-->

رواية اخويا وزوجتي الفصل الثامن 8 بقلم دودا حودا

رواية اخويا وزوجتي الفصل الثامن 8 بقلم دودا حودا

     

    رواية اخويا وزوجتي الفصل الثامن 8 بقلم دودا حودا 


    عاء :وأخو احمد هيعوز مني اي 


    مصطفي:طيب ليه طريقه الكلام دي والله عايزك في خير 


    دعاء :تقدر تقول في التلفون 


    مصطفي :ياريت كان ينفع عالعموم رقمي معاكي ومصلحتك أن شروق متعرفش حاجه 


    دعاء :شكرا سلام مش عايزه حاجه 


    مصطفي :اه يابت الكلب وراح عند شروق في بيت ماماتها 


    الام:مصطفي تعالي يا حبيبي شروق في السوق 


    مصطفي :ازيك يا ماما طيب ينفع دي قالت ليا عايزه حاجه قولت اجي اجبها تروح نازله 


    الام:عقبال ما اعمل ليك كوبيا شاي تكون جت 


    مصطفي :طيب ينفع اشوف اشرقت 


    الام :اه يا حبيبي تعالي ادخل وانا هروح اقولها ودخل قعد وبعت رساله ل دعاء انا جيت تحت لو حباه نتكلم ابقي انزلي كمان نص ساعه علشان محدش ياخد باله 


    اشرقت :ازيك يا مصطفي


    مصطفي :تمام الحمد لله ممكن اتكلم معاكي شويه 


    اشرقت :اتفضل 


    مصطفي :احمد غلطان ويستاهل قطع رقبته بس هو ندم والله 


    اشرقت : اخوك كسرني 


    مصطفي : عارف بس ندم والله علي اللي حصل وربنا بيغفر احنا مش هنغفر 


    اشرقت :غصب عني والله مش بمزاجي 


    مصطفي :بوصي ادي لنفسك فرصه تانيه  واديلو فرصه تسمعي عالفكره أحمد في المستشفي 


    اشرقت :اي مستشفي اي 


    امصطفي :احمد تعب امبارح وراح المستشفي 


    اشرقت :استني هلبس واجي معاك 


    مصطفي :يبقي احسن لو روحتي لوحدك 


    اشرقت :ماشي انا هقوم اللبس وقامت لبست 


    الام :رايحه فين 


    اشرقت :رايحه المستشفي يا امي احمد تعبان 


    مصطفي :سبيها والنبي يا امي ربنا يهدي الحال 


    الام :مش مصدقه أن احمد يعمل كده 


    مصطفي :كل شي هيتحل والله ربنا يهدي الحال 


    الام:الشاي يا حبيبي 


    مصطفي :لا انا هروح اجيب حاجه واجي عالطول 


    الام :طيب يا حبيبي وراح طلع عند دعاء الشقه 


    مصطفي :اي منزلتيش ليه 


    دعاء ::يخربيتك انت اي اللي جابك هنا بقولك اي هصوت والم الناس 


    مصطفي فتح باب الشقه :يالله صوتي 


    دعاء :قفلت الباب انت عايز اي 


    مصطفي :اي هو انا مش زي احمد ولا اي هو احسن مني في اي 


    دعاء :ااااه دي لعبه بقي جاي تلعبها عليا 


    مصطفي :والله ابدا وهعمل كده ليه بجد انا معجب بيكي من زمان وبصراحه زعلت اوي لما عرفت انك روحتي قولتي لأحمد اني بحبك 


    دعاء :بقولك اي انت عبيط مين اللي راحت قالت لاحمد كده 


    مصطفي :, ياستي هو اللي قالك زي ما انا بقولك دلوقتي اهو بحبك 


    دعاء :تبقي عبيط لو فاكر اني ممكن اصدقك انا وحده حره بحب جوزي والباب خبط يخربيتك اعمل اي دلوقتي 


    مصطفي :عادي قولي اني جاي اقولك بحبك 


    دعاء :احنا هنهزر امشي استخبي يلا وفتحت الباب كان طارق 


    دعاء :طارق خير في حاجه 


    طارق :اي مس هدخل 


    دعاء :جوزي مش موجود لو في حاجه قولي وانزل عند حماتي 


    طارق :وده من أمتي 


    دعاء :, هو اي اللي من أمتي ما تاخد بالك من كلامك ومسكت الفون وفضلت تلعب فيه 


    طارق :انا بكلمك فيه اي مالك 


    دعاء :, عايز اي يا طارق انجز 


    طارق :بحبك يا دعاء في اي 


    دعاء :, يخربيت دي اسطوانه عايزين مني اي 


    طارق :, مش فاهم كلامك 


    دعاء :انا وحده بحب جوزي ولو فكرت تطلع هنا تاني اقسم بالله لقول لمراتك 


    طارق :واللي بينا 


    دعاء : بينا اي يا راجل يا وسخ هو علشان طلقت اختك من جوزها تقول بينا اطلع برا يلا 


    طارق :لا فيكي حاجه غريبه 


    دعاء :ثانيه كمان وهتصل بمراتك تطلع تخدك من هنا 


    طارق :ماشي يا دعاء بس خليكي فكرها 


    وراحت تشوف مصطفي 


    مصطفي:هو فيه اي 


    دعاء :اطلع برا انت كمان يلا من هنا وخرج مصطفي وراحت مسكت الفون وكانت بتسجل ل طارق وبعتت التسجيل لمريم 


    دعاء :لمي جوزك بقي شويه ارحموني بلاقرف 


    طارق نزل 


    مريم:كنت فين 


    طارق :كنت عند امي 


    مريم :طلقني 


    طارق :نعم مش فاهم 


    مريم:خد اسمع ده عقبال ما الم هدومي وخد الموبيل وسمع التسجيل بابت الكلب يا دعاء اقسم بالله موتك علي ايدي 


    الفصل التاسع من هنا

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .