أخر الاخبار

رواية اسيرة القاسي صخر وابرار الفصل التاسع 9 بقلم زهرة الربيع

رواية اسيرة القاسي صخر وابرار الفصل التاسع 9 بقلم زهرة الربيع 

وقف بصدمه وهو مش مصدق نفسو لما قالت تتجوز..تتجوز ازاي..طب وانا
صخر كان متفاجأ جدا وابرار خايفه من الموقف بس رافع كان مبهور ومش مصدق انها زعلت انو هيتجوز احساس جديد عليه مش مصدق انها فهمت اصلا
قرب وقال بابتسامه..اذيك يا اميره ...انا...انا بقول يعني ابوي عايز كده بس انا مش هتجوزها ..ابدا..انا بحب واحده تانيه ومش هتجوز غيرها
اميره بقت تبص لعنيه بفرحه وخافت من صخر لانها قالت كده قدامو وقالت....انا..انا قصدي...قصدي يعني...وسكتت شويه وقالت بسرعه زي ما تكون لقت فكره...قصدي متجوزش دكتوره لاحسن تديلك حقن
ابرار ضحكت ورافع كمان ضحك من قلبو وصخر رفع حاجبو بدهشه وقرب عليها وقال...حقن..انتي خايفه عليه يعني...اممممم طيب روحي العبي مع ابرار جبتلك الالعاب الي بتحبيها هتلاقيهم في الجنينه
اميره هزت راسها بالمواففه بخوف منو وطلعت على طول
رافع فضل باصص على طيفها بابتسامه ورافع حط ايدو على كتفو وقال...افهم ايه انا من الي اتقال ده
رافع قال بارتباك...انا..احم..ماانت سمعتها كانت خايفه علي مش اكتر
صخر قال ..خايفه عليك ااااه...تعالى معاي عايزك..وقعدو في الصاله وصخر اتنهد قال..اسمع يا رافع انا والله شايف انك انسب انسان في الدنيا كلها لاميره وشايف انها بتتحسن ميه وتمانين درجه لما تشوفك ولاحظت اهتمامها بيك...بس انت عارف الي فيها وان مستحيل تكونو لبعض..فمفيش داعي تخليها تتعلق بيك انت عارف ظروفها..
رافع لسه هيرد صخر قال..انا عارف انو صعب عليك..عارف انك بتحبها..بس هيه متنفعكش ..اسمع كلام ابوك وشوف البنت يمكن تعجبك..صدقني ده احسن ليك ولاميره
رافع قال بدموع..انت مش فاهم حاجه..مقدرش ..مقدرش
صخر قال بغضب...انت الي مش فاهم حاجه افهم بقى اميره معاقه ذهنيا يعني متنفعش لا ست بيت ولا زوجه ولا ام تقدر تقولي هتعمل ايه بعد ما تتجوزها ايه الي هيتم يعني
رافع قال بسرعه..هجبلها بدل الخدامه عشره مش هخليها محتاجه اي حاجه وهبقى دايما جمبها وعمري ما هزعلها انت بس وافق ..علشان خاطري يا صخر
صخر قال بعصبيه..با ابني افهم هنرجع تاتي للموضوع ده..اميره مش هتنفع تتجوزك ولا انت ولا غيرك ده نصيبها ..قفل على السيره دي وانساها... انساها بقى
رافع وقف وقال بدموع وغضب..طيب... مش هتجوزها يا صخر..براحتك..ده الي ليكم عندي ..بس محدش يقدر يجبرني ابقى مع غيرها ولا انت ولا ابوي سامعني
صخر ضحك بحزن وقال..استهدى بالله بس..يعني هتفضل من غير جواز
رافع قال بعصبيه..ايوه هفضل من غير جواز هترهبن وهلاقيلي دير واقعد فيه يا اميره يا بلاش ..وفهم ابوي كده ..بالاذن يا صاحبي
رافع مشي بعصبيه شديده وصخر بقى ينادي عليه ويقول..رافع انت ياض استني يا غبي ...اووووف ..واتنهد بيأس لما مردش عليه وقعد يكمل شغلو
رافع طلع وبص لاميره بدموع وكانت بتتمرجح بفرحه وبتضحك من قلبها..نزلت دموعو بحزن ومسحهم بسرعه ونادى عليها وقال..اميره تعالي عايزك
اميره جريت عليه ورافع قال وهو بيلصلها جامد..انا ماشي عايزه حاجه
اميره قالت بسرعه...مين دي الي عايز تجوزها...مين يعني..حلوه ولا ايه دي يعني
رافع ضحك بخفه وقال باستغراب...اوعي يا بت تكوني غيرانه
بقلمي...زهرة الربيع
اميره قالت باستغراب..يعني ايه دي...يعني ايه غريا...غريانه يعني ايه
رافع ضحك وقال..غي...را..نه...غيرانه يعني مش عايزاني اتجوز غيرك
اميره قالت بسرعه..ايوه..ايوه انا غريانه دي...ومش عايزاك..تتجوز غيري...ولا تشوفها....ولا تكلمها كمان..ولا اي حد خالص..انا بس يعني
رافع ضحك جامد وقال...ياريت كنا لوحدنا كنت خدتك في حضني ..متعرفيش مبسوط كد ايه انك بتحبيني كده ...عايزك تعرفي اني ليكي وبس..ولا واحده غيرك تملى عيني
اميره ابتسمت وقالت...ولا حتى الدكتوره
رافع قال بابتسامه جميله... ولا حتى الدكتوره
اميره قالت..طيب خلاص..انا كده مبسوطه..كنت زعلانه انا يعني بس دلوقتي مبسوطه
رافع قال...ان شاله دايما يا عمري ...يلا اشوفك وقت تاني هحاول اجيلك بالليل... سلام
رافع مشي واميره راحت لابرار وقالت بفرحه...مش بيحبها هوبيحبني انا مش هيتجوز
وابرار ضحكت وقالت..اكيد طبعا لانك زي القمر.....وفضلت معاها بتلاعبها بشرود وهيه كل الي في دماغها الي بينها وبين رافع ومش عارفه ازاي تقول لصخر بعد كل الي قالو عن صداقتو مع رافع
فضلت شويه مع اميره وبعد كده طلعتها اوضتها وراحت تنيمها
صخر كان بيشتغل وجالو الخادم قال...صخر بيه فيه واحد مقالش اسمة عايز يقابلك
صخر قال..دخلو نشوفو عايز ايه
ودخل شاب في سن التلاتين وسيم جدا و لابس بدله شيك جدا ونضرات عريضه وقال باستهزاء...عمدتنا الغالي...واحشني موووت
صخر وقف وبصلو بغصب وقال...اهلا...مالك باشا
مالك دخل وقعد وقال...اهلا بيك سمعت انك اتجوزت تاني قولت واجب اباركلك مع اني زعلان انك معزمتنيش على الفرح
صخر قال بغضب مكبوت...المره الجايه ابقى اعزمك
مالك ضحك ببرود وقال..معاك حق المفروض الواحد ميعش علي اكله واحده ..ها ايه اخبار شغلك لسه مفكرتش في عرضي
مالك قال بضيق...عرض ايه نسيت
مالك قال..يبقى مش موافق طالما عملت ناسي تبقى مش موافق...انا عايز افهم بس ليه رافض الشراكه معايا انا بذات... انت لسه فاكر ان انا الي بلغت عن المخازن
صخر قال بضيق..جاي ليه يا مالك ..لخص وراي شغل
مالك لسه هيرد دخل رافع بغضب وقال..الحيو،ان ده بيعمل ايه هنا وكمل بزعيق وقال...امشي من هنا حالا
مالك قال ببرود..ايه ده بقى..هو ده بيتك علشان تطردني
صخر اتنهد وقال... اهدى يا رافع انت رجعت ليه في حاجه ولا ايه
رافع قال بغضب..شوفت الحيو،ان ده جاي عندك رجعت
صخر قال بسخريه...مكانش فيه داعي تتعب نفسك وترجع ... الباشا جيه قال كلمتين بايخيين زيو... واهو هيمشي يلا ورينا عرض كتافك
مالك وقف قال... بس ابقى افتكر انك طردتني من بيتك يا عمده ولسه هيمشي نزلت ابرار وقالت...نامت خلاص و
بس قطعت كلامها لما لقت معاه ناس وقالت..اسفه مفتكرش عندك ضيوف عن اذنكم ولسه هتمشي
مالك صفر و قال بوقاحه..هيه دي العروسه حظك من السما عيونها كفايه بقولك ايه يا عمده متخليها ترفع النقاب ونتعرف يعني
هنا صخر اتسعت عنيه بغضب رهيب وفي لحظه شد سلاحو وقال وهو مصوبو عليه...هعد لتلاته لو لقيتك قدامي هن،جس تربه البلد وهبيتك فيها
وقبل ما بنطق الواحد حتى مالك مشي بسرعه وخوف منو لانو عارفو مش بيهزر
صخر بص لابرار بغضب وقال..اطلعي فوق ومتنزليش خالص ..سامعه
ابرار هزت راسها بخوف وطلعت بسرعه
صخر اتنرفز وكان هيطلع وراها بعصبيه..بس رافع مسك ايده وقال..هيه ملهاش دعوه...علشان خاطري متطلعش وانت مضايق كده
صخر اتنهد بغضب وطلع من الدوار كلو بعصبيه وراح ركن الرمايه بتاعو وكان في قمه الغضب
رافع طلع ورا ابرار وخبط عليها
ابرار فتحت بخوف واتفاجأت برافع وقالت..نعم
رافع قال بحرج... صخر مش هنا لو حابه تسألي عن حاجه انا هكون عند اميره
رافع مشي على اوضه اميره ودخل وابرار راحت وراه واول ما دخلت قالت بضيق..ها احكيلي بسرعه انت ازاي بتعمل في صاحبك كده وبتخونو و
بس قطع كلامها رافع وقال ...اهدي ..اميره مرتي...ودي قسيمه جوازنا
ابرار مسكت القسيمه وقرتها وهيه مصدومه جدا وقالت ازاي...من ورا اهلها
رافع قال بحزن..ايوه محدش موافق...وانا مش قادر اعيش من غيرها..صخر بيخاف عليها ذياده علشان ظروفها وابويا رافض كمان علشان ظروفها وانا محدش مقدر اني مش قادر انساها واعيش من غيرها
ابرار قعدت بحزن وقالت...بس كده غلط يا رافع...صخر بيحبك اوي ولو عرف
رافع قاطعها وقال...عارف...كل الي هتقوليه عارفو ومضايق صدقيني بس انا...انا مش لاقي حل
ابرار اتنهدت وقالت...طب طب .انت انت تعرف حاجه عن موضوعها مع صخر..هيه ليه بتخاف منو كده
بقلمي...زهرة الربيع
رافع قال بحزن هيه...احم..فاكره انو..انو اعتدي عليها بس طبعا ده محصلش
ابرار قالت بسرعه.... امال ايه الي حصل... رد عليا ارجوك محمد ابن عمي له دخل بالي حصل ..ارجوك متكدبش عليا
رافع بص لاميره الي نايمه زي الملايكه بحزن وقال...اميره اتظلمت كتير وكل ذمبها ان عقلها على قدها وفي يوم وبالتحديد قبل كتب كتابك على ابن عمك بيوم واحد كانت بتلعب في الجنينه زي العاده وشافت فراشه وبقت تجري وراها لحد ما دخلت المخزن الي ورا الدوار ..مفيش دقايق...وحد من وراها حط قماشه على عنيها ومسكها جامد وبقى ....احم انتي فاهمه
ابرار كانت بتبصلو بزهول ورافع اتحولت ملامحو لغضب رهيب وقال...بعد كده ابتدى يعتد،ي عليها..كانت مش فاهمه حاجه...وكانت بتصرخ وبس...و..وهو ولا هامو وكمل وطبعا هيه متعرفش مين ده ومن كتر ما قاومتو اغمي عليها
ابرار قالت بدموع...محمد...كان محمد
رافع قال بغضب..ايوه زفت بس عمل عملتو وهرب في الوقت ده دخل صخر وقبل حتى ما يشوفها فاقت
صخركان بيجهز سلاح من بتوعو الي مخبيهم في المخزن ومشافش اميره اصلا ..بس هيه فاقت واول ما بصت قدامها شافت صخر... الي فهمتو وقتها انو هو الي عمل فيها كده بقت تصرخ وتبكي هو بصلها ولاقاها متبهدله ومكانش فاهم ايه الي حصل بس هيه الي فهماه ان هو الي عمل كده ومش هارفين نقنعها بحاجه تانيه وبقت كل ما تشوفو تصرخ وتبكي فملقاش حل غير انو يسلسلها في الاوضه كده زي ما انتي شايفه
ابرار وقفت بغضب وقالت..انت كداب زيو...ايه دخل محمد لما انت مكنتوش موجودين ايه الي خلاكم تفتكرو ان محمد الي عمل كده
رافع وقف وقال..شوفي اميره بسبب مرضها كنا دايما نلاقيها بتبكي ومنعرفش السبب وانا لاني مهتم بيها روحت جبتلها الدبدوب الي جمبها.ده..فيه كاميرا وبيسجل كل الي بيحصل معاها
ويومها كان معاها في المخزن وانا لاني حاطط الكاميرا شوفتها وانا الوحيد الي عرفت انو حاول محاوله بس مكملش .
ابرار بصت للدبدوب بخوف ورافع قال..متخافيش..انا طفيتو مبيسجلش دلوك..
ابرار قالت بزهول....يعني ايه مكملش مش بتقول اعتد،ي عليها ومشي قبل ما صخر يدخل
رافع قال...لا....كان هيعمل كده بس اول ما سمع صوت صخر طلع جري بس صخر فاكر انو كمل ..لانو وداها للدكتوره وقالت...قالت انها مش بنت ووو

العاشر من هنا

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close