-->

رواية قتلت اختي علشان حبيبي الفصل التاسع 9 بقلم دودا حودا

رواية قتلت اختي علشان حبيبي الفصل التاسع 9 بقلم دودا حودا

    رواية قتلت اختي علشان حبيبي الفصل التاسع 9 بقلم دودا حودا 



    بصت نهي لاسماء باستغراب الكلام ده حقيقي
    اسماء ايوه حقيقي
    نهي وطلبت منك كام شيماء بقي علي كده
    اسماء طلبت مني٢٥الف
    نهي والله امممممم طيب انا اسماء كانت بتشيل معايا فلوس عالطول وكانت شايله معايا ٣٠الف ازاي بقي هتستلف وهي ليها فلوس مش اولا كانت خدت فلوسها
    اسماء والله معرفش يمكن خافت تساليها عايزهم في اي وهي مش هتشتري حاجه تظهر بيها قدامكم
    نهي فتفضح نفسها قدامك
    اسماء انا اختها اي تفتضح دي
    احمد بس بس اسكتم انا زهقت ومحدش يجبلي سيره شيماء تاني مفهوم
    اسماء خالص يا احمد بس عايزه اقولك شيماء برضه اختي وانت كنت عارف اني مش عايزه احكي عالموضوع الفلوس بس هي اختفت وانا كنت حاسه انها في ورطه
    احمد خالص يا اسماء وعالعموم انا نازل بكره شغلي وبجد عايز انسي الموضوع ده
    نهي انا ماشيه مش يالله يا اسماء
    اسماء تمام حاضر ابقي طمني عليك يا احمد وخد بالك من نفسك
    احمد حاضر يا اسماء مع السلامه
    اسماء سلام
    ونزلو نهي واسماء وفي العربيه بصراحه انا مش مصدقه موضوع الفلوس ده خالص
    اسماء انا عايزه اسالك سوال ليه مجتيش ترجعي الفلوس لبابا وماما من بعد ما شيماء ماتت
    نهي كل اللي همك الموضوع ده انا لازم كنت اعرف جوزها اللي هو اخويا وهو بعدها يتصرف
    اسماء تمام يا نهي
    نهي نزلني هنا انا رايحه مشوار
    هتروحي فين ممكن اوصلك
    نهي لا شكرا هركب تاكسي
    اسماء تمام هيبقي اكلمك في التلفون
    نهي الله المستعان
    روحت اسماء البيت امها قاعده في الصاله بتقرا قران
    اسماء مساء الخير يا ماما
    الام مساء النور يا حبيبتي كنتي فين
    اسماء خدت نهي وروحنا تكمن علي احمد
    الام عايزه أكلمه والله بس مكسوفه منه اوي
    اسماء الله يرحمها بنتك مخلينا كلنا مكسوفين
    الام ربنا يرحمها ويسمحها والنبي ادخلي لابوكي وانا هحضر الغدا خلي يخرج يتغدا معانا
    اسماءحاضر هغير هدومي وأدخله
    ودخلت اسماء اوضتها وتفلونها اللي كانت جيباه بتكلم منه عماد رن
    اسماء الو مين
    مجهول عملك الاسود
    اسماء نعم هتقول مين ولا اقفل
    مجهول والله انا عملك الاسود
    اسماء سكت شويه
    انا زميل عماد وكان بيكلمك قدامي وحضرت معاه الاتفاق ولما طلبتي منه أن يسيب الشقه وينزل طلب مني اني احط كاميرا في اوضه النوم وانزل اخدها لما تنزلي من الشقه وشوفتك وانتي بتغيري للبنت المسكينه هدومها وانتي بتحطي المخده علي رأسها لحد ماتت وعرفت أن عماد مات مسوم واكيد انتي اللي سممتي والفيديو معايا ربنا يرحم الاموات ويخلي الاحياء اللي هيجبوا ليا مليون جنيه عالشان خاطر الفديو
    ياتري اسماء هتعمل اي وهتجيب المليون جنيه ولا لا

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .