أخر الاخبار

رواية يوم مولد القمر يونس واسيل الفصل الثالث 3 بقلم نور الفجر

رواية يوم مولد القمر يونس واسيل الفصل الثالث 3 بقلم نور الفجر





-اعمل ايه انا دلوقتي
كان يسير وهو يحدثه نفسه....بعد ما خرجوا من العياده وهو شارد الذهن..وكلام الطبيبه عالق في رأسه.......
"دي طفله....انا مش عارفه حصلها كده ازي اصلا"
" الوضع صعب ....وولازم يتلحق طول ما هو الاول"
افاق من شروده علي صوتها
-يوونث....يونث....هاها...يونث
وقف ونظر لها فقد كان يسحبها بسرعه وهو يسر
-نعم يا اسيل
-رجلي وجعتني...تعبت...ممكن نثتريح
نزل الي مستوهل...وضمها اليه....وبدء يبكي
-انا اسف......اسف يا اسيل
كانت مستغربه لما يضمها
وقف وحملها
-جعانه
امائت بي راسها
****
ذهب وهو يحلمها لي احد المطاعم وطلب لها طعام
-مش هتاكل معيا
-كلي انتي....انا مش جعان
-ماشي
بدئت تاكل وهو ينظر لها بحزن...اخرج ورقه من جيبه....ونظر لها وتذكر
F
-بص.....انت ليك القرار في الاخر.....لتعمل عمليه ال***** دلوقتي....او هكتبها ادويه تمشي عليها لحد ما نشوف
-بس العمليه هتكون خطر عليها ....دي طفله لسه
-والي حصلها ده مش خطر عليها بسبب الاهمال
اخفض بصره ولم يرد
كتبت له مجموعه من الادويه
-دي ادويه لازم تخدها كل يوم مره واحده....والحقنه دي كل يومين
-تمام
-ولازم تهتموا بي اكلها كويس جدا...ومش اي حاجه تكلها
-تمام يا دكتوره
B
-اقولهم ......هتكون صدومه كبيره ليهم.....هتكون كارثه....اممممممممممم
-يووونث
-مالك
-حا....سه....اني....عايزه...ارج..ع
-ايه...طب تعالي
اخذها الي الحمام الموجود في المطعم
-بقتي احسن
-عايزه..... اروح
-م ماشي
خرجوا ....ولاحظ انها تسير بي بطء
-بطنك لسه وجعاكي
امأت بي راسها
حملها علي زراعه .....وذهب الي اقرب صيدليه
****
-عاوز الأدوية
-حاضر....لحظه
بعد بعض دقائق
-اتفضل
-شكرا. ....واه انا عايز الحقن دي كمان
-حقنه...م مين هيخد الحقن يا يونث
-لحظه يا اسيل
-الحقن دي بتااع....
-ايوه
-وهي للطفله دي...ب بس ازي
-ا..انا مش هخد حقن صح...يونث...يونث انا مش هاخد حقنه
كانت تضربه بي قبضته الصغيره في قدمه وتبكي
-بطلييي يا اسيييل.....بطلي كلااام
كان يشعر ان الدنيا قد ضيقت في وجهه...صرخ فيها بمل غضب داخله
عادا لمحادثت الصيدلي
-بكلم دول
-بي 476
بدئت تبكي بشده
-انت....وحش...يا يونث....انا بكرهك
ركضت بسرعه
-اسيل.....اسيل
خرجت من الصيدلة تركض وهي تبكي بشده
-راحت فين.....اسيل....اسيل
احسن ان روحه نزعت منه...كان يركض كا المجنون...لقد اختفت...كيف.والي اين ذهبت
-اسييييل.....اسيييل...روحتي فين....اسييل
******
-ل..لوسمحت شفت طفله بي شعر اسود
-اه...كانت في الشارع الي هناك
-شكرا
ركض بسرعه الي هناك...ليجدها جالسه تضع يدها على معدتها
-اسيل....اسيل...مالك
-بطني.....عععععععاااااا....يونث....بطني
اتسعت قدحد عينه عندما راء دم'اء
-د..دم...ا اسيل...اسيل...اهدي...اهدي
حملها علي زراعه وعاد الي الصيدلي سريعا
-مكنش مفروض تجري .....الجري والنتطيط غلط عليها
-ط...طب هتكون... كويسه
-اهدي
-اهدي ازي...كانت ب..بتنزف
-متقلقش...ده الحمد لله انك جبتها بسرعه...هتكون كويسه...ممكن بس تشلها عشان اديها الحقنه
-لاء....لاء ....مش عايزه....يونث...متخلهوش يديني حقنه
-اهدي يا روحي...اهدي
حملها وضمها اليه بقوه
-عععععااااا....لاء....حقنه لاء....لاء
-انا خلصت
-شكرا
-انت كدبت عليا....انت وحش....انت ...وحش
-اهدي...اهدي يا عمري
-عايزه اروح....عايزه ماما
-حاضر...هنروح
استقل...سيارت اجري. ..وعاد الي المنزل...كانت نامت في الطريق من كثره البكاء
*****
-كريم.....كريم
كان يطرق الباب ولكن لا احد يرد
-هما راحوا فين
-يونس
سمع صوت والدته
-نعم يا ماما
-تعال انت واسيل....رحاب وكريم مش هنا راحوا عند اخت رحاب لانها دخلت في غيبوبه
-ايه....انا جاي
نزل ودخل المنزل
-مالها اسيل...نايمه ليه
تنهد
-تعبانه شويه
-طب حطتها جوه
ادخلها الي الغرفه ووضعها علي الفراش
نظر لها يتأملها
-تكوني كويسه....متقلقيش....هساعدك
طبع قبله علي خدها وخرج
*****
-احطلك تاكل يابني....يونس
-هاا...لاء..لاء مش جعان
-انت بقالك كام يوم مش عجبني.....في ايه
-مفيش يا ماما....مفيش
-ماشي .....لو في حاجه صدقني هساعدك
-شكرا يا ماما.....بس
اخرج تنهده طويله
-بس مشكلتي كبيره....كبيره اوي
-طب قوم صلي...وادعي ربنا يعينك
قام باس ايد امه ....ودخل يتوضي ويصلي في اوضته
- * اللهم يا فارج الهم ويا كاشف الغم، مجيب دعوة المضطرين، رحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما، ارحمني رحمة من عندك تغني بها عن رحمة من سواك، اللهم اكشف ضري يا مفرج الهموم، لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين. اللهم يا حابس يد إبراهيم عن ذبح ابنه، ويا رافع شأن يوسف على إخوته وأهله، ويا راحم عبرة داود وكاشف ضر أيوب، يا مجيب دعوة المضطرين، وكاشف غم المغمومين، أسألك أن تجيب دعائي وتكشف غمّي وهمّي يا رب العالمين.
*******
-الو يا كريم.....عاملين ايه
-الحمد لله. ...اسيل بخير
-ايوه ...
-الحمد لله. ...معلشي يا اسللم بنتعبك انت وطنت معنا
-لاء متقولش كده ....هي خالتك عمل ايه
- دخلت في غبوبت سكر...ومش عرفين هتصحي امتي وماما قلقانه عليها جدا
-ربنا يشفيها...طب هجوا امتي
-مش عارف ....ممكن نبيت معها في المستشفي النهرد....ماما زعلانه...انت عارف انها اختها الوحيده
-خلي بالك من نفسك
-سلميلي علي اسيل
-يوصل
اغلق معه.....ووقف ينظر للسماء من الشرفه
-يارب....اتصرف ازي....بجد ...انا مش عارف اعمل ايه
-يونث....هي ماما فين
نظر خلفه...وجدها استيقظت
-ماماتك في مشوار ....هتجي الصبح
-وكريم
تحدث وهو يجلس أمامها
-كريم معها
خفضت راسها
-دايمه بيثبوني لوحدي....انا حاثه انهم مش بيحبوني
-لاء متقوليش كده...كريم وماماتك بيحبوكي جدا...هي بس خالتك تعبانه فراحوا يزروها
-هما ديما كده....كل شويه يثبوني لوحدي....كل شويه....في مشوار. ....مش بيخدوني معاهم
-عشان انتي بس صغيره وبيخافوا عليك
-انا مش صغيره
وقفت
-بص...انا كبيره
-هههه...طب اقعدي...يا كبيره
-انا مش بحبهم
-لاء متقوليش كده.....دول اهلك....هما بس ممكن مشغوليش بس
-بث عمر ما حد منهم راح معياه المدرثه...انتي الي بتروح معيا
نظرت له
-يونث....انا بحبك
احضتنه...وهو كان في عالم اخر...يعلن انها طفله...ولكن تلك الكليمه هزت قلبه تلك الطفله التي اسرت قلبه منذ ولادتها....كان يهتم بيها ويحميها
لم يتسطع منع قبله عن حبها .....لم يري فتاه اخري غيرها...كان دائما يظن انها مجرد مشاعر اخوه....لكن لا...لم تكن كذالك....كان يحبها ..ويغير عليها حتي وهي صغيره ....
بالدلها العناق وضمها اليه بقوه.....وهو يشتم رائحتها التي يدمنها
-وانا كمان.....وانا كمان بحبك
ابعدها عنه قليلا
-اوعدك اني هفضل معاكي ديما ....عمري ما هبعد عنك
-يعني هتتجوزني
نظر لها بصدمه من كلامها
-صح...مش انت بتحبني...وانا بحبك...يبقي نتجوز
ابتسم علي طفله الصغيره
-ايوه
-بجد
بدءت ططنط علي السرير
-هتجوز يونث
-بطلي طنطيط...النط غلط عليك عشان بطنك
حملها
-يلا تعالي ناكل
-ماشي...بث هقعد على رجلك
-ههههه بس كده
كان يبتسم من قبله مع تلك الفتاه التي ليري مثلها
******
-صحتي يا اسيل....عمل ايه دلوقتي
-كويثه...الحمد لله. ...عارفه يا طنط
-ايه
-انا ويونث هنتجوز
-بجد...ايه المفاجي دي
-انا بحبه وهو بيحبني
-ماشي ياستي ...وانا موافقه مقدما....مش هلاقي لي يونس بنت احلي منك
-شوفت طنط موافقه يلت نتجوز
-دلوقتي
-ايوه...نفثي البث فثتان فرح ابيض
-انا اجيبلك احلي واحد....بس لما تكبري شويه كمان
-اممم...انت كل شويه تقول...لما تكبري...لما تكبري....امتي اكبر بقي
-لما تاكلي هتكبيري.....يلا تعالوا كلوا
*******
وضعها علي الكرسي
-انت تثيت
-لاء...هجيب حاجه واجي
-ماشي
دخل الي الغرفه واحضر دواء لها
-يلا خدي الدواء
-لاء...مش عايزه...انا بخير
-اسيييل...اسمعي الكلام عشان تكبري
-حاضر
-دواء ايدا يبني
-ه..هفهمك كل حاجه بعدين يا ماما
اجلسها علي قدمه وبدوا يتناوا الطعام في هدوء
****
في المستشفي
-اطمنت علي اختك
-ايوه
-كويس...هاا...هااا
-مالك...شكلك تعبان
-انت عارف اني ضعيفه والعمر بيعدي يا ابني
-متقوليش كده....ربنا يديك طولت العمر
-خلني ابص علي اختي
-اساعدك
نهضت
-لاء....انا هروح
ذهبت الي الغرفه التي بيها اختها
-كل ده بسببه...وبسببها....ان شاء الله ربنا يحفظك ليا
****
-يونث...يونث
-نعم
-ممكن تشغلي التلفزيون
-حاضر تعالي
شغل لها التلفاز وجلست تشاهده
-شكرا
-انتي تسيتي يا اسيل
-نثيت ايه
قرب خده منها
-شكرا بتكون ازي
طبعت قبله علي خده
-ثبني اتفرج بقي
-ماشي يا ستي اتفرجي
-يونس
-نعم يا ماما
-تعالي عوزاك
-جاي
قبل راسهل وغادر
******
-نعم يا ماما
-اقعد يا يونس
كانت تتحدث بي شكل غريب ماما اثار استغرابه
جلس
-خير يا ماما في ايه
-قولي الحقيقه يا يونس
توتر قيلا وحاول اخفاء توتره
-ح حقيق...
-يونس انت مش بتعرف تكذب
نظرت في عينه
-قول فيه ايه....انا ملاحظه ان تصرفاتك مع اسيل الفتره دي بقت مختلفه.....انا عارفه انك بتحبها
بس في حاجه انت خفيها عني...سكل السر ده متعبك...قول
نظرت له كان ينظر الي الفراغ ولا يتحدث
-يونس
تنهد بحزن...فهو لم يرغب علي قول اي شئ حتي الان
-ماما....انا....واسيل...ااهه ا..
كان لسانه متلجم لا يقدر علي الحديث
وووو
يتبع.."كشف السر"



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close