-->

رواية ولي العهد الفصل السادس 6 بقلم نورهان نصار

 رواية ولي العهد الفصل السادس 6 بقلم نورهان نصار

     رواية ولي العهد الفصل السادس 6 بقلم نورهان نصار 

     الفصل السادس:

    كانت فريده قاعده في بيتهم..بتتفرج علي فرحهم و علي وشها ابتسامه حنين..و بدأت دمعه تنزل من عينيها..و من وراها شلال دموع….
    خرجت مروه تجري من المطبخ لما سمعت صوت بنتها بتعيط..و جرت عليها طفت التليفزيون و حضنتها..
    مروه بخوف:مالك ي حبيبتي اهدي كده…
    فريده ببكاء: يحي هيسيبني ي ماما…
    مروه بحزن:اهدي بس يسيبك فين..يحي لسه معاكي…
    فريده خرجت من حضنها و بقهر:هيسيبني..و انا اللي غلطانه..انا اللي ضيعته بغبائي..انا اللي ضيعته…
    و بدأت تنهار:انا اللي ضيعته…انا اللي ضيعته…
    مروه شدتها لحضنها و بقت تحاول تهدي فيها…
    بس فريده مكانتش بتهدي..ف قامت تجري بسرعه علي التليفون تتصل ب يحي…
    مروه بسرعه:يحي..الحقني فريده منهاره هنا تعالي بسرعه…
    يحي كان فعلا ف طريقه للبيت و بخضه:حاضر حاضر..دقيقه و اكون عندكم…
    و قفل و سرع بالعربيه…و فعلا بعد دقيقه كان وصل..و نزل بسرعه يجري من عربيته..و فتح الباب و دخل بسرعه…
    يحي:فررريده…و راح ع المكان اللي هما فيه…و كانت فريده نايمه ع الكنبه ف ركن صغير و بتعيط..و امها بتحاول تسكتها…يحي جري عليها و شدها لحضنه…
    و بخضه:فيه ايه ي طنت…
    مروه بتعيط:كانت بتشوف فرحكم و كانت قاعده هاديه و مره واحده بدأت تعيط و تصرخ بأنها ضيعتك..و فجاءه نامت كده و مش عارفه افرد جسمها…
    يحي قام و هو شايل فريده..و طلع بيها علي اوضتهم..و دخل ع الحمام الخاص بيهم..و حطها في البانيو و شغل عليها المايه…و خرج يجيبلها فوط عشان لما تخرج…و مروه كانت بتطلع لها هدوم…
    و فضل سايبها تحت المايه عشر دقايق و فريده لسه بتعيط..و هو واقف جمبها…و مروه قاعده ع السرير و بتعيط…و قفل يحي المايه…و لف فريده بالفوط و لف شعرها و شالها و حطها ع السرير…و بدأت مروه تغير لها هدومها…و فريده هديت جدا بس دموعها لسه بتنزل بهدوء…
    يحي كان قاعد وهي ف حضنه و بحنان:فريده انا جمبك بلاش عياط..
    مروه قعدت هي كمان:اهدي بقي يبنتي..يحي مش هيسيبك…
    فريده بخفوت:ضيعتك بغبائي..ضيعتك بغبائي…
    يحي بصلها:عمري ما اضيع منك..من فضلك اهدي عشان غلط عليكي كده…

    ……………………………………………………

    أنور:اهدي بقي ي مروه انتي كمان..يحي معاها…
    مروه بصدمه:نفسي اعرف جايب البرود ده كله منين..
    أنور اتنهد:مش برود و الله ي حبيبتي..بس هي مع جوزها اللي هو حبيبها..يعني اكتر حد هيعرف يتصرف معاها ف الجو ده..
    مروه بحزن:عندك حق..يارب تكون هديت…

    ………………………………………………………….

    *فلاش باك*

    يحي شال أمه و طلع يجري بيها علي عربيته و طار بيها ع المستشفي..و الكل طلع وراه..و هناك عرف أن جالها هبوط ف ضغط الدم..
    يحي بيبوس ايديها:حرام عليكي ي ماما تخضيني عليكي كده.
    إسعاد بتعيط:و انت حارق قلبي عليك بقالك ٣ سنين..بموت كل مره لما مراتك بتسقط و بشوف كسرتك…شوف حالك يبني..لما تكبر و ميكونش عندك عيل سند ليك..ضهرك هيكون مكسور…
    يحي:يا ماما فريده مفيهاش عيب و لا انا..ده كله أمر الله…
    إسعاد بجمود:انا قولتلك اللي عندي يا يحي..يا تتجوز يا ملكش ام..و ربنا ياخدني يبني عشان ترتاح…

    *باك*

    كان يحي مازال قاعد علي السرير و فريده نايمه ف حضنه…و بيفكر ف كلام والدته….و بيلعن الظروف اللي حطته ف الاختيار ده..بين امه و حب عمره..و استسلم يحي لنومه اهو يهرب شويه من الواقع..

    …………………………………………………………

    فاق علي صوت خبط الباب..و صوت عالي تحت..ف نزل بسرعه عشان فريده متصحاش…و فتح الباب..
    يحي بحده:فيه ايه؟!
    الحارس:يبشاا الراجل ده عاوز يقابل حضرتك و عمال يقول كلام غريب..
    يحي بجديه:انت مين؟!
    الشيخ مسعد بابتسامه:اللي جاي ينجدك من البلوه اللي انت فيها!!!

    …………………………………………………………….

    يحي استغرب كلام مسعد ف مشي الحرس…و قعد بيه بره ف الجنينه….
    يحي بجديه:انت مين..و عارف لو كنت جاي تقول اي هبل اقسم بالله….
    الشيخ مسعد قاطعه:امك إسعاد.
    يحي سكت و استغرب..
    الشيخ مسعد:و خالتك دولت….
    يحي باستغراب:مالهم!
    الشيخ مسعد:كلموني من اقل من شهر عشان اعملهم سحر ليك انت و مراتك..و أبطل السحر اللي معمولك…
    يحي بحده:انت جاي تأكل بعقلي حلاوه!!
    الشيخ مسعد طلع جهاز تسجيل صغير و شغله…و سمع يحي كل كلام امه و خالته…و بقي قاعد مصدوم و مش قادر يستوعب…
    يحي بهدوء:عاوز ايه!
    الشيخ مسعد بطريقه مريبه:مش عاوز حاجه..بس لما طلبوا مني كده و قالوا أن مراتك عملتلك سحر..لقيت أن مفيش سحر معمولك أو حاجه..و كمان اديك شوفت اللي هما طالبينه…
    يحي فهم أن مسعد عاوز فلوس….بس مقدرش يسيب مسعد و يطلع يجيب دفتر الشيكات بتاعه..يمكن يعمل حاجه ف وقت غيابه..
    يحي افتكر بالصدفه ان تليفونه ف جيبه..ف طلعه…و اتصل علي حد من الحرس..و جه الحارس فعلا..
    يحي بجديه:خليك هنا و انا دقيقه و راجع…
    و طلع بسرعه جاب دفتر الشيكات و كتب فيه مبلغ ٢٠ الف جنيه….و نزل….و اداه لمسعد…
    الشيخ مسعد:امك و خالتك هيطلبوني علي بكره..و هعرفك ايه حصل..سلام عليكم…و ساب التسجيل

    يحي فضل واقف مكانه شويه يستوعب اللي مسعد قاله..و اخد جهاز التسجيل و خفاه….

    الفصل السابع من هنا

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .