أخر الاخبار

رواية صغيرة بين يدي الادم كامله بقلم شغف الاعصار

رواية صغيرة بين يدي الادم كامله بقلم شغف الاعصار



Part:1
نبدأ ببطلنا اللى كان سهران في أحدي الفنادق مع عاهره وقضي ليله معها استيقظ في الصباح على رنه هاتفه وكان جده
هو بنوم:نعم يا حازم باشا
الجد:فوق كده وتعالي اخلص في حاجه مهمه مراتك هتجوز
هو:مرات مين
الجد:قولت فوق وتعالى واغلق الخط قام وهو بيفرك عيونه
هو:يا أنتِ
البنت قامت:صباح النور يا بيبي
هو:الفلوس اتحولتلك ويلا برررره خرجت الفتاه بفزع من صوته وهو قام اخذ شاور وركب السياره واتصل بشخص
هو:الو يا زيد
زيد:ايوه يا بوص
هو:خلي بالك من الشركه الاسبوع ده
زيد:ليه في ليله هيقعدك اسبوع كامل
هو:لا يا خويا مش ليله من اللي في بالك دا ليله شكلها ليله
سوده
بقلم( شغف إلاعصار 🌪️)
زيد:ليه
هو:حازم يا باشا اتصل وقالي تعالى مراتك بتجوز
زيد:طب هتعمل اي
هو:هطلقها وتجوز اللي تجوزه
زيد:يا عم ما يمكن تكون هتحبها من النظره الاولى زي الافلام
هو:نظره اي يا عم دا انا اتجوزتها وهي عندها عشر سنين ومشيت وسبتها عند جدي ومشفتهاش بقالي يجي عشرين سنه المهم خلي بالك
زيد:اكنك موجود يا بوص
هو اغلق الخط
في الصعيد
كان يجلس الجد مع ابنه الكبير
الابن:هنعمل اي
الجد:اتصلت عليه وهنعلن جوازهم ومش هتجوز ابن خالها ده متخفش
الابن:خايف قوي عليها دي بنتي ودي بريئه ومتعرفش ابن خالها عايز منها اي واخاف ادم لما يجي يطلقها وانت عارف مبيحبش حد يغصبه واديك شايف لما غصبته يتجاوزها وهو صغير معتش بيجي وبيقولك حازم باشا
الجد بغموض:متخفش مش هيطلقها
بقلم( شغف إلاعصار 🌪️)
الابن:يارب
فوق عند اللي بيتكلموا عليها كانت تجلس مع اختها
اختها:ما تقومي يابت تظبطي نفسك ده جوزك جاي
هي:جوز مين يا شيخه اسكوتي دا مبصش في خلقتي من يوم ما اتجوزني بس خايفه يطلقني واتجوز ابن خالك الرحم ده انا مش برتاح ليه
اختها:أنتِ مش شايفه نفسك يا حياه والا ايه دا انت ماشاء الله عليكي جميله دا اول ما بشوفك مستحيل يسيبك
حياه:وهو هيسيب يا حزينه بنات مصر ويجي يحبني وبعدين مبتسمعيش الاخبار ده كل يوم مع واحده شكل
اختها:يابت متخفيش جدك مش هيخليه يطلقك
حياه:امانه عليكي اسكتي يا ريم دا عمر ماحد يعرف يغصبه على حاجه
ريم:طب قومي ياختي امك بتنادي
حياه:يلا ونزلوا للمطبخ
الام(حنان):من الصبح بنادي ده كله يلا خلينا نخلص قبل ما ادم يجي
ريم:حاضر هنخلص بسرعه متخفيش وبدؤا في التنضيف
وبعد وقت وصل ادم وجد جده يجلس على كرسي بكل شموخ وقف ادم بمنتصف ويضع النظاره ويديه في جيوبه
ادم بشموخ:نعم
الجد:تعالى ناكل وبعدين نشوف الموضوع اللي عايزك فيه ومشي الجد ووراه آدم وجلسوا على السفره وجاء عمه وسلم عليه وادم سلم عليه وجلسوا
الجد:يلا يا حنان
حنان جات وكانت تشيل بعض الاطباق
حنان:حاضر يا حاج وبدأت بوضع الاطباق وجائت ريم ووضعت الاطباق اللي معها
حنان:يا حياه شهلي حبه تعالى يلا ادم اول ما سمع اسمها نظر إلي طريق المطبخ وجد فتاه في غايه الجمال تسير إليه
ادم في سره هي دي اللي هطلقها دا كبرت وبقت قمر ووضع إبهامه علي شفيفه وهو ينظر لها من أعلى الي اسفل يخربيتها يا تري هتعمل فيا اي ونظر لها بوقاحه وجلس الجميع
الجد:اقعدي يا حياه فريح جوزك قعدت حياه بتوتر وكسوف وبدؤا في تناول الطعام وبعد الاكل ذهب الجد و الاب وادم الي المكتب
الجد:هتعمل اي هتطلقها ولا لأ
ادم :هطلقها
عمه:يا آدم يابني فكر ثاني
ادم:فكرت وهطلقها ورنيت علي المأذون وساعه وهيجي
(حياه وريم محجبين)


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close