-->

رواية حب لا ينتهي البارت الثاني 2 بقلم بوسي يوسف

 رواية حب لا ينتهي البارت الثاني 2 بقلم بوسي يوسف

     

     رواية حب لا ينتهي البارت الثاني 2 بقلم بوسي يوسف


    البارت الثاني
    من رواية حب لا ينتهي 💝
    بقلمي بوسي يوسف
    في يوم جديد علي ابطالنا استيقظت رودينا في الصباح
    الباكر وادت فرضها ثم قراءت وردها واتصلت علي جودي

    لتحضر وتتناول معهم الافطار ويذهبوا مع الي الشركه
    كانو يجلسون علي الطاوله فجاءت ديما وقالت بمرح
    ديما. :صباح الخير يا بشر

    الجميع:صباح النور
    جودي صباح الروقان عليكي يا موزه ايه يا بنتي مش

    عارفين نشوفك
    ديما :معلش بقه انتي عارفه الامتحنات علي العموم
    هانت خلاص اخر يوم بكرا قوليلي ياجوجو اخبار عم

    علي وطنت امنيه ايه وحشني والله
    جودي :كويسين يا روحي لسا كانت ماما بتسألني

    عليكي وبابا ده اللي صعبان عليا
    رودينا بقلق :ليه مالو عم علي تعبان ولا ايه

    جودي ;لا الحمد الله مش تعبان بس هيطلع علي المعاش
    كلها شهر خلاص ودخ مأثر فيه جامد انتي عارفه بابا

    مش بيحب قاعده البيت
    رودينا:معلش يا جوجو مع الوقت هيتعود

    ديما :ان شاءالله خير وبعدين انا كمان عايزه اشتغل

    معاكو انا مليش دعوه
    جودي :هههههههه انتي محسساني ان الشركه بتاعت

    ابويا علي العموم يا ستي هاتي انتي بس درجات عاليا
    وهخالي بالا يقترح عليهم انو يدربك. قبل ما يقعد

    ونشوف يارب يا مسهل
    ديما :بثقه يا بنتي انتي عارفاني عمري جبت غير الدرجه
    النهاءيه وكل سنه بطلع الاولي علي الكليه وانشاءالله

    السنه دي هتبقه زي اخوتها
    سناء:ربنا ينجاحكو يا ولاد ويحققلكه كل الي بتتمنوه

    رودينا :يالا يا جماعه علشان منتأخرش علي الشعل
    جودي :صحيح يا رودينا اعملي حسا بك اننا هنروح

    للمحامي انهارده ثم غمزت لسناء
    رودي :محامي ايه ده يا بنتي وليه

    جودي :ايه رودي انتي نسيتي علشان القضيه بتاعت
    الورث بتاعكه

    سناء:اه يا رودي يا حببتي ربنا يسعدك يا بنتي ده
    مال ابوكي يا حببتي الله يرحمه وحقه وحقك انتي

    واختك
    رودي بتفهم :حاضر يا ماما لما أجي من الشغل هاخدك
    ونروح
    سناء: ماشي يا حبتي ربنا يسعدك يا رب وافرح بيكي

    انتي واختك
    ******************************************
    في شركة الدمنهوري بالتحديد في مكتب جاسر كانت
    تجلس جودي علي مكتب السكرتاريه الخاص بجاسر

    لان السكرتيره السابقه تركت الشغل بعد ان اطلعت
    جودي علي جميع المعلومات والمهمات الخاصه بالوظيفه

    فهي سوف تتزوج قريبا قلقت جودي جدا من تعاملها
    مع هذا المغرور كما اسمته هي وبعد مرور بعض الوقت

    علي عملها علي الكمبيوتر فاجئه انقطع النور فكانت اكثر
    ما تخافه جودي هوا الظلام فشهقت خوفا وظلت تتنفس

    بهلع في هذه الاثناء كان يجلس جاسر في مكتبه منهمك
    بأوراق احدا الصفقات فاظلم المكتب فاستغرب من

    انتطفاء النور لانه حتي لو قطع النور يوجد مولدات

    حديثه في المخزن تعمل عند انقطاع التيار الكهربائي
    فخرج من مكتبه ليرا ما المشكله في ذات الوقت

    كانت جودي تريد الدخول اليه لخوفها من الجلوس
    لوحدها ففتح جاسر باب مكتبه وفي نفس الوقت كانت

    جودي تحاول فتح الباب وهي تتحسس طريقها فاصتدما
    ببعض فصرخت جودي هلعا واغشي عليها فالتقطها جاسر

    قبل ان تقع فكانت في احضانه وفجئه اشتغلت المولدات
    فنظر جاسر لهذه القابعه بين يديه هذه التي تظاهرت

    بالقوه البارحه وها هي. الان خاءفه من الظلام فهز
    راءسه علي سخافت هذه الفتاه وحملها الي داخل مكتبه

    ووضعها علي اريكه جلديه كبيره في مكتبه وظل
    ينظر الي هذا الملاك القابع امامه وكانت خصله من شعرها
    القصير الحريري متمرده خارج حجابها فشر في ملامحها

    الجذابه ثم وضع يده علي وجهها حتي يجعلها تفيق
    فشعر كأنما لمس كهرباء فابتعد عنها بسرعه وابتلع

    لعابه ونهر نفسه علي ما فكر به ثم وجدها تفتح عينيها

    وتنظر حولها باستغراب وعندما تذكرت اين هي انتفضت
    واقفه تنظر له باستغراب وخجل وعندما فهم جاسر ما

    كانت تفكر اردف موضحا اغمي عليكي وجبتك هنا

    علشان افوقك ثم اكمل بسخريه وبعدين كل ده علشان
    النور قطع للدرجه دي بتخافي من الضلمه

    ردت جودي :حصلتلي حادثه وانا صغيره وبقه عندي
    فوبيا من الضلمه وبعدي شكرا واسفه اني ازعجت
    حضرتك بعد اذنك وتركته لتذهب

    جاسر :بصوت غاضب انا ما اذنتش ليكي بالخروج
    ثم تناول المسافه بينهم في خطوتين واقترب منها وقال

    لها. بصوت يبدو كفحيح الافعه ومن ضمن الحجات
    اللي مبحبهاش اني حد يسبني ويمشي من غير ما اديله

    اذني ثم تركها وذهب المكتبه وجلس وقال دلوقتي تقدري
    تخرجي وابعتيلي قهوه مظبوته

    ******************************************
    اما في مكتب رودينا كانت تجلس ترسم تصميم

    طلبه منها معتز. هي وبعض المصممين الاخرين ليختار من بينهم احسن تصميم للمشروع الجديد للمشفي الذي طلبه

    منه
    اياد واعطاه مهله اسبوع معاد نهائي الي ان يحضر الي
    البلد ليبداء الشغل في المشروع وبعد مرور بعض الوقت

    انتها الدوام وذهبت رودينا الي جودي ليذهبه الي البيت

    معا رودينا :ها خلصتي يا جوجو
    جودي بانزعاج :ايوه خلصت يالا بينا ثواني هدخل

    ابلغ بشمهندي جاسر اني ماشيه وبعد ان ابلغته ذهبا معا
    الي البيت وعندما وصلا اتصلت رودينا علي امها حتي
    تنزل ليذهبه الي المحامي

    رودي :ايوه يا ماما انا وقفه تحت يالا يا حببتي علشان
    منأخرش علي ميعادا
    سناء:طب اطلعي اتغدي الاول يا حببتي

    رودي :لا يا ماما احنا اتغدينا في استراحة الشركه
    يالا بس بسرعه
    سناء:حاضر يا حببتي انا نزله اهو واغلقت الخط

    رودينا. ها ياجوجو هتيجي معانا

    جودي :لا يا رودي سمحيني بس تعبانه وعايزه ارتاح
    انا كتبتلك العنوان علشان لو نسيتيه وهطلع انا بقه
    اوك
    رودينا :ماشي ياروحي براحتك اهي ماما جت يالا سلام

    سناء :يالا يا حببتي هيا جوحو مش جايه معانا
    فأشارت لها رودينا بمعني لاوذهبو ------------

    *********************************************
    نذهب الي حي راقي حيث يوجد مكتب اكبرمحامي في الاسكندريه نذهب الي الدور الاول حيث يوجد هذا المكتب

    الراءع فهو ذات تصميم هندسي جذاب وراقي يبدو كأنه
    في احد الدول الغربيه كان يجلس احمد الدمنهوري خلف

    مكتبه دخلت السكرتيره لتبلغه بوصول زبائن بانتظاره
    احمد :ماشي دخليهم

    دخلت رودينا وسنا ء وكانت المفجأه --------------

    (اقسم بالله مش لو خفت انا لو اتشليت 😂😂😂عمره

    ما هيشلني ويفوقني بحنيه كده ايه ده هوا في

    كده عاااااااااااااا والله انا اتضحك عليا واتخميت


    البارت الثاني من هنا

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .