-->

رواية حب لا ينتهي البارت الخامس 5 بقلم بوسي يوسف

 رواية حب لا ينتهي البارت الخامس 5 بقلم بوسي يوسف

     

     رواية حب لا ينتهي البارت الخامس 5 بقلم بوسي يوسف


    لبارت الخامس
    من رواية حب لا ينتهي 💘
    بقلمي بوسي يوسف

    مرت ايام لم يحدث فيها شيئ جديد وجاء اليوم المنتظر
    اليوم الذي يتمناه احمد منذ زمن كم تمنا ان تكون زوجته

    ام اولاده ولكن القدر له رأي اخر فقد تخلت عنه ان ذاك
    من اجل ارضاء والدها ولكن الان لن يمنعه احد من ان

    يجتمع بحب حياته حتي لو كان اولاده فقد حكه كل

    شيئ لاولاده ووافق معتز وجاسر وكان الرفض من إياد
    فهوا كان عاشق لامه ولا يتمني ان يأخذ مكانها احد

    كان الكل مجتمع في في شقة سناء فقد حكت سناء
    كل شيئ لصديقة عمرها احلام زوجة علي جارها و

    ام جودي واجتمع الجميع عندها ليساندوها في قرارها
    فلما لا تتزوج وهي امراءه افنت حياتها من اجل اولادها

    حتي كبرا واصبحا في سن الزواج كان يجلس في غرفة
    الصالون معتزوجاسر واحمد وعلي والمئذون وفي غرفة

    سناء كان يجلس احلام وجودي ورودينا وديما
    جودي :يا لهوي علي عروستنا القمر دي الله واكبر
    ديما :بس يا بت انتي هتحسدي امي

    احلام :بس بجد طالعه زي القمر يا سوسو
    رودينا :اه والله يا طنت ده انا خايفه لما العريس
    يشوفها يجرالو حاجه
    سناء:بعد الشر تفي من بقك

    جودي :ههههههههههه يا لهوي ايه الحب ده كله يا سوسو
    ده انتي طلعتي واقعه خالص
    احلام :بس يا بت اسكتي
    ملحوظه
    عندما حضر احمد واولاده استقبلهم علي ولم يرا احد من
    النساء لانهم كانو يجلسون في غرفه سناء

    في غرفة الصالون تفاجئ معتز وجاسر بوجود علي
    معتز : استاذ علي مش معقوله الصدفه دي
    علي : اه والله انا اخر حاجه اتخيلها انه عريس مدام سناء
    الاستاذ احمد والد حضرتك

    احمد : بس والله صدفه سعيده يا علي
    علي :انا اسعد والله يا اؤستاذ احمد انا كده اطمنت علي
    مدام سناء والبنات اصلك متعررفش غلاوتهم عندي دول
    متربيين علي ايدي

    المئذون ممكن يا جماعه تجيبو العروسه علشان نبتدي
    علي : حاضر هقوم ابلغهم بعد اذنكو
    الجميع :اتفضل

    وبعد قليل من الوقت سمعو صوت دق علي الباب فتحت
    احلام فقال علي هاتي سناء والبنات وتعالو علشان
    هيكتبو احلام ماشي انا هدخل اقولهم دخلت احلام
    لتبلغ سناء والبنات

    احلام :يالا يا سناء تعالي انتي والبنات علشان المئذون
    هيكتب خلاص قام الجميع واتجهو الي غرفة الصلاون
    دخلت سناء واحلام وجلست سناء بجانب احمد الذي

    ما ان رئها فابتسم لها وظل ينظر اليها حتي قال معتز
    الذي كان يجلس بجانبه من الجانب الاخر
    معتز :ايه بابا نحن هنا مش وقت تسبيل بس الصراحه

    طنت تستاهل طلعت مزه نظر له احمد نظرات ناريه
    معتز : خلاص والله مش قصدي انا بهزر
    ثم دخلت في هذه الاثناء رودينا وديما وجودي مما صدم

    معتز وجاسر معا :انتي
    علي : تعالو يا بنات اقعده دول رودينا وديما بنات مدام سناء
    ودي بنتي جودي
    احمد :ايه يا ولاد انتو تعرفو بعض

    جاسر : ايوه يابابا انسه جودي السكرتيره بتاعتي
    معتز : وانسه ديما استلمت مكان الاستاذ علي في الحسبات
    والانسه رودينا مهندسه في الشركه

    بعد انتهاء كتب الكتاب انصرف المأذون واستاذن علي
    هوا وزوجته وابنته ليتركهم مع بعض علي راحتهم
    وبعد ذهاب علي

    احمد :لسناء مبروك يا حببتي
    سناء: الله يبارك فيك
    معتز :مبروك يا بابا ويا طنت
    جاسر :مبرك يابابا مبروك يا طنت

    سناء واحمد :الله يبارك فيكو يا ولاد
    احمد :يالا يا سناء خدي البنات وحضرو حجتكم علشان
    نمشي
    رودينا :بعد اذنك يا ائستاذ احمد ويا ماما انا بفضل
    اني افضل قاعده هنا انا واختي احنا مش صغيرين
    ونقدر نعتمد علي نفسينا

    كانت سناء علي وشك الرد فقاطعها احمد بهدوء
    اولا بلاش استاذ دي قوليلي يابابا او يا عمي وثانيا

    مينفعش تقعدو لوحديكو انتو بنات مفيش معاكو راجل
    ثالثا البيت اللي انتو رايحينو ده بيتكو لانكو من انهارده
    مسئولين مني زي ولادي بالظبت

    جاسر :بابا عندو حق يا انسه رودينا مينفعش نسيبكو لوحديكو وبعدين انتو بقيتو اخوتنا ولا احنا مش عجبينك
    رودينا :لا طبعا احنا نتشرف انو يكون لينا اخوات زيكه

    احمد :خلاص يالا قومو حضرو حجاتكه وانا والاولاد
    هنستناكو تحت في العربيه وبعد مرور بعض الوقت
    ركبت رودينا في سيارة جاسر وركبت ديما في سيارة

    معتز بجانبه وجلس بلخلف احمد وسناء وكان معتز
    اثناء الطربق يختلس النظر الي ديما وفي داخله يشعر
    بداخله بسعاده غامره لانها ستكون معه في نفس البيت

    ويراها دائما وصلو الي الفيلا ودخل الجميع وطلب احمد
    من الخدم احضار الحقائب وتحضير العشاء
    احمد :يالا يا جماعه علي العشا جلس الجميع علي السفره

    سأل احمد معتز ايه يا معتز هوا اخوك مجاش ليه لحد
    دلوقتي
    معتز : معلش ياباباا كيد وراه شغل برا هيخلصه ويجي
    احمد : اوك

    سناء: انت عندك ولد تاني غير جاسر ومعتز
    احمد : اه ده ابني الكبير آياد
    سناء :رلنا يخليهوملك
    شردت رودينا في الاسم وقالت في نفسها معقول المغرور. يبقه
    ابن عمه احمد ايه الغباء ده اكيد في نفس الشركه ونفس
    الاسم يبقه هوا
    بعد انتهاء العشاء صعد احمد وسناء الي غر فتهم وكل من

    معتز وجاسر الي الدور المخصص له واشار احمد الي رودينا
    وديما دي غرفتك يا رودي يا حببتي واللي بعديها غرفة ديما
    والادوار اللي فوق دي كل دور بتاع واحد الدور التاني معتز
    التالت جاسر والرابع اياد يالا اسيبكم تروحو ترتاحو ولو

    حد فيكم عاز حاجه يتصل بالخدم من غرفته تصبحه علي
    خير
    ديما ورودينا :وانته من اهل الخير
    في غرفة احمد دخلت سناء وكانت خجله للغايه جلس
    احمد علي الفراش واستدعاها لتجلس بجانبه

    انتي مكسوفه مني يا قلبي فاشارت له سناء بمعني ايوه
    احمد بمحرح ليكسر التوتر لا انهارده مينفعش كسوف
    خالص ده انا هطلع السنين اللي فاتت عليكي 😂😂
    سناء:احمد بس بقه
    احمد :لا كده بقه انا مش هبس انا هبوووووس

    **************************************
    (نسيبهم هما يبوسو واحنا 😅😅😅نتحسر بيقولها يا
    قلبي قال انا بقه يا أهري )
    ******************************************
    اما في غرفة جودي كانت تفكر في جاسر ونظراته
    اليها وسرحت في وسامته ونظراته التي تجعلها مرتبكه

    وتشعرها بأشياء غريبه فلا تدري لماذا فرحت عندما رئته
    وكان الحال عند جاسر لا يختلف فكان يفكر في هذه الجنيه

    التي خطفت انظاره عندما رأها تقبل عليه وابتسامته لها
    فهو لايستطيه سوا التفكير فيها منذ ان كانت في احضانه
    عندما اغشي عليها وحملها
    *********************************;**;*********
    نرجع الفيلا حيث كانت رودينا تجلس تفكر برد فعل هذا
    المتكبر عندما يراها فهي لن تسمح له بلتقليل من شأنها
    والسخريه منها كعادته شعرت بالعطش فلم ترد ان تتصل

    علي الخدم من اجل شئ تافه كهذا ذهبت الي المطبخ الصغير
    المتواجد في نفس الدور شربت وخرجت وفجأه خبطت في
    حائط صلب ووقعت فشهقت واغمضت عيناها وعندما

    فتحتهم وجدت نفسها في الارض واياد فوقها فقال باستغراب
    انتي فدفعته بيدها ثم قاما الاثنان فردت رودينا ايوه انا
    اياد :انتي بتعملي ايه هنا

    رودينا :عمه احمد يبقه جوز ماما
    اياد وقد تذكر ان اليوم اباه تزوج ثم قال بمكر يعني انتي
    بنت مرات بابا
    رودينا : ايوه

    اياد بخبث :هوا انتي مش عارفه انه في.ر جاله في البيت
    رودينا :لا عارفه ليه
    اياد :ابدا بس شعرك حلو اوي ادركت رودينا حينها انها

    خرجت بدون حجابها فركدت الي غرفتها فابتسم علي
    هذا الملاك الذي راءاه ثم اكمل طريقه الي الجناح المخصص
    له فهو لا يحب ان يصعد في اسانسير الفيلا فهو يشعر

    ان صعود الدرج رياضه وهوا يعشق الرياضه

    اما في غرفة معتز فكان يفكر في اميرته احقا سيراها
    كل يوم عندما يستيقظ وفي العمل وقبل النوم فهذا

    ما تمناه ان تكون امامه طوال الوقت فكان يتحجج
    كل يوم في العمل بشيئ مختلف ليراها ولكن الان لا
    داعي فهي تمكث معه في نفس المكان .................

    *************************************************
    وفي صباح يوم جديد استيقظ الجميع وكل يملاء قلبه
    شعور مختلف احدهم يشعر بلفرح واخر بالحب واخر يشعر
    بالحماس نزل الجميع الي السفره للفطار واثناء جلوسهم
    نزل ايا.د
    اياد :صباح الخير
    الجميع :صباح النور

    اياد بضيق :مبروك يابابا مبروك يا طنت ثم نظر الي
    رودينا وابتسم فلاحظه احمد ولكن افتعل عدم الانتباه
    وابتسم بمكر وقرر شئ في داخله وبعد انتهاء الفطار

    رودينا : انا رايحه الشركه يا ماما عايزه حاجه
    سناء : لا يحببتي عايزاكو كويسين خلي بالكو علي بعض
    ديما : بمرح متقلقيش يا ماما بناتك رجاله

    احمد : استنو يا بنات اياد مهمتك كل يوم هيا تاخد
    رودينا وتجيبها معاك وانت يا معتز تاخد ديما وترجعها
    رودينا : مفيش داعي يا عمي احنا هنركب تاكسي

    احمد :كلامي خلص ومش بحب اكرر كلامي مرتين
    اياد : بضيق اتفضلي
    رودينا : وقد شعرت بضيقه خلاص انا هركب مع استاذ
    جاسر

    جاسر بابتسامه :اظن احنا بقينا اخوات مفيش داعي لاستاذ
    خلاص قولي جاسر بس
    ابتسمت رودينا فبانت غمازتيها اوك جاسر.
    سحر اياد من جمال ابتسامتها وغمازتيها وشعر بالغضب
    لكلامها وابتسامها لجاسر فقال

    اياد : اظن سمعتي كلام بابا وقالك. مبيحبش يكرر كلامه
    اتفضلي ذهبت رودينا امامه تشعر بالضيق من هذا المغرور

    اما معتز فكان في غاية السعاده لان اميرته ستركب معه
    وتجلس بجانبه كل يوم وستكون مسئوليته
    *****************************************
    اظن الفصل طويل ومتظبت اهوا عشان محدش يزعل )
    بس عايزه اعرف مين الضغت علي عليها ومين


    الفصل السادس من هنا

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .