أخر الاخبار

رواية اقدار واسرار الفصل الثاني عشر12 بقلم ولاء ندا

رواية اقدار واسرار الفصل الثاني عشر12 بقلم ولاء ندا



البارت الثاني عشر
حور... أمانة ايه امال الصندوق ده كان بتاع ايه
حور انا مش لازم اقف ف نصف الطريق انا لازم اكمل لحد ما اعرف ف ايه بظبط
(ف اليوم الثاني ف الاسكندريه)
الباب يخبط
ابراهيم... افتحي يابت شوفي مين الباب
مراته... حاضر طيب
اهلا اتفضلي يا انسه
ابراهيم.... اهلا وسهلا حضرتك وصلتي
حور... اهلا بيك فين الصندوق
ابراهيم... طيب اتفضلي الاول ارتاحي
حور... انا اسف معلش بس انا محتاجه اسافر ع طول
ابراهيم... طيب دقيقه واحده
يدخل إبرهيم ويطلع ب صندوق
حور... الصندوق ده وصلك ازاي
ابراهيم... اصل البت اختي ومراتي كانو بيتخانقو ع مين هياخد هدوم امي الله يرحمها ولما طلعوا الهدوم كلها دا كان مستخبي ف لفة هدوم كتير كده ف اول لما شوفته افتكرت حضرتك ع طول
حور كانت مصدومه من الصندوق ال ف أيدها وكانت مستغربه جدا
حور... بس ده صندوق ماما الله يرحمها بتاع دهبها ازاي وصلك
ابراهيم... مش عارف والله انا قولت اكلم حضرتك وعرفك
حور... طيب شكرا اتفضل يا ابراهيم ده مبلغ صغير علشان اطفالك
ابراهيم... لا والله ابدا انا الحمد لله مش عاوز حاجه
حور.. دي للاطفال الصغيرة ارجوك تقبلهم
حور لسه هتمشي وبتطلع من البيت
الباب يخبط
ابراهيم... ايوه مين
.. افتح يا ابراهيم انا جبتلك الصورة
ابراهيم... طيب استني
ياخد إبراهيم الصورة
حور... مين دي
ابراهيم ... دي امي الست كريمه الله يرحمك يامه
حور... لا مش هي دي انا شوفتها كانت واحده تانيه خالص
ابراهيم... واحده تانيه ازاي هي دي امي الله يرحمها
حور... عيونها وسعت والصدمه كانت ع ملامحها
طيب عن اذنك يا استاذ ابراهيم انا همشي دلوقتي
ابراهيم... طيب استني نوصلوكي
حور... لا شكرا عن اذنك
(القاهره منزل حور )
تدخل حور البيت والبنات مش موجوده ولا سليم
حور بسرعه ترن ع سليم
سليم... الو
حور... انت فين
سليم... انا عملت زاي ما انتي طلبتي مني بظبط
حور... انا عاوزة اشوفك دلوقتي حالا
سليم... ف ايه
حور... من غير سؤال هات البنات وتعالي بسرعه
.
.
.
سليم... خير ياحور انا جييت جري ف ايه
حور... بعدين بعدين
يادادة البنات امانه ف رقبتك بالله عليكي خلي بالك منهم
تيا وتاليا بلاش شقاوة انتم هتكونو مع الدادة شويه ف البيت عندها وانا ف اقرب وقت هاجي أخدكم
سليم... هو في ايه ماتقولي ف ايه
حور... استني بس هفهمك كل حاجه دلوقتي
الدادة... دول ف عيوني ياست حور متخافيش وانا هروح المكان ال قولتلك عليه هناك ارياف ومكان هادي
حور... خلاص ف رعايه الله مع السلامه
يركبه العربية ويمشو
سليم... اقدر افهم بقا ف ايه وليه البنات رايحين مع الدادة
حور... تعالي الاول نروح اي مكان فاضي مافيش حد فيه
سليم... يلا اما اشوف آخرة الموضوع ده ايه
.
.
سليم... خير ياستي احنا ف مكان هادئ جدا اهوه
حور... افتح التحاليل دي وشوف ايه ال جواها
سليم... حاضر يفتح سليم الظرف ويتفأجي
سليم... ايه ده انتي عملتي التحاليل دي امتي
حور... مش مهم المهم أن البنات دي بناتك وبنات نور اختي صح
سليم... أيوة صح
حور.... طيب انت شايف الورق والصور دي
سليم... انتي جايه تجرحي مشاعري ب الصور دي ياحور
حور... لا ابدا بس ركز كده ف الصور مش ملاحظ حاجه
سليم... الاحظ ايه غير أوضاع مش كويسه وحاجات زاي الزفت
حور... ركز بس انت مش حاسس ان الصور دي مفبركة
سليم... قاصدك ايه
حور... قاصدي أن ف شخص كان بيحركنا واحنا زاي الارجوز وراه مش فاهمين حاجه
سليم... انا مش فاهم اي حاجه وضاحي كلامك
حور... انت عارف ان الست كريمه الله يرحمها مش هي الست كريمه ال شوفتها مع المحامي ولا هي ال ادتني الصندوق
سليم ...قاصدك ايه مش هي ازاي
حور... سليم تقدر تقولي أن مافيش حاجه لفتت انتباهك
سليم... زاي ايه
حور... زاي أن المحامي هو ال كان عارف كل حركة بنعملها صح
سليم... صح طبعا
حور... انا عاوزة منك طلب بس ارجوك لازم تعمله
سليم... حاضر
حور... انا عاوزاك تروح مشوار بكرا ضروري وتشوف الفيديو ال حازم هيورهولك وتحاول تعرف مين الشخص ال ف الصورة تمام
سليم... تمام
حور... طيب انا عاوزه احجز اوضه ف الفندق هنا احجزلي ارجوك ع ما اروح مشوار صغير واجي
سليم... خلاص تمام ال يريحك
حور... تروح تمسگ الصندوق بتاع ولدتها وتحاول تفتكر هو بيتفتح ازاي بس هي مش فاكرة
حور صحيح هي الوحيدة ال فاكره
(ف بيت مي )
الباب يخبط جامد
مي... حاضر حاضر مين ال بيخبط جامد كده
حور... بسرعه يامي بسرعه تعالي
مي... بسم الله الرحمن الرحيم انتي جيتي امتي وفي ايه مالك كده
حور... مافيش وقت تعالي اقولك
مي... خير.
حور... انتي فاكره أنا قولتلك ع صندوق ل ماما صح
مي... أيوة صح بتاع امك ال جدك كان شريه ف عيد ميلادها
حور... ايوه شاطرة برافو عليكي تعرفي بقا كان بيتفتح ازاي
مي.. انتي نسيتي ولا ايه
حور... أيوة بسرعه افتكري
مي... يابنتي والله انتي غبيه لفي الصندوق عكس إتجاه الساعه ثلاث مرات دي كانت اسهل حاجه لما انكل علي الله يرحمه كان بيقولها انتي لو حرامي جه هيسرقك بسرعه
حور .. اه يابت اللعيبه انا عارفه أن انتي هتفتكري طيب يلا سلام
مي... استني بس طمنيني عليكي الاول
حور... مش وقته
تمشي حور وتاخد الصندوق وتذهب ال الفندق
( ف غرفه حور)
حور تفتح الصندوق وتشوف ال فيه
حور... كان قلبي حاسس ان انت ياعبد العزيز وره الغم ده كله
يتبع....



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close