-->

رواية اخويا وزوجتي الفصل التاسع 9 بقلم دودا حودا

رواية اخويا وزوجتي الفصل التاسع 9  بقلم دودا حودا

      

    رواية اخويا وزوجتي الفصل التاسع 9  بقلم دودا حودا 


    طارق :مريم  لامريم حقك اسمعي بس والنبي 

    مريم:انا بحبك لدرجه اني هطلق من غير ما اقول لحد سبب الطلاق انا بحبك اوي لدرجه ان هخلي جرحي في قلبي من غير ما اتكلم انا بحبك لدرجه كنت عارفه أن يوم ما لقيت الروب هنا كانت موجوده في شقتي ونايمه علي سريري وفي حضن جوزي وسكت علشان بحبك انا عارفه أن اشرقت شافت حاجه بينك وبينها بس مش عايزه تتكلم بس لحد كده وكفايه لان قولت هي اللي بتجري وراك بس بعد اللي سمعته لا انت اللي عايزها لااااا كده كتير.

     

    طارق :انا سبتك تتكلمي براحتك بس اقسم بالله العلي العظيم ما حصل اللي قولتي عليه ده هي فعلا نزلت الشقه هنا بس اقسم بالله ما شافت حتي اوضتك ولا حصل بيني وبينها حاجه هي شيطان كبير وحيات اغلي شي عندي وهو مريم اللي مليش غيرها انا كنت فوق لأن عايز جوزها يعرف حقيقتها والله العظيم هي دي الحقيقه انا غلط واتعلقت بيها بس والله ما حصل بيني وبينها حاجه  وحيات ربنا ما حصل سامحني يا مريم حقك عليا كان لازم اقولك متفقين علي اي انا ومصطفي وشروق والله انا غلطان .


    مريم :طيب سبني اروح لامي يومين 

    طارق : لا هنزل انا عند امي لو مش عايزه تشوفي وشي بس انتي بلاش تسيبي بيتك 

    مريم : انا نفسيا تعبانه وتاني حاجه علشان تقدروا تكلموا اللي بتعملوا لان حتي لو تمثيل مس هقدر اشوف كده ثانيا هي بعتت ليا التسجيل يبقي لازم تعرف ان انا سبت البيت مش معقول وحده تعرف أن جوزها طلع لسلفتها وهي تقعد عادي.

     

    طارق :طيب انتي مصدقني صح 

    مريم:بحاول والله علشان افضل احبك 

    طارق :ياريت تصدقني انا والله بقول الحقيقه 

    مريم:ماشي انا رايحه لامي ونزلت تحت كانت دعاء قاعده 

    دعاء :رايحه فين يا مريم 

    مريم:ماما أنا رايحه عندنا يومين 

    الام:وده ليه 

    مريم: ماما تعبانه واتصلت قالت تعالي اقعدي عندي يومين 

    دعاء : تعبانه لا ازاي هاتي تلفوني يا ماما اكلمها نطمن عليها 

    مريم :لا شكرا وفري اتصالك لأنها مش هترد عليكي .


    دعاء :ليه يا مريم ده انا متصله اعمل الواجب ولا اقولك روحي معاها يا ماما اطمني علي مامتها 

    الام:خليكي في حالك تحبي اجي معاكي يا مريم 

    مريم :انا عارفه انك تعبانه لا ماما هطمنك لما اروح 

    الام:معاكي فلوس 

    مريم :اه يا ماما معايا سلام 

    الام :مع السلامه يا بنتي 

    ونزل طارق 

    الام:انتي ازاي متروحش مع مراتك.

     

    طارق :شويه وهبقي اروح يا امي 

    دعاء :الف سلامه علي مامت مريم يا طارق 

    طارق :الله يسلمك امال فين اشرقت 

    الام :ها خرجت وجايه اهي شروق كمان جت 

    مصطفي :مساء الخير  

    الام:اي ده انتو جاين مع بعض 

    شروق :لقيته واقف تحت عاملين اي دي هنا ليه اشرقت فين 

    الام :خرجت واسكتي بقي نزلت علشان محمد عايز يكلمني 

    طارق :قومي اعملي شاي يا اشرقت 

    دعاء :لا خليها انا هعمل 

    مصطفي :ممكن قهوه معاكي .


    دعاء :عيني بس كده 

    شروق : كتك الاقرف يا امي لو اشرقت جت هتبقي ليله سوداء 

    الام: علشان محمد اللي في الغربه دي والنبي اسكتوا بقي 

    طارق : هجيب مياه عطشان 

    ودخل المطبخ 

    دعاء :اي جاي تاخد حقك 

    طارق :لا كده كده كانت دعاء هتطلق وانتي كمان لازم تطلقي علشان هجوزك يا دعاء 

    دعاء : هههههههههههه تتجوزني احلم علي قدك كان زمان دلوقتي مينفعش انت لو اتجوزتني هيبقي علشان تاخد حقك من اللي عملته .


    طارق :ارحمني بقي انا مش بقيت اعرف اعيش من غيرك والله 

    دعاء : طيب بعد اذنك بقي وخرجت 

    وفي المستشفي 

    احمد :اشرقت بجد انتي هنا 

    اشرقت :عامل اي يا احمد 

    احمد بعياط :والله العظيم مدمر من غيرك 

    اشرقت :, انت وجعت قلبي اوي 

    احمد :والله مستعد اعمل اي شئ علشان ترجعي ليا تاني 

    اشرقت : اعمل اي في قلبي بحبك 

    احمد :اقسم بالله كانت غلطه وعمرها ما هتتكرر تاني 

    اشرقت : قوم انت بس وربنا يعديها علي خير.

     

    احمد :حبيبتي انتي بنت ناس وبنت اصول والله 

    اشرقت :,حبيبي يا احمد وخرج من المستشفي وراحت البيت 

    اشرقت :مساء الخير 

    دعاء :,نعم ده ازاي يجي هنا 

    الام :وانتي مالك اطلعي شقتك لو مش عجبك 

    دعاء :شقه مين انا رايحه عند اهلي ولينا كلام تاني 

    ومشيت وأحمد اتكلم بصوت واطي موتك علي ايدي يا دعاء 

    دعاء طلعت مخنوقه واتصلت بمحمد 

    دعاء :, الو ايوه شوفت اللي حصل 

    محمد : خير في اي 

    دعاء :جوز اختك رجع ليها 

    محمد :جوز اختي مين 

    دعاء :احمد مين يعني .


    محمد :خليكي في شقتك واوعي تنزلي تحت 

    دعاء :انا عايزه مريثنا يا محمد مش عجبني أن اخد المصروف من  اخوك 

    محمد:وانا مش هخسر اخواتي علشان خاطرك 

    دعاء :انا مقولتش كده بس حرام اخواتك اللي يبقوا متحكمين فينا 

    محمد :الموضوع انتهي وبلاش تدخلي نفسك بيني وبين اخواتي 

    دعاء :برحتك بس انا مش هاخد المصروف من اخوك تاني انت ليك ورث زيك زيه

    محمد : لما ارجع من السفر نبقي نشوف الموضوع ده انا مش ناقص نكد سلام

    دعاء :انا هعرف اخد حقي ازاي لو حصلت اني أطلق منك واتجوز اخوك 

    وبعدها الباب خبط فتحت الباب وعدا يومين .



    اشرقت :مش ملاحظه يا شروق ألبومه مش ليها صوت 

    شروق :اه صحيح اكيد بتفكر في مصيبه 

    الام:هطلع اشوفها لتكون تعبانه 

    اشرقت :اقعدي يا ماما تطلعي فين 

    الام :, عالشان خاطر اخوكي يا بنتي وطلعت الام وفضلت تخبط محدش فتح فتحت بالمفتاح اللي كانت عامله عليه نسخه لقت دعاء ميته وريحتها وحشه اوي 

    يا تري مين اللي قتلها ؟


    الفصل العاشر والاخير من هنا

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .