أخر الاخبار

رواية حور ويزن الفصل الثالث 3 بقلم منه سامح

رواية حور ويزن الفصل الثالث 3 بقلم منه سامح



البارت الثالث"
حور بصدمة:ازاي
حسين اتنهد بحزن وقال:مالك ابن فارس توأمه عمل حادثة هو ومراته من خمس سنين واتوفو مالك كان معاهم بس هو طلع منها بخير فاق علي وش يزن ساعتها يزن اختار انه ميقولوش انه م ابوه هو كان صغير وفعلا لحد النهاردة هو ابنه وبيعتبره ابنه ....يزن مكنش كدة ياحور هو اتلم علي عيال م كويسة اما هو مكنش كدة بعد حادثة اخوه بدء يتعدل علشان كدة طلبت انه يتجوز واجبرته وكنت واثق انه هيختارك
حور دموعها نزلت بحزن ووجع:هو مختارنيش هو اشتراني
حسين:عارف بس اهلك مكانوش هيرضو غير كدة وانتي كمان ..حاولي تغيريه يابنتي للاحسن والله هو طيب
حور بصتله ومسحت دموعها بجمود:مليش دعوة بيه حضرتك علي عيني وعلي راسي لكن هو هفضل اكرهه طول عمري صدقني انا بكرهه م كلام وخلاص
حسين بصلها بهدوء وسكت لما لقي مالك بيجري عليه بفرحة ويزن جه وبصلهم بشك وقعد بهدوء :اتعرفتو يعني
حسين ابتسم :خلي بالك منها دي بقت غالية اوي
يزن بصلها بهدوء وسكت ..وهي بعدت لما لقتو قاعد جمبها
مالك وهو بيشاور علي حور:جدو شوفت بابا جبلي ماما جديدة
حور بصتلهم بااستغراب: ماما!!...وبعدين ابتسمت لما لقتو فرحان قربت عليه ومسكت ايده بحب :تحب تاكل اي بقي بمناسبة الكلمة الجميلة دي
مالك وهو بيفكر بطفولة :مكرونة وبانيه
حور ضحكت بهدوء :احلي مكرونة وبانيه ....وخدته ودخلت المطبخ
يزن طان بيرقبها بسرحان بس فاق علي صوت حسين :عملت اي في الصفقة الجديدة
يزن بصله وقال بهدوء :بعتنا عرضنا ليهم مستنين ردهم النهاردة
حسين وهو بيقوم :تمام انا همشي انا
يزن هز راسه بهدوء وحسين مشي
_________
كريم :يازينة قولتلك لا م عايز اروح حتة
زينة قربت عليه ومكست ايده بهدوء:ياكريم انا عارفة انه صعب بس صدقني طريقتك دي م هتخليك تعدي ولاهتخليك تنساها
كريم :مين قالك انه انا عايز انساها حتي لو عايز م هقدر انساها ...زينة حور دي انا م بحبها انا بعشقها ومتاكد انه ربنا هيجمعني بيها
زينة بصتله بحزن وهو سابها طلع اوضته
زينة بهدوء:ايوة يافرح
فرح :م هتيجي يابنتي
زينة بخنقة:انا جاية مخنوقة اصلا
فرح :كريم صح
زينة اتنهدت بحزن:مفيش غيره هو من ناحية وحور من ناحية انا خايفة علي حور اصلا قلبي م مطمن
فرح :وانا ..تعالي يلا مستنياكي ..وقفلت ورمت الفون وهي بتفتكر الي عملته زمان بس نفضت لكل ده بضيق وقامت
______________________________
بعد اسبوع
يزن كان داخل بيطوح كالعادة حور شافته وضحكت بسخرية وقالت :غريبة فين البنت بتاعت النهاردة
يزن بصلها وقرب عليها وهو دايخ وهي بعدت:انتي دورك بقي وشالها بسرعة وبدء يطلع لاوضته وهي بتصوت وعمالة تضربو رماها علي السرير وبصلها بشر
حور وهي بتبعد بخوف ودموع:ابعد عنييي ابعد عني
يزن عمال يقرب وهو م دريان ومسكها وكتفها وهي بتصوت بضعف ودموعها وبدات تنزل بوجع وم عارفة تفلت منه بس حست باايدين صغيرة عمالة تشده ...بس هو زقه بغضب وعدم وعي
حور بصت بضعف وهي م عارفة تتكلم من مسكته وهو م دريان بس لقت فاظة جمبها خبطته بيها بسرعة وهي بتاخد نفسها ...وجريت علي ماالك الي فاقد الوعي وبينزف
حور بدموع وتعب :لا لا وشالته وهي بتسند ونزلت بيه
.....ويتبع
"قصة حور"
بقلمي mena "


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close