أخر الاخبار

رواية صفعة الخذلان الفصل الثاني عشر12 بقلم اسما السيد

رواية صفعة الخذلان الفصل الثاني عشر12 بقلم اسما السيد




_ بطلي م+سكنه بقي احنا قرفنا منك..ولعلمك أنا واخواتي خلاص قررنا….وشويه وهناخدك نوديك ..محدش فاضي يخدمك ..احنا مش متجوزين خدا+مين مجبر+ين يخد!!موكِ..
اللعنـ..ة الاخيره...أسما السيد
انا م=ت مع حسن، مش بس المي=ت اللي بيندفن بالعكس الحي كمان بيدفن مع حبايبه اللي بيودعهم..وانا م=ت مع حسن واهملت ولادي لحد ما كبر فيهم الكر=ه لبعضهم، وليا، واللي زرعته في اخواتي، الزمن والايام زرعوه فيهم..أو هي فعلاً عدالة الدنيا.
رجعنا بيت العيله، وجوزت عيالي، وانا معرفش حاجه عن حد..مفصولة عن الواقع…
اتفاجأت بتعب ابويا..اللي مش عارفين له علاج..بيدبل وبيمو=ت بالبطيء
والمفاجأة الكبيرة اللي قط=عت قلبي كانت رحيل أمي من سنين من بعد موت أخو=يا ، ومن بعدها طارق اللي مستحملش وطب ساكت بعديها، في مشهد استحاله كنت أصدقه أنهم خرجوا مع بعض في يوم واحد وجنازه وحده.
معقول في حب كده؟! رغم حبي لحسن وعشقي ليه...فضلت عايشه بعده مع اني اتمنيت الموت بعديه الف مرة بس محصلش..
منكرش اني حزنت، لوهله أخذني الفضول لعادل ياتري فين، عامل ايه من بعدهم؟ واللي اتفاجأت بيه أنه ساب البلد بعد مو=تهم من سنين.
سنه مرت وراها سنه..وانا بضعف..ولادي بيقوا..ابويا ما=ت وورثنا كله نهبته مرات ابويا، ودخلنا معاها في قضايا ملهاش اخر، البيت الكبير بقى خراب، وانف=ضحت سيرة الد=جل والد=جالين في البلد، وريحة الع=فن وال=حقد فاحت على مرات ابويا اللي بقت سيرتها ماليه البلد..
بس هيعمل إيه الما=ل والس=حر والد=جل، والعمر عدى خلاص، وربنا خلاص قرر ياخد حق العباد.
بقت مس=خ..المر=ض اللعين هدها، البيت بقى خر=اب، حتي بناتها قرفوا منها، مو=تتها كانت بش=عه، حتى الشهاده ملف==ظتهاش من بوقها...وما=تت ال=شيطانه..بأبشع صورة حتى الجامع رفضت تخشه يتصلى عليها فيه..أو الجامع هو اللي رفضها، حتى وقت دفنها كل ما يجوا يفتحوا مقبر=ة يلاقوا ثعب=ان ك=بير واقف لها..الر=عب عم البلد، اللي خاف واللي جرى، لحد ما ألهمهم ربنا يصيح منهم واحد يقولوا ارحل لحد ما نحطها وفعلا رحل..
وفضل حق كلمة داين تدان بقلبي أنا….
بدموع مغرقه وشها ...وايد بترتجف، وعيون مبقتش تشوف من كتر الدموع بقت علي قدها..همست سما بنحيب:
_ ليه كده يا بني..أنا استاهل منك كل ده..؟
_ ايوه لما يكون في ايدك تساعديني ومش عاوزه تساعديني ..انتي ام أنتِ..احنا قر=فنا منك يا=شيخه..أنتِ مكانك م هنا.. مكانك دار المسنين تعيشي وتمو=تي فيها..ايه القر=ف ده!!..
_ لا والنبي يا مراد متعملش فيا كده يابني ..القرشين اللي معايا بصرف منهم علي علاجي..حرام عليك..أنا أمك هونت عليك..
بز-هق وتافف ز–قها وقعت عالارض..
_ بطلي م+سكنه بقي احنا قرفنا منك..ولعلمك أنا واخواتي خلاص قررنا….وشويه وهناخدك نوديك ..محدش فاضي يخدمك ..احنا مش متجوزين خدا+مين مجبر+ين يخد!!موكِ..
بحر+قه بك=ت و هزت راسها، وذاكرتها استعادت موقف مشابه، ودعوه اتحققت …
_ سلفي عليكِ ..تجربي قسو=ة الضنا..الضنا بس يا سما...مش حاجه تاني؛ لأني إللي عيشته محدش يقدر عليه.
___________
يتبع...الختام....اسمااا


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close