رواية كارثة اصبح زوجي الفصل الثامن 8 كاملة - نور زيزو

رواية كارثة اصبح زوجي الفصل الثامن 8  كاملة - نور زيزو

    رواية كارثة اصبح زوجي الفصل الثامن 8  كاملة - نور زيزو 





    تفتح امانى الورقه وتجد

    (
    صباح الخير
    اسمعى عندك 50.جينه تعمل اكل لوحدك.ولازم تعرفى ان امى مش عندك يعنى مش هتساعدك
    اه امسحى الاوضه بعد اما تكنثيها وعندك هدومى تتغسل
    وتغسلى المواعين اللى عندك
    كلها مفهموم والا انت عارفة انا هعمل ايه )

    ترمي امانى الورق على االارض بقوة وهى غاضبه جدا

    امانى: ياحيوان يامتخلف انت مجنون انت شكلك نسيت انا مين وبنت مين الله يخدك ويريحنى

    تقف امانى تنظر للغرفه الاطباق اللى موجوده على الترابيزة والازاز المتكسر على الارض وهدوم الموجود على الارض بجانب باب الحمام والسرير الغير مرتب ....
    تنظر فى صدمه

    تفتح التابلت وتدخل على النت وتبحث عن طريقه سريعه للاكل
    وتكتب المطلوب كله فورقه

    ترتدى ملابسها والعبايه وتنزل تشترى الخضار

    امانى: انا هجيب قوطه وخيار وفلفل حار وفلفل الوان وزيتون و رز و بلاش بطاطس وبانيه ومايونيز واخد نص موز وربع لبن وعندى التوابل من امبارح وعايزة بس شطه

    وتبدا تجيب كل الطلبات بتاعتها وهى محتارة وكل ما تذهب لبايع تجعله ينقى ليها او اى امراة تشترى تنقى ليها

    امانى: كده تمام باقى 7جنيه خسارة فامه المغترى ده اجبلى شيبسى ولا حاجه اكلها

    تشترى ليها شبيسى العائلى وشيكولاته

    تطلع الغرفه تضع الشنط فوق السرير
    وتخلع عبايتها وتنظر للغرفه المتهورة

    امانى: ابدا بأيه ....اه الاول الم الازاز ده عشان متعورش

    تبدا بلم الازاز كله الاول وبعدان تنظف رخامة الحوض الموجودة بجانب البوتوجاز والذى يعتبر لها مطبخ بسيط
    تفتح كيس كبير وتبدا برمى القمامه فيه وتاخذ الشنط من على السرير وتضعها على رخامه المطبخ

    وتتاخذ هدومه وتضعها كما هى فى طبق بلاستك كبير الحجم وتضع فوقها الماء ثم المسحوق وتتركهم

    وتاخذ الاطباق تغسلها وينكسر منها اثنين

    تنكث الاوضه ويبقى بها اتراب لانها لا تعلم كيف تمسك المقشه وتحضر الماء وتغرق الارضيه وتضع على الارض الصابون وتبدا تمسح وتقع على الارض اكثر من مرة وتنتهى من التنظيف الغرفه بعد ساعتين

    تشعر بالتعب والارهاق ولكنها تكمل خوفا منه

    تفتح التابلت وتحضر الطريقه وتبدا تفعل كما بالفيديو
    وتعور اصبعها وهى تقطع الخضار

    امانى: عندى بطاطس من امبارح اعملها صوابع

    تقشر البطاطس وتحمرها بعد ما قطعتها صوابع وتضع عليها مايونيز وتوابل
    وتنتهى من تحضير الطعام

    تعمل الموز باللبن فالخلاط وتحضر عصير

    وتفرش السرير الطقم الاخر

    تذهب وتحاول غسل هدومه وتاخذها وتنشرها على الحبل فالسطح وهى تسب وتشتم فحسن بغضب

    تدخل الغرفه وتجلس على السرير بتعب
    تقوم تضع لها طعام وعصير وتاكل بضعف وتغسل الطبق والكوب وتنام بهدوء من التعب

    يدخل حسن السطح يبتسم حين يرى ملابسه منشورة ويدخل االغرفه يجدها نائمه ويظهر عليها التعب يجلس بجانبها تمسح على شعرها بهدوء ويتأملها

    حسن لنفسه : سامحينى ياحبيبتى بس لازم اخليكى احسن زوجه فالدنيا وام يفتخر بيها اولادها

    يقوم ياكل من الطعام ويعجبه الاكل ويشرب العصير

    حسن يبتسم : بداتى تتعلم

    ويغير هدومه وينام

    تستقيظ هى وتفرك عيونها ولم تجده بالغرفه وتقف وتذهب للترابيزة وتجد .....

    ماهو طلب اليوم ؟؟
    ما اضاف حسن ؟؟



    الفصل التاسع من هنا

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .