-->

رواية ولي العهد الفصل الخامس عشر 15 بقلم نورهان نصار

رواية ولي العهد الفصل الخامس عشر 15 بقلم نورهان نصار

     

    رواية ولي العهد الفصل الخامس عشر 15 بقلم نورهان نصار 

    سم الله الرحمن الرحيم.
    رواية(ولي العهد).
    بقلم/نورهان نصار.

    الفصل الخامس عشر:

    فريده صرخت بقهر:انا يا يحي...
    يحي وقتها كل حصونه انهارت و بقي يعيط و كذلك فريده...
    فريده بسخريه:دلوقتي بتعيط!قلبك حس بالوجع دلوقتي!كان فين قلبك وقت اللي عملته...
    و مسكت ازازه برفان كسرتها و وراها التانيه و التالته...
    فريده بحده:بررررااا...اطلع بررراا...
    و راحت ليحي و بقت تزقه تقومه...
    فريده بتعيط: امشي..قوم مش عاوزه اشوفك ادامي..يلاااا...
    يحي قام و نزل..و فريده قعدت علي السرير و فضلت تعيط....

    ........................

    دولت و إسعاد كانوا قاعدين مع أميره ف اوضتها..و أميره قاعده علي السرير ساكته مش بتتحرك بتعيط بس...و دولت بتحاول تأكلها...
    دولت بحزن:كلي بقي يا أميره..
    أميره مردتش عليها و فضلت زي ما هي بتعيط...
    إسعاد:يا حبيبتي كفايه عياط بقي..و الله لاجبلك حقك..
    أميره اتنهدت بقهر و برضه بتعيط...
    دولت قامت و لإسعاد:تعالي يا إسعاد عاوزاكي..
    قامت إسعاد معاها و خرجوا بره..
    دولت:بصي ياختي بعد اللي حصل ده معلش مبقاش ينفع جواز ليهم..
    إسعاد بصدمه:بتقولي ايه انتي يا دولت..
    دولت بجديه:البت مش هينفع تشوف وشه ادامها انتي مش شايفه يا إسعاد..ازاي بقي هتكون مراته..
    إسعاد بحده:لازم تكون مراته..غلط و يصلح غلطته...
    دولت بحده:ازاي انتي مش شايفه منظر البت مش هستني أما يموتهالي المره الجايه...
    إسعاد بجديه:ميقدرش..أميره بنتي..
    و بتمني:مش يمكن تكون حامل...
    دولت بصت لإسعاد و سرحت شويه..فعلا ممكن أميره تكون حامل..وقتها هيكون لازم تتجوزه..
    دولت لنفسها:ايه يا دولت نسيتي أن يحي هو اللي هيهني بنتك..ده يمكن اللي حصل ده جه من عند ربنا عشان تضمني جوازهم من بعض...
    و بصت لإسعاد و بجديه:انا مش هغصب بنتي علي حاجه..و لو حامل فعلا وقتها يكون فيه كلام تاني...
    إسعاد بصتلها و ابتسمت و عنيها مليانه تمني أن أميره تكون حامل..

    ....................

    عدت الايام و فريده كانت لسه ف بيتها رفضت تسيبه و بتقضي اغلب يومها ف الشغل و مروه و أنور راحوا قعدوا معاها..و يحي بعد عن الكل و قعد ف شقه بتاعته ف اسكندريه و قطع اي اتصال بينه و بين اي حد من عيلته...و إسعاد كل يوم تروح لأميره و دولت عشان تطمن علي أميره و بتدعي أنها تكون حامل...و فضل الحال علي كده لمده شهر...و في يوم...كانت أميره ف صيدليه من بتوعها...
    كانت قاعده بتباشر شغلها و حست بصداع و دوخه ف غمضت عينها شويه و رجعت تكمل شغلها..و بعد شويه داخت..لاحظ ده حد من الصيادله اللي معاها...
    نور:دكتوره أميره..شكل حضرتك تعبانه..
    أميره بصتله:ايوا يا نور..ارق الشغل..
    نور:طب اتفضلي حضرتك و انا هكمل باقي الشغل...
    أميره ابتسمت:شكرا..
    و قامت اخدت شنطتها و مشيت...

    .....................

    كانت دولت قاعده هي و إسعاد كالعاده و لقوا أميره داخله...و قعدت علي الكرسي و غمضت عيونها و باين عليها التعب..
    دولت بقلق:مالك يا أميره...
    أميره بتعب:دايخه شويه يا ماما..
    إسعاد بفرح:حامل..انتي حامل يا أميره...
    أميره بصتلها و بجديه: حامل ايه بس يا خالتو..
    و بدموع:مستحيل..مش هينفع ابني يكون نتيجه لذكري وحشه ف حياتي...
    و قامت و بهدوء:هو تعب من الشغل و كمان انا مفطرتش انا هدخل اغير هدوني و اكل و ارتاح...
    و دخلت اوضتها...
    إسعاد بجديه لدولت:ابصم بالعشره بأن بنتك حامل...
    دولت:ربنا يستر...بس ي....
    و سمعوا صوت هبده جايه من اوضه أميره...ف قاموا يجروا هما الاتنين..و لقوا أميره واقعه في الأرض مغمي عليها...
    إسعاد بفرح:لولولولولي..مش قولتلك حامل...
    دولت بتحاول تشيل بنتها و بحده:بلا حامل بلا زفت تعالي شيلي البت معايا...
    إسعاد ساعدتها و حطوا أميره علي السرير...
    إسعاد بفرح:انا هتصل بالدكتورة بسرعه..
    دولت بجديه منعتها:استني..هنجيب اختبار حمل..أميره مش هترضي انا هقنعها بالاختبار...
    إسعاد قامت زي المجنونه:انا هنزل اجيبه من الصيدليه اللي تحت....
    و دولت فضلت تفوق بنتها و إسعاد طلعت..و أميره فاقت....
    دولت بهدوء:أميره لو سمحتي قومي اعملي اختبار الحمل ده...
    أميره بلعت ريقها و بتوتر:حاضر....
    و بجديه:بس لو حمل..هسقطه..مش هقدر ابص ف وشه لاني هفتكر اللي ابوه عمله...
    إسعاد بخوف:لا يا بنتي استهدي بالله بس..قومي اعمليه و نشوف..
    أميره دخلت الحمام و عملت الاختبار و طلعت و فضلوا مستنيين الوقت المحدد و نظراتهم مختلفه توتر علي تمني و خبث و أخيراً النتيجه ظهرت بالايجابي...
    إسعاد اول ما شافت كده فضلت تزرغط بفرحه...و دولت ابتسمت بفرح.. اما أميره كانت مصدومه...
    إسعاد حضنتها و بفرح:الف مبروك يا حبيبتي..و الله لتكوني ف بيته بكره...
    أميره بحده:بس...
    دولت قاطعتها بجديه:بس إيه..مش غلطتك يا حبيبتي دي غلطته هو..و سقوط مش هينفع حرام و انا مربتكيش علي كده..يبقي الجواز و الواد يتربي بين ابوه وامه...
    أميره معرفتش ترد علي أمها ف سكتت..
    إسعاد بفرح:يسلم كلامك يا أم أميره..انا هقوم اكلم محمد بقي يقلب عليه الدنيا لحد ما يجيبه و معاه المأذون...

    اللهم حقق لي احلامي ⁦❤️⁩ و ما يتمناه قلبي يا الله⁦❤️⁩اللهم أكفني شر عبادك⁦❤️⁩اللهم استجابه لما في قلبي⁦❤️⁩صلوا علي النبي بنيه رفع البلاء و تحقيق الامنيات⁦❤️⁩و ادعولي يحققلي اللي ف بالي بالله عليكم⁦و ليكم بالمثل إن شاء الله د\

    الفصل السادس عشر من هنا

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .