-->

رواية اخت زوجي الجزء السادس كاملة

رواية اخت زوجي الجزء السادس كاملة

    رواية اخت زوجي الجزء السادس كاملة 






    وفعلا قالتلي كل حاجه بالتفصيل ودي كانت المصيبه الأكبر ......

    زي ماتوقعت مطلعوش اخوات
    حكتلي حماتي من اول يوم ولدت فيه مصطفي حصلها نزيف وشالت الرحم ومن ساعتها حالتها النفسية وحشه كان نفسها في بنت اوي لدرجه انها كل ما بتشوف بنت صغيره بتخطفها من أهلها وتقول دي بنتي انا

    والد مصطفي كان زعلان عشانها وقرر يتبني هبه عشان حالتها الصحية تتحسن زي ما الدكتور الأمراض النفسية طلب منه كان ساعتها مصطفي عنده 10 سنين وهبه كان عندها 5 سنين  مصطفي في الاول مكنش متقبل هبه بس بعد كدا مبقوش بيفارقوا بعض ولا ثانيه

    ساعتها بس فهمت كل حاجه كنت عاوزه اصرخ بكل ما فيا  وقمت طلعت جري علي شقتي حماتي فضلت تنادي عليا مردتش عليها وكملت جري اترميت علي السرير وفضلت اعيط جامد وقلت ليه عملوا فيا كدا ليه اتجوزني وهو بيحب واحده تانيه ، يارب انا عملت ايه عشان يحصلي كل دا انا من ساعه ما اتجوزت ماشوفتش يوم حلو ومع ذلك راضيه ، بس خلاص انا سكت كتير اوي وزي ما هبه قالت يا هي يا انا ، كنت بصراحه   لسه باقيه عليه  وبتمني يختارني انا عشان مش عاوزه اخرب بيتي  قمت ومسحت دموعي ونزلت تحت ودخلت اوضه هبه قالتلي خير مسكت أيدها قولتلها تعالي معايا شدت أيدها بغضب وقالت اجي معاكي فين انتي مجنونه قولتلها وانا منفعله ايوه اتجننت ودا بسببكوا انتوا ليه معرفتنيش بالحقيقه كنت هرفض الجوازه دي بدل ما انتوا بتستغفلوني كدا

    ليقتها بتقرب مني وبتقولي كنت عارفه هيجي يوم وتعرفي ، انا اسفه انا عارفه ملكيش ذنب في حاجه
    صرخت فيها باعلي صوتي وقولتلها لما انا مليش ذنب ليه عملتوا معايا كدا قالتلي  عشان ماما ، ماما لما اكتشفت أننا بنحب بعض هددتنا تسبلنا البيت وتمشي ومنعرفلهاش طريق  لان انا بنتها ومستحيل تشوفني مرات ابنها مريان انا بعتذرلك مره تانيه
    رديت عليها وقلت وانا مش عاوزه اعتذارلك انا عايزه مصطفي يعني ابعدي عن جوزي  ضحكت بتريقه وقالتلي دا بعينك انا عمري ماهبعد عنه ولا هو هيسبني ابعد عنه
    بصراحه خفت من كلامها وقلت ماشي هنشوف هيختار مين
    قلت لنفسي اكيد هيختارني انا عشان هيخاف علي زعل والدته

    اتصلت بمصطفي وقولتله يجي وفعلا جه وجمعتهم كلهم وقولتلهم كل الي شوفته عرفته حماتي اتصدمت وقامت بسرعه مسكت ايدي وقالتلي وهي بتتوسلني ارجوكي يابنتي متسبيش مصطفي والي انتي عايزاه انا هعملهولك رديت وقلت وانا مش هسيب مصطفي بس هنمشي من هنا ونشوف شقه تانيه نستقر فيها ردت حماتي بفرحه وقالت  موافقه رد مصطفي وقال وانا مش موافق ....... 

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .