا يا ستي مهاب اخويا اللي اكبر مني
سما بتبصلو ومنبهرة بي : اهلا وسهلا ازاي حضرتك
مهاب بيبصلها نفس البصة : اهلا بحضرتك نورتي
منة وملاحظة نظراتهم : احم ودي يا عم هوبا سما صحبتي الزفتة
سما ضربتها بكوعها : هوريكي بعدين
مهاب حب يغظها عشان تتكلم معا : تشرفنا بمعرفتك يا زفتة سوري قصدي يا سما
سما بتبصلو بغيظ : شكرا لحضرتك يا
مهاب : يا اية
سما : يا هوبا
منة عمالة تضحك : يخربيتكم انتو هتاكلو بعض ولا ايه
سما بغيظ : انا غلطانة اني جيت اطمن علي كلبة زيك سلام
مسكتها منة وهيا فطسانة ضحك : استني استني يا زفتة والله لتقعدي مش عايزة تعرفي مكنتش برد ليه
سما بزعل : قولي يا ختي
منة : طيب اقعدي
(قاعدت سما وحكتلها منة كل شي حصل لشريف )
سما بزعل : يا حرام ربنا يشفي يارب طيب همشي انا عشان اروح الكورس
منة : استني هلبس واجي معاكي بس
سما : بسرعة بس عشان منتاخرش
( كان رايح مهاب الشركة ولقي سما لوحدها راح ليها )
مهاب : انسة سما انا اسف اوعي تكوني زعلتي مني انا كنت بهزار معاكي
سما بابتسامة : ولا يهمك
(مشي راح الشركة مهاب )
مهاب قاعد علي مكتبة سرحان جدا
سيف : اخيرا جيت يا خويا
مهاب سرحان : ........
سيف : انت ياعم السرحان
مهاب اخد بالة : ايه ايه
سيف : ايه كنت نايم ولا ايه
مهاب : بطل تريقة وقولي عايز ايه
سيف بتريقة : عايز اعرف مين اللي واكلة دماغك يا برنس
مهاب : واكلة دماغي وبرنس امشي ياض برة مكتبي امشي
سيف : طيب هطلع بس قولي عملت اي في موضوعيى
مهاب : قولنا بعد بعد الجامعة
سيف : لسة هستني بعد الجامعة ربنا يكرمك وتحب واحدة تكون لسة في اعدادي وابوها يقولها لما تخلص دكتوراة
مهاب بصحكة عالية : يا بني دي هيا فضلها سنة
( وبعد اسبوع ابتدو يجهز لحفلة عيد ميلاد شهر ورجوعه من شهر العسل )
(منة بتكلم سما في الهاتف )
منة برجاء : ونبي ونبي لتيجي
سما : انا تفسي اجي والله بس مش عارفة بابا هيقول ايه
منة : اجي انا اقولة
سما : لا لا انا هقولة وباذن الله هاجي
منة : طيب يالا روخي قوليلو عشان تلاحقي تجهزي نفسك
( خرجت منة لباباها )
سما بكسوف : بابا انازجاية استاذن حضرتك هروح عيد ميلاد اخو صحبتي
سليم : طيب وانتي تروحي ليه عيد ميلاد اخو صحبتك
سما : هيا عزمتني وانا اتكسفت وقولتلها لا كانت عايزة تيجي بنفسها عشان تقولك
سليم : خلاص روحي وانا ابقي اوديكي واجيبك
سما بفرحة باست باباها من خدو : حبيبي يابابا ربنا ميحرمناش منك يارب
( عند فيلا الحديدي )
(دخل مهاب عند منة في وضتها )
منة بستغراب : ههههه شاقة غريبة يعني ان هوبا باشا عندي في الغرفة
مهاب بحراج : تصدقي انا غلطان انا خارج
منة بضحكة : استني استني دا انا فرحانة بس الموضوع وراء حاجة
مهاب : لا كنت جاية اكد عليكي عذامتي كل اللي تعرفيهم
منة وفهمت قصدو ايه : يعني عزمت ناس وناس مش كلة
مهاب بكسوف : زي مين يعني
منة : عزمت ..............
(مهاب وملقاش فيهم اسم سما)
مهاب : طيب ومعزمتيش صاحبتك
منة بخبث : صحبتي مين

google-playkhamsatmostaqltradent