-->

رواية قصة شتاء الخامس 5 بقلم نهلة زغلول

رواية قصة شتاء الخامس 5 بقلم نهلة زغلول

    رواية قصة شتاء الخامس 5 بقلم نهلة زغلول 


    صة شتاء،⁦
    ❤️
    ⁩ الفصل الخامس

    صفاء معناها بتحبي ياست ياسمين والقمر ده كمان لقت موبايلها اخر مكالمة مكتوب اسر خدت رقمه وسجلتوا سمعت صوت خطواتها رمت الاسكتش تحت السريروالموبايل علي الكومدينو
    صفاء طيب انا حسيبك بقي عشان اريح عشان تعبانه اوي
    ياسمين تمام ياصفاء
    "''''''"''
    خرجت صفاء من الغرفه اتجهت الي غرفة والدتها
    سامية حبيبتي مش حترتاحي بقي انتي جايه من السفر
    صفاء في موضوع اهم ياسمين
    ساميه موضوع مهم للغبيه دي امتي بتهزري
    صفاء اسمعيني بس ياسمين بتحب واحد ماليه الاسكتش كله برسوماته ودي عيله غبيه ممكن يضحك عليها وياخذ منها اللي وراها وكمان انتي نسيتي ادهم حيدفعلك اد ايه عشان تكملي الجوازه
    ساميه قفلت الباب هششش كان واعدني انه حيدخلني شريك معاه بالنسبة اللي يحددها كله عشان ياسمين الغبيه دي ومن الواد ده
    صفاء اسمه اسر مكلماه علي الموبايل بس واد ايه قمر شبه الموديل اللي علي المجلات
    ساميه ولما هو في كل المواصفات دي حيبص لياسمين ليه
    صفاء متنسيش انها جميله بصراحه حتي انها اجمل مني كمان طويله جسمها جميل شعرها بلونه الدهبي لون بشرتها الابيض ملفت اوي لون عينيها االزرقا انا كنت بحقد عليها ومازلت علي جمالها بس هي غبيه بطيبتها وساذاجتها
    ساميه وحتعملي ايه
    صفاء ناويه اسر ميفلتش من ايدي ابدا
    ساميه ولو عرفت
    صفاء حنغلطها انها عرفت واحد غريب حتيجي هي تعتذر زي كل مره وتقول انا اسفه
    ساميه بضحك انتي مصيبه
    """"''""""
    عند اسر
    اسر افتكر تفاصيل وجها الجميل
    علاء روحت فين
    اسر بضحك عندها مش قادر انساها غصب عني شكلي كده حبتها هي طيبه اوي وبتحبني اوي خايف إاقصر معاها تنجرح وهي رقيقه اوي نفسها تفرح مش اكتر
    علاء بفرحه انت تستاهل كل خير وهي كمان اوعي تسيبها انت حكيتلي ظروفها مع مرات ابوها دي اكيد محتاجه حد يقف جنبها ومفتقد الحنان والحب والامان لما تبقي غريب في بيتك وحد بيتحكم فيك هي دي المشكله اما تبقي أعد مقيد كانك مسجون بظبط بس فحته نضيفة ومكان نضيف بس حيفيد بايه المكان والقلب موجوع
    اسر عندق حق هي تعبت كتير اوي
    علاء رايح فين
    اسر حنزل عشان افتح المكتبه
    علاء خدني معاك عشان الشغل اهو ننزل مع بعض
    اسر ماشي حساتناك علي ماتلبس صحيح عامل ايه مع مهندسة الديكور الجديدة
    علاء بضحك مها دي مجنونه
    اسر ايه نظامك معاها
    علاء نظام ايه مش فاهم
    اسر انت حتعملهم عليا شفت لما جت سيرتها عملت ايه
    علاء هي بس غبية شوية بتعد تضحك وتهزر مع العمال و
    اسر وايه بتغير
    علاء خلاص بقي يااسر
    اسر لا مش خلاص في ايه
    علاء هي أصلها في مهندس ديكور زميلنا معجب بيها ومن نفس مستواها
    وقف اسر عند الكلمة دي وافتكر حكايته مع ياسمين أن نفس المشكلة ونفس المستوي
    اسر اه وبعدين
    علاء خايف افاتحها وبعدين هي اصلا بترخم عليا اوي فأنا فهمت أنها مش طيقاني شكلها معجبة بيه هو
    اسر وانت بقي فهمت كده وسكت
    علاء أيوة يعني حعمل ايه
    اسر حاول تاني المهم ده ميتعبش واشار علي قلبه بقي انت بت توقعك كده ده انت كده مجنن بنات الشارع كله
    علاء والله منا عارف اهو كل ده راح لما شوفتها خايف تحرجني بقولك ايه فين الجاكيت الزيتي عايز انزل بيه تحس أنه ابن ناس الجاكيت ده
    اسر عند ياسمين
    علاء والبني
    اسر عند ياسمين
    علاء ليه هي ياسمين اتحولت لراجل ولا ايه
    اسر بعد الشر عنها
    علاء بضحك اهي البت مها عاملة شبه الصبيان اوي اخوك اللي حب كل الجميلات الكلية والشارع كله حب دي دي ارجل مني عليها واحد ابشمهندس واعد يضحك
    اسر لو قلتلك أنها حتتغير عشانك
    علاء بضحك اتمني بس هي تبصلي الاول
    اسر ليه هو انت فيك ايه يترفد انت راجل وسيم مهندس ديكور اعتمدت علي نفسك ومحدش كاسر عينك بحاجة
    علاء ياعم حنيجي ايه جنبك ده انت بتنزل ريحة البرفان بتاعك بتدوخ نص بنات الشارع
    اسر بضحك طيب يلا عشان منتاخرش

    """"""""""'
    نزل اسر وعلاء واتجهوا الي الشارع قابلتهم هناء بنت خالتهم
    هناء ازيك يااسر ازيك يا علاء
    علاء تمام حسبقك انا ها
    اسر طيب مالك ياهناء في حاجة
    هناء وهي تحت تأثير هذا الوسيم
    اسر وكأنه فهمها في حاجة
    هناء ابدا ولاحاجة امال فين خالتي
    اسر بتشتري حاجات
    هناء طيب حجيلكم وقت تاني
    اسر طيب وزفر بقوة واتجه الي المكتبة

    ""'''''''''''''
    ياسمين اتصلت بأسر رد بلهفة
    اسر أيوة ياياسمين
    ياسمين وحشتني انا حجيلك المكتبة بكرة
    اسر تمام انتي عاملة ايه
    ياسمين انا تمام بس انت واحشني اوي
    اسر وانتي كمان
    ياسمين فطرت
    اسر لا لسة انتي فطرتي
    ياسمين مليش نفس

    في نفس الوقت كانت واقفة صفاء ورا الباب

    "'''''''''''''''''''
    في صباح اليوم التالي
    اتجهت ياسمين الي المكتبة دخلت بلهفة
    ياسمين وحشتني وحضنته
    اسر حضنها بقوة وحشتيني اوي تعالي اعدي
    ياسمين بضحك وهي بتهرب من نظرات عيونه انت جبت حاجات جديدة في المكتبة
    اسر قام وراها أيوة ومسكها من وجهها وحشتيني وهوبيبص علي وجهها وبيتامل جمالها واقترب منها بحبك وقبلها قبلة طويلة ومسك وجهها كنتي وحشاني اوي
    ياسمين وهي بتلتقط أنفاسها وانت كمان وحشتني اوي وادارت وجهها
    اسر بضحك انتي اتكسفتي
    ياسمين هزت راسها
    اسر انتي حبيبتي وكنتي وحشاني وحضنها
    ياسمين متسبنيش وحضنته بقوة انا بحس بالأمان معاك

    صفاء بقي كده ياست ياسمين هو ده اللي انتي بتحبي شكله ميقولش عليه أنه عنده مكتبة وفقير ابدا

    بعد شوية ياسمين انا حمشي بقي
    اسر طيب حكلمك لما توصلي
    ياسمين بفرحة ماشي ومشيت

    بعد شوية دخلت صفاء علي المكتبة
    اسر بابتسامة عايزة حاجة معينه
    صفاء تقسم أنها لم تري في وسامة هذا الرجل في حياتها يمتلك اجمل عيون زيتونية مع انف مستقيم وفم كان مرسوم للتقبيل مع لحية بسيطة تزينهم غمازات مع جسمه المنحوت الذي يستره هذا الجاكيت الجلد والبنطال الجينز تقسم أنه اجمل رجل رأته عينيها
    اسر عايزة حاجة معين


    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .