-->

رواية لحظات انوثة الفصل الثامن 8

رواية لحظات انوثة الفصل الثامن 8

    رواية لحظات انوثة الفصل الثامن 8 




    لحظات أنوثة 💞 الفصل الثامن

    (جاسر وجميلة)
    (جاسر)
    جاسر شغل تصوير الإعلان واعد يتفرج علي جميلة كانت وحشاه

    (جميلة)
    جميلة وحشني اوي التصوير خلص مش حشوفه تاني خلاص كده
    فاتن متقوليش كده اكيد حتتقابلوا تاني
    جميلة انا مش باله اصلا يوم ماحيحيب حيحب واحدة زيه مش عيلة زي
    فاتن اهدي بس وحضنتها
    جميلة انا بحبه اوي وهو مش حاسس ولا فاهم
    فاتن ارمي ورا ظهرك مفيش حاجة تستاهل انا حروح بقي عشان اتاخرت
    جميلة احمد خلي يوصلك علي أول الشارع الواد حيتجنن عشان يشوفك
    فاتن اديته الكارت بتاع بابا وهو رافض يجي يشتغل كبريائه منعه
    جميلة احمد كرامته مش حتسمحله أنه يعمل كده بس هو قال حيحاول بكل الطرق أنه يوصلك احمد راجل اوي
    فاتن بابتسامة عارفة بس دماغه ناشفة حاطط الفرق بينا
    جميلة اي راجل مش حيقبل علي كرامته اللي بيحصل أنه يشتغل عند ابو اللي بيحبها
    فاتن أغمضت عينيها والحل اعمل ايه
    جميلة هو حيتصرف احمد مبيغلبش ابدا
    فاتن انا حروح بقي وخرجت برة الغرفة امال فين كارمن وسلمي لسة في المزرعة
    جميلة كارمن قافلة علي نفسها من الصبح وسلمي لسة مرجعتش من المزرعه
    فاتن طيب انا حتاخر كده يلا سلام حستناكي بكرة في الجامعة
    جميلة حاضر سلام
    نزلت فاتن علي الدرج لقت احمد فتح باب الشقة بتاعتهم
    فاتن ازيك يا احمد عامل ايه
    احمد الحمد لله انتي اخبارك ايه
    فاتن بنظرة حيرة من سكوته انا حمشي احسن
    احمد استني انا اسف علي الكلام اللي قولته في التليفون بس دي الحقيقة أنا مش من مستواكي شوفيلك حد من مستواكي ينفعك احسن
    فاتن دي بقي اقررها انا مش انت اللي حتقررلي اختار مين انت ايه مبتفهمش ونزلت وسابته
    احمد بضحكة كشفت عن اسنانة فاهم بس مش حظلمك معايا

    ⁦❤️⁩🌺💞

    (كارمن وادم)
    (كارمن) نامت كارمن علي السرير و هي تفكر في ادم وتصرفاته معها
    كارمن هو كان بيعمل معايا كده ليه اكيد مفهمش حاجة امال كان بيعمل معايا كده ليه
     حاجه خلاص

    (ادم)كانه كان يتوعد لها قام من علي المكتب فتح باب الغرفة ونزل واتجه الي باب خروج الشركة ركب سيارته وراح علي البار دخل أعد يشرب حتي نال من السكر لقي فتاة جالسة بجانبة بملابسها الفاضحة العارية
    ادم وهو بيبص علي الفتاة وغمزلها ماتيجي
    الفتاة موافقة ياقمر انت تؤمر
    ادم يلا علي البيت
    الفتاة حتعرف تسوق
    ادم اه روحي بس اركبي
    الفتاة ركبت السيارة خلي بالك انت بس
    ادم متخافيش عليا انا فايق يلا وطلع بالعربية باقصي سرعة وصل إلي البيت انزلي
    الفتاة حاضر ونزلت من السيارة دخلا الي البيت صعدا سويا علي الدرج ودخل الغرفة
    الفتاة انت كويس شكلك تعبان
    ادم فتح عينيه ورمش عدة مرات بعينه تخيل أمامه الفتاة التي يفكر بها
    ادم بسكر انتي جيتي امتي انا مستنيكي من بدري انا تضحك عليا كده انا ادم الجارحي يضحك عليا بعدها اغمي عليه
    الفتاة بدهشة من تصرفاته اه انت شكلك بتحب بقي طيب عن اذنك معطلكش ومدت يدها في جيب سترته اخدت بعد الأموال ونزلت علي الدرج واتجهت الي باب الشقة وفتحت الباب وخرجت

    💞🌺⁦❤️⁩
    (قصي وسلمي)
    ذهبت سلمي عند نجوان وقصي بالخيل ووراءها شريف
    شريف اهوم هناك يادكتورة سلمي
    سلمي بعدم اهتمام شوفتهم
    شريف المزرعة جميلة اوي الخيول تجنن مع أن في خيول اجمد بكتير
    سلمي وكانها فهمته فعلا اعتبر ده غزل
    شريف اعتبري اللي تعتبري انت تعملي اللي انتي عايزاه ونزل ونزلها من علي الخيل
    كل هذا تحت عين وغيرة قصي الذي استشاط غضبا وغيظا
    نجوان انت كويس ياقصي
    قصي انا تمام يلا عشان نرجع وركب الخيل واتجهه الي المزرعة نزل من علي الفرس ودخل الي مكتبه نادي علي الغفير جاله بسرعة
    قصي خلي الدكتورة سلمي تجيلي
    الغفير حاضر ياقصي بيه وراح نادي علي سلمي ملقهاش في الاسطبل رجع تاني لقصي
    شريف احنا بعدها اوي يادكتورة
    سلمي المزرعه جميلة اوي عايزة الف فيها وكمان عجبني الف فيها بالخيل
    شريف اللي تحبي
    دخلت نجوان الي المزرعة لقت قصي في مكتبه
    نجوان ايه ياقصي مالك في ايه
    قصي مش وقتك خالص يانجوان
    نجوان طيب اهدا بس ومسكت من وجهه
    الغفير اخيرا رجعتي قصي بيه عايزك يادكتورة
    سلمي مقالكش في عايز ايه
    الغفير لا قال عايزك وبس
    سلمي دخلت المزرعة لقت الباب المكتب مفتوح ونجوان تحاول اغاواء قصي بكل الطرق
    سلمي بصتلهم باستغراب وغيرة
    قصي سلمي
    نجوان مش تخبطي امال عاملين الباب ليه
    سلمي بعدم اهتمام جاية تمشي قصي راح عندها استني عايزك روحي دلؤني يانجوان عايز الدكتورة
    نجوان بغيظ ماشي ياقصي وخرجت
    اتجهه قصي الي سلمي واقترب منها
    سلمي عايز ايه بتبصلي كده ليه
    قصي انتي ازاي تتكلمي معاه بالشكل ده
    سلمي هو مين ده
    قصي شريف ايه مش فاهمة
    سلمي انت قصدك ايه
    قصي قصدي انتي فاهمه كويس انتي معجبة بيه مش كده
    سلمي انا مش معجبة بحد وبعدين انت مالك
    قصي مش معجبة بيه اه طيب انتي حتنامي هنا الليلة دي في الاسطبل واعطاها ظهرة
    سلمي حيوان
    قصي رجعلها تاني بتقولي ايه
    سلمي اللي سمعته حيوان معندكش قلب
    صفعها قصي علي وجهها فردتله سلمي الصفعة
    سلمي اوعي تفكر انك عشان صاحب المزرعة حتتحكم فيا مستحيل حد يتحكم فيا تركها قصي وخرج برة المكتب واتجه الي خارج المزرعة
    ماذا سيفعل قصي أمام تلك المتمردة التي تفوقت عليه وتثير جنونه

    ⁦❤️⁩🌺💞
    ،
    في المساء عند سلمي
    اتجه قصي الي متمردته التي تثير جنونه فتح باب الاسطبل ودخل لقي سلمي نايمة علي الارض وبتترعش من البرد
    قصي بصدمة من منظرها سلمي جري عليها
    سلمي تعبانة وبردانة اوي
    قصي انا اسف وحملها وخرج برة الاسطبل واتجه الي المزرعة ودخل الغرفة ووضعها علي السرير حتبقي كويسة وحضنها بقوة ازاي عملت فيكي كده غيرتي عليكي عملت فيا كل ده قدرتي توقعي قصي القاضي زي ما قلتي عملتي فيا ايه وتنهد وحضنها اكتر  انا انا انا بحبك ياسلمي بس انتي مش فاهمة انا جوايا جرح كبير اللي كنت بحبها خانتني وسابتني مع اني مقصرتش معاها عطها كل حاجة حب وحنان واهتمام ومقدرتش خانتني

    💞🌺⁦❤️⁩

    في المساء عند جميلة
    اتصال مفاجئ لجميلة من رقم غريب ردت
    جميلة أيوة اتفضل
    المتصل آنسة جميلة في حفلة استلام جوائز انتي مدعوة اهلا وسهلا بحضرتك الحفل الليلة
    جميلة بفرحة استاذ جاسر الالفي حيبقي موجود يعني قصدي اكيد حيبقي موجود مش كده
    المتصل أيوة اكيد حيبقي موجود
     جميلة بفرحة تمام حاجي وقفلت وقلبها يخفق حشوفه تاني وطلعت لكارمن لتخبرها 
    كارمن روحي ياحبيبتي وانبسطي
    جميلة بجد ياكارمن يدوب الحق اجهز نفسي
    كارمن ماشي ودخلت غرفتها

    ،⁦❤️⁩🌺💞

    فعل ماشئت ستسقي من نفس الكاس
    دخلت جميلة علي الحفل استلام الجوائز في نفس الوقت دخل جاسر الالفي
     جميلة وكان قلبها سيقف من الفرحة بسبب رؤيته من جديد  تعمد تجاهلها وكمل في طريقه الي داخل الحفل أعد في مكانه
    بعد شوية بدء الحفل وتسليم الجوائز
    المذيعة افضل مخرج الأستاذ جاسر الالفي طلع جاسر علي المسرح لاستلام الجائزة واستلم جائزته
    المذيعة افضل وجه اعلاني جميل الآنسة جميلة المالكي وسيسلم الجائزة الأستاذ جاسر الآنسة جميلة
    جميلة بفرحة طلعت علي المسرح تقدمت لاستلام الجائزة مدت يديها فاصطدمت برد فعل جاسر قفل ازرار البدلة ونزل من علي المسرح واتجهه الي مخرج السيارات
    نزلت جميلة من علي المسرح من الكسفة أما تصوير الصحفين والمصورين لم تهتم لاستلام الحائزة خرجت واتجهت الي مخرج السيارات جميلة عملت كده ليه
    جاسر وقف مكانه عايزة ايه مني
    جميلة ليه عملت كده انت فضحتني انا لسة ببدا انت نهتني ليه عملت كده
    جاسر انتي من غيري ولا ليكي اي قيمه جمال علي الفاضي محدش ياخد بيكي معندكيش الموهبه ومشي وسابها وركب سيارته
    جميلة اسقطت بعض الدموع وااعدت مكانها
    بعدها راحت وراه وقفت امام السياره انت بتعمل معايا كده ليه ليه بتتعمد تهني طول الوقت انا بحبك والله بحبك وانهارت في البكاء نزل من سيارته مسكها وحضنها عايزه ايه عملتي فيا ايه جاسر الالفي وقعته عيله صغيره زيك
    جميله العيله دي بتحبك من زمان اوي بقالي سنين بحاول اشوفك اتعرف عليك انت بتعمل فيا كده ليه ريحني حرام عليك انا تعبت
    جاسر ادار وجهه
    جميلة لدرجادي بتكرهني لدرجادي مش قادر تشوفني وجايه تمشي مسكها من يديها قربها إليه مال علي شفتيها باشتياق انا بحبك وقبلها اكثر بحب
    ,💞🌺⁦❤️⁩
    (كارمن)
    وكانها ادمنت رائحته تشمها في كل مكان
    كارمن اعقلي ياكارمن مش حسمح اني ابقي حياة تاني

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .