-->

رواية عشق الاسياد الجزء العشرون 20 بقلم رنا سليمان

رواية عشق الاسياد الجزء العشرون 20  بقلم رنا سليمان

    رواية عشق الاسياد الجزء العشرون 20  بقلم رنا سليمان

    الفصل العشرون
    بسم الله الرحمن الرحيم
    قدر:طيب قوليلي اتفضل ونتكلم جوا طيب
    حور:اعتقد مفيش كلام بينا بعد ال انت قولته امبارح
    قدر:طيب ندخل ونتكلم وبعد كده ابقي اعملي ال انتي عايزاه
    حور:وماله
    اتفضل
    قدر مد ايده بالورد ل حور
    حور اخدت منه الورد وراحت حطته على السفره
    قدر دخل وقفل الباب
    حور:اتفضل
    قدر قعد وحور فضلت واقفه قدامه
    حور:تحب تشرب ايه
    قدر بصاله: شكرا مش عايز اشرب حاجه
    ممكن تقعدي علشان نعرف نتكلم
    حور قعدت قدامه وحطيت رجل على رجل:خير
    قدر:حور انا عارف اني كنت قليل الذوق اوي معاكي وان كلامي دايقك اوي
    بس غصب عني
    انتي متعرفيش انا كنت بخطط للمشروع دا بقالي قد ايه
    ولما المشروع اترفض انا زعلت جدا وانتي ساعتها طلعتي قدامي وانا كنت مخنوق ساعتها ومش عارف انا بقول ايه
    انا اسف بجد يا حور ارجوكي تسامحيني
    انا بحبك بجد ومش هقدر ابعد عنك
    حور:وانا اسامحك ليه هو انا خطيبتك علشان ازعل منك ولا اعاتبك
    تالا خطيبتك هي الوحيدة ال ليها حق في كده وبس لكن انا لا
    قدر:حور
    انا بجد اسف انا من ساعه ما اتكلمنا انا وانتي امبارح وزعلتك بكلامي وانا مش عارف انام وزعلان من نفسي جدا وجاتلك علطول علشان اعتذرلك
    علشان خاطري يا حور سامحيني
    حور:وايه ال يثبتلي انك مش هتعمل ال انت عمالته دا تاني
    قدر:مستعد اعمل اي حاجه علشان خاطرك انتي لو عايزاني اسيب تالا انا مستعد
    اهم حاجه عندي انك تسامحيني
    حور رجعت بضهرها وهي لسه حاطه رجل على رجل: ماشي يا قدر
    هسامحك
    بس بشرط
    قدر ابتسم وطلع من جيبه عقد الماظ وقرب منها ووقف وراها ولبسها العقد
    قدر:انا تحت امرك في اي حاجه تطلبيها
    حور قامت من على الكرسي ومسكت العقد وبصيت عليه
    حور:عقد الماظ؟!
    حلو
    بس انا عايزه حاجه تانيه منك
    قدر:اطلبي وانا انفذ
    حور:انت بتقول انك مستعد تعمل اي حاجه علشان اسامحك
    صح
    قدر:طبعا
    حور:وانا بقي عايزه اضمن انك فعلا بتحبني
    قدر:قوليلي انتي عايزه تضمني دا ازاي وانا اعملهولك حالا
    حور:تتجوزني
    قدر بصدمه:اتجوزك؟!
    حور:ااه تتجوزني
    مش انت بتقول انك بتحبني ومستعد تعمل اي حاجه علشاني
    اثبتلي دا
    قدر:ايوه يا حبيبتي
    بس انا
    حور:بس ايه
    قربت منه:دا شرطي الوحيد اني اسامحك يا قدر
    قولت ايه
    موافق ولا لا
    قدر بصالها وفضل ساكت
    حور:سكت يعني
    قدر: ماشي يا حور انا موافق بس اهلي مينفعش يعرفوا
    لازم نتجوز في السر
    حور: في السر؟!
    انت مش لسه كنت بتقولي انك مستعد تسيب تالا علشاني
    قدر:ولسه عند كلامي
    بس المشكلة مش في كده
    المشكله في ابويا
    ممكن يرفض جوازنا
    حور:ماشي
    بس كده هيبقي في كلام تاني
    قدر:كلام ايه
    حور:تكتبلي مؤخر ٥ مليون جنيه
    قدر: ايوه يا حور بس دا مبلغ كبير اوي
    حور قربت منه ولفيت ايديها حوالين رقبته
    حور:هيغلي عليا بردو يا حبيبي
    وبعدين ما الشغل ال بينا هيكسبك اكتر من كده بكتير
    قولت ايه بقي
    قدر ابتسم: موافق يا حبيبتي
    حور ضحكت وحضنته وقدر حضنها
    حور بعدت عنه ومسكت ايده
    حور:يلا بقي روح شغلك وبليل هات المأذون والشهود وتعالي وانا هستناك
    قدر:الساعه ٨ بالدقيقة هكون عندك
    قدر باس ايديها وسابها ومشي
    قدر فتح الباب وخرج وقفل وراه
    حور فضلت باصه عليه وهي مبتسمه لحد ما خرج وقفل الباب وراه
    الابتسامه ال علي وشها بدات تختفي تدريجيا
    حور قربت من الورد وبدات تلعب بيه وبدات تتكلم
    حور بصوت عالي:اظن سمعتي بنفسك وصدقتي انه بيكدب علينا احنا الاتنين
    تالا نزلت على السلم ووشها متغرق دموع
    تالا نزلت وقفت قدام حور
    تالا:عمري ما كنت اتخيل انه يكون بيكدب عليا
    حور: علشان غبيه
    عرف يضحك عليكي امبارح ويخليكي تثقي فيه تاني
    انا كنت عارفه انه هو هيجي لحد عندي وهيعمل كده
    لان ال زي قدر يعمل اي حاجه علشان ميخسرش شغله
    علشان كده اتصلت بيكي وقولتلك تيجي علشان تسمعي كل حاجه بنفسك
    تالا مسحت وشها وبصيت ل حور
    تالا: وبعدين هنعمل ايه دلوقتي
    حور:يعني انتي هتساعديني علشان نتقم منه على ال عمله فينا
    تالا:انا مستعده اعمل اي حاجه علشان ارجع حقي منه
    حور:يبقي تروحي لحد عنده دلوقتي في الشركه وتعملي ال هقولك عليه بالظبط
    محمود بص وراه لاقي كامل باصص في تلفونه وبيقرب منهم
    محمود جرا بسرعه واستخبي ورا عربيه
    حياه مشيت براحه وقربت من كامل
    حياه:ايه دا كامل
    انت بتعمل ايه هنا
    كامل بصالها وقفل تلفونه
    كامل:خلصتي محاضرتك
    حياه:ااه
    ااه خلصت محاضرتي
    كامل:امشي قدامي
    حياه فضلت تبص حواليها
    حياه: ها
    حاضر حاضر
    كامل:مالك مش علي بعضك كده
    في ايه
    حياه:مش علي بعضي ازاي يعني من كويسه اهو
    فيا ايه يعني
    كامل:طيب امشي قدامي
    حياه: حاضر
    حياه مشيت وكامل مشي جمبها
    بعدوا شويه محمود طلع من ورا العربية ال كان واقف وراها
    محمود:ايه ال انا بعمله دا
    انا شكلي اتجننت على الاخر
    انا علشان شوفتها يوم وخرجت معها هفضل اروح وراها في كل حته
    هي ااه حلوه وكل حاجه بس مينفعش ال انا بعمله دا
    انا مش هينفع اخسر صاحبي علشانها خالص
    اكيد انا محبتهاش يعني
    وحتي لو حبيتها مش هينفع اخسر صاحبي علشانها
    حياه ماشيه جمب كامل ال كان ساكت ومش بيبصالها اصلا
    حياه وقفت مرة واحده
    كامل بصالها:وقفتي ليه
    حياه: هتفضل مبتتكلمش كده كتير
    كامل: امشي يا حياه
    لينا بيت نتكلم فيه
    حياه:لا يا كامل مش همشي
    وانت لازم تسمعني
    انا ااه غلطت لما مشيت مع صاحبك بس احنا مرتكبناش جريمه يعني
    كامل:انتي مش شايفه انك لما تمشي مع واحد غريب في الشارع أن دا مش غلط
    حياه:لا غلط
    وانا عارفه انه غلط واعترفت ب دا بس اعتذرت
    وبعدين انت عارفني كويس وعارف تربيتي واني مستحيل اعمل حاجه غلط
    كامل:انا عارف كويس و واثق من كده بس الناس متعرفش دا
    حياه:وهو الناس مالهم يا كامل
    مهو الناس شايفينا دلوقتي اهو
    هيعرفوا منين انك ابن عمي واخويا في الرضاعه
    الناس طول عمرها بتتكلم يا كامل ولو انت فضلت تسمع ليهم وتتاثر بكلمهم هتعيش حياتك كلها خايف من الناس ومن كلامهم
    علي العموم انا اسفه يا كامل
    بلاش تزعل مني ولا من صاحبك
    هو بس كان خايف عليا اني امشي لوحدي وكان عايز يوصلني
    كامل بصالها وفضل ساكت
    حياه:خلاص بقي يا كامل انا اسفه
    متزعلش بقي
    كامل ابتسم:خلاص مش زعلان
    حياه ضحكت
    كامل:يلا علشان اروحك
    وهعمل كام مشوار كده وهعدي عليكي اخرجك بليل
    حياه بفرحه:بجد
    كامل:بجد
    حياه:طيب يلا
    حياه كامل مشيوا وكامل روح حياه على البيت
    حياه فتحت باب البيت ودخلت
    حياه:مرات عمي
    انا جيت
    حياه دورت على فاطيمه في المطبخ واوضتها وملاقتهاش
    حياه:راحت فين
    حياه دخلت اوضتها لاقيت فاطيمه قاعده على السرير ماسكه الجواب ال اداته ل حياه وساكته
    فاطيمه بصيت ل حياه بعتاب وعيونها كلها دموع وفضلت ساكته
    حياه بصاتلها وبعدين بصيت في الارض
    كريم بص ل مياده:ممكن اتكلم معاكي شويه
    مياده:مفيش كلام بينا يا كريم بيه
    كل ال بينا انتهي من ٢٥ سنه
    كريم: مياده علشان خاطري اسمعيني
    انا عندي كلام كتير عايز اقولهولك
    اسمعيني علشان خاطري
    مياده:معتقدش ان في حاجه ممكن تقولها ترجع كل ال بينا وترجعلي بناتي ال كرهوني بسببك وبسبب مراتك
    كل ال بينا انتهي يوم ما شكيت فيا وطلقتني يا كريم
    كريم:اسمعني الاول يا مياده وبعدين اعملي ال انتي عايزاه
    مياده:مش قادره اسمعك ولا اقعد معاك في مكان واحد
    كريم:انا عرفت كل حاجه يا مياده
    مياده:والله
    وانت بقي مستني مني ايه بعد ما انت عرفت الحقيقة
    ارجعلك؟!
    طيب كنت طلق مراتك ال كانت السبب في كل دا وبعد كده ابقي تعالي كلمني
    كريم فضل باصص عليها وساكت
    مياده:انت لو عايزني اسامحك بجد يا كريم على شكك فيا وانك ضيعت ٢٥ سنه من عمرنا. ضيعت حبنا ب ايدك
    حاول ترجعلي بناتي
    وانا ساعتها هحاول اسامحك
    مياده سابته ومشيت
    نور بصيت على سليم بصدمه:قصدك ايه بالكلام دا يا سليم
    سليم تلفونه رن طلع التلفون و رد عليه
    سليم:الو
    طيب انا جاي حالا
    سليم قفل التلفون
    نور:رد عليا يا سليم
    سليم:هبعتلك لوكيشن مكان وهستناكي الساعه ٨ بليل وانا هقولك كل حاجه
    سليم سابها وهي مش فاهمه حاجه
    نور فضلت باصه عليه شويه وبعدين رجعت بصيت على المكتب تاني ومشيت بسرعه
    نور ركبت عربيتها ورجعت على البيت
    قدر كان قاعد على مكتبه مرجع راسه لورا وماسك القلم بيلعب بيه
    قدر:بقي عايزاني اتجوزك يا حور
    وماله اتجوزك
    واهو بالمرة هكسب من وراكي اكتر ميت مرة من ال كنت هكسبه وانتي حبيبتي وبس مش مراتي
    الباب اتفتح وتالا دخلت
    قدر قام بسرعه وقرب من تالا
    قدر: حبيبتي
    اهلا وسهلا
    اتفضلي يا حبيبتي اقعدي
    تالا وهي مدايقه:ازيك يا قدر
    قدر: الحمد لله يا حبيبتي
    بس انتي
    شكلك مش كويس
    في حاجه
    تالا:بقولك ايه يا قدر انا قعدت طول الليل افكر في علاقتنا دي واكتشفت اننا لازم نتجوز
    احنا مفيش حاجه تمنع اننا نتجوز وانا بصراحه مبقتش ضامنك وخايفه انك تبعد عني في اي لحظه
    ف انت لازم انهارده تجيب اهلك وتيجوا تتفقوا مع بابا علي معاد الفرح في اقرب وقت
    ولو انت مجاتش انهارده يا قدر هعرف انك مش عايزني في حياتك تاني
    تالا سابته وخرجت من المكتب
    قدر:يا حبيبتي ا
    قدر كان واقف مصدوم ومش عارف يعمل ايه
    قدر:اروح انا واهلي انهارده؟!
    هعمل ايه في المصيبه دي بس يا ربي

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .